موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 402 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2, 3, 4, 5 ... 27  التالي
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: على_أعتاب_الحضرة_المحمدية ( للدكتور محمود صبيح )
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء مايو 06, 2020 2:54 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء يناير 06, 2009 4:44 pm
مشاركات: 4624


بسم الله الرحمن الرحيم



المقدمة

(الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنْزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَلْ لَهُ عِوَجًا)

(الكهف 1)، نزَّله على قَلْب المصطفى صلى الله عليه وآله وسلّم تنزيلاً، تكريماً وتشريفاً وتفضيلاً.

وأشهد أن لا إله إلا الله, الملك الحق المبين, وأشهد أن سيدنا ومولانا محمَّد الصادق الوعد الأمين صلي الله عليه وآله وسلّم عبده ورسوله, وصفيه من خلقه وحبيبه. وأصلى وأسلم على سر الأسرار ونور الأنوار سيدنا ومولانا محمَّد صلى الله عليه وآله وسلّم , فاللهم صل وسلم على هذا النبي الكريم وعلى آله الطيبين الطاهرين حقّ قَدره ومقداره العظيم، واجعلنا من خاصة خاصته المقربين لديه السعداء, وارض اللهم عن صحابته الكرام خاصة أبى بكر وعمر وعثمان وعلىّ, وسائر العشرة وأهل بدر, وارض اللهم عن التابعين وتابعي التابعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.

وبعد

عند تذوق المؤمن بدايات الأحوال وتسري فيه بدايات حلاوة المقامات تحدث له حالة شديدة من العطش لما شربه من خمر الأحوال وعسل المقامات وما صاحبهم من لبن الفطرة, فيطلب المزيد والمزيد, فيُدمن الذكر والتقرب بأنواع الطاعة, المؤمن لا يزال في حالة شرب غير أنه في حالة حزن شديدة, فإن الدنيا تضيق عليه والهوى والنفس ووساوس الشيطان يقولون له: لا أنت وصلت للمشاهدة, ولا أنت قد استمتعت بمتع الحياة الدنيا وزينتها, وأنت عاجز عن نيل مرادك ولو سرت ألف ألف سنة, فلذة الأعمال لها منتهى, وعند الصادقين نوع استدراج, أفتعبد الله لوجود اللذة فتجد حظ نفسك, أم تعبد الله وحده مخلصاً له العبودية دون حظ نفسك!


يتبع بمشيئة الله


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: على_أعتاب_الحضرة_المحمدية ( للدكتور محمود صبيح )
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس مايو 07, 2020 5:12 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء يناير 06, 2009 4:44 pm
مشاركات: 4624


#على_أعتاب_الحضرة_المحمدية

فإن صُمت ما صُمت إلا لراحة تجدها أفإن لم تجد هذه الراحة تركت الصيام واجتهدت في الذكر؟, وإن كانت راحتك في نوع ذكر أتترك بقية التسبيح والتحميد والتهليل والصلاة على النبي صلى الله عليه وآله وسلّم لما وجدته في ذكر تقوله؟ هذا عند الصادقين شبهة رياء ومكر إن لم يكن استدراجاً ومكراً شديداً.

المؤمن تمنعه رغبة التقرب إلى الله من الاطمئنان إلى زينة الحياة الدنيا وزخرفها, ولا يستطيع الرجوع إلى أحضان الدنيا ما احتفظ بإيمانه.

فنفسه لوامة, تلومه على ما يفعل, فتسره حسناته وتسيئه سيئاته.

المؤمن في سجن ... المؤمن في سجن الدنيا

الدنيا سجن المؤمن, عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وآله وسلّم : «الدُّنْيَا سِجْنُ الْمُؤْمِنِ، وَجَنَّةُ الْكَافِرِ».

المؤمن يشعر أنه عالق بين مرحلتين, قلبه مطمئن بموعود الله, قلبه يجذبه إلى الشرب من بحر الإيمان, فقد ذاق وقد وجد, ولكن هواه ونفسه والشيطان والدنيا يكبلونه بالأصفاد, ويقولون له يكفيك الصلوات الخمس والفرائض فإن فعلت ذلك فزت فوزاً عظيماً! كلام حق أريد به باطل


يتبع بمشيئة الله تعالى


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: على_أعتاب_الحضرة_المحمدية ( للدكتور محمود صبيح )
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس مايو 07, 2020 10:23 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء يناير 06, 2009 4:44 pm
مشاركات: 4624


#على_أعتاب_الحضرة_المحمدية

فمن فعل ذلك فلن يلبث إلا قليلاً حتى يراودوه في التقليل من العبادات والإخلال بمواقيتها ومن ثم ترك أو نوع ترك, ثم الغرق في بحر الملذات, ومن لم يجد ملذات غرق في بحر التأسف والندم على ما فاته من الدنيا, فيحقد على أهل الدنيا ويحسدهم, وأهل الدنيا يخافون منه ويحرمونه أكثر فأكثر فيعرض الشيطان الصلح بينهما, ويدخل الدجال ببرامج يسميها للكل عدالة اجتماعية وحريات ومساواة, والغرض طبعاً سوق الكل كقطيع يلهث وراء أمور لن تكون إلا على يد سيدنا عيسى عليه السلام والإمام المهدي. المهم أن المؤمن في هذه المرحلة يدرك أنه بنفسه لن يصل إلى أعلى من درجته وحاله هذا, مع وجود حظ النفس ونيل الشيطان منه أحياناً. كما قلنا المؤمن يتحرك تحركاً عرضياً, ولا يستطيع الارتقاء إلى ما هو أعلى.

وقد أخبره النبي صلى الله عليه وآله وسلّم كما قدمنا أنه لن يؤمن حق الإيمان حتى يكون هواه تبعاً لما جاء به سيد الخلق صلى الله عليه وآله وسلّم , وأنه لن يؤمن حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه.


يتبع بمشيئة الله تعالى


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: على_أعتاب_الحضرة_المحمدية ( للدكتور محمود صبيح )
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة مايو 08, 2020 3:01 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء يناير 06, 2009 4:44 pm
مشاركات: 4624


#على_أعتاب_الحضرة_المحمدية

المؤمن يخلق الله في قلبه حنيناً إلى سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم , فهو لم يتلوث كثيراً بما يقوله قساة القلوب الذين لم يشربوا من حنان سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم , المؤمن يبدأ رحلة البحث عن سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم , فأول ما يصطدم به هي نظرته القديمة القاصرة في مفهوم لا إله إلا الله محمد رسول الله, ثم يأخذه الشوق والحنين إلى غير ما هو مكتوب في كتاب أو مسطور في أوراق, يخرج من مرحلة العلم إلى مرحلة الإيمان, فمن لا يعلم حديث الآن يا عمر؟ عن عَبْد اللهِ بْنِ هِشَامٍ، قَالَ: «كُنَّا مَعَ النَّبِيِّ صلى الله عليه وآله وسلّم وَهُوَ آخِذٌ بِيَدِ عُمَرَ بْنِ الخَطَّابِ، فَقَالَ لَهُ عُمَرُ: يَا رَسُولَ اللهِ، لأَنْتَ أَحَبُّ إِلَيَّ مِنْ كُلِّ شَيْءٍ إِلاَّ مِنْ نَفْسِي، فَقَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وآله وسلّم : لاَ وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ، حَتَّى أَكُونَ أَحَبَّ إِلَيْكَ مِنْ نَفْسِكَ، فَقَالَ لَهُ عُمَرُ: فَإِنَّهُ الآنَ، وَاللهِ لأَنْتَ أَحَبُّ إِلَيَّ مِنْ نَفْسِي، فَقَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وآله وسلّم : الآنَ يَا عُمَرُ»., سبحان الله, ما أشد قوة سيدنا عمر, في أقل من لحظة يملك كله, نفسه وعقله وروحه وكل شيء ويأخذ قراراً في الظاهر والباطن بأن يكون النبي صلى الله عليه وآله وسلّم أحب إليه من نفسه, وسيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم يحكم له بأنه فعلاً حدث ذلك, مراحل رجولة لا تتسنى إلا لكبار الرجال الذين غذاهم النبي صلى الله عليه وآله وسلّم بالنظر إليهم وملامستهم ووجوده بينهم, غذاهم بأنفاسه الطاهرة.



يتبع بمشيئة الله تعالى


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: على_أعتاب_الحضرة_المحمدية ( للدكتور محمود صبيح )
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت مايو 09, 2020 1:34 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء يناير 06, 2009 4:44 pm
مشاركات: 4624


#على_أعتاب_الحضرة_المحمدية



العلم شيء, والإيمان شيء وحدوث ما تؤمن به وتأثيره في باطنك وظاهرك شيء آخر, ما يحدث في باطنك هو الحقيقة, أما ما عدا ذلك فعليك لا لك, من منا أيضاً لا يعلم حديث أَنَسٍ، قَالَ: قَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وآله وسلّم : «لاَ يُؤْمِنُ أَحَدُكُمْ، حَتَّى أَكُونَ أَحَبَّ إِلَيْهِ مِنْ وَالِدِهِ وَوَلَدِهِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ». سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم يدلنا على أنك لا بد أن يتخلل حبه فيك حقاً حتى تحبه صلى الله عليه وآله وسلّم أكثر من ثلاثة أنواع من الحب, حب والدك الذي هو أصلك وسبب وجودك بإذن الله, وحب ولدك الذي أنت سبب وجوده, فترى فيه امتدادك، وجعلك الله فطرياً تحوطه وترعاه وتنعم عليه وتتجاوز عنه وتتذكر كيف أحب الله الآدميين وكيف سماحه لهم, وأنعم عليك بفهم معنى رب البيت ورب الأسرة. والحب الثالث هو جميع أنواع الحب النابع من الخلق تجاه بعضهم، حب الإعجاب, والتقدير والاحترام, والتعلق والألفة, وحب النساء وحب النكاح, وحب النظر إلى أناس بذاتهم, وكل ما شاكل ذلك. سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم يقول ما معناه, اجعلني عندك كل شيء بدلاً من البشر أجعلك شيئاً عظيماً بإذن الله.



يتبع بمشيئة الله تعالى


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: على_أعتاب_الحضرة_المحمدية ( للدكتور محمود صبيح )
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد مايو 10, 2020 1:54 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء يناير 06, 2009 4:44 pm
مشاركات: 4624

#على_أعتاب_الحضرة_المحمدية

إذا أحببت سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم هكذا, فإن الأنوار تتخللك وتسري إلى كل عروقك, ألم ترَ قول سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم لعمار بن ياسر! قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وآله وسلّم : «مُلِئَ عَمَّارُ بْنُ يَاسِرٍ إِيمَانًا إِلَى مُشَاشِهِ» سرى الإيمان إلى مشاشه والمشاش هو الغضاريف وما يماثلها من تكلسات بين العظم واللحم والعصب, يعني أن الإيمان لم يصل فقط إلى اللحم والدم والعظام, ولكن وصل إلى المشاش, ولم يصل فقط, بل ملأ المشاش. وقر الإيمان في القلب واستقر ثم تم ضخه وتشعب في كل أنحاء جسم الإنسان حتى وصل إلى كل العروق والمشاش.

هذا الحب, استدعاه نوع إيمان نوراني فطرد ظلمات النفس, وأثر في النفس وحولها من عاصية متمردة أمارة بالسوء إلى نفس لوامة تلوم صاحبها حتى يفعل الخير, وها هي على أعتاب التغير وتترقى من نفس لوامة إلى نفس ملهمة ببركة وقوفها على الأعتاب المحمدية. فحُب ذات النبي صلى الله عليه وآله وسلّم عتبة من الأعتاب, فيا سعد من أحب سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم بصدق. لكن هناك مشكلة حقيقية وهي أن سيدنا عمر وسيدنا عماراً وسيدنا أنساً حظوا بالوقوف بين يدي الحضرة المحمدية, فلا شيطان يوسوس ولا دنيا تفتن ولا هوى متبع ولا نفساً أمارة بالسوء كلهم يفر من أمام نور سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم , وكان النبي صلى الله عليه وآله وسلّم فكانت تلين قلوب المؤمنين له كما يلين الذهب في النار فعَنْ أَبِي أُمَامَةَ الْبَاهِلِيِّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ: «أَخَذَ بِيَدِي رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وآله وسلّم فَقَالَ: " يَا أَبَا أُمَامَةَ، إِنَّ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ مَنْ يَلِينُ لِي قَلْبُهُ» ".

النظر إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم شيء عظيم, والصحابة سمعوا من فم النبي صلى الله عليه وآله وسلّم والإسلام كله سماعي, فحصلوا أعلى مقامات الإسلام, والإيمان القلبي له البصر, فالقلب يبصر بإذن الله والصحابة رأوا سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم فحدث لهم عظيم الإيمان, فكيف بمن بعدهم؟


يتبع بمشيئة الله تعالى


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: على_أعتاب_الحضرة_المحمدية ( للدكتور محمود صبيح )
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين مايو 11, 2020 10:12 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء يناير 06, 2009 4:44 pm
مشاركات: 4624


#على_أعتاب_الحضرة_المحمدية



الصحابة رأوا سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم فحدث لهم عظيم الإيمان, فكيف بمن بعدهم؟

من بعدهم رأوا أهل البيت, وكفى بها نعمة ورأوا مـن رأى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم , لكن حقيقة النظر إلى سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم متعة الأولياء والعارفين وقوت الأرواح والأسرار, حتى أن النبي صلى الله عليه وآله وسلّم دعا لمن آمن به ولم يره سبع مرات ودعا لمن رآه مرة واحدة وذلك لتعويض من لم يره صلى الله عليه وآله وسلّم , َعَنْ أَبِي أُمَامَةَ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وآله وسلّم : «طُوبَى لِمَنْ رَآنِي وَآمَنَ بِي، وَطُوبَى لِمَنْ آمَنَ بِي وَلَمْ يَرَنِي سَبْعَ مَرَّاتٍ». قَالَ: أَبُو جُمُعَةَ: قَالَ: «تَغَدَّيْنَا مَعَ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وآله وسلّم وَمَعَنَا أَبُو عُبَيْدَةَ بْنُ الْجَرَّاحِ قَالَ فَقَالَ يَا رَسُولَ اللهِ هَلْ أَحَدٌ خَيْرٌ مِنَّا أَسْلَمْنَا مَعَكَ وَجَاهَدْنَا مَعَكَ قَالَ: نَعَمْ قَوْمٌ يَكُونُونَ مِنْ بَعْدِكُمْ يُؤْمِنُونَ بِي وَلَمْ يَرَوْنِي». فأشار النبي صلى الله عليه وآله وسلّم إلى عظمة رؤيته وأنه سبب مباشر في الإيمان ودلالة على أنه حتى تعلم قوة وفعل وأثر النظرة المحمدية فعليك التعجب كيف آمن من آمن ولم ير النبي صلى الله عليه وآله وسلّم , هناك أمر آخر أن الكلام ليس على إطلاقه فلا أحد أخير من السابقين السابقين, ولكن المقصود بعض الموجودين في هذه الحضرة, وأن هناك من آحاد الناس في العصور التي تلى عصر الصحابة أخير من بعضهم, فمجموع الصحابة أخير من أي مجموع في العصور التي تلتهم ببركة سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم .



يتبع بمشيئة الله تعالى


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: على_أعتاب_الحضرة_المحمدية ( للدكتور محمود صبيح )
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين مايو 11, 2020 10:14 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء يناير 06, 2009 4:44 pm
مشاركات: 4624

#على_أعتاب_الحضرة_المحمدية



المؤمن تدرج من الإسلام إلى بدايات الإيمان وبدأ التذوق وأحس بوجود شيء مختلف طعماً وحلاوة, وتدرج من ترك هواه حتى أحب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم ثم تدرج في المحبة حتى كان حب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم أحب إليه من والده وولده والناس أجمعين ثم يتدرج حتى يكون سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم أحب إليه من نفسه, المؤمن خرج من مرحلة ما يقوله الناس بالعامية "الهوا مالهوش دوا", إلى مرحلة حب سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم وأهل بيته. المؤمن فرغ نفسه من نفسه, وطلب التشرف بنور النبي صلى الله عليه وآله وسلّم , ونور النبي صلى الله عليه وآله وسلّم لن يدخل إلا على طهارة, ولكن من باب جبر الخاطر يدخل النور على قدر إيمان الإنسان, وينتشر في العروق على قدر هذا الطهر, يسري نور سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم فيعينك على إظهار النور الداخلي الخاص بك, كان المشايخ الكبار ينظرون بطريقة معينة لبعض المريدين, الغرض من هذه النظرة إظهار ما بطن من نور الذات المستودع في هذا المريد فيشرق ظاهره بالطاعة وباطنه بالمعرفة.


يتبع بمشيئة الله تعالى


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: على_أعتاب_الحضرة_المحمدية ( للدكتور محمود صبيح )
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء مايو 12, 2020 12:48 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء يناير 06, 2009 4:44 pm
مشاركات: 4624

#على_أعتاب_الحضرة_المحمدية(9)



المؤمن كما قلنا عالق بين مرحلتين, يحتاج إلى شيء جديد في رؤيته, محتاج إلى سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم أكثر من أي وقت مضى! ولكن كيف الوصول إليه؟

سيره منفرداً محكوم عليه بالعجز, وإلا مقامك حيث مقامك, المؤمن لا يجد أمامه إلا أن يبحث عن من يأخذ بيده إلى من سار قبله وسمح له النبي صلى الله عليه وآله وسلّم بالدخول إلى الحضرة المحمدية, ومجاوزة الأعتاب. قبلها تلوح اللوائح, وتهب النسمات ويتم تعديل القوى, فالسمع أعلى، وبصر القلب أوضح، وقد تحدث إطلالة على عالم الملكوت, فالمراحل السابقة محصورة في أجزاء من عالم الملك الذي يدرك بحاسة السمع والبصر العاديين, أما عالم الملكوت فلا يدرك إلا بالقلب نسبياً ويدرك بالفؤاد, المؤمن قد يدرك إطلالة أو شيئاً من إطلالة, ولو كلمح البصر أو هو أقرب (ولمح البصر في عالم الملكوت عظيم جداً جداً جداً، فإنك إن أغمضت جفنك وفتحته كان بإمكانك رؤية كواكب بعيدة جداً مثل الزهرة والمريخ وترى النجوم التي هي أبعد، وكل ذلك يدرك بالبصر، حال بينك وبين رؤية هذه الكواكب جدار رقيق اسمه الجفن, جفن العين, فإذا ما فتح الله لك جفن القلب نظر الفؤاد إلى عالم الملكوت وفتحت له عين البصيرة, لكن كلٍٍٍٍِِِِ على قدره.

أوضحت ثلاث آيات من كتاب الله حظ المسلم وحظ المؤمن وحظ المحسن وحظ المعاند وعرش الإسلام وعرش الإيمان وعرش الإحسان, ونوعية الترقي, قال تعالـى:

( يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُم مَّوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِّمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ (57)قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَٰلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ (58)قُلْ أَرَأَيْتُم مَّا أَنزَلَ اللَّهُ لَكُم مِّن

رِّزْقٍ فَجَعَلْتُم مِّنْهُ حَرَامًا وَحَلَالًا قُلْ آللَّهُ أَذِنَ لَكُمْ ۖ أَمْ عَلَى اللَّهِ تَفْتَرُونَ (59)

(يونس 57-59)

( مَّوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِّمَا فِي الصُّدُورِ) ..... إسلام

( وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ) ..... إيمان

( بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَٰلِكَ فَلْيَفْرَحُوا) ... إحسان

( قُلْ آللَّهُ أَذِنَ لَكُمْ ۖ أَمْ عَلَى اللَّهِ تَفْتَرُونَ) ... حظ المعاندين.



يتبع بمشيئة الله تعالى


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: على_أعتاب_الحضرة_المحمدية ( للدكتور محمود صبيح )
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس مايو 14, 2020 11:44 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء يناير 06, 2009 4:44 pm
مشاركات: 4624


#على_أعتاب_الحضرة_المحمدية(9)

المؤمن كما قلنا عالق بين مرحلتين, يحتاج إلى شيء جديد في رؤيته, محتاج إلى سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم أكثر من أي وقت مضى! ولكن كيف الوصول إليه؟

سيره منفرداً محكوم عليه بالعجز, وإلا مقامك حيث مقامك, المؤمن لا يجد أمامه إلا أن يبحث عن من يأخذ بيده إلى من سار قبله وسمح له النبي صلى الله عليه وآله وسلّم بالدخول إلى

الحضرة المحمدية, ومجاوزة الأعتاب. قبلها تلوح اللوائح, وتهب النسمات ويتم تعديل القوى, فالسمع أعلى، وبصر القلب أوضح، وقد تحدث إطلالة على عالم الملكوت, فالمراحل السابقة محصورة في أجزاء من عالم الملك الذي يدرك بحاسة السمع والبصر العاديين, أما عالم الملكوت فلا يدرك إلا بالقلب نسبياً ويدرك بالفؤاد, المؤمن قد يدرك إطلالة أو شيئاً من إطلالة, ولو كلمح البصر أو

هو أقرب (ولمح البصر في عالم الملكوت عظيم جداً جداً جداً، فإنك إن أغمضت جفنك وفتحته كان بإمكانك رؤية كواكب بعيدة جداً مثل الزهرة والمريخ وترى النجوم التي هي أبعد، وكل ذلك يدرك بالبصر، حال بينك وبين رؤية هذه الكواكب جدار رقيق اسمه الجفن, جفن العين, فإذا ما فتح الله لك جفن القلب نظر الفؤاد إلى عالم الملكوت وفتحت له عين البصيرة, لكن كلٍٍٍٍِِِِ على قدره.


أوضحت ثلاث آيات من كتاب الله حظ المسلم وحظ المؤمن وحظ المحسن وحظ المعاند وعرش الإسلام وعرش الإيمان وعرش الإحسان, ونوعية الترقي, قال تعالـى:

( يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُم مَّوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِّمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ (57)قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَٰلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ (58)قُلْ أَرَأَيْتُم مَّا أَنزَلَ اللَّهُ لَكُم مِّن رِّزْقٍ فَجَعَلْتُم مِّنْهُ حَرَامًا وَحَلَالًا قُلْ آللَّهُ أَذِنَ لَكُمْ ۖ أَمْ عَلَى اللَّهِ تَفْتَرُونَ (59)
(يونس 57-59)

( مَّوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِّمَا فِي الصُّدُورِ) ..... إسلام

( وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ) ..... إيمان

( بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَٰلِكَ فَلْيَفْرَحُوا) ... إحسان

( قُلْ آللَّهُ أَذِنَ لَكُمْ ۖ أَمْ عَلَى اللَّهِ تَفْتَرُونَ) ... حظ المعاندين.


يتبع بمشيئة الله تعالى


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: على_أعتاب_الحضرة_المحمدية ( للدكتور محمود صبيح )
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس مايو 14, 2020 11:47 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء يناير 06, 2009 4:44 pm
مشاركات: 4624

#على_أعتاب_الحضرة_المحمدية(10)

قال تعالـى: ( يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُم مَّوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِّمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ (57)قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَٰلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ (58)قُلْ أَرَأَيْتُم مَّا أَنزَلَ اللَّهُ لَكُم مِّن رِّزْقٍ فَجَعَلْتُم مِّنْهُ حَرَامًا وَحَلَالًا قُلْ آللَّهُ أَذِنَ لَكُمْ ۖ أَمْ عَلَى اللَّهِ تَفْتَرُونَ (59)

(يونس 57-59)

( مَّوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِّمَا فِي الصُّدُورِ) ..... إسلام

( وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ)..إيمان

( بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَٰلِكَ فَلْيَفْرَحُوا) ... إحسان

( قُلْ آللَّهُ أَذِنَ لَكُمْ ۖ أَمْ عَلَى اللَّهِ تَفْتَرُونَ) ... حظ المعاندين.

وفي هذه الآية حفظ لمقامات الأنبياء والمرسلين, ففيهم خير خلق صلى الله عليه وآله وسلّم من قيل له: وما رميت إذ رميت, يد الله فوق أيديهم , فقال: «ما أنا قلته ولكن الله قاله», «ناولني الذراع» ، وفيهم من قال: وما فعلته عن أمري ذلك تأويل .. أردت, أراد ربك, أردنا, وقد أظهر عبد الله ورسوله وسيد خلقه صلى الله عليه وآله وسلّم لأصحابه من ذلك أصنافاً وألواناً تتوه فيها العقول فظهر منها أنواع كاللؤلؤ المنثور ومنها ما هو كالمرجان والياقوت ومنها ماهو كالزمرد ومنها ما هو كالزبرجد, فاختلفت أنواع العلوم وتعددت الفهوم فما يكون من المرجان غير ما يكون من شأن الزبرجد والزمرد, فهم من يأتون بالشرائع وعلى أقدامهم من يفهم روح النص والمراد وهم أهل الخطاب, ممن عناهم سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم بمن يجدد دين الله, وله بابه إن شاء الله تعالى, جنود الحق: الفؤاد, اللب, السر, القلب, الباطن رفعوا للمؤمن رايات حتى يشجعوه وليستقبلوه على عتبات الإحسان, المؤمن تشجع وغلب هواه ونفسه وأذل شيطانه, وأخرج الدنيا من قلبه, وما بقى إلا الإذن والأمانات والوراثات

المؤمن يبحث عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم , المؤمن يسأل الله الصِّلة برسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم , وألا يُحجب عنه, فيكون هو نوره ومدده في زمن الفتنة والغربة والتيه والضياع وتآكل الدين, زمن المتشددين والمتنطعين, زمن جهاد النكاح, وادعاء الخوارج أنهم هم صحيح الدين وصريحه وأنهم أهل السنة والجماعة !!

زمن التكالب على بلاد المسلمين واستعمارها, ولكن هذه المرة استعمارها عن طريق الحروب الأهلية ، والتطرف الديني والخيانة والعمالة للدجال ، والعالم الموحد باسم الحرية والتحرر!!


يتبع بمشيئة الله تعالى


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: على_أعتاب_الحضرة_المحمدية ( للدكتور محمود صبيح )
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت مايو 16, 2020 9:36 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء يناير 06, 2009 4:44 pm
مشاركات: 4624


#على_أعتاب_الحضرة_المحمدية(11)

المؤمن يرغب من داخله في دخول الحضرة ولا يعلم أسباب حجبه, أهي نفس أسباب حجب الشعوب والتي تساق إلى الفتن وتدمير نفسها بنفسها, كما حدث في ثورات يناير 2011, المؤمن اختلطت عليه الأمور وتشابهت عليه الفتن, وكثر الخطباء والمتكلمون, لكن اختفى مَن يوثق بهم من أهل الله الممكنين.

المؤمن محتار ... والإسلام ما فيه حيرة, المؤمن يسأل الله أن يأخذ بيده ويريه الحق حقا ويرزقه اتباعه, وأن يرى الباطل باطلا ويرزقه اجتنابه, المؤمن يكتشف أن طبيعة رؤياه محدودة, فإن أراد المزيد فعليه الإبحار في بحور الإحسان, حـتى يشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله من جديد, فيطلعه على عالم الملُك والملكوت والبرازخ و يعلم معنى الحضرات.


يتبع بمشيئة الله تعالى


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: على_أعتاب_الحضرة_المحمدية ( للدكتور محمود صبيح )
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت مايو 16, 2020 9:39 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء يناير 06, 2009 4:44 pm
مشاركات: 4624


#على_أعتاب_الحضرة_المحمدية
(12)

رحلة المريد والسَّالك ستعرف عنها الكثير في هذا الكتاب بإذن الله وستعرف قول القائل :

. متى يا عُريب الحي عيني تراكمُ .

...وأسمع من تلك الديار نداكمُ ..

ويجمعنا الدهر الذي حال بيننا .

..ويحظى بكم قلبي وعيني تراكمُ .

أمُرُّ على الأبواب من غير حاجةٍ .

...لعلي أراكم أو أرى من يراكمُ .

سقاني الهوى كأساً من الحب صافياً .

...فياليته لمّا سقاني سقاكمُ .

فياليت قاضي الحب يحكم بيننا .

...وداعي الهوى لمّا دعاني دعاكمُ .

أنا عبدكم بل عبدُ عبدٍ لعبدكم .

...ومملوككم من بيعكم وشراكمُ ..

كتبت لكم نفسي وما ملكت يدي .

...وإن قَلَّتِ الأموال روحي فداكمُ .

لساني بمجدكم وقلبي بحبكم .

...وما نظرت عيني مليحاً سواكمُ .

وما شرَّفَ الأكوان إلاّ جمالكم ..

...وما يقصدُ العُشَّاقُ إلاَّ سناكمُ. ..

وإن قيل لي ماذا على الله تشتهي ..

...أقول رِِِضى الرحمن ثم رضاكمُ ..

ولي مُقلةٌ بالدمع تجري صبيبةً . .

...حرام عليها النوم حتى تراكمُ ..

خذوني عظاماً محملاً أين سرتم ..

...وحيث حللتم فادفنوني حذاكمُ ..

ودوروا على قبري بطرف نعالكم ..

...فتحيا عظامي حيث أصغي نداكمُ ..

وقولوا رعاك الله يا ميت الهوى . .

...وأسكنك الفردوس قرب حماكمُ ..


يتبع بمشيئة الله تعالى


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: على_أعتاب_الحضرة_المحمدية ( للدكتور محمود صبيح )
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين مايو 18, 2020 10:24 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء يناير 06, 2009 4:44 pm
مشاركات: 4624


#على_أعتاب_الحضرة_المحمدية
(13)



الكتاب يبحر في ذِكْر أولية الإيجاد والإمداد, وأولية الفضل والترتيب, ثم يتعرض لما ساقه أئمة المسلمين قديما وحديثا في ذكر فضل النبي صلى الله عليه وآله وسلّم وموازاة ما أوتيه مقارنة بما أوتيه الأنبياء, وما فاتهم من ذلك في جزئيات محددة خوفا من التطويل, ثم رحلة مطلوبة من كل ابن آدم:

( قُلْ سِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَانظُرُوا كَيْفَ بَدَأَ الْخَلْقَ ۚ ثُمَّ اللَّهُ يُنشِئُ النَّشْأَةَ الْآخِرَةَ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ )(العنكبوت 20)

ولَفْت النَّظر إلى أنه لا يمكن معرفة كيف بدأ الله الخلق إلا بواسطة أمْر ما في الأرض, وليس في السموات, ثم ذكر أقوال السادة العلماء في ذلك, ثم الاستئذان والدخول في الكلام عن النّور المحمّدي, ونصيب الإنسان من هذا النّور ومن ثم دخولك على الحضرة الشريفة, التي لا بد فيها أن تشهد فيها:

أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم .

فيقال: كيف شهدت, وكيف شاهدت ..... بما شهدت ... بكيانك ... بسرك ... بروحك ...بعقلك .... بفؤادك ... ببصيرتك ..... بقلبك ..... بنفسك ...... بعينك ... ببصرك... بلسانك ؟!

وكل من كان عنده خلل في هذه الشهادة كان عنده نوع حجاب.

هذه الحضرة حضرة إسلام أم إيمان أم إحسان ؟؟!!

أهي حضرة في عالم الملك أم الملكوت أم الجبروت ؟؟!!

أهي حضرة برزخية؟! أو تستطيع الاطلاع على البرازخ, أم أن الوهم والشياطين والخيال السقيم يوحون إليك ؟!



يتبع بمشيئة الله تعالى


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: على_أعتاب_الحضرة_المحمدية ( للدكتور محمود صبيح )
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين مايو 18, 2020 10:27 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء يناير 06, 2009 4:44 pm
مشاركات: 4624

على_أعتاب_الحضرة_المحمدية
(14)



ثم لما يختلف حظ المسلم والمؤمن والمحسن من تربية سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وسلّم في البرزخ !,

وكيفية التدريب على البرزخ, ثم الدخول في معنى الأمانات والوراثات ونصيب أهل الإسلام منها لدخول الحضرات, ثم الكلام عن الموانع والحجب التي تحجبك عن الرؤية والتلقي بل تحجبك عن حضور الحضرة ذاتها, أو تجعلك عدوا لها دون أن تشعر, ونصائح لعدم الوقوع في زلات بعض العلماء التي يُرْجى لها الغفران, لكنها في حد ذاتها حجاب شديد عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم , كقضية طهارة شعر النبي صلى الله عليه وآله وسلّم وما وقع فيه بعض الفقهاء من مستبشع القول, قد يكون غفر الله لهم لسبق القسمة, وآخرين نرى زيغهم من نطقهم وصلاتهم على النبي صلى الله عليه وآله وسلّم بما لا يشبه النطق باللغة العربية, فاحذروهم, فهم لا يحسنون النطق بالصلاة على النبي صلى الله عليه وآله وسلّم فيقولون صلاللهعليهوسلم وكانهم والعياذ بالله يضغمونها وهذا من الخزيان أن لم يوفقهم الله للنطق السليم, فيلتحقوا بالبخلاء, أو أشد نسأل الله العفو والعافية.ثم نبحر في الكلام عن الإسراء والمعراج: وفيه ذكر بعض الأحاديث العامة في حادثة الإسراء والمعراج ، ثم توضيح:

المرحلة الأولى: الإسراء والرحلة الأرضية.

المرحلة الثانية المعراج:السماء الأولى, وحتى السابعة والبيت المعمور.

المرحلة الثالثة: سدرة المنتهى.

المرحلة الرابعة: المعراج والرفرف حتى سماع صريف الأقلام.

المرحلة الخامسة: الغيب وهو القوس الأول.

المرحلة السادسة: غيب الغيب وهو القوس الثاني.

المرحلة السابعة: "أو أدنى ....".

الرجوع مرة أخرى إلى عالم الملك.

وتوضيح معنى: جنة المأوى, والنبي الأمي ـ أمية الرسول صلى الله عليه وآله وسلّم


يتبع بمشيئة الله


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 402 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2, 3, 4, 5 ... 27  التالي

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 0 زائر/زوار


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط