موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ مشاركة واحده ] 
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: تاريخ الطب عند العرب والمسلمين
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء نوفمبر 28, 2023 10:17 am 
غير متصل

اشترك في: الجمعة إبريل 28, 2006 11:18 pm
مشاركات: 4045
مكان: الديار المحروسة
تاريخ الطب عند العرب والمسلمين بين النظري والتطبيقي

اعلم أن أصل الأمراض كلها إنما هو الغذاء؛ قال عليه الصلاة والسلام : "المعدة بيت الداء ، و الحمية رأس الدواء ، وأصل كلّ داء البردة"، بمعنى : أن الغذاء يمر بمراحل:

يتم مضغ الطعام بواسطة أدوات ميكانيكية ووظيفية، حيث تعصره المعدة بحرارتها، ومن ثم يخرج الباقي على شكل براز وفضلات.
يمر الطعام بالكبد الذي يحوله إلى دم.
يرسب الكبد منه فضلات أخرى من الدم تسمى "السوداء".


فالطب إذن هو جملة العلوم التي أسسها الكلدان كهنة بابل (أول من بحث في علاج الأمراض)، وعنهم أخذ الأطباء فيما بعد، ومنهم العرب الذين أتقنوا ورتبوا علوم الطب، حيث اعتمد العرب في بداية الأمر(العصر الجاهلي) العلاج بطريقة الكهان والعرافين (الرقى، والسحر، والذبائح، والعزائم)، ثم اتجهوا إلى طريقة العلاج الحقيقية والصحيحة، فقد وجد بمصر أثـارا تـدل على العلاج عن طريق الكهنة والعزائم، حيث يعالجون داخل معبد "إيزيس وأوزوريس" و"رع".

ومن أقوالهم العلاجية التي كانوا يكتبونها للمريض: "هذا كتاب الشفاء لكل مريض، فهل "لإزيس" أن تشفيني كما شفت "حوريس" من كل ألم أصابه من أخيه "ست" حتماً قتل أباه "أوزوريس"؟ فيا "إزيريس" أنت الساحرة الكبيرة...".

وقد كان العرب يعالجون بالطريقة المصرية، حيث كانوا يعتمدون على العقاقير البسيطة، أو الأشربة، وخاصة العسل، فقد كان أساس علاجاتهم، ثم الحجامة، ثم الكي، ومن أقوالهم: "آخر الطب الكي".


كما كانوا يلجئون في كثير من الأحيان إلى البتر والقطع، ويكون ذلك بواسطة النار مثلما فعلوا (بصخر بن عمرو) أخو الخنساء حينما نتأت قطعة من جوفه مثل الكبد على اثر طعنة، حيث أحموا له شفرة وقطعوها، وهم الذين أدركوا أن الجريح إذا شرب الماء مات.


أطباء العرب
كان أطباء العرب في بداية الأمر من الكهنة، ثم تعاطاه جماعة من العرب ممن خالطوا الروم والفرس، وإن أقدم أطباء العرب هو لقمان الحكيم، ثم جاء بعده ابن خديم الذي ضرب به المثل في الطب والحذق، فيقولون: أطب من ابن خديم.

ومنهم كذلك الحارث بن كلدة الذي توفي عام 13هـ، وهو من بني ثقيف ومن أهل الطائف، حيث رحل إلى فارس وأخذ الطب عن جنديسابور، ثم عاد إلى بلاده وأقام بالطائف، فنال شهرة واسعة وأدرك الإسلام، فكان النبي صلى الله عليه وسلم يأمر الناس بالذهاب إليه.

ومن أطباء العرب أيضاً ابن أبي رومية التميمي الذي اشتهر بالجراحة.، والنصر بن الحارث ابن كلدة.

كما اعتنوا بخيولهم وإبلهم ومواشيهم حتى اختص منهم في معالجتها (البيطرة)، ومن أشهر أطبائهم في هذا المجال في الجاهلية هو العاص بن وائل، كما أن من أشهر أطباء جنديسابور مدرسة للطب في ذلك الوقت جورجيس ابن بختيشوع السرياني، حيث كان ماهراً في الطب، وله مصنفات باللغة السريانية، دعاه المنصور لمعالجته فلما عالجه منحه ثلاث جوارٍ روميات وثلاثة آلاف دينار، وكان يعلم المنصور أنه قد خلف وراءه زوجته في بغداد وليس عنده من يخدمها، لكن جورجيس رفض الجوار وأخذ الأموال، فلما أصبح الصباح عاتبه المنصور، فأجابه جورجيس: "أننا معشر النصارى لا نتزوج إلا امرأة واحدة، وما دامت المرأة حيّة فلا نأخذ غيرها"، فزاد المنصور إعجاباً به، وبصدقه، وإخلاصه، وأمانته، وكان جورجيس محباً للتأليف، وكان يعرف اليونانية زيادة على السريانية والفارسية والعربية، وهو الذي نقل العلوم الطبية من اليونانية إلى العربية.


منقول

_________________
صورة


أنا الذى سمتنى أمى حيدره

كليث غابات كريه المنظره

أوفيهم بالصاع كيل السندره


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ مشاركة واحده ] 

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط