موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ مشاركة واحده ] 
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: انزيم في"فلورا" الأمعاء يحول مجموعتي الدم"أي"و"ب" إلى"أو"
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء أغسطس 28, 2018 7:57 am 
غير متصل

اشترك في: السبت فبراير 06, 2010 8:26 pm
مشاركات: 10699
مكان: مصر
انزيم في"فلورا" الأمعاء يحول مجموعتي الدم"أي"و"ب" إلى"أو"

http://elaph.com/Web/LifeStyle/2018/08/1217072.html

يعتبر البشر من فئة الدم"أو" متبرعين كونيين بالدم للآخرين، لأنهم قادرون على منح الدم إلى كافة فئات الدم الأخرى. العلماء الأميركيون اكتشفوا أنزيماً في البكتيريا المعوية"الفلورا" يحول فئتي دم"أي" و"بي" ألى"أو".

ايلاف من برلين: مع توسع وانتشار بنوك الدم، وزيادة احتياطي الدم في المستشفيات، ماعادت مشكلة الاختلاف في فئات الدم عائقاً أمام الجراحين في غرفة العمليات، أو في المرضى المحتاجين إلى نقل دم. لكن اختلاف فئات الدم، والعواقب القاتلة الناجمة عن نقلها إلى انسان لاتتطابق مع فئة دمه، تتحول إلى مشكلة عويصة عند حصول الكوارث أو في الحروب.
إذ تتطلب الحالات الطارئة الكبيرة معالجة عدد كبير من الناس مرة واحدة، ولايتسع الوقت للانتظار إلى حين العثور على فئة الدم المطابقة. ويقول العلماء الأميركان من جامعة بريتيش كولومبيا انهم عثروا في بكتيريا الأمعاء(الفلورا)، أو النبيت الجرثومي المعوي، على انزيم كفيل بتحويل فئات الدم بدلاً من البحث عن فئاتها المتطابقة.
ومجموعات الدم المعروف هي "أي" و"بي" و"أي بي" و"أو"،تختلف كل مجموعة منها عن المجموعة الأخرى لوجود مضادات في كريات الدم والمصل، فإذا أختلطت مجموعتان غير متوافقتين تماماً يحدث تفاعل قد تكون له نتائج خطيرة. وينبغي لتجنب ذلك، عند نقل الدم مراعاة أن يكون دم المتبرع (المانح)متوافقاً تماماً مع دم المستلم(الممنوح).
ومعروف ان الإنسان من فة دم"أو" يستطيع منح دمه إلى كافة المجموعات الأخرى لأن دمه لا يحتوي على مضادات، ويسمى لهذا السبب بالمانح العام.

وينبغي أن يؤخذ بنظر الأعتبار عامل RH، إذ هناك نوعين سلبي RH -ve وإيجابيRH +ve. وتحتوي خلايا الدم الحمراء لبعض الأشخاص على عاملRh هو أيضاً أحد المضادات"الانتيجين" ويسمى حامله Rh+ أما من لا يحمله من الناس فيسمى Rh-.

انزيم يحيِّد الانتيجين
وكتب ستيفن ويذرز وفريق عمله، من جامعة بريتيش كولومبيا، في مجلة" الجمعية الكيماوية الأميركية، انهم عزلوا انزيماً من بكتيريا الفلورا قادر على تحييد الانتيجين على سطوح كريات الدم الحمراء، ويؤهلهم بالتالي إلى تحويل فئتي دم"أي" و"بي" إلى"أو".
والمهم في الاكتشاف، بحسب رأي العلماء، هو ان هم استخلصوا هذا الانزيم من البكتيريا المفيدة التي تعيش في أمعاء الإنسان. يحتوي الانزيم على جزيئة سكر خاصة هي التي تعمل على تحييد المضاد(الانتيجين) المتواجد على كريات الدم الحمراء.
ولايعمل هذا الانزيم على كريات الدم الحمراء في جسم إنسان من فصيلة الدم"أو"، لان كريات الدم في فصيلة الدم هذه لاتحمل انتيجين، كما هو معروف. ويبقى الاكتشاف مهماً، لأن فئة دم" أو" لاتتقبل الدم إلا من فئة مطابقة، ويعاني الأطباء دائماً، اثناء الكوارث والحوادث الكبيرة، من نقص احتياطي الدم من هذه الفصيلة.

البحث عن بديل في البعوض والعلق الطبي
وجاء في تقرير ويذرز ان فريق العمل بحث عن الانزيم، القادر على تحييد الانتيجين في فئتي"اي" و"بي" بين الحشرات الماصة للدماء مثل أنواع البعوضالتي تهاجم البشر وطفيليات العلقة. إذ كان من المحتمل ان تطور هذه الحشرات جزيئة سكر مضادة للانتيجين من خلال علملها الدائم منذ آلاف السنين على امتصاص الدم وهضمه.
وبعد فشل هذه المحاولات حول العلماء دفة بحثهم إلى البكتيرا التي تعيش في بطانة الأمعاء(الفلورا). إذ تحتوي بطانة الأمعاء على عدد كبير من الغلايكوبروتينات التي يطلق عليها عموماً اسم"ميوسين". وتنطوي جزيئة الميوسين على جزيئة سكر تعتاش عليها البكتيريا المعوية كمصدر غذائي مهم، وتستخدم انزيماً خاصاً في تمثيلها.
توصل ويذرز وفريق عمله إلى الانزيم الجدير بتحييد الانتيجين على كريات الدم الحمراء من فصيلة"اي" و"بي"، باستخدم طريقة تحليل الحمض النووي. واتضح ان بكتيريا الامعاء(الفلورا) تنتج"عائلات" من الانزيمات الكفيلة بمحو عنصر الرفض في فئتي الدم"أي" و"بي".

حل لمشلكة زرع الأعضاء أيضاً
وطبيعي يمكن لحل مشكلة اختلاف فئات الدم أن يحل مشكلة تقبل أو رفض الأعضاء المزروعة.
إذ كان اختلاف مجموعات الدم عائقاً أمام40% من عمليات زرع الكلى الممكنة للمرضى. ويتيح الانزيم البكتيري الجديد للأطباء التغلب على قضية اختلاف مجموعات الدم، وأن يعطي الأمل لآلاف آخرين يموتون سنوياً قبل أن يعثروا على كلية تنسجم مع خصائص دمهم وأنسجتهم.
وتشير إحصائية وزارة الصحة الألمانية إلى إجراء2190 عملية زرع كلية في ألمانيا كل سنة كمعدل. وما زال 9000 مريض بانتظار دورهم من بين50 ألف مريض يعيش من خلال غسيل دمه بالكلى الصناعية في ألمانيا.

فعال30 مرة أكثر من اي انزيم آخر
اتضح أيضاً، من خلال التجاربالمختبرية على دماء بشرية، أن هذا الانزيم أكثر فاعلية30 مرة من اي انزيم آخر قد يعول عليه في تحييد الانتيجين على كريات الدم الحمراء.
وكتب ويذرز: "أنا متفائل جداً، وأعرف اننا عثرنا على"مرشَّح" يؤهلنا لتسوية مشكلة الاختلاف في فئات الدم". وأكد ان الأمر يتطلب الكثير من العمل والتجارب السريرية للتأكد من عدم وجود أعراض جانبية ومضاعفات. وأضاف" لكن الأنزيم واعد جداً".


_________________
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِمَ تَقُولُونَ مَا لَا تَفْعَلُونَ (2) كَبُرَ مَقْتًا عِندَ اللَّهِ أَن تَقُولُوا مَا لَا تَفْعَلُونَ (3) إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِهِ صَفًّا كَأَنَّهُم بُنْيَانٌ مَّرْصُوصٌ (4) سورة الصف


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ مشاركة واحده ] 

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
cron
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط