موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 283 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة السابق  1 ... 8, 9, 10, 11, 12, 13, 14 ... 19  التالي
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: Re: العلاج بالأعشاب...
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين يناير 19, 2015 9:52 pm 
غير متصل

اشترك في: الاثنين ديسمبر 29, 2008 10:24 pm
مشاركات: 899
[color=]

فوائد فاكهه البابايا او الباباز للانسان

صورة

The Benefits of Papaya for Health
البابايا تحتوي على فوائد صحية هائلة، وذلك بسبب المحتوى الغذائي الموجود فيه. البابايا له اسمه باللاتينية كاريكا البابايا وفى مصر الباباز وتدرج في الأسرة Caricaceae. مصدر شجرة البابايا من المكسيك وتزرع عادة في الفناء أو الحديقة. فاكهة البابايا عندما تكون ناضجة يكون لونها وردي أو برتقالي. لها نكهة حلوة وتحتوي على الكثير من الماء.
جميع فوائد فاكهه البابايا او الباباز للانسان

لب فاكهة البابايا
يمكن أن يؤكل فورا عندما تنضج، ويمكن أيضا أن تطبخ . يؤكل لب الثمرة الناضجة كما هو أو يستعمل مع مزيج من كوكتيل الفواكه. أوراق البابايا الطازجه تؤكل على شكل سلطة (بجعلها تذبل مع الماء الساخن) . لبن البابايا (الموجود في الساق و الاوراق و الفاكهة ) يحتوي على انزيم البابايا ، وهو نوع من أنزيم البروتياز ، والتي يمكنه ان يغير في التركيب الجزئي للبروتينات الموجوده في اللحوم .
البابايا له فوائد عديدة، وذلك لأن البابايا تحتوي على فيتامين (أ) الجيد لصحة العين، والبابايا أيضا تسهل عملية الهضم بالنسبة للأشخاص الذين يجدون صعوبة في التبرز. ويحمي الجسم من الاصابة بالسرطان

حقائق غذائية في البابايا
فاكهة البابايا
غنية بالمواد الغذائية مثل فيتامين أ , و فيتامين سي , وحامض الفوليك و الالياف الغذائيه . قشرة البابايا و اللب والبذور تحتوي أيضا على مجموعة متنوعة من المواد الكيميائية النباتية , بما في ذلك الليكوبين و مادة البوليفينول .
و اظهرت الابحاث ان مادة (danielone) الموجوده في البابايا لها نشاط مضاد للفطريات تحارب (Colletotrichum gloeosporioides) المسبب للامراض في لنبتة البابايا و العديد من النباتات مثل المانجو .
استنادا إلى قاعدة بيانات وزارة الزراعة الأمريكية :
القيمة الغذائية لكل 100 غرام


الطاقة 179 كيلو جول ( 43 كيلو كالوري)
الكربوهيدرات غرام 10.82
– السكريات 7.82 غرام
– الألياف الغذائية 1.7 غرام
الدهون 0.26 غرام
البروتين 0.47 غرام
فيتامين (أ) يعادل . 47 ميكروغرام ( 6 ٪ )
– بيتا كاروتين 274 ميكروغرام ( 3 ٪ )
– لوتين و زياكسانثين 89 ميكروغرام
الثيامين (فيتامين ب1 ) 0.023 ملغ ( 2 ٪ )
الريبوفلافين (فيتامين ب2 ) 0.027 ملغ ( 2 ٪ )
النياسين (فيتامين ب3 ) 0.357 ملغ ( 2 ٪ )
حمض البانتوثنيك ( ب5 ) 0.191 ملغ ( 4 ٪ )
فيتامين ب6 0.038 ملغ ( 3 ٪ )
حمض الفوليك (فيتامين ب9 ) 38 ميكروغرام ( 10 ٪ )
فيتامين سي 62 ملغ ( 75 ٪ )
فيتامين هاء 0.3 ملغ ( 2 ٪ )
بوتاسيوم 2.6 ميكروغرام ( 2 ٪ )
20 ملغ من الكالسيوم ( 2 ٪ )
الحديد 0.25 ملغ ( 2 ٪ )
المغنيسيوم 21 ملغ ( 6 ٪ )
المنغنيز 0.04 ملغ ( 2 ٪ )
الفسفور 10 ملغ ( 1 ٪ )
البوتاسيوم 182 ملغ ( 4 ٪ )
8 ملغ الصوديوم ( 1 ٪ )
الزنك 0.08 ملغ ( 1 ٪ )
الليكوبين 1828 ميكروغرام
7 فوائد صحية مذهلة للبابايا :
1. التغلب على اضطرابات الجهاز الهضمي:
البابايا فاكهة تحتوي على الانزيمات و الألياف التي تلعب دورا في معالجة المشاكل التي تحدث في الجسم مثل اضطرابات الجهاز الهضمي في المعدة، والإمساك، والبواسير , وايضا تقضي على بعض الطفيليات في الأمعاء التي تتداخل مع هضم الطعام.
2. زيادة القدرة على التحمل:
المحتويات من فيتامين سي، و فيتامين أ ، والبيتا كاروتين والتي هي عالية جدا في فاكهة البابايا لها دور كبير في تحسين الجهاز المناعي وزيادة مقاومة الجسم للأمراض مثل الأنفلونزا. فيتامين سي مفيد أيضا لمنع تقرحات الفم .
3. حماية الجسم من النوبات القلبية والسكتة الدماغية:
مضادات التأكسد الموجودة في فاكهة البابايا تلعب دورا هاما في منع أكسدة الكولسترول ويمكن أن تقلل من خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية في الجسم.
4. معالجة الالتهابات:
المزيج من فيتامينات أ و سي و البيتا كاروتين، بالاضافة الى خصائص مقاومة الالتهابات في فاكهة البابايا هي فعالة جدا في معالجة مشكلة الالتهابات. وهذا يجعل ثمرة البابايا جيدة للاشخاص الذين يعانون من الربو، والتهاب المفاصل، والتهاب المفاصل الروماتويدي.
5. الحفاظ على صحة العين:
لفيتامين (أ) الموجود في فاكهة البابايا دور أساسي في الحفاظ على صحة العين وحماية العينين من هجوم الجذور الحرة السلبي.
6. فقدان الوزن:
السعرات الحرارية المنخفضة ، فضلا عن محتوى المياه والمواد الغذائية في فاكهة البابايا , يجعلها ممتازة بأن تكون على قائمة النظام الغذائي في الحمية .
7. مزيل طبيعي للسموم :
مضادات الأكسدة والفيتامينات و المواد المغذية الموجودة في فاكهة البابايا لها دور أساسي في مساعدة الجسم على تطهير السموم الضارة و ازالتها من الجسم.
- تتميز البابايا بغناها بالألياف مما يساعد على خفض مستويات الكوليسترول. كما أنها تحتوي على أنزيمات تمنع أكسدة الكوليسترول، ممما يساعد في تأمين الوقاية من أمراض القلب.
- يمكن استعمال قناع البابايا للتخلص من البثور ومن الالتهابات الجلدية. كما انه يساعد على فتح المسام. كما أنه يساعد على التخلص من الخلايا الميتة مما يؤمن لك بشرة نضرة ومشرقة. هذا إضافةً إلى كونه يساعد على التئام الجروح التي لا تلتئم سريعاً.
- يساعد تناول البابايا على الحد من الآثار المبكرة للتقدم بالسن بفضل مضادات الأكسدة التي تحتوي عليها مما يؤمن بشرة شابة ونضرة.
- تساعد البابايا على مكافحة الإمساك وعلى تحسين عملية الهضم لاحتوائها على أنزيمات تساعد على الهضم.
- يساعد عصير البابايا على معالجة التهابات القولون شرط تناوله بانتظام ليكون الشفاء سريعاً.
- تساعد البابايا على خفض الوزن لقلة الوحدات الحرارية فيها وغناها بالفوائد الغذائية والمكونات الضرورية للجسم.
- تساعد قطعة صغيرة من البابايا على مكافحة الغثيان الصباحي لدى الحوامل.
- تساعد البابايا على تصحيح الخلل في الدورة الشهرية. كما انها تحد من آلام البطن المرافقة لموعد الطمث وتحسن دفق الدم فيه.
- تحتوي البابايا على نسبة عالية من الفيتامينين A و Cمما يساعد على تقوية المناعةن خصوصاص للأشخاص المصابين بالزكام أو بارتفاع الحرارة.

[/color]


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: العلاج بالأعشاب...
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين فبراير 09, 2015 8:17 pm 
غير متصل

اشترك في: الاثنين ديسمبر 29, 2008 10:24 pm
مشاركات: 899

الأغذية المسكنة للصداع

1 ـ دورُ الماء في الحدِّ من الصُّداع دورُ الفيتامينات والمعادن والمغذِّيات في الحدِّ من الصُّداع الأطعمةٌ قد تحدُّ من الصداع

2 ـ عندما لا يتناول الشخصُ الكميَّةَ الضرورية من الفيتامينات والمعادن في الوجبات الغذائية اليوميَّة، قد يُؤدِّي ذلك إلى الإصابة بعدَّة أعراض جسديَّة مثل الصُّداع، حيث يمكن أن يكونَ الصداعُ ناجماً عن نقص في الفيتامينات والمعادن الأساسية التي يحتاج إليها الجسمُ ليُحقِّقَ التوازن الصحي البدني والنفسي؛ وإنَّ ما يكفي من المعادن والفيتامينات قد يُساعد على علاج الصُّداع والوقاية منه.

3 ـ الفيتامين B1
قد يُسبِّب نقصُ هذا العنصر الغذائي الصُّداعَ والعصبيَّة وعدمَ القدرة على التركيز والإرهاقَ وأنواعاً مُختلفة من الاضطرابات العصبيَّة. يُمكن الحصولُ على الكميَّة اللازمة من الفيتامين B1 يومياً من تناول دقيق الشوفان أو خبز الحبوب الكاملة. يُوجد الفيتامين B1 في اللحوم وصفار البيض والكبد والحليب والحبوب الكاملة وبذور دوَّار الشمس والفول والخضروات والخميرة.

4 ـ الفيتامين B2
يُمكن أن يُسبِّبَ نقصُ هذا الفيتامين إجهادَ العين والصداع. وكما هي الحالُ مع جميع الفيتامينات Bالمُركَّب، يُؤدِّي استهلاكُ هذا الفيتامين إلى الاسترخاء، ويقضي على الأرق والصداع الناجم عن التوتُّر. يُوجد هذا الفيتامين في السبانخ غير المُجمَّدة والقرنبيط وفي منتجات الألبان واللحوم والأسماك والبيض والأرز ودقيق الصويا والخضروات الخضراء والفاصوليا.

5 ـ الفيتامين B3
أظهرت الدراسات أنَّ هذا الفيتامين يُساعد على تخفيف الصداع والوقاية منه. ويُعدُّ هذا الفيتامين عنصراً أساسياً لدعم وظائف الأوعية الدموية. ويُؤدي نقصُ هذا الفيتامين إلى العصبيَّة والإجهاد النفسي. يُوجد هذا الفيتامين في الأسماك والفاصوليا ودقيق الحبوب الكاملة وفي فول الصويا ودقيق الشوفان والذرة والطماطم والبطاطس واللحوم.

6 ـ الفيتامين B5
يُساعد هذا الفيتامين على تقوية الجهاز العصبي، وإطلاق الطاقة من الأطعمة وتحويل الدهون والسكَّريات إلى طاقة. ويُؤدِّي نقصُ هذا الفيتامين إلى نقص السكَّر في الدم، وينتج عن ذلك الصُّداع، كما يساعد استهلاكُ هذا الفيتامين على الوقاية من الشعور بالتعب. وهو يُوجد في اللحوم، الكبد والدواجن والأسماك, كما يُوجد في الفواكه الطازجة ومُنتجات الألبان والحبوب والخضروات.

7 ـ الفيتامين B6
لقد أظهرت دراساتٌ مختلفة أنَّه يُمكن للفيتامين B6 علاج الصداع والإجهاد الذهني والنفسي. وهو يُوجد في البطاطس والموز والحبوب الكاملة والزبيب والعدس والفول السوداني والكبد ولحم الديك الرومي والتونه.

8 ـ حمض الفوليك
يُمكن أن يُسبِّبَ نقصُ هذا الفيتامين التوتُّرَ والعصبيَّة والأرق والصداع بشكلٍ دائم. يُعدُّ تناول هذا الفيتامين خلال انقطاع الطمث أمراً مُفيداً, ممَّا يزيد من مستوى هرمون الإستروجين الذي قد يُسبِّب نقصُه الصداعَ والإرهاق بشكلٍ عام. يُوجد هذا الفيتامين في الخضار الورقيَّة والخضروات والفواكه والبقول والبطاطا.

9 ـ الفيتامين B12
يُمكن أن تظهرَ أعراضُ نقص فيتامين B12 بعد نحو سنتين إلى ثلاث سنوات من قلَّة المدخول منه, ويجري التعرُّفُ إلى هذا النقص من خلال تأثيراته السريرية في الجهاز العصبي، حيث يُسبِّب التهيُّجَ الذي قد يُؤدِّي إلى الإصابة بصداع التوتُّر. وبما أنَّ هذا الفيتامين قابل للذوبان في الماء، لذلك يُفقَد ما يصل إلى 30٪ منه عند سلق اللحوم والأسماك. يُوجد فيتامين B12بشكلٍ أساسي في الكبد واللحوم والأسماك والبيض, كما يُوجد بكمِّيات قليلة في الحليب ومنتجات الألبان الأخرى.

10 ـفيتامين C
تنخفض كميةُ فيتامين C في الجسم عندما يتعرَّض الشخصُ لإجهادٍ نفسي؛ لذا من المُهم للأشخاص الذين يتعرَّضون للكثير من الإجهاد النفسي الحصول على كمِّيةٍ مناسبة من فيتامين C لكي لا يُصابوا بنـزلات البرد والصُّداع. ويكفي تناول حبة فاكهة من الحمضيات في اليوم, ولكن ليس قبل وجبات الطعام؛ لأنَّ تناولها قبل الوجبات يزيد من امتصاص الجسم للنحاس، ممَّا يُسبِّب الصداع. يُوجد فيتامين C في الحمضيَّات وفي بعض الخضروات وفي الفراولة والكيوي والجوَّافة وفي المشمش والبرتقال والطماطم والفلفل الأحمر الرزميرى ( حصا اللبان ) ..

11 ـ فيتامين E
يقي هذا الفيتامين من الصُّداع الناجم عن إجهاد العين. وهو يُوجد بشكلٍ رئيسي في صفار البيض والزيوت النباتية، كدوَّار الشمس وفول الصويا والفول السوداني وزيت الأرز والقطن وجوز الهند، كما يُوجد في الكرفس والخضار الورقية والحبوب وبعض الأسماك.

12 ـ الزنك
يُمكن أن يُسبِّبَ نقصُ الزنك الصُّداع. وهو يوجد في الثوم والمحار وبذور اليقطين والكبد والزنجبيل ولحم الضأن والبازلاء الخضراء والحليب وصفار البيض والبقدونس.

13 ـالفوسفور
يُعدُّ الفوسفور أغزرَ معدن في الجسم بعد الكالسيوم. وهو يلتقط الطاقةَ وينقلها ويقوم بتخزينها. كما أنَّه معدنٌ مهم للأنسجة العصبيَّة، حيث إنَّه يدعم وظائفَ الجهاز العصبي، ويُساعد على التعافي من الإعياء الذهني الذي يُصاحبه الصُّداع وصعوبة القدرة على التركيز. يُسبِّب نقص الفوسفور ضعف الذاكرة والدوخة والصُّداع النصفي. ولكي يمتصَّ الجسمُ الفوسفور بشكلٍ صحيح في الجسم، من الأفضل تناوله مع الكالسيوم وفيتامين D. يُوجد الفوسفور بكمِّياتٍ كبيرة في السمك والحليب ومنتجات الألبان ومتنتجات الحبوب الكاملة والمكسَّرات واللوز والفول السوداني والتين والفطر والكرفس والبصل والقرنبيط والبقدونس والكرَّاث.

14 ـالحديد
يُسبِّب نقصُ الحديد التعبَ الجسدي والنفسي والصُّداع والعصبيَّة. إنَّ إحدى وظائف الحديد الرئيسية هي إيصال الأكسجين إلى الأنسجة والدماغ، لهذا السبب يُمكن أن يُسبِّبَ نقصُ الحديد الألمَ والتوتُّر العصبي. ويُوصَى من يُعانون من الصُّداع والتوتُّر بتناول الحديد، لأنَّه ينشِّط الفيتامينات من مجموعة B، ويُحفِّز المقاومةَ الجسديَّة. يُوجد الحديدُ في الأعشاب البحرية والكبد والبيض والسبانخ والعدس والسردين.العسل الاسود .

15 ـ المغنيزيوم
يُعدُّ المغنيزيوم عنصراً غذائياً مُهمَّاً لمُكافحة الإجهاد النفسي. كما يُقلِّل المغنيزيوم من استثارة الأعصاب، ويُعزِّز استرخاءَ العضلات. ويُساعد على الوقاية من الإصابة بالصداع المرتبط بالتوتُّر والعصبيَّة، ويُكافح التهيُّج. يُوجد المغنيزيوم في العسل الأسمر واللوز والحبوب الكاملة والمكسَّرات وفول الصويا وبذور السمسم والتين المُجفَّف والموز والخضروات.

16 ـ البوتاسيوم
يُعدُّ البوتاسيوم أحدَ المعادن الأساسية لعمل الجهاز العصبي. يُمكن أن يُسبِّبَ نقصُ البوتاسيوم الصُّداع الذي يثيره التوتُّرُ والإجهاد المُزمن. كما يُمكن أن يُسبِّبَ ذلك النقصُ الأرقَ والاكتئاب. يُوجَد البوتاسيوم في الكرفس والقرنبيط والخس والفاصوليا والتمر والموز والسبانخ والبطاطس.

17 ـ أحماض أوميغا 3 الدهنية
من المعروف أنَّ أحماضَ أوميغا 3 الدهنية لها خصائص مُضادَّة للالتهابات، والتي يُمكن أن تُساعدَ على تهدئة الصداع. كما تحتوي الأسماك الدهنية مثل السلمون والماكريل والسردين والأنشوجة على نسبةٍ عالية من أحماض أوميغا 3 الدهنية. كما توجد هذه الزيوتُ الأساسية في زيت بذور الكتان .

18 ـ الكافيين
يُسبِّب استهلاكُ الكافيين الصُّداعَ لبعض الناس؛ يُمكن أن يشرب فنجاناً من القهوة لتقليل ألم الصداع أو إيقافه. من المعروف أيضاً أنَّ الكافيين يُقلِّص الأوعيةَ الدموية، لذلك إذا كان الشخص يُعاني من الصداع الناجم عن توسُّع الأوعية الدموية في الرأس، يمكن أن يرتاح إذا شرب فنجاناً من القهوة. ولكن يجب الحذر، لأنَّه من المعروف تأثيرُ الكافيين كمُدرٍّ للبول، لذا يجب الاعتدال في تناوله، وشرب الماء لتعويض السوائل المفقودة من الجسم.








أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: العلاج بالأعشاب...
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين فبراير 09, 2015 9:40 pm 
غير متصل

اشترك في: الاثنين ديسمبر 29, 2008 10:24 pm
مشاركات: 899
[color=#AF005A][color=#0002BF]

الأغذية المسكنة للصداع

دورُ الماء في الحدِّ من الصُّداع دورُ الفيتامينات والمعادن والمغذِّيات في الحدِّ من الصُّداع أطعمةٌ قد تحدُّ من الصداع

حبوب الشوفان وحساء الشوفان
يُوصي الأطبَّاءُ بتناول دقيق الشوفان لعلاج الصداع وأمراض الجهاز العصبي, لأنَّه غنيٌّ بالفيتامينات B1 و B2 و E و B3 و D، بالإضافة إلى النِّياسين والكبريت والكاروتين والكالسيوم والفوسفور والبوتاسيوم والصوديوم والحديد والمغنيزيوم والنحاس والزنك.

الحبوب الكاملة
تُسمَّى هذه الحبوبُ بالحبوب الكاملة لأنَّها حبوبٌ غير مُعالجة، ويعني هذا عدمَ إزالة حبوب القمح أو البذور أو القشور منها, وهي مفيدةٌ في علاج الصداع وفي الوقاية منه، لأنَّها تحتوي على الألياف التي تُساعد في الحفاظ على توازن مستوى السُكَّر في الدم. بالإضافة إلى ذلك، تُساعد الحبوبُ الكاملة على الوقاية من الإجهاد الذهني, كما أنَّها غنيةٌ بالفيتامينين B و E وبالمعادن والكالسيوم والحديد والزنك. إذا كان النظامُ الغذائي الخاص بالشخص منخفضَ الكربوهيدرات، فسيقلُّ المصدرُ الرئيسي للطاقة في الدماغ، أيّ مخزون الغليكوجين. كما يُسبِّب ذلك فقدانَ السوائل بسرعة من الجسم، ثم يحدث جفافٌ في الجسم. ويُمكن أن يُسبِّب الجفافُ وقلَّةُ الطاقة في الدماغ الصداعَ. ولكن، عندما يتناول الشخصُ الأطعمةَ الصحِّية التي تحتوي على الكربوهيدرات، أيّ الحبوب الكاملة، مثل خبز القمح والحبوب والقمح والشوفان والفواكه، فقد يختفي الصداعُ ويتحسَّن المزاج.

البطيخ والفواكه الغنية بالماء
يُعدُّ الجفافُ أحدَ الأسباب الشائعة للصداع، لذا من المُهم الإكثار من شرب المياه و تناول الأطعمة الغنيَّة بالمياه مثل البطيخ. تحتوي الفواكهُ الغنيَّة بالمياه على معادن هامَّة، مثل المغنيزيوم الذي يُعدُّ مفتاحَ الوقاية من الصداع.

الموز
يُعدُّ الموزُ مصدراً غنياً بالبوتاسيوم والمغنيزيوم, حيث تحتوي الموزةُ متوسِّطة الحجم على​​10٪ من كمِّية البوتاسيوم والمغنيزيوم المُوصَى باستهلاكها يومياً. يُمكن أن يُخفِّف المغنيزيوم من الصُّداع النصفي والصداع الناجم عن الإجهاد النفسي، هو يعمل على استرخاء الأوعية الدموية. وقد ربطت العديدُ من الدراسات بين نقص المغنيزيوم وحدوث الصداع النصفي. بالإضافة إلى ذلك يتَّصِف المغنيزيوم بتأثيرات مُهدِّئة, لذلك يُعدُّ عنصراً فعَّالاً في تخفيف صداع التوتُّر. يحتوي المشمشُ المُجفَّف والأفوكادو واللوز والكاجو والأرز البني والمكسَّرات على كمِّياتٍ كبيرة من المغنيزيوم.

الثوم
يُعدُّ الأليسين أكثرَ العناصر القوية والنشيطة في الثوم، كما أنَّه يحتوي على إنزيمات وأحماض أمينيَّة تعمل كمُضادَّات للجراثيم. ويحتوي أيضاً على الكثير من المعادن، مثل الزنك والمغنيزيوم والفيتامينات C و A و B2 و B1 وB3 وE . ويُعزِّز الثومُ عمليةَ الهضم، ويقضي على التورُّم والغازات، ويُحفِّز مفرزات المعدة. ولكي يحدث التأثير القوي للثوم، من الأفضل تناول ثلاثة فصوص من الثوم يومياً, أيّ 900 ملغ من مسحوق الثوم أو تسعة كبسولات.

بذور السمسم
تُعدُّ بذورُ السمسم غنيةً بفيتامين E الذي يُساعد على استقرار مستوى هرمون الإستروجين والوقاية من الصداع النصفي خلال فترة الدورة الشهرية. بالإضافة إلى ذلك، تُعدُّ بذورُ السمسم مصدراً غنيَّاً بالمغنيزيوم أيضاً، والذي بدوره يُساعد على الوقاية من الصداع. وهناك أطعمةٌ أخرى تحتوي على كمِّياتٍ عالية من فيتامين E، مثل المكسَّرات وزيت الزيتون والهندباء والقمح والبطاطا الحلوة.

الزنجبيل
بالإضافة إلى أنَّ الزنجبيلَ هو علاج للغثيان، فهو يتَّصِف بخصائص مضادَّة للالتهابات ومضادَّة للهيستامين, كما أنَّه مفيدٌ في علاج الصُّداع.

الكرفس
يُعدُّ الكرفس أحدَ أنواع الخضار الرائعة التي قد تُخفِّف الصداعَ وغيره من الأمراض الناجمة عن المواقف المُجهِدة نفسياً. يحتوي الكرفسُ على كمِّياتٍ كبيرة من الفوسفور والبوتاسيوم والفيتامينات C و B1 و E، ممَّا يجعله غذاءً رائعاً في مُكافحة الصداع الشديد؛ لأنَّ هذه المكوِّنات النشيطة يُمكن أن تُهدئ الألم. وبما أنَّ الكرفس مُدرٌّ للبول، فهو يُساهم في مُكافحة الصداع الناجم عن ارتفاع ضغط الدم (لا يُفضَّل تعرُّضُ البشرة لأشعَّة الشمس بشكلٍ مباشر بعدَ تناول الكثير من الكرفس، لأنَّه يجعل البشرة أكثرَ حساسية لأشعَّة الشمس).

خلُّ التفَّاح
يُستخدَم الخلُّ بجميع أشكاله كشراب وكعلاج طبيعي أيضاً. كما يحتوي خلُّ التفَّاح على العديد من المعادن والعناصر الزهيدة، مثل الكالسيوم والفوسفور والمغنيزيوم والصوديوم والسليكون, ويُعدُّ مصدراً غنياً بالبوتاسيوم أيضاً. ويُستخدم خلُّ التفَّاح لعلاج الصداع المُزمن أيضاً.

الجزر
من المعروف أنَّ الجزرَ له خصائص طبيعية تدعم القدرةَ على الإبصار. كما يُعدُّ أغنى الخضروات الجذرية بالفيتامينات والمعادن المُهمَّة في علاج الصداع الناجم عن مشاكل البصر. والجزرُ غنيٌّ بالفوسفور، وهو فعَّال في إزالة التعب الذهني والتعب العصبي.

الأسماك
تُعدُّ الأسماكُ الدهنيَّة، مثل سمك التونة والسلمون والماكريل، دواءً مفيداً للصداع النِّصفي، لأنَّها غنيَّةٌ بالأحماض الدهنية الأساسية وأوميغا3. يُمكن أن يقي أوميغا3 من الالتهاب الذي غالباً ما يُؤدي إلى الصُّداع النصفي. يجب ألاَّ يقلقَ الشخصُ إذا كان لا يستطيع تناول السمك يومياً، بل يُمكنه تناول مُكمِّلات زيت السمك والأطعمة مثل بذور الكتان والجوز والتوفو وفول الصويا ومُكمِّلات أحماض أوميغا 3 في نظامه الغذائي.

بذورُ دوَّار الشمس
تُعدُّ بذورُ هذه الزهرة مصدراً غنياً بفيتامين E والفوسفور والمغنيزيوم والبوتاسيوم، ويُمكن أن تكونَ جيِّدةً جداً لمُكافحة الصداع والدوخة، وهي تُؤكَل نيِّئة أو مُحمَّصة. كما يُمكن أن تُضافَ إلى المخبوزات المُختلفة أيضاً (تحتوي بذورُ دوَّار الشمس على نسبٍ عالية من الدهون، ممَّا قد يُعطيها خصائصَ مزلِّقة ومليَّنة. لذلك، يجب على من يُعانون من مشاكل في الجهاز الهضمي تناول كمِّياتٍ مُعتدلة من هذه البذور).



[/color][/color]


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: العلاج بالأعشاب...
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين فبراير 09, 2015 10:33 pm 
غير متصل

اشترك في: الاثنين ديسمبر 29, 2008 10:24 pm
مشاركات: 899

الـفـــــــــــراولة

صورة
فوائد الفراولة


الفراولة فاكهة رقيقة الملمس جميلة المنظر كما انها تعد غذاء جيدا للحفاظ على الرشاقة حيث يحتوي المائة جرام منها على ثلاثين سعرا حراريا فقط وتتميز الفراولة ايضا بوجود نسبة عالية من فيتامين سي والذي يعتبر من مضادات الاكسدة التي تحافظ على صحة الخلايا
والانسجة وسلامة القلب وتساعد على التئام الجروح كما ان الصبغة الحمراء فيها تحمي القلب مثلها في ذلك مثل الطماطم التي تكتسب لونها الاحمر من صبغة اللايكوبين ويساعد حامض الفوليك الموجود في الفراولة على انقسام الخلايا ويحافظ على النمو الطبيعي للجنين في حالة الحمل

كما ان الحديد في الفراولة هو احد مكونات الهيموجلوبين في الدم الذي ينقل الاوكسجين للمساعدة في اطلاق الطاقة وتحتوي الفراولة على معادن مهمة مثل الزنك الضروري لصحة الجلد والشعر والمناعة والخصوبة والماغنسيوم الضروري لنقل الاشارات العصبية

يجدر الذكر بأن كل 100 جرام من الفراولة يحتوي على 91% ماء حوالي 0.61 جرام من البروتين و 0.37 جرام دهون

فوائد الفراولة :

- الفراولة تقاوم السرطان.
- الفراولة تعمل على تبريد الكبد والدم والطحال والمعدة الصفراوية.
- تعالج أوراق الفراولة التهابات اللثة.
- تفيد الفراولة في علاج النقرس .
- تفيد المصابين بالتدرن في علاجه لما تحويه من فيتامينات .
- تحفظ الفراولة حرارة الجسم وتخلصه من تراكم الحصى في المرارة و الكلية.
- عصير الفراولة ينشط الجسم، ويخلص البشرة من البثور.
- عصير الفراولة يفيد في علاج التهاب الحلق.
- تستعمل الفراولة في حالات فقر الدم
-عصير الفراولة يفيد التهاب المعدة وقرحة المعدة
-يستعمل مهروس الفراولة لازالة تجاعيد الوجه
-الفراولة تفيد في عدم تدهور القوى العقلية وخاصة للمسنين
- تساعدالفراولةعلى امتصاص السموم من الجسم
-الفراولة سهلة الهضم
-تساعد الفراولة على تقليل القلق والتوتر لاحتوائها على فيتامين س
- تساعد الفراولةعلى خفض مستوى الدهون الضارة في الجسم مثل الكولسترول الضار
- الفراولة تقوي الرغبة الجنسية لما تحتويه بذورها من معدلات عالية من الزنك، علما أن الزنك هو أكثر العناصر المدعمة للجنس و الزنك يدخل في تركيبة الحيوانات المنوية



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: العلاج بالأعشاب...
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء فبراير 10, 2015 8:46 pm 
غير متصل

اشترك في: الاثنين ديسمبر 29, 2008 10:24 pm
مشاركات: 899

علاج الصداع

يقول الطبيب العلامة داود الأنطاكى
الصداع هو ألم في الرأس قد يكون مصحوبا بسخونة وحمرة لون الجلد بالوجه مع كسل ومن أسباب الصداع المشي في الشمس لفترات طويلة أو يكون نتيجة للغضب أو الانفعال الزائد .. وتعدد أنواع الصداع


ومن الوصفات لعلاج الصداع :-

_ إذا مزجت الخميرة بيرة مع الزعفران (الكركم ) بكميات متساوية ودهن بها الرأس سكنت آلام الصداع .

_ إذا غلي الخروع في زيت الزيتون حتى يتهرى ودهن به الرأس أزال الصداع .

ما قاله أطباء العرب القدامى لعلاج الصداع ..

_ يستخدم قشر الخيار لتسكين الصداع والتخلص منه وذلك بوضع الوجه الداخلي لقشر الخيار فوق الجبهة والصدغين وتثبيته فوقهما برباط .

_ إذا استنشق مسحوق الينسون فإنه يشفى من الصداع .

_ وإذا أخذت أوراق النعناع ثم سخنت ووضعت بعد ذلك على الجبهة فإنها تسكن الصداع ..



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: العلاج بالأعشاب...
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت فبراير 14, 2015 10:14 pm 
غير متصل

اشترك في: الاثنين ديسمبر 29, 2008 10:24 pm
مشاركات: 899

.
الخروب يساعد على التخفيف من الإسهال أو منعه القرنة -البذور يخلط مسحوق الخروب مع الماء ويتم شربه
الكاموميل مخفف لآلام المعدة - مساعد على التسنين - يساعد على الاسترخاء والتحفيز على النوم الزهرة صبغة - شاى - كبسولات - حمام حساسية للأشخاص التى تعانى من الحساسية
الشبث مخفف لآلام المغص والغازات الأوراق شاى



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: العلاج بالأعشاب...
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت فبراير 14, 2015 10:35 pm 
غير متصل

اشترك في: الاثنين ديسمبر 29, 2008 10:24 pm
مشاركات: 899

.
الطماطم

صورة
تنفرد الطماطم بفوائد وخواص تختلف عن باقي المزروعات والخضراوات سواء من ناحية الوقاية من المرض أو علاج المرض نفسه ومن أهم فوائد الطماطم عشرة فوائد هي :
1- من فوائد الطماطم إزالة الجراثيم المتسببة في الأمراض التي تعلق في جسد المريض
2- تقوم الطماطم بتنشيط حركية الكليتين ز
3- تحتوي الطماطم على نسبة كبيرة من فيتامين أ و ايضا فيتامين س
4- تعمل الطماطم كمطهر للأمعاء والبطن كما أنه يزيل عسر وصعوبة هضم الطعام والإخراج
5- تحتوي ثمرة الطماطم على معدن الحديد فاذا كنت تعاني من فقر الدم اشرب عصير الطماطم او تناولها
6- يمكن استخدام الطماطم لتخفيف وعلاج الحموضة لمعادلة قلويات الجسم
7- تقلل الطماطم حالة الاحتقان في الأمراض الصدرية الخاضة بالتنفس واحتقان القصبة الهوائية
8- الطماطم مفيدة لحاملي مرض السكري وذلك لوجود كمية صغيرة جدا من الكربوهيدرات ويمكن استخدامها في التنحيف ايضاً
9- عصير الطماطم يعالج التهابات المفاصل عن طريق مزجها بالزيت والتسخين حتى يتبخر ثم الوضع فوق منطقة الاصابة لتسكين الالم
10- تناول الطماطم يفتح المسامات والقنوات الطبيعية في الجسم



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: العلاج بالأعشاب...
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة فبراير 20, 2015 8:58 pm 
غير متصل

اشترك في: الاثنين ديسمبر 29, 2008 10:24 pm
مشاركات: 899

(مَا جَاءَ فِي علاج الصداع)
قَالَ رَسُول الله [صلى الله عَلَيْهِ وَسلم] : " الصداع مرض الْأَنْبِيَاء ".
وَكَانَت عَائِشَة - رَضِي الله عَنْهَا - تنْعَت لصَاحب الدَّوَام (يَعْنِي الدوار) أَن يَأْكُل سبع تمرات ضحوة لكلّ يَوْم على الرِّيق سَبْعَة أَيَّام. وَكَانَ رَسُول الله [صلى الله عَلَيْهِ وَسلم] إِذا أَصَابَهُ الصداع غلف رَأسه بِالْحِنَّاءِ، وَكَانَ يصدع من الْوَحْي إِذا نزل عَلَيْهِ.
وَعَن أم كُلْثُوم بنت أبي بكر أَن رَسُول الله [صلى الله عَلَيْهِ وَسلم] دخل على عَائِشَة وَبهَا حرارة بصداع فَأخذ رَسُول الله [صلى الله عَلَيْهِ وَسلم] خلق عمَامَته فَشَقهَا عصائب فعصب بهَا مفاصل يَديهَا ورجليها فَذهب مَا كَانَت تَجِد.
وَكَانَ الْحَارِث بن كلّدة يَأْمر الَّذِي بِهِ الصداع والحرارة أَن يستعط بحضض بِالْمَاءِ لَا يخالط بِغَيْرِهِ وَرُبمَا أَمر بالصمغ الْعَرَبِيّ مَعَ شَيْء من الكندر.
قَالَ عبد الْملك: والكندر: هُوَ اللبان، والحضض: كحل خولان.
وَكَانَ رَسُول الله [صلى الله عَلَيْهِ وَسلم] يَأْمر بالاستعاط بالكست الْهِنْدِيّ من الصداع. يُؤْخَذ الكست فَيَحُك بالسمسم أَو بالزنبق، ثمَّ يسعط بِهِ من بِهِ الصداع.

.



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: العلاج بالأعشاب...
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة فبراير 20, 2015 9:34 pm 
غير متصل

اشترك في: الاثنين ديسمبر 29, 2008 10:24 pm
مشاركات: 899

(مَا جَاءَ فِي علاج الصداع)
قَالَ رَسُول الله [صلى الله عَلَيْهِ وَسلم] : " الصداع مرض الْأَنْبِيَاء ".
وَكَانَت عَائِشَة - رَضِي الله عَنْهَا - تنْعَت لصَاحب الدَّوَام (يَعْنِي الدوار) أَن يَأْكُل سبع تمرات ضحوة لكلّ يَوْم على الرِّيق سَبْعَة أَيَّام. وَكَانَ رَسُول الله [صلى الله عَلَيْهِ وَسلم] إِذا أَصَابَهُ الصداع غلف رَأسه بِالْحِنَّاءِ، وَكَانَ يصدع من الْوَحْي إِذا نزل عَلَيْهِ.
وَعَن أم كُلْثُوم بنت أبي بكر أَن رَسُول الله [صلى الله عَلَيْهِ وَسلم] دخل على عَائِشَة وَبهَا حرارة بصداع فَأخذ رَسُول الله [صلى الله عَلَيْهِ وَسلم] خلق عمَامَته فَشَقهَا عصائب فعصب بهَا مفاصل يَديهَا ورجليها فَذهب مَا كَانَت تَجِد.
وَكَانَ الْحَارِث بن كلّدة يَأْمر الَّذِي بِهِ الصداع والحرارة أَن يستعط بحضض بِالْمَاءِ لَا يخالط بِغَيْرِهِ وَرُبمَا أَمر بالصمغ الْعَرَبِيّ مَعَ شَيْء من الكندر.
قَالَ عبد الْملك: والكندر: هُوَ اللبان، والحضض: كحل خولان.
وَكَانَ رَسُول الله [صلى الله عَلَيْهِ وَسلم] يَأْمر بالاستعاط بالكست الْهِنْدِيّ من الصداع. يُؤْخَذ الكست فَيَحُك بالسمسم أَو بالزنبق، ثمَّ يسعط بِهِ من بِهِ الصداع.

.



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: العلاج بالأعشاب...
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت فبراير 21, 2015 12:17 am 
غير متصل

اشترك في: الخميس مارس 29, 2012 9:53 pm
مشاركات: 36333
جزاك الله خيرا اخى الفاضل

_________________
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: العلاج بالأعشاب...
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين فبراير 23, 2015 7:46 pm 
غير متصل

اشترك في: الاثنين ديسمبر 29, 2008 10:24 pm
مشاركات: 899

شقائق النعمان

(Anemone)

صورة

شقائق النعمانمع انتصاف فصل الربيع من كل عام تفترش البراري والسهول والأراضي الخالية من المزروعات زهور برية لا رائحة لها ولكنها تخلب الأنظار بلونها الأحمر الناري الذي يختزن الكثير من المعاني والرموز الأسطورية؛ إنها شقائق النعمان التي ارتبطت باسم (النعمان بن المنذر) أشهر ملوك الحيرة الذي يقال انه استحسن لونها الأحمر, فأمر بزرعها حول قصره المعروف بـ(الخورنق), كما أمر بحمايتها، وفي قصة أخرى فيما يشبه الأساطير قيل بأن شقائق النعمان نبتت على قبر النعمان بن منذر عندما داسته الفيلة، إذ رفض الخضوع لملك الفرس بتسليم نساء العرب فكانت معركة (ذي قار).



الاسم:

شقائق النعمان لها أسماء أخرى كثيرة:

الشقيق ـ الحنون ـ الدحنون ـ شقار اكليلي ـ زهرة الدم – زغليل. الخشخاش .



وصف النبات:

شقائق النعمان عبارة عن نبات حولي ذي ساق نحيل مغطى بشعر يصل ارتفاعه إلى حوالي المتر، له أوراق قاعدية مميزة مغمدة للساق (تلتف على الساق)، وأوراق ساقيه محززة وأزهار حمراء رباعية البتلات جذابة، وشقائق النعمان منه البري والبستاني ويختلف النوعان في الشكل سواء بلون الأزهار أو بشكل الأوراق وعادة البري من الناحية الطبية أفضل من البستاني.



الاسم اللاتيني:

تعرف شقائق النعمان علمياً باسم (Papaven thoeos)



الجزء الطبي المستخدم:

الجزء المستعمل من النبات الأزهار والأوراق.



الموطن الأصلي:

الموطن الأصلي لنبات شقائق النعمان هو أوروبا وشمال أفريقيا والمناطق المعتدلة في آسيا وقد وطنت في أمريكا الشمالية والجنوبية.



المكونات الكيميائية لأزهار شقائق النعمان:

تحتوي أزهار شقائق النعمان على قلويدات من أهمها البابافارين والردبادين والآيزوهوبادين وحمض الميكونيك وميكوسيانين وهلام وحموض العفص.



ماذا قال الطب القديم عن شقائق النعمان؟..

لقد أشار العشاب الايرلندي كيوغ سنة 1735م. إلى أن شقائق النعمان ذات طبيعة مبردة ومنعشة ويمكن وضع اوراقها المرضوضة للرؤوس الخضراء على حبوب الشباب والقروح الحارة والحميات الحارقة.. وقد أدرجت شقائق النعمان في دستور الأدوية البريطانية لعام 1949م.

يقول داود الانطاكي عن شقائق النعمان يستأصل شأفة البلغم مضغاً وأكلاً، وإذا شرب سكن الوجع وخاصة القولون، يزيل البرص شرباً وطلاءً، إذا اكتحل بمنقوع ازهاره حسن من ظلمة العين وبياضها وإذا استعط مسحوقه خفف آلام الدماغ، طبيخه يدر اللبن شرباً والحيض احتمالاً.. مسحوقه يقطع الرعاف نفوخاً.. إذا حشي مع نصفه قشر جوز اخضر ودفن في الأرض أربعين يوماً فإنه يسود الشعر.



أما ابن البيطار في جامعه فيقول: "إذا مضغت أزهار شقائق النعمان اجتذبت البلغم، عصارته تنقي الدماغ من المنخرين وهي تلطف وتجلو الآثار الحادثة في العين من القرحة.. تنقي الشقائق القروح الوسخة وتقلع وتستأصل على الجلد.. ينزل الطمث إذا احتملت به المرأة ويدر الحليب".

أما "ديسقوريدس Disokurides" فيقول: "النوع البستاني والبري من شقائق النعمان إذا دقت جذورها واخرج ماؤها واستعط به نقى الرأس وإذا مضغت قلعت البلغم وإذا طبخت وتضمد بها أبرأت أورام العين الحارة.. تدمل القروح وتنقي القروح الوسخة، وإذا تضمد به قلع الجرب المتقرح".



ماذا قال عنه الطب الحديث:

تعد ازهار نبات الخشخاش البستاني والبري مهدئة ومركنة وقد استخدمت في طب الأعشاب الأوروبي منذ وقت طويل لا سيما للوعكات عند الأطفال والمسنين وتستخدم بشكل رئيسي كمفرج معتدل للآلام وكعلاج جيد للسعال المهيج، كما انه يساعد في خفض فرط الحركة والنشاط ولا سيما عند الأطفال، تستخدم العشبة في علاج الأرق والهيوجية العامة والسعال وبخاصة سعال الربو ويعطى عموماً كشراب يؤخذ من الأزهار مقدار ملء ملعقة صغيرة وتضاف إلى ملء كوب ماء مغلي ثم تغطى وتترك لمدة 15دقيقة ثم تصفى وتشرب وتستخدم هذه الوصفة لعلاج الاضطرابات العصبية عند الأطفال حيث تؤخذ ملعقة كبيرة مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم.



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: العلاج بالأعشاب...
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين فبراير 23, 2015 8:09 pm 
غير متصل

اشترك في: الاثنين ديسمبر 29, 2008 10:24 pm
مشاركات: 899

الزعتر أو الصعتر

(Thyme)


صورة


الزعتر أو الصعترأفاضت كتب الطب القديمة في الكلام على محاسن الزعتر، فأوصت به لعلاج الربو والروماتيزم ‏وضعف الأمعاء، وأوصت بمزجه مع العسل لإزالة البلغم وقطع البخر وتقوية البصر، كما تحدثت ‏عن قدرته على تحليل الأورام وتلطيف المغص والسعال، والزعتر ينتشر في زماننا في الصحاري والبراري والحقول فمنه البستاني ومنه البري، وأنواعه كثيرة أفضلها المقدسي والأردني واليمني والشامي، ويوجد في محلات البقالة على هيئة عبوات معبئة، كما يوجد في محلات العطارة ورقاً مجففاً على صورته الطبيعية، والعجيب آن الزعتر لا يصيبه التسوس بل من فوائده انه يحفظ الفواكه والخضروات والحبوب من آلافا ت.



الاسم:

هو السعتر وهو الصعتر وهو اورجان عند الأجانب، أي انه له عده أسماء حسب اللهجات.



الاسم العلمي:

Thymus Vulgaris



وصف النبات:

الزعتر (Thyme) أو الصعتر أو السعتر (كما يرد في بعض المعاجم) هو نبات مشهور من الفصيلة الشفوية، شجيرة الزعتر معمرة عطرية كثيرة الفروع تكون كساء للأرض تعلو إلى حوالي (12) بوصة، ‏أوراقها صغيرة تنبت من الساق، أزهارها وردية أو ارجوانية تزهر منتصف الصيف، وله رائحة عطرية قوية وطعمه حار مر قليلاً منه نوعان وهم: النوع البري والنوع المزروع، ولأنه يعطر الجبال برائحته الزكية يطلق عليه صفة "مفرح الجبال".



موطنة:

ينمو الزعتر في معظم المناطق ‏المعتدلة المناخ، لذلك فهو ينتشر في العديد من دول العالم، لكنه يكثر بصفة خاصة في دول حوض الأبيض المتوسط وفي شبة الجزيرة العربية.



الجزء الطبي المستخدم:

تستعمل من نبتة الزعتر الأجزاء فوق الأرضية، أي الجذع والأوراق والأزهار حيث تستعمل طعاماً وشراباً (مغلي الزعتر ومنقوعه)، كما تستخرج منها الزيوت والعقاقير الطبية.



الزعتر ومكوناته الحيوية:

في نبتة الزعتر زيوت طيارة أهمها (الثيمول Thymol) وهي مادة مطهرة ومضادة للبكتيريا وطاردة للطفيليات من المعدة وتنفرد الثيمول برائحة مميزة وطعم حاد، وهناك مادة في الزعتر تسمى (الكارفكرول) وهي مسكنة ومطهرة ومدرة للبول وطاردة للبلغم ومضادة للسموم، ومادة (التانين) وهي مادة قابضة ومطهرة كذلك وتساعد على شفاء الجروح، كذلك يحتوي الزعتر على بعض المواد الراتنجية والدباغية والفلافونية والأحماض العضوية، كما أن الصعتر غني بالألياف الغذائية الضرورية لصحة الجهاز الهضمي، وفي الزعتر مواد مقوية للعضلات؛ تمنع تصلب الشرايين وطاردة للأملاح الضارة.


ما قيل عن الزعتر قديماً:

يقول ابن سينا عن الزعتر: "الزعتر مدر للطمث عند النساء كما انه يساعد على علاج التشنج والنزلات المخاطية المزمنة، وهو مقوي للمعدة مفيد لعلاج الربو وضعف الشعب الهوائية والاحتقانات الناشئة عن البرد".

وقال عنه ابن البيطار: "الزعتر يبطل السموم ويحلل الرياح وينشط الأعصاب ويفرح القلب ويقويه ويطهر الدم وينقيه.".



فوائد الزعتر:

ثبت علمياً أن زيت الزعتر يقتل الاميبا المسببة للدوسنتاريا خلال دقيقتين ويبيد جراثيم القولون ويهلك جرثومة التيفوس ويقضى على ميكروب السل خلال ساعة ونصف وانه يقي من الوباء متى استعمل مع الثوم وحبة ألبركه والعسل ويقوى المناعة المكتسبة،


لعلاج أمراض الجهاز التنفسي والدوري

أكدت الدراسات الحديثة أن الزعتر فعّال ضد الأمراض المتّصِلَة بالجهاز التنفسي كالربو والسعال الديكي والالتهابات الشعبية، فهو يعمل على تليين المخاط الشعبي مما يسهل طرده للخارج كما يهدئ الشعب الهوائية ويلطفها، وكذلك يحتوى على مواد لها خاصية مسكنة للألم ومطهرة ومنشطة للدورة الدموية، وينشط الزعتر كل الوظائف المضادة للتسمم، ويسهل إفراز العرق ويدر البول، والزعتر يحتوى على مواد مقوية للعضلات مثل عضلة القلب، ويمنع تصلب الشرايين ويعالج التهابات المسالك البولية والمثانة ويشفي من مرض المغص الكلوي ويخفض الكولسترول.



فاتح للشهية

الزعتر يعمل على تنبيه المعدة وطرد الغازات ويمنع التخمرات ويساعد على الهضم وامتصاص المواد الغذائية وطرد الفطريات من المعدة والأمعاء إلى جانب أنه يزيد الشهية لتناول الطعام فهو يحتوى على مادة الثيمول التي تعمل على قتل الميكروبات وتطرد الطفيليات من المعدة، أضف إلى أن الزعتر ملطف للأغذية وإذا وضع مع الخل لطف اللحوم وأكسبها طعما لذيدا, وهو طارد للديدان فقد أثبتت التجارب العلمية أن زيت الزعتر يقتل الاميبا المسببة للديزانتاريا في فترة قصيرة ويبيد جراثيم القولون، وهو يزيد في وزن الجسم لأنه يساعد على الهضم وامتصاص المواد الذهنية، ونحب أن نضيف أن الزعتر قد يسبب الإمساك (القبض) أحيانا فيفضل أخذه مع زيت الزيتون.



مضاد للأكسدة

الزعتر يحتوى على مواد مضادة للأكسدة مما يمكن الاستفادة منه بإضافة زيت الزعتر إلى المواد الغذائية المعلبة.



منبه للذاكرة

يمكن تناول الزعتر مع زيت الزيتون صباحا . فالزعتر منبه للذاكرة ويساعد على سرعة استرجاع المعلومات المختزنة وسهولة الاستيعاب.



للشعر واللثة ووجع الأسنان

ويعتبر الزعتر منشطا ممتازا لجلد الرأس ويمنع تساقط الشعر ويكثفه وينشطه, ومضغه ينفع في وجع الأسنان والتهابات اللثة خاصة إذا طبخ مع القرنفل في الماء, ثم ينصح بالتمضمض به بعد أن يبرد، كما انه يقي الأسنان من التسوس وخاصة إذا مضغ وهو اخضر غض فنبات الزعتر عامل مهم في معالجة التهابات الحلق والحنجرة والقصبة الهوائية ويعمل على تنبيه الأغشية المخاطية الموجودة في الفم ويقويها، و يدخل السعتر في معاجين الأسنان فهو يطهر الفم و مضغه يسكن آلام الاسنان.


الاستعمال الخارجي

يوصى باستعمال الزعتر كلما دعت الحاجة إلى تنظيف وتطهير الجروح والقروح والمهبل في حال الظهور السيلان الأبيض، ويستعمل الزعتر أيضا كدواء خارجي, فهو يريح الأعصاب المرهقة, وإذا ما أخذ المرء حماما معطرا من مغلي قوي للزعتر, كانت له فائدة كبيرة, كما أن الأطفال المصابين بالكساح يجدون فيه مقويا ناجحا، وهو شديد الفاعلية, باعتباره مهدئا للآلام الروماتزمية, والنقرس, والتهاب المفاصل، وهو يتيح تحضير مغاطس مقوية تكثر التوصية باستعمالها للأطفال الهزلى، وإضافة (50) غراما من السعتر إلى أربعة ليترات من الماء والاغتسال بها يزيل التعب العام, ويخفف آلام الروماتيزم, والمفاصل, وعرق النسا، وللجمال نصيبه من الصعتر فهو منشط ممتاز لجلد الرأس, يمنع ويوقف تساقط الشعر, ويكثفه وينشط نموه.



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: العلاج بالأعشاب...
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء فبراير 24, 2015 7:19 pm 
غير متصل

اشترك في: الاثنين ديسمبر 29, 2008 10:24 pm
مشاركات: 899

تقرحات الفم والاسنان :
تؤخذ ملعقة من زهر البابونج وتطبخ في كوب ماء , ويمضمض بها المصاب 0

*استرخاء اللسان :
التغرغر بالخردل عدة مرات يفيد في استرخاء اللسان 0

*خراج اللثة :
نصف تينة تنقع في الماء المغلي ثم توضع على الخراج 0

*التهاب اللوزتين :
تخلط بيضة بطحين حتى تصبح كالعجين , وتوضع على العنق وتربط بقماش , من الليل حتى الصباح , ثم ترفع ويغسل مكانها بالماء الفاتر , فان ذلك يرفع الالتهاب والحرارة عن الحلق , تكرر العمليى حتى الشفاء ان شاء الله تعالى

**وصفة اخرى :
توضع على العنق بعض شرائح البصل الساخنة , وتحزم علية فانها جيدة لالتهاب اللوزتين 0
**وصفة اخرى :
يطبخ مقدار ملعقة من زهر البابونج في كوب من الماء , ويغرغر به المصاب بالتهاب اللوزتين , فانة بعد تكرار العملية يشفى 0

.



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: العلاج بالأعشاب...
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء فبراير 24, 2015 7:51 pm 
غير متصل

اشترك في: الاثنين ديسمبر 29, 2008 10:24 pm
مشاركات: 899

علاج استطلاق البطن

في الصحيحين‏:‏ من حديث أبي المتوكل، عن أبي سعيد الخدري ‏(‏أن رجلًا أتى النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ فقال‏:‏ إن أخي يشتكي بطنه‏:‏ وفي رواية‏:‏ استطلق بطنه، فقال‏:‏ اسقه عسلًا، فذهب ثم رجع، فقال‏:‏ قد سقيته، فلم يغن عنه شيئًا‏.‏ وفي لفظ‏:‏ فلم يزده إلا استطلاقًا مرتين أو ثلاثًا، كل ذلك يقول له‏:‏ اسقه عسلًا، فقال له في الثالثة أو الرابعة‏:‏ صدق الله، وكذب بطن أخيك‏)‏‏.‏

وفي صحيح مسلم في لفظ له‏:‏ ‏(‏إن أخي عرب بطنه‏)‏، أي فسد هضمه، واعتلت معدته، والاسم العرب بفتح الراء، والذرب أيضًا‏.‏

والعسل فيه منافع عظيمة، فإنه جلاء للأوساخ التي في العروق والأمعاء وغيرها، محلل للرطوبات أكلًا وطلاءً، نافع للمشايخ وأصحاب البلغم، ومن كان مزاجه باردًا رطبًا، وهو مغذ ملين للطبيعة، حافظ لقوى المعاجين ولما استودع فيه، مذهب لكيفيات الأدوية الكريهة، منق للكبد والصدر، مدر للبول، موافق للسعال الكائن عن البلغم، وإذا شرب حارًا بدهن الورد، نفع من نهش الهوام وشرب الأفيون، وإن شرب وحده ممزوجًا بماء نفع من عضة الكلب الكلب، وأكل الفطر القتال، وإذا جعل فيه اللحم الطري، حفظ طراوته ثلاثة أشهر، وكذلك إن جعل فيه القثاء، والخيار، والقرع، والباذنجان، ويحفظ كثيرًا من الفاكهة ستة أشهر، ويحفظ جثة الموتى، ويسمى الحافظ الأمين‏.‏ وإذا لطخ به البدن المقمل والشعر، قتل قمله وصئبانه، وطول الشعر، وحسنه، ونعمه، وإن اكتحل به، جلا ظلمة البصر، وإن استن به، بيض الأسنان وصقلها، وحفظ صحتها، وصحة اللثة، ويفتح أفواه العروق، ويدر الطمث، ولعقه على الريق يذهب البلغم، ويغسل خمل المعدة، ويدفع الفضلات عنها، ويسخنها تسخينًا معتدلًا، ويفتح سددها، ويفعل ذلك بالكبد والكلى والمثانة، وهو أقل ضررًا لسدد الكبد والطحال من كل حلو‏.‏

وهو مع هذا كله مأمون الغائلة، قليل المضار، مضر بالعرض للصفراويين، ودفعها بالخل ونحوه، فيعود حينئذ نافعًا له جدًا‏.‏

وهو غذاء مع الأغذية، ودواء مع الأدوية، وشراب مع الأشربة، وحلو مع الحلوى، وطلاء مع الأطلية، ومفرح مع المفرحات، فما خلق لنا شيء فى في معناه أفضل منه، ولا مثله، ولا قريبًا منه، ولم يكن معول القدماء إلا عليه، وأكثر كتب القدماء لا ذكر فيها للسكر البتة، ولا يعرفونه، فإنه حديث العهد حدث قريبًا، وكان النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ يشربه بالماء على الريق، وفي ذلك سر بديع في حفظ الصحة لا يدركه إلا الفطن الفاضل، وسنذكر ذلك إن شاء الله عند ذكر هديه في حفظ الصحة‏.‏

وفي سنن ابن ماجه مرفوعًا من حديث أبي هريرة ‏(‏من لعق العسل ثلاث غدوات كل شهر، لم يصبه عظيم من البلاء‏)‏، وفي أثر آخر‏:‏ ‏(‏عليكم بالشفائين‏:‏ العسل والقرآن‏)‏‏.‏ فجمع بين الطب البشري والإلهي، وبين طب الأبدان، وطب الأرواح، وبين الدواء الأرضي والدواء السمائي‏.‏

.



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: العلاج بالأعشاب...
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين مارس 16, 2015 12:29 pm 
غير متصل

اشترك في: الاثنين ديسمبر 29, 2008 10:24 pm
مشاركات: 899
[c[b]



العرقسوس
السوس نبات بري معمر من الفصيلة البقولية ، ويطلق على جذوره (عرق السوس) أو (أصل السوس) وهو مشهور في البلاد العربية منذ أقدم العصور و يسمى باللاتينيGlycerrhiza glabra و ينبت في الأرض البرية حول حوض البحر الأبيض المتوسط.


المادة الفعالة في السوس :
هي الجليسير هزين، وثبت أن عرق السوس يحتوي على مواد سكرية وأملاح معدنية من أهمها البوتاسيوم، والكالسيوم ، والمغنسيوم ، والفوسفات، ومواد صابونية تسبب الرغوة عند صب عصيره، ويحتوي كذلك على زيت طيار.


الخصائص الطبية :
يصنع من جذور السوس شراب (العرقسوس) وهو ملين ومدر للبول، ويسكن السعال المصحوب بفقدان الصوت (البحة الصوتية) وهو مفيد في علاج أمراض الكلى.
ويستعمل مسحوقه (ملعقة صغيرة مرة واحدة يومياً) في علاج قرحة المعدة والإمساك المزمن وعسر الهضم.
أثبتت أبحاث حديثة أن العرقسوس مقوٍّ ومنقٍّ للدم، ومعترف بالعرقسوس في كثير من دساتير الأدوية العالمية.


طرق الاستعمال :
لعلاج الإسهال وتليين الأمعاء يسحق أربعون جراماً من العرقسوس مع أربعين جراماً من زهر الكبريت وأربعين جراماً من الشمر وستين جراماً من "السنا مكي" ومائتي جرام من سكر النبات، يمزج الجميع وتؤخذ ملعقة واحدة مساء كل يوم لتليين الأمعاء، وملعقتان صغيرتان مساء كل يوم لإسهال المعدة .
جذر العرقسوس يخلط مع (الجنسنغ) ويغلى ويؤخذ يومياً كشراب مقو عام وخاصة للقلب.
يفضل عدم تناول العرقسوس في حالات فرط ضغط الدم لأنه يسبب احتباس السوائل .

[/b]
[/colo]


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 283 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة السابق  1 ... 8, 9, 10, 11, 12, 13, 14 ... 19  التالي

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 2 زائر/زوار


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط