موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 39 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2, 3  التالي
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: حتى لا تحرم من رؤية النبى صلى الله عليه وسلم فى المنام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة فبراير 17, 2006 7:41 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 20620

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين حمدا طيبا كثيرا مباركا فيه كما تحب ربنا تعالى وترضى , وأصلى وأسلم على خير خلق الله عبد الله ورسوله , عبد الله المحض وعلى آله , فصلوات الله وسلامه عليه وعلى آله , ورضى الله عن ساداتنا صحابة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
أشكر الله عز وجل على توفيقه وإعانته على مدده فى بروز كتاب عبد واحد اسمه محمد صلى الله عليه وآله وسلم وكتاب حتى لا تحرم من رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام.

وأشكر من هنأ بالكتاب ومن قرأه .
وأحب أن أذكر مقدمة كتاب الرؤية بناء على رغبة بعض الأحباب وذلك فى الـ " الكلمة الأسبوعية" والتى طال الغياب فى الكتابة فيها , فلنستعرضها بمشيئة الله



الحمد لله رب العالمين الملك الحق المبين ، أحمده وأستعينه وأستهديه وأستغفره ، وأصلى وأسلم على المبعوث رحمة للعالمين الصادق الوعد الأمين وعلى آله الطيبين الطاهرين ، وارض اللهم عن صحابته الغر الميامين.
أما بعد ..
كلما اقترب الزمان
لم تكد رؤيا المؤمن تكذب
هكذا قال النبى صلى الله عليه وآله وسلم
فى هذا الحديث إخبار وإشارة
إخبار وإشارة نبوية واضحة لاحتياج المؤمن للتثبيت مع توالى الفتن فى آخر الزمان عند قلة المؤتمنين
وغياب الأئمة الممكنين
وندرة الأولياء والعارفين
مع قلة الرجال ونقص الرجولة
إذا عز الأخ وفقد الرفيق
مع اشتباه الأمور وتداخل السطور
وتناحر التيارات والمذاهب
وعند فقد حلاوة الطاعة مهما كثرت الأعمال
حينما يكون حال المسلم كحال الغريق
يكون الرباط
وتكون الرؤيا من زاد الطريق

وأعلى أنواع الرؤى التى لا تقارن بغيرها رؤية من قال: " مِـنْ أشد أمتى لى حباً ناس يكونون بعدى ، يود أحدهم لو رآنى بأهله وماله " ومن قال: " إن أحدكم سيوشك أن يحب أن ينظر إلىَّ نظرة بما له من أهل ومال " صلى الله عليه وآله وسلم.

وردت أحاديث بأن من رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام فقد رآه حقا فإن الشيطان لا يتمثل به صلى الله عليه وآله وسلم ، ومن رآه فى المنام فسيراه فى اليقظة.

أصحاب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لسبق القسمة كانوا أصحاب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم اختارهم الله عز وجل ليكونوا أصحابه، فهم أفضل الناس بعد الأنبياء والمرسلين وكبار أهل البيت. صحابة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم تمتعوا وحظوا برؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم وأنواره ، غذوا من نعيمِ بهاء رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.

لم يكونوا من الذين قيل فيهم { وَتَرَاهُمْ يَنظُرُونَ إِلَيْكَ وَهُمْ لاَ يُبْصِرُونَ }الأعراف198

عن أنس قال " لما كان اليوم الذى قدم فيه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم المدينة أضاء منها كل شىء ، فلما كان اليوم الذى مات فيه أظلم منها كل شيء . وقال : ما نفضنا عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم الأيدى حتى أنكرنا قلوبنا "( )

أصحاب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أدركوا أن عبـدا واحدا أقسم الله بعمره. قال تعالى : {لَعَمْرُكَ إِنَّهُمْ لَفِي سَكْرَتِهِمْ يَعْمَهُونَ }الحجر72
عبدا واحدا أخبره العظيم فقال: {وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ }القلم4
عبدا واحدا يُغنى من فضله { وَمَا نَقَمُواْ إِلاَّ أَنْ أَغْنَاهُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ مِن فَضْلِهِ فَإِن يَتُوبُواْ يَكُ خَيْراً لَّهُمْ وَإِن يَتَوَلَّوْا يُعَذِّبْهُمُ اللّهُ عَذَاباً أَلِيماً فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَمَا لَهُمْ فِي الأَرْضِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ نَصِيرٍ }التوبة74،
فرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يُغنى.

فتعلموا وتأدبوا وعلموا أن عبدا واحدا هو المصرح له بالكلام فى أحدية الذات قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ ، وأحدية الأسماء والصفات : اللَّهُ الصَّمَدُ ، والتنزيه والتعظيم لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُواً أَحَدٌ
ولم يقل الله عز وجل: الله أحد ، الله الصمد.

أدركوا أن عبدا واحدا أُمرت أمته بتعزيره وتوقيره وتسبيح ربه : {لِتُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتُعَزِّرُوهُ وَتُوَقِّرُوهُ وَتُسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلاً }الفتح9
وجدوا العطاء والفضل من الله ورسوله صلى الله عليه وآله وسلم {وَلَوْ أَنَّهُمْ رَضُوْاْ مَا آتَاهُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَقَالُواْ حَسْبُنَا اللّهُ سَيُؤْتِينَا اللّهُ مِن فَضْلِهِ وَرَسُولُهُ إِنَّا إِلَى اللّهِ رَاغِبُونَ }التوبة59 علموا أن الأمان مع عبد الله عبد واحد سماه محمدا صلى الله عليه وآله وسلم جعله الله الأمان الأعظم ، قال تعالى : {وَمَا كَانَ اللّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنتَ فِيهِمْ وَمَا كَانَ اللّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ }الأنفال33

وكل ما أعطاه فى الدنيا من نصر وعز ومدد فله فى الآخرة خير من الأولى {وَلَلْآخِرَةُ خَيْرٌ لَّكَ مِنَ الْأُولَى }الضحى4
وأدركوا أن عبدا واحدا قال له ربه {وَلَسَوْفَ يُعْطِيكَ رَبُّكَ فَتَرْضَى }الضحى5
علموا قوله تعالى : {فَإِن لَّمْ تَفْعَلُواْ فَأْذَنُواْ بِحَرْبٍ مِّنَ اللّهِ وَرَسُولِهِ }البقرة279
وقوله جل شأنه: { وَمَا رَمَيْتَ إِذْ رَمَيْتَ وَلَـكِنَّ اللّهَ رَمَى }الأنفال17
أصحاب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وما أدراك ما أصحاب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم!! فازوا بالسبق الأعظم. نعوذ بالله ممن يقلل شأنهم أو يظن أن النبى صلى الله عليه وآله وسلم لم يصفُ له منهم إلا قليل فالنبى صلى الله عليه وآله وسلم هو أنجح خلق الله - إن جاز هذا التعبير- وهو العبد الموفق فى كل خطوة وكل نَفَس ، وبين النَفَس والنَفَس ، وداخل النَفَس ، وأثنائه.

مضى أصحاب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بالصحبة. رؤية وجه النبى صلى الله عليه وآله وسلم كانت نوع من أنواع التربية والأمداد والتغذية ، كما سيأتى فى باب وصف النبى صلى الله عليه وآله وسلم ، فأين حظ أمته من إشراق وجه من صلى عليه ربه ولم ولن يقطع أو يمنع صلاته عليه صلى الله عليه وآله وسلم ؟!

رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام هى حظ من حظوظ الأمة فى رؤية نبيها صلى الله عليه وآله وسلم.

على حسب أنوار وأفهام ومعارف وتذوقات الأمة المحمدية - أعظم أمة أخرجت للناس - كان التنوع فى تناول رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام أحكامها وأنوارها وأسرارها.

فتناول الفقهاء يختلف عن تناول الأولياء ، وتناول من رأى النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى منامه يختلف عن تناول من لم يرَ ، وكل فى فلك يسبحون يجمعهم المحبة والأدب والتوقير فهم أمة سيد الخلق محمد صلى الله عليه وآله وسلم.

تناولنا فى هذا الكتاب بعون الله لرؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم نابع من عدة مفاهيم أهمها :
1- أن النبى صلى الله عليه وآله وسلم حى فى قبره غير محبوس ولا محصور كما يقول المتشددون المتنطعون المحرومون والعياذ بالله.

2- تناولنا للرؤيا من باب أن النبى صلى الله عليه وآله وسلم عنده قَدْر وقدرة حيا ومنتقلا. أفيعقل أن يصلى بالأنبياء فى الإسراء والمعراج ويلتقى بهم ويكلمهم ويكلمونه وينصحون أمته وتخفض أعداد الصلاة من خمسين إلى خمس بعد مناقشة من سيدنا موسى الذى بكى لما مر النبى صلى الله عليه وآله وسلم ، أيعقل أن يكونوا أحياء ونبيك صلى الله عليه وآله وسلم ميت والعياذ بالله ؟! أيعقل أن يكون الشهداء أحياء وهو ميت ؟! الموت للنبى صلى الله عليه وآله وسلم هو نوع من أنواع تغييب الجسد الشريف فى قبره صلى الله عليه وآله وسلم حتى يقضى الله أمرا كان مفعولا ، فهو فى الرفيق الأعلى وهو قائم فى قبره يصلى ، فالأنبياء أحياء فى قبورهم يصلون ، هكذا أخبرنا الحبيب صلى الله عليه وآله وسلم والموت ليس بعدم محض لابن آدم ، قال تعالى {الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ }الملك2 فالموت نفسه نوع من أنواع الخلق ، فما بالك بنبيك صلى الله عليه وآله وسلم.كان نبى الله عيسى يحيى الموتى بإذن الله , أفلا يحيى الله نبيه صلى الله عليه وآله وسلم بطريقة ما. والله لا نجد أحدا يقول بكلام المتنطعين ونعلم أنه يرى النبى صلى الله عليه وآله وسلم إلا إذا كانت الرؤيا على سبيل النذارة.

3- تناولنا للرؤيا من باب أن النبى صلى الله عليه وآله وسلم كان ومازال نبيا ، وما الرؤيا إلا نوع من أنواع تربية وتعليم وتثبيت الأمة . يأتيهم فى منامهم لضعفهم عن رؤيته صلى الله عليه وآله وسلم فى اليقظة . من كان يعلم أن النبى صلى الله عليه وآله وسلم حى فسيأخذ بنصيبه ، ومن يقول كما يقول المتشددون : النبى ميت بنص قول الله {إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُم مَّيِّتُونَ }الزمر30 نقول لهم : كلمة حق أريد بها باطل ، وحظكم من الرؤيا الموت كما هو حظ النبى صلى الله عليه وآله وسلم عندكم , حظكم موت القلب والشعور.

4- تناولنا للرؤيا من باب الإشارة إلى قدرة النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى أن يُرِى أحدا نفسه الشريفة , فالمحروم المسكين من يظن أنه يرى بنفسه وبقدرته وبحوله وبقوته.
فالكل ناقش قدرة ابن آدم ولا تجد أحدهم تذكر قدرة الله عز وجل ولا الإمكانيات المستودعة فى الذات النبوية الشريفة.

هذا الكتاب ليس مكتوبا للمتنطعين ولا المتشددين.
ولم يكتب وعظا ولا علوا ولا فسادا ولا لحظ نفس - أسأل الله ذلك.
كُتِبَ لمن كان متلمسا للطريق.
كُتِبَ لمن كان فى قلبه حنين للنبى صلى الله عليه وآله وسلم
كُتِبَ لمن لم يجد أحدا من أهل الله واختلطت عليه الأمور.
كُتِبَ لمن علم أن الرؤيا أحد مقامات التسليم ، فالإنسان عند نومه يكون مسلما جسده وروحه لله عز وجل لا يملك من أمر نفسه شيئا لا يدرى أتقبض روحه أم لا ولا يظل قائما غير نائم حتى لا يموت ، توكل على الله وسلم نفسه ألم تر إلى قول النبى صلى الله عليه وآله وسلم اللهم أسلمت نفسي إليك ووجهت وجهي إليك وفوضت أمري إليك وألجأت ظهري إليك رغبة ورهبة إليك لا ملجأ ولا منجا منك إلا إليك آمنت بكتابك الذي أنزلت ونبيك الذي أرسلت وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من قالهن ثم مات تحت ليلته مات على الفطرة "( )

لما تخلصت الروح من أغلال الجسد ، سبحت فى ملكوت الله.

من سلم لله نفسه فى يقظته كما سلم نفسه عند نومه رأى فى يقظته ما يراه فى نومه.

هذا الكتاب مكتوب لمن يعلم أن سرعة الروح أعظم بكثير من سرعة البدن المحدودة. فالروح تسير فى الزمان وترجع لصاحبها فتخبره بما يكون فى الفترة القادمة والتى هى الفرق بين سرعة الروح فيما رأت وبين سرعة الأحداث التى يمر بها جسده.

كُتِبَ لمن لا يريد أن يحرم فى ثلث حياته ( ساعات النوم ).
كُتِبَ لمن كان يرى النبى صلى الله عليه وآله وسلم ، ثم توقفت رؤياه أو حرم منذ زمن بعيد.

هذا الكتاب مكتوب لأناس يريدون ألا يكون عندهم فى الكون إلا الله ورسوله صلى الله عليه وآله وسلم يريدون أن يلحقوا بمن سرت نورانية حب الله ورسوله صلى الله عليه وآله وسلم فى كيانهم وتخللت ذواتهم ، ومن أشرقت عليهم الأنوار المحمدية فبددت ظلمات نفوسهم وطهرت أرواحهم وتعقبت أدران النفس والحجب فنقت وصفت سرائرهم.

ومن خبأوا أحوالهم وآمالهم وأنفسهم وكينونتهم فى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ما عندهم أمان إلا فيه وبه : {وَمَا كَانَ اللّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنتَ فِيهِمْ وَمَا كَانَ اللّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ }الأنفال33


هذا الكتاب مكتوب فى حب الله ورسوله صلى الله عليه وآله وسلم ودعوة للناس للرجوع إلى الدين البسيط السهل وإلى حضن النبى صلى الله عليه وآله وسلم

قسمت هذا الكتاب إلى ثمانية أبواب :-
الباب الأول: وصف خير خلق الله صلى الله عليه وآله وسلم
وفيه : عبد واحد صلى الله عليه وآله وسلم, موجز مختصر فى وصف سيد البشر صلى الله عليه وآله وسلم ، وصف النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى الأحاديث ، ذكر بعض ما يمن الله به علينا من شرح للجمال والجلال والكمال المحمدى ، المستودع فى الذات المحمدية الشريفة المشرق على الجسد النورانى الطاهر, الأنبياء أحياء فى قبورهم يُصَلُّون ، خصوصية وبشرية النبى صلى الله عليه وآله وسلم عند قتلة الحسين.

الباب الثانى: الأحكام الشرعية الخاصة بالرؤيا
وفيه : الأحاديث الواردة فى أهمية الرؤيا، الأحاديث الواردة فى رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام، عالم المثال, عالم الصور, عالم التصور، إشارات سريعة لبعض ما ورد فى قدرات الجسد النبوى الشريف والروح المطهرة، الخلط بين عدم ثبوت الأحكام الشرعية بمجرد الرؤيا وبين العمل بالمنام، حدود العمل بالرؤيا المنامية، أنواع الرؤى.

الباب الثالث : ذكر من حظى برؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام
وفيه : رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم لنفسه، رؤى كبار أهل البيت، رؤى أصحاب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، رؤى بقية أهل البيت ، رؤى بعض الأئمة والأعلام، رؤى قراء القرآن ، رؤى علماء الحديث، رؤى الفقهاء، رؤى الملوك والقادة، رؤى النساء.


الباب الرابع: تأثير رؤيا النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام على اليقظة

وفيه : إثبات تأثير ما يراه المرء فى المنام على جسده
أثر رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم مناما على الإنسان فى يقظته تأثيراً واضحاً جلياً مادياً.
1- الشفاء من العمى ورد البصر.
2- العقوبة بالعمى.
3- النجاة من مرض خطير.
4- ظهور علامات على الجسم.
5- العقوبة بالقتل.
6- الأمن والأمان.
7- شم رائحة المسك من الفم.
8- إعطاء النبى صلى الله عليه وآله وسلم شئ فى المنام فتجده فى اليقظة.
9- الاستغناء عن الأكل والشرب فترة.
10- تأثير ما يقدمه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من طعام أو شراب على علوم وأحوال ومقامات بعض المسلمين.

تربية وتعليم وإرشاد النبى صلى الله عليه وآله وسلم لبعض أمته فى المنام.
1- تعليم وتلقين أدعية الفرج.
2- تحقق دعاء رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام.
3- الدعوة إلى الإسلام.
4- نصائح فيها خير الدنيا والآخرة.
5- تعليم وإخبار.
6- الإخبار بمغيب.
7- التنويه و الإخبار بقرب أو بطول العمر.
8- التوصية بمجالس الذكر ومجالس الصلاة على النبى صلى الله عليه وآله وسلم.

الباب الخامس: الحضور واليقظة فى إمكانية رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام واليقظة
وفيه : معاينة أمور من أمور الآخرة فى الدنيا ، خرافة كان رجلا من الإنس أسرته الجن ، يدخل رجل من هذه الأمة الجنة قبل موته ، قصة أبى مخرمة الذى رأى الحور العين فى اليقظة ، حضور النبى صلى الله عليه وآله وسلم لبعض أصحابه قبل موتهم أو بعد موتهم ، قصة الصحابى الجليل زيد بن خارجة الذى تكلم بعد الموت ، الرد على ابن تيمية فى ادعائه أن من سلم على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عند قبره فسمع رد السلام فإن الشيطان هو الذى يرد عليه ، الدليل على رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم يقظة أو سماع كلامه ، أقوال طائفة ممن قال بجواز رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم يقظة من الأئمة الأعلام ، ابن تيمية يثبت خروج بعض المعذبين من قبورهم جسدا وروحا ولا يثبت ذلك للنبى صلى الله عليه وآله وسلم ، استعراض نماذج من تناول أتباع مدرسة ابن تيمية فى العصر الحديث للرؤيا يقظة.
الباب السادس: حتى لا تحرم من رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام
وفيه : الحجب بسبب العقائد المشوشة ، أثر الإسرائيليات على بعض المسلمين ، بعض النقاط التى تحجبك بشدة عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، ما معنى قولهم وجوب عدم الغلو فى النبى صلى الله عليه وآله وسلم ، الحجاب بسبب الغلو فى التبديع ، سرد بعض الأقوال فى تعريف البدعة ، نماذج من الغلو والتشدد فى التحريم ، مصائب وقع فيها المتشددون بسبب عنادهم مع الله ورسوله صلى الله عليه وآله وسلم ، الحرب على الطاعات.

الباب السابع: أسئلة وإجاباتها
وفيه: أسئلة وإجاباتها ، أذكار الصباح والمساء ، أذكار سفينة النجاة ، أذكار قبل النوم

الباب الثامن: الإعانة فى رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم يقظة ومناما
وفيه: فؤائد رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام ، الأسباب التى تساعد على رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام ، طريق أهل الله للجمع برسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، السر فى ارتباط قراءة بعض السور ورؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم ، الربــــاط ، بعض الأحاديث الواردة فى أحوال وفتن آخر الزمان وكيفية تصرف المرء المسلم ، عدة أهل بدر ، الفرق بين من لا يرى النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام من المحبوبين وبين من لا يراه من المحجوبين ، حاجة الأمة للرؤيا
تربية الدجال ، خطة الدجال ومدى نجاحه فيها ، تربية أهل الله ، نصائح تفيد بمشيئة الله فى الزمن القادم ، عقيدتى ، فى آخر الزمان الصلاة على النبى صلى الله عليه وآله وسلم شيخ من لا شيخ له.


أسأل الله العلى العظيم القبول وأن يكون هذا الكتاب كتابا مباركا وسببا بإذن الله لرؤية الكثير من الأمة المحمدية للنبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام واليقظة ، وأن يكون بداية لعودة كثير من الناس لمحبة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وتعظيمه وتوقيره ومعرفة قدره العظيم ، وأسأله جل وعلا أن يكون سببا لرجوع الناس إلى حضن النبى صلى الله عليه وآله وسلم حنينا وشوقا ووجودا. وأسأل الله أن يكون أعلى وأقيم وأنور وأعظم ما كتب عن سيدنا ومولانا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لا يسبقه سابق ولا يلحقه لاحق. وأسأل الله أن يكون هذا الكتاب بمثابة الشيخ المسلك لمن لم يجد أحدا من أهل الله.

وصل اللهم على من أشرقت الأنوار الإلهية عليه
فأصبح وجهه كالقمر إذا سُر استنار
وعلى آله وسلم كما تحب وترضى

وكان الفراغ من كتابته يوم السبت الثامن والعشرون من ذى الحجة 1426 هـ الموافق الثامن والعشرون من يناير 2006 م.
كتبه
أفقر خلق الله إليه
محمود السيد صبيح
مصر المحروسة



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت فبراير 18, 2006 1:37 am 
غير متصل

اشترك في: الجمعة مارس 19, 2004 3:05 pm
مشاركات: 937
مكان: EGYPT
[font=Arial][align=center]بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين[/align]

الحمدلله رب العالمين والصلاه على الهادى البشير المبعوث رحمة للعالمين عليه وعلى آله الأطهار الأخيار أفضل الصوات وأتم التسليم ، ورضى الله عن صحابته الكرام أجمعين الغرالميامبن وعن التابعين وتابعى التابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين
ثم أم بعد


جزاكم الله خيراً سيدى الدكتور محمود على هذة الدرة النفيسة أو الياقوتة بين الأحجار
(( حتى لاتحرم من رؤية النبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام ))

فماأحوجنا لرؤية الحبيب صلى الله عليه وآله وسلم يقظة ومناما
ماأحوجنا ونحن كالأيتام على موائد اللئام إلى حضن هذه الأمة سيدالخلق وحبيب الحق روحى له الفداء
ماأحوجنا لرؤية الأنوار المحمديه ونحن مغيبون فى عالم التيه لتنير لنا الطريق
ماأحوجنا للثبات فى هذا الزمان برؤيته صلى الله عليه وآله وسلم
ماأحوجنا ان نرى النور ليبدد لنا ظلامنا
ماأحوجنا سيدى يارسول الله صلى الله عليك وآلك وسلم للمدد
ما أحوجنا لك سيدى يارسول الله صلى الله عليك وآلك وسلم تسليما كثيرا
ماأحوجنا ،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،


سيدى أنت قلت
كلما اقترب الزمان
لم تكد رؤيا المؤمن تكذب
هكذا قال النبى صلى الله عليه وآله وسلم
فى هذا الحديث إخبار وإشارة
إخبار وإشارة نبوية واضحة لاحتياج المؤمن للتثبيت مع توالى الفتن فى آخر الزمان عند قلة المؤتمنين
وغياب الأئمة الممكنين
وندرة الأولياء والعارفين
مع قلة الرجال ونقص الرجولة
إذا عز الأخ وفقد الرفيق
مع اشتباه الأمور وتداخل السطور
وتناحر التيارات والمذاهب
وعند فقد حلاوة الطاعة مهما كثرت الأعمال
حينما يكون حال المسلم كحال الغريق

[align=center]يكون الرباط
وتكون الرؤيا من زاد الطريق [/align]


ولايوجد تعقيب يقال أفضل من
(( اللهم إنى أسألك بنور النور قبل الأزمنة والدهور صلى الله عليه وآله وسلم أن تنعم علينا برؤية الحبيب صلى الله عليه وآله وسلم يقظة ومناما وأن تشفعه فينا يوم القيامة يوم الحسرة والندامة ، وأن تجعل كل حرف خطه سيدى الدكتور محمود بميزان حسناته وأن ترضى عنا الحبيب صلى الله عليه وآله وسلم وأن تقرأعيننا برؤيته فى الدنيا وشفاعته فى الآخرة
اللهم آمين بجاه من أرسلته رحمة للعالمين صلى الله عليه وآله وسلم
))
[/font]

_________________
لافتى إلا عــــــــلي ( عليه السلام ) ولاسيف إلا ذوالفقار

أَنا عبدٌ لسيّد الأنبياءِ وَولائي لهُ القديم ولائي
رغم أنف الأدعيـــــاء ومنافقي بني الزرقـــــاء


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد فبراير 19, 2006 1:41 pm 
غير متصل

اشترك في: الأحد فبراير 22, 2004 2:50 am
مشاركات: 4483
[font=Arial]

السيد الشريف

أشكرك شكرا جزيلا على سرعة الاستجابة فى نشر المقدمة


فهذا الكتاب

كُتِبَ لمن لم يجد أحدا من أهل الله واختلطت عليه الأمور

نعم ، فأى منصف ، ولن أقول محب حتى لا يقولوا أوهام محبين ، يقرأه يعرف قيمته
تجد فيه تربية ، وتسليك، ورقية من أمراض استمرت زمنا وحان وقت الشفاء منها

وأما الرباط
[URL=http://www.msobieh.com/]
ف
ـــــــــــــــــــــــــــــــــهــنــا[/URL]

بارك الله فيك ونصرك وأعانك وأمدك بمدد حبيبه صلى الله عليه وآله وسلم
[/font]

_________________
" الأولياء وإن جلت مراتبهم فى رتبة العبد والسادات سادات "


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حتى لا تحرم من رؤية النبى صلى الله عليه وسلم فى المنام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد فبراير 19, 2006 1:44 pm 
غير متصل

اشترك في: الأحد مارس 07, 2004 12:49 pm
مشاركات: 5209

اقتباس :-

أسأل الله العلى العظيم القبول وأن يكون هذا الكتاب كتابا مباركا وسببا بإذن الله لرؤية الكثير من الأمة المحمدية للنبى صلى الله عليه وآله وسلم فى المنام واليقظة ، وأن يكون بداية لعودة كثير من الناس لمحبة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وتعظيمه وتوقيره ومعرفة قدره العظيم ، وأسأله جل وعلا أن يكون سببا لرجوع الناس إلى حضن النبى صلى الله عليه وآله وسلم حنينا وشوقا ووجودا. وأسأل الله أن يكون أعلى وأقيم وأنور وأعظم ما كتب عن سيدنا ومولانا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لا يسبقه سابق ولا يلحقه لاحق. وأسأل الله أن يكون هذا الكتاب بمثابة الشيخ المسلك لمن لم يجد أحدا من أهل الله
.



[align=center]اللهم آمين .. آمين .. آمين [/align]

والله يا سيدى الشريف من يقرأ كلماتك يراها نور صادق يخرج من مشكاة الحق لتهدى الأمة فى هذا الزمن الذى عز فيه الرجال الحق الصادقين فى ما عاهدوا الله عليه.
وما يخرج من قلب صادق لابد وان يدخل القلوب فينيرها ويحييها بإذن الله .

ويا سعادة من ينتبه لكلماتك الطيبة
" فى آخر الزمان الصلاة على النبى صلى الله عليه وآله وسلم شيخ من لا شيخ له. "


نسال الله ألا يحرمنا صحبتك وأن يكرمنا رؤية الحبيب المصطفى يقظة ومناماً فى الدنيا والآخرة.
اللهم آمين



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد فبراير 19, 2006 10:18 pm 
غير متصل

اشترك في: الاثنين فبراير 13, 2006 1:40 am
مشاركات: 361
بسم الله الرحمن الرحيم

جزاك الله خيرا يا دكتور محمود فكم نحتاج لكتاب كهذا في مثل هذا الوقت وبارك الله لك وامدك بالعمر الطويل والعلم الكثير لتفيد وتنقذ بإذن الله كثير من الشباب الذي شوشت افكاره.

ولكن لي سؤال لفضيلتك اين نستطيع ان نجد نسخة من الكتاب هنا في اسوان؟ لأني بحثت في مكتبات ولم اجده .
إن في الصعيد كثير من القوم قد شغفوا حبا بالنبي وآله صلى الله عليه وسلم فهل هناك مكتبات في اسوان او قنا حصلت على نسخ من الكتاب؟
وجزاك الله خيرا


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين فبراير 20, 2006 12:10 am 
غير متصل

اشترك في: السبت فبراير 21, 2004 4:33 am
مشاركات: 10022
[center][table=width:100%;background-color:transparent;background-image:url(backgrounds/16.gif);border:5 solid green;][cell=filter:;][align=center]سيدي الشريف

د/ محمود السيد صبيح

منذ ثلاث سنوات انتقلت إلى القرن الثامن الهجري لغزو ابن تيمية

وأتباعه في معركة:

" أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله صلى الله عليه وسلم وأهل بيته "

وكان النصر من عندالله وبمدد رسوله صلى الله عليه وآله وسلم .

ومنذ عام تقريبا ذهبت بنا للقرن الأول الهجري في ( كربلاء ) لتقف بجوار

مولانا الحسين تحارب بسيف الكلمة الصارم البتار في :

" خصوصية وبشرية النبي صلى الله عليه وآله وسلم عند قتلة مولانا الحسين"

واليوم تنقلنا للنور الأول في لحظة تعلوها المهابة جمالا وكمالا وجلالا ...

فنحن الآن أمام أعظم وأكرم وأكمل ... خلق الله - تبارك الله أحسن الخالقين -في :

" عبد واحد اسمه محمد صلى الله عليه وآله وسلم "

وأخيرا طلعت علينا من ثنيات الوداع بالبدر في:

" حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وآله وسلم في المنام "

هنيئا لنا و لكم في مصرنا المحروسة - التي تحب و تعرف قدر أهل البيت -

اللآلئ والدرر:

" عبد واحد اسمه محمد صلى الله عليه وآله وسلم "


" حتى لا تحرم من رؤية النبي صلى الله عليه وآله وسلم في المنام "


" خصوصية وبشرية النبي صلى الله عليه وآله وسلم عند قتلة مولانا الحسين"


" أخطاء ابن تيمية في حق رسول الله صلى الله عليه وسلم وأهل بيته "


سيدي الشريف في انتظار المزيد مما اختصك الله به بمدد رسوله

محمد صلى الله عليه وآله وسلم ...

حفظك الله بحفظ نبيه محمد صلى الله عليه وآله وسلم

وقرّ عينيك ...

[/align]
[/cell][/table][/center]

_________________
إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً }الأحزاب33

صورة


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين فبراير 20, 2006 9:03 am 
غير متصل

اشترك في: السبت فبراير 21, 2004 10:56 pm
مشاركات: 1245
مكان: يا رب مع الحبيب و آله صلى الله عليه و آله وصحبه وسلم
[align=center]سيدي حقاً لا أجد ما اقوله عن هذا الكتاب العظيم ولكن يكفى من يقرائه ان يعلم
بارك لك الموالى عز وجل و أرضا عنك سيدنا وحبينا رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم
[/align]

_________________

يا خير من دفنت في التراب أعظمه فطاب من طيبهن القاع الأكم
نفسي الفداء لقبر أنت ساكنه فيه العفاف وفيه الجود والكرم
أنت الشفيع الذي ترجى شفاعته عند الصراط إذا ما زلّت القدم


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة مارس 17, 2006 3:29 am 
غير متصل

اشترك في: الخميس يناير 12, 2006 3:12 pm
مشاركات: 13
مكان: الحجرة النبوية
[font=Comic Sans MS] [/font]سيدي محمود :

بارك الله فيك و أطال عمرك ببركة سيدنا محمد صلى الله عليه و آله و سلم و زادك تأيدا و نصرا رغم كيد الكائدين و مكر الماكرين و أعاننا عل نصرتك ظاهرا و باطننا و قولا و عملا في غير ضراء مضرة و لا فتنة مضلة

و لسوف يعطيك ربك فترضى
[hr]


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: الحمدلله رب العالمين والصلاةوالسلام على سيدنا محمد وآله وسلم
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين مارس 20, 2006 9:52 am 
غير متصل

اشترك في: الأحد مارس 19, 2006 2:20 pm
مشاركات: 6
[align=justify]جزاكم الله كل خير ،،،
حقيقة تعجز الكلمات عن التعبير بما تجيش به النفس ، إن كلامك أيها الشيخ يريح كل مؤمن صادق محب لأشرف خلق الله سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم.
إن كل صلاة على أشرف خلق الله سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم في هذا الموقع نقرؤها في هذا المنتدى نزداد بها شرفاً وسمواً فجزاكم الله عن أمة حبيبه سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم كل خير ، وأتمنى أن أحظى بقراءة كتابك الذي صدر حديثاً ومعرفة أين أجده.

بن طيفور السنهوري
[/align]


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء مارس 21, 2006 2:59 am 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 20620
وجزاكم الله خيرا ياحبيب

الكتاب موجود فى مكتبات سيدنا الحسين

( أم القرى ـ المجلد العربى ـ العالمية ـ جعفر ـ دار الفكر ـ التوفيقية ـ الجندى ) وغيرها



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين إبريل 17, 2006 5:56 am 
غير متصل

اشترك في: الجمعة فبراير 27, 2004 4:45 am
مشاركات: 15860
سيدى الشريف الدكتور محمود

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بعد قراءتى لكتابكم المبارك

حتى لا تحرم من رؤية النبى صلى الله عليه وسلم فى المنام

أقول الحمد لله على نعمة رسول الله صلى الله عليه وسلم

وعلى نعمة وجود ورثته أهل بيته بارك الله فيك يا سيدى فوالله العظيم لم

أرى أعلى ولا أعظم ولا أقيم من هذا الكتاب فيما كتب عن سيدنا رسول الله

صلى الله عليه وسلم ولن يستطيع أحد أن يكتب بمثل هذا النور وهذا الفتح

الذى لا يأتى إلا لمن إتصل بسيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم

وأمده بمدده بارك الله فيك وزادك من فضله

الكتاب ملىء بالأسرار والجمال والكمال الذى تهتز له القلوب وتحيا

وفى هذا الوقت ولشدة الحاجة للوضوح والفهم والمعرفة حتى نكون

محل نظر الله ورسوله صلى الله عليه وسلم ونعرف كيف نسير بفهم واع

أحببت أن أعيد الجزء الذى جعلنى أنتبه لما حولى وكما قلتم يا سيدى

" فى آخر الزمان , وعند قلة المؤتمنين , وغياب المسلكين ولأئمة الممكنين

وندرة الأولياء والعارفين , مع قلة الرجال ونقص الرجولة , واشتباه الأمور

وتداخل السطور , ويكون حالك كحال الغريق , يكون الرباط

حتى تبدأ تربية أهل الله من جديد , وحتى يبدأ ظهور أهل الله كعدة أهل بدر ".

لذلك أحببت أعيد ما قلته فى كتابكم المبارك عن :

عدة أهل بدر

الفرق بين من لا يرى النبى صلى الله عليه وسلم فى المنام من المحبوبين
وبين من لايراه من المحجوبين

تربية الدجال

العقيدة المشوشة فى الله ورسوله معناها
التطبيع مع الدجال

تربية أهل الله

نصائح تفيد بمشيئة الله فى الزمن القادم

عقيدتى

الصلاة على النبى صلى الله عليه وسلم شيخ من لا شيخ له

________________________________________________________

عدة أهل بدر

قال تعالي " ولقد نصركم الله ببدر وأنتم أذلة فاتقوا الله لعلكم تشكرون "
كان عدد أهل بدر ثلاثمائة وبضعة عشر , يقول بعض أهل الله أنهم كانوا
ثلاثمائة وثلاثة عشر (313)
كانوا في أعلي درجات الرجولة , مع الله ورسوله صلي الله عليه وسلم
ثم مع أنفسهم .

اجتمع لهم أمران :
1-الرجولة .
2-والخصائص التي في كل واحد فيهم منفردا .

فكان مع النبي صلي الله عليه وسلم عمه حمزة أسد الله , والصديق
والفاروق , وذو النورين ومدينة العلم حامل باب خيبر , والحواري
وصاحب الدعوة المستجابة , و……..و…..وكان كل واحد منهم فيه
صفة ليست في الآخر .

عندما تكتمل هذه الصفات وتجتمع وتتحرك الرجولة يحدث للأمة نصر مبين .
يصير هؤلاء ال(313) كأنهم صف مرصوص , فيحدث النصر
عندما تجدهم الأمة يكونواحينئذ بمثابة الجدار الذي تحته " كنزلهما".

ال313 هم الفئة القليلة التي هزمت الفئة الكثيرة , وهو نفس
عدد أصحاب سيدنا داود

قال تعالي :
" فلما فصل طالوت بالجنود قال إن الله مبتليكم بنهر فمن شرب منه فليس
مني ومن لم يطعمه فإنه مني إلا من اغترف غرفة بيده فشربوا منه إلا
قليلا منهم فلما جاوزه هو والذين ءامنوا معه قالوا لا طاقة لنا اليوم بجالوت
وجنوده قال الذين يظنون أنهم ملقوا الله كم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة
بإذن الله والله مع الصبرين "
وهم نفس عدة أصحاب الإمام المهدي .

فعن محمد بن الحنفية قال :
كنا عند علي عليه السلام , فسأله رجل عن المهدي
فقال علي كرم الله وجهه:
هيهات , ثم عقد بيده سبعا فقال : ذاك يخرج في آخر الزمان إذا قال
الرجل : الله الله قتل ويجمع الله تعالي له قوما قزعا – بفتح المعجمتين
– كقزع السحاب , يؤلف الله بين قلوبهم لا يستوحشون إلي أحد
ولا يفرحون بأحد يدخل فيهم , علي عدة أهل بدر لم يسبقهم الأولون
ولا يدركهم الآخرون , وعلي عدد أصحاب طالوت الذين جاوزوا معه النهر .

قال أبو الطفيل : قال ابن الحنفية : أتريده ؟ قلت : نعم , قال : إنه يخرج
من بين هذين الأخشيين
قلت : لا جرم , والله لا أدعها حتي أموت , فمات بها يعني مكة حرسها الله تعالي

وقال رسول الله صلي الله عليه وسلم:
" في ذي القعدة تجاذب القبائل وتغادر , فينهب الحاج فتكون ملحمة بمني
يكثر فيها القتلي ويسيل فيها الدماء , حتي تسيل دمائهم علي عقبة الجمرة
وحتي يهرب صاحبهم فيأتي بين الركن والمقام فيبايع وهو كاره
يقال له إن أبيت ضربنا عنقك , يبايعه مثل عدة أهل بدر
يرضي عنهم ساكن السماء وساكن الأرض "

ال(313) كانوا واجتمعوا وظهر أمرهم في بدر , في معية الله ورسوله صلي الله عليه وسلم

إذا اكتمل في أي زمان (313) رجلا من أهل الله انتصر الإسلام نصرا عزيزا
مؤزرا , كما سيحدث في زمن الإمام المهدي .

مع مرور الأيام وغربة السنين , وبموت ال (313) من أصحاب النبي
صلي الله عليه وسلم وقلة من يصلح أن يكون مثلهم لغلبة الأقدار
ولحدوث المشيئة بضعف المسلمين .
وصل عددهم في زماننا هذا – كما يقول بعض أهل الله – إلي عدد أقل
من أصابع اليد الواحدة .

مع تناحر التيارات والمذاهب , ووجود دعاة أبعد ما يكونون عن الله ورسوله صلي الله عليه وسلم
دعاة من أنواع إما محجوبة أو متشددة , وإما أكبر ما يهمهم وينشرونه
فتوي رضاع الكبير , حتي وصلت الأهمية القصوي لبعضهم
تجويز أن يرضع رجل أجنبي من ثدي إمرأة مباشرة , وقال :
الرضاع من الحلمة لا تثير الشهوة لأنها سوداء ( الألباني)!!!

ومنهم من أكتشف فجأة بعد مئات السنين أن أسماء الله الحسني وهي
تسع وتسعون , غير معروفة
ويقول أنه لم يثبت إلا بضع وستون , عند هذا الجهبذ " ذو الجلال والإكرام
النافع , الضار, المعز والمذل "ليسوا من هذه الأسماء !!

وقد قدمنا في أسباب الحجب جملة من هذه المضحكات المبكيات .

يوما ما يأذن الله بعودة هذا الدين , فقد قال رسول الله صلي الله عليه وسلم :

" بدأ الإسلام غريبا وسيعود كما بدأ غريبا فطوبي للغرباء "
أي كما بدأ من غربة وضعف وانتصر , ستحدث غربة وضعف شديد
ويبدأ من هذا الضعف ويعود قويا " وسيعود كما بدأ "

سيعود للانتصار بغربته وضعفه بعد فترات يأس شديد
ويزيد عدد المخلصين الممكنين , بعد صهرهم كما يصهر الذهب
حتى يصبح عددهم (313) رجلا من أهل الله , ثم يخرج فيهم الإمام المهدى

فبأهل البيت يختم الأمر .

وللحديث بقية إن شاء الله تعالى
[/size][/color]


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين إبريل 24, 2006 12:49 pm 
غير متصل

اشترك في: الجمعة فبراير 27, 2004 4:45 am
مشاركات: 15860
الفرق بين من لا يرى النبى صلى الله عليه وسلم فى المنام من المحبوبين
وبين من لا يراه من المحجوبين
حاجة الأمة الى الرؤية
______________________________________


قال النبى صلى الله عليه وسلم :
" من أشد أمتى لى حباً ناس يكونون بعدى , يود أحدهم لو رآنى
بأهله وماله "
وقال صلى الله عليه وسلم :
" إن أحدكم سيوشك أن يحب أن ينظر إلىّ نظرة بما له من أهل ومال "
رؤيا النبى صلى الله عليه وسلم _ كما قلنا من قبل _ محض فضل .

حديث النبى صلى الله عليه وسلم فيه إشارات تفتت الأكباد
ففيه الإشارة الى شدة ما يلاقيه الإنسان من فتن وملاحم بحيث
يتمنى أن يرى النبى صلى الله عليه وسلم , ويسأله وإن فقد أهله وماله
يدرك أن النجاة والملاذ لا تكون إلا برسول الله صلى الله عليه وسلم
وهذا هو الفيصل بين من لايرى فى المنام من الأحباب , وبين من لا يراه
صلى الله عليه وسلم بسبب أنه محجوب .

فالمحب يريد أن يبيع كل شىء فى سبيل نظرة من رسول الله صلى الله
عليه وسلم " أن ينظر إلىّ نظرة " والكاره المحجوب يرى أن ذلك
من الغلو والشرك .
وفيه إشارة الى أمر أشد , وهو أن هناك أناساً بالرغم من وصولها لدرجة أن
النبى صلى الله عليه وسلم يشهد لهم بشدة المحبة , ويهون عليهم كل
شىء إلا أنهم لا يرونه " يودوا " , " يود "

إذا كانت الرؤية سهلة أو ممكنة , ما قال النبى صلى الله عليه وسلم ذلك
فالرؤيا ستكون عسيرة , فى بعض الآثار أن يوماً ما سترفع رؤيا النبى صلى
الله عليه وسلم , أو تكون عزيزة جداً , هذا الأمر فيه من الأسرار الكثير .
ففى الزمن القادم ستزيد الفتن جداً " يصبح الرجل مؤمناً ويمسى كافراً " …
كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
" بادروا بالأعمال فتنا كقطع الليل المظلم , يصبح الرجل مؤمنا ويمسى كافرا
أو يمسى مؤمنا ويصبح كافرا , يبيع دينه بعرض من الدنيا "
فى هذا الحديث إشارات وإشارات .

لن يرى النبى صلى الله عليه وسلم فى الأزمنة القادمة _ وذلك بعد بداية
الفتن والملاحم وليس الآن , وإن كنا قد أشرفنا على هذا الزمن وقلّت أعداد
من يرى النبى صلى الله عليه وسلم بنسبة مخيفة _ .
أقول لن يراه صلى الله عليه وسلم إلا الممكنون من أهل الله
أصحاب البصائر والحكمة .
وسيكون هذا من نوع التأييد لهم , فحتى المحبون فلن يروه إلا نادراً

ولابد لهم من مصاحبة العارف الربانى الذى قل عدده كما أشرنا من قبل .
فإذا ما صاحبوه رأوا النبى صلى الله عليه وسلم
أما العوام فستصبح الرؤيا نادرة وعزيزة لشدة تلوثهم بما ذكرناه فى
أسباب الحجب .

فإن العوام فى العصور السابقة كانوا على الفطرة وعلى خلق عال رفيع
وكان عندهم توكل وتسليم وعقيدة بسيطة سهلة ليس فيها الشاب
الأمرد ولا أن الله له ضروس وأسنان وعندهم النبى صلى الله عليه وسلم
حى يرزق فى حضرة إلهية , وكانوا يتحملون المشاق للحج والزيارة على
أقدامهم , وكانوا يقيمون الاحتفالات العظيمة لمن زار قبر النبى صلى الله
عليه وسلم وحتى الآن تجد على جدر البيوت القديمة أحاديث
" من حج ولم يزرنى فقد جافانى " فقد أفلح الدجال فى أن يجعل معظم
التيارات فى حالة جفاء مع النبى صلى الله عليه وسلم .

لن يرى النبى صلى الله عليه وسلم فى المنام الكثير حتى تسقط الأقنعة
والزيف وحتى لا يدعى الولاية أحد , وحتى يفيق المشايخ الذين يبشرون
بأنفسهم ونسوا التبشير برسول الله صلى الله عليه وسلم وسيسقط كل
من يرفع رأسه بغير إذن من المولى عز وجل
حتى المحبون ستحدث لهم فتن ظلماء وتعرض عليهم الفتن
كعرض الحصير عودا عودا , المحبون سوف يكون عندهم آفات
ولابد من صهرهم .

لابد للمسلمين أن يتخلصوا من أدران الشيعة ولابد للمسلمين
أن يتخلصوا من بنى أمية ومن يتولاهم , فتحت شعار الرافضة يضرب
أهل البيت وتحت شعار النصب تضرب الصحابة .

لابد من الصهر حتى يرجع الإسلام غضا , ولكن الثمن غال .
والمتطلع الى الساحة يجد الأمور كلها تهيأ الى تربيتين , حتى تحدث
التربيتان لابد من التشتت والتشتيت .
التربية الأولى : هى تربية الدجال .
التربية الثانية : هى تربية أهل الله .

وللحديث بقية إن شاء الله تعالى


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت إبريل 29, 2006 7:05 am 
غير متصل

اشترك في: الجمعة فبراير 27, 2004 4:45 am
مشاركات: 15860

تربية الدجال
___________

من العجيب والغريب أن كثيراً من المتدينين سوف يكونون فى جيش الدجال
كما قال النبى صلى الله عليه وسلم فعن شريك بن شهاب قال :
ليت إنى رأيت رجلاً من اصحاب محمد صلى الله عليه وسلم يحدثنى
عن الخوارج قال : فلقيت أبا برزة فى نفر من أصحاب محمد صلى الله
عليه وسلم فقلت : حدثنى شيئاً سمعته من رسول الله صلى الله
عليه وسلم فى الخوارج قال :
أحدثكم بشىء قد سمعته أذناى ورأته عيناى , أتى رسول الله صلى
الله عليه وسلم بدنانير فقسمها وثم رجل مطموم الشعر آدم أو أسود
بين عينيه أثر السجود , عليه ثوبان أبيضان , فجعل يأتيه من قبل يمينه
ويتعرض له فلم يعطه شيئاً قال : يامحمد ما عدلت اليوم فى القسمة
فغضب غضباً شديداً ثم قال صلى الله عليه وسلم :
" والله لا تجدون بعدى أحداً أعدل عليكم منى – ثلاث مرات ثم قال –
يخرج من قبل المشرق رجال كان هذا منهم , هديهم هكذا , يقرؤون
القرآن لا يجاوز تراقيهم يمرقون من الدين كما يمرق السهم من
الرمية ثم يرجعون فيه , سيماهم التحليق لا يزالون يخرجون حتى
يخرج آخرهم مع الدجال , فإذا لقيتموهم فاقتلوهم
هم شر الخلق والخليقة "
كيف يكون ذلك ؟
خط طويل , وخطة مترامية لا يدركها من وقع فيها
بمشيئة الله سنتكلم عنها وعن تربية الدجال .

الدجال موجود وجوداً حقيقياً ووجوداً معنوياً , فقد أخبر النبى صلى
الله عليه وسلم أنه فى جزيرة , سواء هذه الجزيرة فى أحد مثلثات
برمودا , او غيرها , أو هو متنقل .

خطط الدجال أن كل ما يقف فى وجهه لابد من تدميره بهدوء و روية و سكينة
ولا مانع من أن يكون التدمير على يد من يدمر نفسه بنفسه .

____________________________________________________


العقيدة المشوشة في الله ورسوله معناها التطبيع مع الدجال

خطة الدجال ومدي نجاحه فيها
_______________________________

1_ التشكيك في الذات الإلهية وفي الأسماء الحسني

2_ هز المفاهيم حول الألوهية والربوبية وصفات الله عز وجل

3_ تنقيص مقام النبي صلي الله عليه وسلم عند الأمة المحمدية

4_ تربية أعوانه والتمهيد لاستخدام قوي متعددة يمتاز بها
أعوانه والمؤمنين به

5_ سلب المسلمين من قوتهم وأسراراهم

ولشرح النقاط السابقة نقول بفضل الله ومننه وإعانته ماذا يريد الدجال.

الدجال يريد أن يحكم العالم ويكون هو الملك المرسل أو الرب الممكن
الذي ظهر بآياته يظهر في صورة رجل صالح , ثم يدعي النبوة , ثم يقول
للناس : أنا ربكم .

إذاً خطته ستكون في محاور علي حسب ما سيدعيه .

1- التشكيك في الذات الإلهية وفي الأسماء الحسني

الذات الإلهية
_____________

1- لا يحب إبليس ولا الدجال الذكر بالإسم المفرد : الله الله أو أحد أحد
فالاسم المفرد يؤذيه لا يطيق سماعه , وحديثا خرج من يقول أنه
ليس من الثابت معرفة أسماء الله الحسني إلا ست وستين إسما !!
فليحرم من يحرم الذكر بالإسم المفرد

2 - الذات الإلهية أيضا يجب التشكيك فيها
في حديث معروف أعتقد أن معظم المسلمين يعرفوه بنص
" لاتفكروا في ذات الله فتهلكوا , وتفكروا في آلائه " وله روايات عديدة .

أما عندهم فابن القيم ( صاحب عقيدة الاستلقاء علي العرش , ووضع
رجل علي رجل , وركوب الله عز وجل علي الحوض ) اكتشف اكتشافا
خطيرا وهو أن
الذات الإلهية ليس معناها الله نفسه , ولكن معناها الشريعة .

قال ابن القيم في بدائع الفوائد ( 2 / 245 – 246) : وأم الذات فقد
استهوي أكثر الناس ولا سيما المتكلمين القول فيها أنها في معني
النفس والحقيقة ويقولون ذات الباري هي نفسه ويعبرون بها عن
وجوده وحقيقته ويحتجون في إطلاق ذلك بقوله في قصة إبراهيم
ثلاث كذبات كلهن في ذات الله رواه البخاري ومسلم وقول خبيب وذلك
فى ذات الإله قال وليست هذه اللفظة إذا استقريتها فى اللغة
والشريعة كما زعموا ولو كان كذلك لجاز أن يقال عند ذات الله واحذر
ذات الله كما قال تعالى ( ويحذركم الله نفسه )
وذلك غير مسموع ولا يقال إلا بحرف فى الجارة وحرف فى للوعاء وهو
معنى مستحيل على نفس البارى تعالى إذا قلت جاهدت فى الله
تعالى وأحببتك فى الله تعالى محال أن يكون هذا اللفظ حقيقة لما
يدل عليه هذا الحرف من معنى الوعاء وإنما هو على حذف المضاف
أى فى مرضاة الله وطاعته فيكون الحرف على بابه كأنك قلت هذا
محبوب فى الأعمال التى فيها مرضاة الله وطاعته وأما أن تدع اللفظ
على ظاهره فمحال وإذا ثبت هذا فقوله فى ذات الله أو فى ذات الإله
إنما يريد فى الديانة والشريعة التى هى ذات الإله فذات وصف للديانة
وكذلك هى فى الأصل موضوعها نعت لمؤنث ألا ترى أن فيها تاء التأنيث
وإذا كان الأمر كذلك فقد صارت عبارة عما تشرف , بالإضافة الى الله
عز وجل لا عن نفسه سبحانه وهذا هو المفهوم من كلام العرب ألا
ترى قول النابغة الذبيانى بجلتهم ذات الإله ودينهم فقد بان غلط من
جعل هذه اللفظة عبارة عن نفس ما أضيف إليه
وهذا من كلامه من المرقصات فإنه أحسن فيه ماشاء أصل لفظة
ذات أصل هذه اللفظة هو تأنيث ذو بمعنى صاحب فذات صاحبة كذا
فى الأصل ولهذا لا يقال ذات الشىء إلا لما له صفات ونعوت تضاف
إليه فكأنه يقول صاحبة هذه الصفات والنعوت ولهذا أنكر جماعة من
النحاة منهم ابن برهان وغيره على الأصوليين قولهم الذات وقالوا لا
مدخل للألف واللام هنا كما لايقال الذو فى ذو وهذا إنكار صحيح
والاعتذار عنهم أن لفظة الذات فى إصطلاحهم قد صارت عبارة عن
الشىء نفسه وحقيقته وعينه فلما استعملوها استعمال النفس
والحقيقة عرفوها باللام وجردوها ومن هنا غلطهم السهيلى فإن
هذا الإستعمال والتجريد أمر اصطلاحى لا لغوى فإن العرب لا تكاد
تقول رأيت الشىء لعينه ونفسه وإنما يقولون ذلك لما هو منسوب
إليه ومن جهته وهذا كجنب الشىء إذا قالوا هذا فى جانب الله
لا يريدون إلا فيما ينسب إليه من سبيله ومرضاته وطاعته لا يريدون
غير هذا البتة فلما اصطلح المتكلمون على إطلاق الذات على النفس
والحقيقة ظن من ظن أن هذا هو المراد من قوله ثلاث كذبات فى ذات
الله وقوله وذلك فى ذات الإله فغلط واستحق التغليط بل الذات هنا
كالجنب فى قوله تعالى
( أن تقول نفس ياحسرتى على ما فرطت فى جنب الله )
ألا ترى أنه لايحسن أن يقال ههنا فرطت فى نفس الله وحقيقته
ويحسن أن يقال فرط فى ذات الله كما يقال فعل كذا فى ذات الله
وقتل فى ذات الله تعالى وصبر فى ذات الله
فتأمل ذلك فإته من المباحث العزيزة الغريبة التى يثنى على مثلها
الخناصر والله الموفق المعين . اه كلام ابن القيم

أما شيخ ابن القيم وهو ابن تيمية فعنده أن كلمة " الذات " لا يحكم
بحسنها وهو أسم ليس بسىء
قال ابن تيمية في توحيد اللألوهية ( 6 /142 ) : ويفرق بين دعائه
والإخبار عنه فلا يدعي إلا بالأسماء الحسني وأما الإخبار عنه فلا
يكون بإسم سىء لكن قد يكون بإسم حسن أو بإسم ليس بسييء
وإن لم يحكم بحسنه مثل إسم شىء وذات وموجود إذا أريد به
الثابت وأما إذا أريد به الموجود عند الشدائد فهو من الأسماء الحسني

يعني حتي الذات الألهية فيها جدال في معناها !

حوقل وأسترجع واستمسك بالله ورسوله صلي الله عليه وسلم .

وللحديث بقية إن شاء الله تعالى


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء مايو 09, 2006 9:32 am 
غير متصل

اشترك في: الجمعة فبراير 27, 2004 4:45 am
مشاركات: 15860

2- هز المفاهيم حول الألوهية والربوبية وصفات الله عز وجل
________________________________________

الخطة فيها أن يتم الفصل تماما بين معنى الألوهية ومعنى الربوبية
وذلك جزء من التكتيك . وذلك أننا نعرف أن الإله هو الرب
والرب هو الإله , وبدون الدخول فى معنى الربوبية التى يستغلها البعض
فى التكفير نجح الدجال بواسطة أتباعه قديما وحديثا فى فرض بدع
جديدة سموها
1- توحيد الألوهية
2- توحيد الربوبية
3- توحيد الأسماء والصفات

وهذه بدعة لم يقل بها أحد من الأئمة الأربعة إطلاقا .
وحسبنا الله ونعم الوكيل فيمن ابتدعها .

بناء على ذلك من لم يؤمن بعقيدة التجسيم وعقيدة صاحب الأسنان
والضروس واللهوات والركبة والفخذين لله عز وجل فليس عنده توحيد
فى الأسماء والصفات
ومن توسل فعنده شرك فى توحيد الربوبية , مهما كان أحمد بن حنبل
توسل ومئات من كبار العلماء منذ عصر الصحابة وحتى زمننا هذا
كما بيناه فى كتاب أخطاء ابن تيمية فى حق رسول الله صلى الله عليه
وسلم وأهل بيته .
فسلاح التبديع والتشريك بقاعدة تثليث التوحيد التى ذكرناها ميسر لكل
شاب مندفع يصبح مدفعا ضد الإسلام .

أما عن الأدلة . فقل ولا حرج , فلو قلت لهم ألف حديث ما استمعوا لك
وأبسط ما يفعلونه هو تضعيف ما صححه الأئمة الأعلام القدماء .

ماذا يفعل الشيطان فى ( ليس كمثله شىء وهو السميع النصير )
يوحى قاعدة حهنمية من ابليس مباشرة نصها : لا نثبت إلا ما أثبته الله
لنفسه ولا ننفى إلا ما نفاه عن نفسه .
وبالتالى لو قلت لأحدهم تعالى الله أن يركب على الحوت الذى قال عنه
الجنى الذى استدل به أبو يعلى يقول لك : لا ننفى ولا نثبت
ولكن هذا فيه أثر يجب أن نؤمن به !
ولو قلت : تعالى الله عن إثبات حدقة عين له أو لسان أو حنجرة
لقالوا : لاننفى ولا نثبت . وعندك موقع لابن باز فتاويه ميسرة للكل حتى
تعرف ربك بالصفات التى يؤمنوا بها .
والأغرب ذراع الجبار
عن أبى هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
ضرس الكافر مثل أحد وفخذه مثل البيضاء ومقعده من النار كما بين
قديد ومكة وكثافة جلده اثنان وأربعون ذراعا بذراع الجبار .
قال ابن حجر بعدما صحح إسناده فى فتح البارى ( 11 / 423 ) :
وأخرجه البيهقى وقال أراد بذلك التهويل يعنى بلفظ الجبار قال ويحتمل
أن يريد جبارا من الجبابرة الى عزم الذراع وجزم بن حبان لما أخرجه فى
صحيحه بأن الجبار ملك كان باليمن . اه

أما أصحاب العقيدة المشوشة من المتمسلفة فتكلم أبو يعلى الذى
أثنى ابن تيمية على من وافقه فى إثبات ما يقول فى محمل كتابه
إلا ما ورد بأحاديث ضعيفة أو ضعف الدلالة تكلم أبو يعلى بما يقشعر
له الأبدان .
قال ابن الجوزى فى دفع شبه التشبيه بأكف التنزيه ( 1 / 176 ) :
قال القاضى أبو يعلى المجسم نحمله على ظاهره والجبار
هو الله تعالى . اه
وقد رد عليه ابن الجوزى فجزاه الله خيرا .
شرح الحديث كما قال ابن حبان والبيهقى الذى تخطاه المتمسلفة .
قلت :
سبحان ذى الجلال والإكرام ما لهؤلاء القوم لا يرجون لله وقارا .
إذا كان جلد الكافر ( سمك الجلد فقط ) اثنان وأربعون ذراعا
فما حجم ذراعه وما حجم جسمه
إذا كان سمك جلده 42ضعف ذراع – والعياذ بالله – من يظنونه ربهم
إذاً فربهم صغير جدا جدا جدا بالنسبة لذراع الإنسان العادى فى النار .
هل هذا تخلف أم يهودية مستترة أم تطبيع مرحلى مع الدجال .

أما عن نتيجة هز العقيدة , فقد أخبرنا أيضا النبى صلى الله عليه
وسلم عن نتيجته
فعن عمران بن حصين رضى الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه
وسلم : " من سمع منكم بخروج الدجال فلينأى عنه ما استطاع فإن
الرجل يأتيه وهو يحسب أنه مؤمن فما يزال به حتى يتبعه مما يرى
من الشبهات "
وهذه نتيجة طبيعية لعقيدة الرب الذى يصفونه بأن سعره جعد قطط
مع أن النبى صلى الله عليه وسلم قال إن الدجال شعره جعد قطط .

الأمر خطير خطير ففى بعض طرق أحاديث الدجال
" ولن يكون ذلك كذلك حتى تروا أمورا يتفاقم شأنها فى أنفسكم
وتسألون بينكم هل كان نبيكم ذكر لكم من هذا ذكرا وحتى تزول جبال
عن مراتبها "

وللحديث بقية إن شاء الله تعالى


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين مايو 15, 2006 10:40 am 
غير متصل

اشترك في: الجمعة فبراير 27, 2004 4:45 am
مشاركات: 15860

3- تنقيص مقام النبى صلى الله عليه وسلم عند الأمة المحمدية
__________________________________________

وطريقه فيها ما أشرنا إليه فى أسباب الحجب من محاولة فصل بين
الأمة ونبيها صلى الله عليه وسلم
ولا ننسى مخطط تدمير آثار النبى صلى الله عليه وسلم فى المدينة
والمحافظة على حصون خيبر دون مساس بها والتحذير من أى أنسان
يقترب منها !!!
ولا تنس أنهم أفلحوا فى تخويف الناس من حب رسول الله صلى الله
عليه وسلم وزيارة قبره والاحتفال بمولده حتى الدعاة الإسلاميين منهم
ونذكر مثالا لأحد الدعاة الإسلاميين ممن يعتبروا إفرازا من إفرازات
العقيدة المشوشة والتى وصلت بها البجاجة لتخطئة رسول الله صلى
الله عليه وسلم , هذا المثل هو أبو الأعلى المودودى الذى يحبه
الإخوان المسلمون كثيرا جدا , ولو أن أولهم وهو الشيخ حسن البنا
رحمه الله كان يصلى فى مسجد السيدة زينب ويذكر معهم ويحتفل
بمولد النبى صلى الله عليه وسلم ويشارك فى الإنشاد .

أبو الأعلى المودودى والخطأ فى النبى صلى الله عليه وسلم
________________________________________________

لا مانع أن يخطىء أبو الأعلى المودودى – والعياذ بالله – فى النبى صلى
الله عليه وسلم , ولا مانع أن ينكر أبو الأعلى المودودى الدجال . ولا يرد
عليه الإخوان المسلمون مهما أخطأ المودودى فى حق رسول الله صلى
الله عليه وسلم , فالمودودى له كتاب منهاج الانقلاب الإسلامى وغيره
فالسياسة أهم من كل مهم
قل لهم هل قال أبو الأعلى المودودى فى كتابه رسائل ومسائل
( ص 55 طبعة 1351 ه ) : كل ما روى فى أحاديثه صلى الله عليه وسلم
فى الدجال ثبت أن كل ذلك كان رأياً وقياساً منه صلى الله عليه وسلم , وكان
فى ريبه من أمره . اه
وهل قال فى ص ( 57 ) : ( كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يظن
خروج الدجال فى عهده أو قريباً من عهده , ولكن مضت الى هذا الظن
ألف سنة وثلاثمائة سنة وخمسون عاماً , قروناً طويلة ولم يخرج الدجال
فثبت أن ما ظنه صلى الله عليه وسلم لم يكن صحيحاً ).
وهل قال : وقد مضت ألف سنة … ولم يخرج الدجال , وهذه هى حقيقة . اه
وهل قال فى كتابه أربع مصطلحات القرآن الأساسية ( ص156 )
( إن الله سبحانه أمره صلى الله عليه وسلم فى سورة النصر بأن
يستغفر ربه ما صدر من أداء الفرائض من تقصيرات ونقائص ) .

------------------------------------------------

4- تربية أعوانه والتمهيد لاستخدام قوى متعددة يمتاز بها أعوانه
والمؤمنين به .
_____________________________________

فمن ذلك فكرة العالم الموحد , الإنسان الذى نصفه آلى ونصفه بشرى
الإنسان يعيش فى عالم آخر ثم برجع , من عندهم طاقة روحانية يحاربون
بها أناس آخرين عندهم طاقة , السفر عبر الزمن
نظرية النسبة لإنشتاين , الكرة الأرضية التى تسقط فى قاع البحر
ثم تطلع مرة أخرى وتشرق الدنيا ( فى إعلانات كثيرة )
والعين الواحدة , وظهور علوم السحر من جديد …وهكذا .

وللحديث بقية إن شاء الله تعالى


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 39 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2, 3  التالي

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط