موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 1414 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة السابق  1 ... 4, 5, 6, 7, 8, 9, 10 ... 95  التالي
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: Re: حلو الكلام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء فبراير 21, 2018 10:59 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 34118
فى حلو الكلام إختارت أختى الحبيبة سكينة معلومة من القرآن الكريم عن المعوذتين


كتبت سكينة


ﮬﻞ ﺗﻌﺮﻑ ﺍﻟﻔﺮﻕ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻤﻌﻮﺫﺗﻴﻦ
( ﺍﻟﻔﻠﻖ ﻭﺍﻟﻨﺎﺱ ) ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻌﻨﻰ ؟
ﺳﻮﺭﺓ "ﺍﻟﻔﻠﻖ" ﺇﺳﺘﻌﺎﺫﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﺮﻭﺭ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﺔ :
ﺍﻟﻠﻴﻞ ﺇﺫﺍ ﺃﻇﻠﻢ ، ﺍﻟﻘﻤﺮ ﺇﺫﺍ ﻏﺎﺏ ،
ﻭﻫﺬﺍﻥ ﺍﻟﻮﻗﺘﺎﻥ ﻣﻈﻨﺔ ﻛﺜﺮﺓ ﺍﻟﺸﺮﻭﺭ ﻭﺍﻟﺴﺎﺣﺮﺍﺕ ﺍﻟﻼ‌ﺗﻲ ﻳﻨﻔﺨﻦ ﻓﻲ ﻋﻘﺪ ﺍﻟﺴﺤﺮ ﻭﺍﻟﺤﺴﺪ .
ﺳﻮﺭﺓ "ﺍﻟﻨﺎﺱ" ، ﺇﺳﺘﻌﺎﺫﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﺮﻭﺭﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻴﺔ :
ﻣﻦ ﺍﻟﻮﺳﻮﺍﺱ ﻭﻫﻮ ﺍﻟﻘﺮﻳﻦ ، ﻭﺍﻟﻨﻔﺲ ﺍﻷ‌ﻣﺎﺭﺓ ﺑﺎﻟﺴﻮﺀ ﺇﺫﺍ ﻏﻔﻞ ﺍﻟﻤﺴﻠﻢ .
ﻭﺍﻟﺸﺮﻭﺭ ﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻴﺔ ﺃﺷﺪ ﻣﻦ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﺔ ؛
ﻓﺎﻟﺸﺮﻭﺭ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﺔ ﻣﻤﻜﻦ ﺗﺒﺘﻌﺪ ﻋﻨﻬﺎ ، ﻭﺍﻟﺸﺮﻭﺭ ﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻴﺔ ﻣﻼ‌ﺯﻣﺔ ﻻ‌ ﺗﻨﻔﻚ ﻋﻨﻚ ﺃﺑﺪﺍً .
ﻟﺬﻟﻚ ﻧﺴﺘﻌﻴﺬ بربنا ﻣﺮﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﻔﻠﻖ ﻭﺛﻼ‌ﺙ ﻣﺮﺍﺕ ﻓﻲ ﺍﻟﻨﺎﺱ ،
ﻓﺄﻧﺖ ﺗﻘﻮﻝ ﻓﻲ ﺍﻟﻔﻠﻖ
( ﻗﻞ ﺃﻋﻮﺫ ﺑﺮﺏ ﺍﻟﻔﻠﻖ )
ﺛﻢ ﺗﺬﻛﺮ ﺍﻟﻤﺴﺘﻌﺎﺫ ﻣﻨﻪ ،
ﻭﻓﻲ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺗﻘﻮﻝ
( ﻗﻞ ﺃﻋﻮﺫﺑﺮﺏ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻣﻠﻚ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺇﻟﻪ ﺍﻟﻨﺎﺱ ) ﺛﻢ ﺗﺬﻛﺮ ﺍﻟﻤﺴﺘﻌﺎﺫ ﻣﻨﻪ .
ﻓﻤﻦ ﻳﻘﺮﺃ ﺍﻟﻤﻌﻮﺫﺗﻴﻦ ﻳُﻮﻗﻰ ﺑﺈﺫﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﻣﻦ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻟﺸﺮﻭﺭ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﺔ ﻭﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻴﺔ .
ﻭﻣﻦ ﻋﺮﻑ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﻌﻨﻰ ﺗﺒﻴﻦ ﻟﻪ ﺳﺒﺐ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻔﻀﺎﺋﻞ ﺍﻟﻜﺜﻴﺮﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﺣﺸﺪﺕ ﻟﻠﻤﻌﻮﺫﺗﻴﻦ .

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حلو الكلام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس فبراير 22, 2018 8:06 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مارس 29, 2012 9:53 pm
مشاركات: 44156

صورة


_________________
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حلو الكلام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة فبراير 23, 2018 11:49 pm 
غير متصل

اشترك في: الجمعة فبراير 27, 2004 4:45 am
مشاركات: 17719
molhma كتب:
فى حلو الكلام إختارت أختى الحبيبة سكينة معلومة من القرآن الكريم عن المعوذتين


كتبت سكينة


ﮬﻞ ﺗﻌﺮﻑ ﺍﻟﻔﺮﻕ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻤﻌﻮﺫﺗﻴﻦ
( ﺍﻟﻔﻠﻖ ﻭﺍﻟﻨﺎﺱ ) ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻌﻨﻰ ؟
ﺳﻮﺭﺓ "ﺍﻟﻔﻠﻖ" ﺇﺳﺘﻌﺎﺫﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﺮﻭﺭ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﺔ :
ﺍﻟﻠﻴﻞ ﺇﺫﺍ ﺃﻇﻠﻢ ، ﺍﻟﻘﻤﺮ ﺇﺫﺍ ﻏﺎﺏ ،
ﻭﻫﺬﺍﻥ ﺍﻟﻮﻗﺘﺎﻥ ﻣﻈﻨﺔ ﻛﺜﺮﺓ ﺍﻟﺸﺮﻭﺭ ﻭﺍﻟﺴﺎﺣﺮﺍﺕ ﺍﻟﻼ‌ﺗﻲ ﻳﻨﻔﺨﻦ ﻓﻲ ﻋﻘﺪ ﺍﻟﺴﺤﺮ ﻭﺍﻟﺤﺴﺪ .
ﺳﻮﺭﺓ "ﺍﻟﻨﺎﺱ" ، ﺇﺳﺘﻌﺎﺫﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﺮﻭﺭﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻴﺔ :
ﻣﻦ ﺍﻟﻮﺳﻮﺍﺱ ﻭﻫﻮ ﺍﻟﻘﺮﻳﻦ ، ﻭﺍﻟﻨﻔﺲ ﺍﻷ‌ﻣﺎﺭﺓ ﺑﺎﻟﺴﻮﺀ ﺇﺫﺍ ﻏﻔﻞ ﺍﻟﻤﺴﻠﻢ .
ﻭﺍﻟﺸﺮﻭﺭ ﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻴﺔ ﺃﺷﺪ ﻣﻦ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﺔ ؛
ﻓﺎﻟﺸﺮﻭﺭ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﺔ ﻣﻤﻜﻦ ﺗﺒﺘﻌﺪ ﻋﻨﻬﺎ ، ﻭﺍﻟﺸﺮﻭﺭ ﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻴﺔ ﻣﻼ‌ﺯﻣﺔ ﻻ‌ ﺗﻨﻔﻚ ﻋﻨﻚ ﺃﺑﺪﺍً .
ﻟﺬﻟﻚ ﻧﺴﺘﻌﻴﺬ بربنا ﻣﺮﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﻔﻠﻖ ﻭﺛﻼ‌ﺙ ﻣﺮﺍﺕ ﻓﻲ ﺍﻟﻨﺎﺱ ،
ﻓﺄﻧﺖ ﺗﻘﻮﻝ ﻓﻲ ﺍﻟﻔﻠﻖ
( ﻗﻞ ﺃﻋﻮﺫ ﺑﺮﺏ ﺍﻟﻔﻠﻖ )
ﺛﻢ ﺗﺬﻛﺮ ﺍﻟﻤﺴﺘﻌﺎﺫ ﻣﻨﻪ ،
ﻭﻓﻲ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺗﻘﻮﻝ
( ﻗﻞ ﺃﻋﻮﺫﺑﺮﺏ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻣﻠﻚ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺇﻟﻪ ﺍﻟﻨﺎﺱ ) ﺛﻢ ﺗﺬﻛﺮ ﺍﻟﻤﺴﺘﻌﺎﺫ ﻣﻨﻪ .
ﻓﻤﻦ ﻳﻘﺮﺃ ﺍﻟﻤﻌﻮﺫﺗﻴﻦ ﻳُﻮﻗﻰ ﺑﺈﺫﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﻣﻦ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻟﺸﺮﻭﺭ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﺔ ﻭﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻴﺔ .
ﻭﻣﻦ ﻋﺮﻑ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﻌﻨﻰ ﺗﺒﻴﻦ ﻟﻪ ﺳﺒﺐ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻔﻀﺎﺋﻞ ﺍﻟﻜﺜﻴﺮﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﺣﺸﺪﺕ ﻟﻠﻤﻌﻮﺫﺗﻴﻦ .


ربنا يقينا وينجينا من جميع الشرور

شكرا حبايب قلبى ملهمة وسكينة جزاكم الله كل خير


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حلو الكلام
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت فبراير 24, 2018 9:14 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 34118
حبيبتى الغالية الهاجرة لا حرمنا الله من مرورك الجميل الطيب أكرمكى الله و جزاكى خيرا كثيرا



خير ما نبدأ حلو الكلام اليوم الصلاة على خير خلق الله
مولاي صلى وسلم دائما ابدا على حبيبك خير الخلق كلهم
القصيدة المُحَمْدٌية للإمام البوصيري
و علمني القرآن


كتبت سكينة


القصيدة المُحَمْدٌية للإمام البوصيري
الحَمْدُ لله مُبْدِي الخَلْقِ مِنْ عَدَمِ --- ثُم الصّلاةُ عَلى المُخْتَارِ في القِدَمِ
مُحَمْدٌ أشْرَفُ الأعْرَابِ والعَجَم--- مُحَمْدٌ خَيرُ مَنْ يَمْشي عَلى قَدَمِ
مُحَمْدٌ بَاسِطُ المعرُوفِ جَامِعُهُ --- مُحَمْدٌ صَاحِبُ الإحْسَانِ والكَرَمِ
مُحَمْدٌ تَاجُ رُسْلِ الله قَاطِبَة --- مُحَمْدٌ صَادِقُ الأفعَالِ والكَلِمِ ‍
مُحَمْدٌ ثَابِتُ الميثَاقِ حَافِظُهُ --- مُحَمْدٌ طَيِّبُ الأخْلاقِ والشِيَمِ
مُحَمْدٌ جُوبِلَتْ بالنُورِ طينَتُهُ --- مُحَمْدٌ لَمْ يَزَلْ نُوراً مِنَ القِدَمِ
مُحَمْدٌ حَاكِمٌ بالعَدْلِ ذُو شَرَفٍ --- مُحَمْدٌ مَعْدِنُ الأنْعَامِ والحِكَمِ
مُحَمْدٌ خَيْرُ خَلْقِ الله مِنْ مُضَرٍ --- مُحَمْدٌ خَيْرُ رُسْلِ الله كُلِّهِمِ
مُحَمْدٌ دِينُهُ حَقٌ نَدِينُ بِهِ --- مُحَمْدٌ مُشْرِقٌ بَدْرَاً عَلى عَلَمِ
مُحَمْدٌ ذِكْرُهُ رُوحٌ لأَنْفُسِنَا --- مُحَمْدٌ شُكْرُهُ فَرْضٌ عَلى الأُمَمِ
مُحَمْدٌ رَحِمَ اللهُ العِبَادَ بِهِ --- مُحَمْدٌ سَبَبُ الإنشاءِ مِنْ عَدَمِ
مُحَمْدٌ زِينَةُ الدُنْيا وَبَهْجَتُها --- مُحَمْدٌ كَاشِفْ الغُمَّاتِ والظُلَمِ
مُحَمْدٌ سَيِّدٌ طَابَتْ مَنَاقِبٌهُ --- مُحَمْدٌ صَاغَهُ الرَّحْمنُ بالنِعَمِ
مُحَمْدٌ شَرَّفَ البَارِي مَرَاتِبَهُ --- مُحَمْدٌ لِلمَعَالي خَيْرُ مُغْتَنِمِ ‍
مُحَمْدٌ صَفْوَةُ البَارِي وخِيرَتُهُ --- مُحَمْدٌ طَاهِرٌ مِنْ سَائِرِ التُهَمِ
مُحَمْدٌ ضَاحِكٌ لِلضَيْفِ مُكْرِمُهُ --- مُحَمْدٌ جَارُهُ والله لَمْ يُضَمِ
مُحَمْدٌ طَابَتْ الدُنْيَا بِبِعْثَتِهِ --- مُحَمْدٌ جَاءَ بالآيَاتِ والحِكَمِ
مُحَمْدٌ ظَهَرَتْ فِينَا هدَايَتُهُ --- مُحَمْدٌ هَدْيُهُ نُوٌر لِكُلِّ عَمِ
مُحَمْدٌ عَمَّنَا إحْسَانُ نِعْمَتِهِ --- مُحَمْدٌ سِرُّ عِلْمِ الَّوْحِ والقَلَمِ
مُحَمْدٌ غَيْثُ مَعْرُوفٍ يَدُومُ لنَا --- مُحَمْدٌ مَدْحُهُ يَشْفيِ مِنَ السَّقَمِ
مُحَمْدٌ فَاقَ كُلَّ الأنْبِياء شَرَفاً --- مُحَمْدٌ قَدْ أحَلَّ الدِينَ في الحَرَمِ
مُحَمْدٌ قَائِمٌ للهِ ذُو هِمَمٍ --- مُحَمْدٌ كُلُّ إِحْسَانٍ إليهِ نُمِي
مُحَمْدٌ كَامِلُ الأوصَافِ مَظْهَرُهُ --- مُحَمْدٌ في البَرايَا خَيْرُ مُعْتَصِمِ
مُحَمْدٌ لَمْ نَجِدْ عَنْ حُبِّهِ بَدَلاً --- مُحَمْدٌ نَرْتَجِيهِ عِنْدَ مُضطَرِمِ
مُحَمْدٌ مَنْ رَجَاهُ نَالَ غَايَتِهِ --- مُحَمْدٌ يُسْعِفُ المَلْهُوفَ عَنْ أمَمِ
مُحَمْدٌ نِعْمَةٌ كُبْرى لَنَا شَمِلَتْ --- مُحَمْدٌ مَنْشَأُ الخَيْراتِ والنِعَمِ
مُحَمْدٌ وَاصَلَ الدُنْيا بأنْعُمِهِ --- مُحَمْدٌ قَدْ سَمَا أعْلى ذُرَا الكَرَمِ
مُحَمْدٌ هَدْيُهُ فُزْنَا بِغَايَتِهِ --- مُحَمْدٌ قَدْ وَفَى لِلَّهِ مِنْ قِدَمِ
مُحَمْدٌ لاَ نَرَى إلَّا شَفَاعَتَهُ --- مُحَمْدٌ خَيْرُ دَاعٍ عِنْدَ مُزْدَحَمِ
مُحَمْدٌ يَوْمَ بَعْثِ النَاسِ شَافِعُنَا --- مُحَمْدٌ خَاتَمٌ لِلرُسْلِ كُلِّهِمِ
اللّهُمَّ صَلِّ عَلى سَيّدنا مُحَمْدٍ بِقَدْرِ حُبِكَ فيهِ
وزِدْني يا مِوْلايَ حُبّاً فِيهِ
بِجَاهِهِ عِنْدَكَ فَرِّجَ عَنّي مَا أنا فِيهِ
إلهي لا أَسْألُكَ رَدِّ القَضَاءِ بَل أسألُكَ اللُطْفَ فِيهِ
وَعَلى آلِهِ وَصَحبِهِ وَسَلّم.


وكتبت سكينة


و علمني القرآن
علمني القران
﴿ ومَا تَسقُطُ مِن وَرقَةٍ إلاّ يَعلمُهَا﴾
فكيف بحالك ..
ودمعة عَينك ..
وألم قلبك ..
بل كيف بسجودك وأنت تناجيه بظلمة الليل يسمعك
.
علمني القران ...
{ وَكَانَ ذَٰلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرًا }
عندما يستصعب عليك أي أمر.. حدث نفسك بهذه الآيه فهي حسن ظن بالله ..
وستنال المكافأة!
.
علمني القران ..
( وأُفوضُّ أمري إلى الله )
إذا تولى الله أمرك هيأ لك الخير وأسبابه ، وانت لاتشعر والدُعاء مفتاح لجميع أبوابه
.
علمني القران ...
(ولاتيأسوا من روح الله)
مهما تكاثرت ابتلاءاتك ومهما اشتدت محنك، ومهما ضاقت عليك الحياة ومهما فقدت أعظم ما ملكت، لا تيأس من كرم الله ولطفه .
.
علمني القران ...
( وهو معكم أينما كُنتم )
تكفي هذه الآية لتشعر بطمأنينة قلبك ..
وهدوء نفسك ..
وسكون روحك ..
لا تخف ولا تقلق..
فالله معك في كل حين !!
.
علمني القران ....
مهما تكالبت عليك الهموم و بلغ بك من العناء ما بلغ
تذكر أن ذلك لم يكن شيئاً لأن : { الله لطيفٌ بعباده }
تفكر في نفسك وتذكر لطف الله بك.

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حلو الكلام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد فبراير 25, 2018 9:42 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 34118
فى حلو الكلام النهاردة أختى الحبيبة سكينة بتقدم وجبة دسمة


كتبت سكينة

ﺗﺤﻴﺎﺗﻲ ﻷﺻﺤﺎﺏ ﺍﻷﺧﻼﻕ ﺍﻟﺮﺍﻗﻴﻪ ... ﻭﻫﺆﻻﺀ ﻫﻢ ﺃﺣﺒﺘﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﻠﻪ.

ﺧﺮﺟﺖ ﺍﻣﺮﺃﻩ ﻣﻦ ﻣﻨﺰﻟﻬﺎ ﻓﺮﺃﺕ ﺛﻼﺛﺔ ﺷﻴﻮﺥ ﻟﻬﻢ ﻟﺤﻰ ﺑﻴﻀﺎﺀ ﻃﻮﻳﻠﺔ ﻭﻛﺎﻧﻮﺍ ﺟﺎﻟﺴﻴﻦ ﻓﻲﻓﻨﺎﺀ ﻣﻨﺰﻟﻬﺎ ..
ﻟﻢ ﺗﻌﺮﻓﻬﻢ ، ﻭﻗﺎﻟﺖ ﻻ ﺃﻇﻨﻨﻲ ﺍﻋﺮﻓﻜﻢ ﻭﻟﻜﻦ ﻻﺑﺪ ﺃﻧﻜﻢ ﺟﻮﻋﻰ !
ﺃﺭﺟﻮﻛﻢ ﺗﻔﻀﻠﻮﺍ ﺑﺎﻟﺪﺧﻮﻝ ﻟﺘﺄﻛﻠﻮﺍ .
ﺳﺄﻟﻮﻫﺎ : ﻫﻞ ﺭﺏ ﺍﻟﺒﻴﺖ ﻣﻮﺟﻮﺩ؟ﻓﺄﺟﺎﺑﺖ : ﻻ، ﺇﻧﻪ ﺑﺎﻟﺨﺎﺭﺝ . ﻓﺮﺩﻭﺍ : ﺇﺫﻥ ﻻ ﻳﻤﻜﻨﻨﺎ ﺍﻟﺪﺧﻮﻝ .
ﻭﻓﻲ ﺍﻟﻤﺴﺎﺀ ﻭﻋﻨﺪﻣﺎ ﻋﺎﺩ ﺯﻭﺟﻬﺎ ﺃﺧﺒﺮﺗﻪ ﺑﻤﺎ ﺣﺼﻞ . ﻗﺎﻝ ﻟﻬﺎ :- ﺇﺫﻫﺒﻲ ﺍﻟﻴﻬﻢ ﻭﺍﻃﻠﺒﻲ ﻣﻨﻬﻢ ﺃﻥ ﻳﺪﺧﻠﻮﺍ ﻓﺨﺮﺟﺖ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﻭ ﻃﻠﺒﺖ ﺇﻟﻴﻬﻢﺃﻥ ﻳﺪﺧﻠﻮﺍ .
ﻓﺮﺩﻭﺍ : ﻧﺤﻦ ﻻ ﻧﺪﺧﻞ ﺍﻟﻤﻨﺰﻝ ﻣﺠﺘﻤﻌﻴﻦ .
ﺳﺄﻟﺘﻬﻢ : ﻭﻟﻤﺎﺫﺍ؟
ﻓﺎﻭﺿﺢ ﻟﻬﺎ ﺃﺣﺪﻫﻢ ﻗﺎﺋﻼ : ﻫﺬﺍ ﺍﺳﻤﻪ ( ﺍﻟﺜﺮﻭﺓ ) ﻭﻫﻮ ﻳﻮﻣﺊ ﻧﺤﻮ ﺃﺣﺪ ﺃﺻﺪﻗﺎﺋﻪ، ﻭﻫﺬﺍ( ﺍﻟﻨﺠﺎﺡ ) ﻭﻫﻮ ﻳﻮﻣﺊ ﻧﺤﻮ ﺍﻵﺧﺮ ﻭﺃﻧﺎ ( ﺍﻟﻤﺤﺒﺔ ) ،
ﻭﺃﻛﻤﻞ ﻗﺎﺋﻼ : ﻭﺍﻵﻥ ﺍﺩﺧﻠﻲ
ﻭﺗﻨﺎﻗﺸﻲ ﻣﻊ ﺯﻭﺟﻚ ﻣﻦ ﻣﻨﺎ ﺗﺮﻳﺪﺍﻥ ﺃﻥ ﻳﺪﺧﻞ ﻣﻨﺰﻟﻜﻢ ! ﺩﺧﻠﺖ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﻭﺃﺧﺒﺮﺕ ﺯﻭﺟﻬﺎ ﻣﺎ ﻗﻴﻞ .
ﻓﻐﻤﺮﺕ ﺍﻟﺴﻌﺎﺩﺓ ﺯﻭﺟﻬﺎ ﻭﻗﺎﻝ :- ﻳﺎﻟﻪ ﻣﻦ ﺷﺊ ﺣﺴﻦ،ﻭﻃﺎﻟﻤﺎ ﻛﺎﻥ ﺍﻷﻣﺮ ﻋﻠﻰ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻨﺤﻮ ﻓﻠﻨﺪﻋﻮ ( ﺍﻟﺜﺮﻭﺓ ) !.
ﺩﻋﻴﻪ ﻳﺪﺧﻞ ﻭﻳﻤﻸ ﻣﻨﺰﻟﻨﺎ ﺑﺎﻟﺜﺮﺍﺀ !
ﻓﺨﺎﻟﻔﺘﻪ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﻗﺎﺋﻠﺔ : ﻋﺰﻳﺰﻱ، ﻟﻢ ﻻ ﻧﺪﻋﻮ (ﺍﻟﻨﺠﺎﺡ)؟
ﻛﻞ ﺫﻟﻚ ﻛﺎﻥ ﻋﻠﻰ ﻣﺴﻤﻊ ﻣﻦ ﺯﻭﺟﺔ ﺍﺑﻨﻬﻢ ﻭﻫﻲ ﻓﻲ ﺃﺣﺪ ﺯﻭﺍﻳﺎ ﺍﻟﻤﻨﺰﻝ ، ﻓﺄﺳﺮﻋﺖﺑﺎﻗﺘﺮﺍﺣﻬﺎ ﻗﺎﺋﻠﺔ : ﺃﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺍﻷﺟﺪﺭ ﺃﻥ ﻧﺪﻋﻮ ( ﺍﻟﻤﺤﺒﺔ ) ؟ ﻓﻤﻨﺰﻟﻨﺎﺣﻴﻨﻬﺎ ﺳﻴﻤﺘﻠﺊ ﺑﺎﻟﺤﺐ.
ﻓﻘﺎﻝ ﺍﻟﺰﻭﺝ : ﺩﻋﻮﻧﺎ ﻧﺄﺧﺬ ﺑﻨﺼﻴﺤﺔ ﺯﻭﺟﺔ ﺍﺑﻨﻨﺎ !
ﺍﺧﺮﺟﻲ ﻭﺍﺩﻋﻲ ( ﺍﻟﻤﺤﺒﺔ ) ﻟﻴﺤﻞ ﺿﻴﻔﺎ ﻋﻠﻴﻨﺎ !
ﺧﺮﺟﺖ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﻭﺳﺄﻟﺖ ﺍﻟﺸﻴﻮﺥ ﺍﻟﺜﻼﺛﺔ :- ﺃﻳﻜﻢ(ﺍﻟﻤﺤﺒﺔ )؟
ﺃﺭﺟﻮ ﺃﻥ ﻳﺘﻔﻀﻞ ﺑﺎﻟﺪﺧﻮﻝ ﻟﻴﻜﻮﻥ ﺿﻴﻔﻨﺎ .
ﻧﻬﺾ ( ﺍﻟﻤﺤﺒﺔ ) ﻭﺑﺪﺃ ﺑﺎﻟﻤﺸﻲ ﻧﺤﻮ ﺍﻟﻤﻨﺰﻝ ، ﻓﻨﻬﺾ ﺍﻻﺛﻨﺎﻥﺍﻵﺧﺮﺍﻥ ﻭﺗﺒﻌﺎﻩ !. ﻭﻫﻲ ﻣﻨﺪﻫﺸﺔ ، ﺳﺄﻟﺖ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﻛﻼ ﻣﻦ ( ﺍﻟﺜﺮﻭﺓ ) ﻭ (ﺍﻟﻨﺠﺎﺡ ) ﻗﺎﺋﻠﺔ :-ﻟﻘﺪ ﺩﻋﻮﺕ ( ﺍﻟﻤﺤﺒﺔ )
ﻓﻘﻂ ، ﻓﻠﻤﺎﺫﺍ ﺗﺪﺧﻼﻥ ﻣﻌﻪ؟
ﻓﺮﺩ ﺍﻟﺸﻴﺨﺎﻥ : ﻟﻮ ﻛﻨﺖ ﺩﻋﻮﺕ (ﺍﻟﺜﺮﻭﺓ) ﺃﻭ(ﺍﻟﻨﺠﺎﺡ) ﻟﻈﻞﺍﻻﺛﻨﺎﻥ ﺍﻟﺒﺎﻗﻴﺎﻥ ﺧﺎﺭﺟﺎً،
ﻭﻟﻜﻦ ﻛﻮﻧﻚ ﺩﻋﻮﺕ (ﺍﻟﻤﺤﺒﺔ) ﻓﺄﻳﻨﻤﺎ ﻳﺬﻫﺐ ﻧﺬﻫﺐ ﻣﻌﻪ ..
ﺃﻳﻨﻤﺎ ﺗﻮﺟﺪ ﺍﻟﻤﺤﺒﺔ، ﻳﻮﺟﺪ ﺍﻟﺜﺮﺍﺀ ﻭﺍﻟﻨﺠﺎﺡ ..
ﺍﺫﺍ ﻛﺎﻥ ﺍﻻﻧﺴﺎﻥ ﻣﺤﺒﺎ ﻟﻠﻪ .. ﻟﻠﺨﻴﺮ .. ﻟﻠﺒﺸﺮﻳﺔ .. ﺍﺫﺍ ﻛﺎﻥ ﻳﻨﺸﺮﺍﻟﻤﺤﺒﺔ ﺍﻳﻨﻤﺎ ﺣﻞ .. ﺳﺘﺮﺍﻓﻘﻪ ﻣﺤﺒﺔ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺍﻟﻨﺎﺱ ﻭﺍﻟﻜﻮﻥ ﺍﺟﻤﻊ ..
ﺳﺘﺮﺍﻓﻘﻪ ﺍﻟﺒﺮﻛﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺮﺯﻕ ﺣﺘﻰ ﻟﻮ ﻛﺎﻥ ﻗﻠﻴﻼ ..
ﺫﺍﻙ ﻫﻮ ﺍﻟﺜﺮﺍﺀﺍﻟﺤﻘﻴﻘﻲ .
ﺭﺯﻕ ﺣﻼﻝ ﻣﺒﺎﺭﻙ ﻓﻴﻪ ..
ﻭﺍﻟﻨﺠﺎﺡ ﻫﻮ ﻧﺘﻴﺠﺔ ﺣﺘﻤﻴﺔ ﻟﻜﻞ ﻣﻦ ﺳﻌﻰ ﻟﻠﺨﻴﺮ ،،،
ﻛﻠﻤﺎ ﺧﺎﻟﻄﺖ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺍﺯﺩﺩﺕ ﻳﻘﻴﻨًﺎ ﺃﻥ ﺍﻷﺧﻼﻕ ﻣﺜﻞ "ﺍﻷﺭﺯﺍﻕ " ﺗﻤﺎﻣﺎً ..
ﻫﻲ ﻗﺴﻤﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻠﻪ ..
ﻓﻴﻬﺎ ﻏﻨﻲ ﻭ ﻟﻬﺎ ﻓﻘﻴﺮ ..!
ﻭﺣِﻴﻨﻤﺂ ﺃﺭﺍﺩَ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺻﻒ ﻧﺒﻴﻪُ
ﻟَﻢ ﻳﺼﻒ ﻧﺴَﺒﻪُ ﺃﻭ ﻣَﺎﻟﻪُ ﺃﻭ ﺷَﻜﻠﻪُ ..
ﻟﻜﻨﻪُ ﻗﺎﻝْ :-
" ﻭَﺇﻧَّﻚ ﻟﻌَﻠﻰ ﺧُﻠﻖِِ ﻋَﻈﻴﻢْ "
ﺗﺤﻴﺎﺗﻲ ﻷﺻﺤﺎﺏ ﺍﻷﺧﻼﻕ ﺍﻟﺮﺍﻗﻴﻪ ... ﻭﻫﺆﻻﺀ ﻫﻢ ﺃﺣﺒﺘﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﻠﻪ.



وقصة فيها عظة

إن الله لا يبتليك بشي إلا وبه خير لك

جاءت امرأة إلى داوود عليه السلام فقالت: يا نبي الله.. أ ربك ظالم أم عادل ؟! فقال داود: ويحك يا امرأة! هو العدل الذي لا يجور! ثم قال لها: ما قصتك؟؟ قالت: أنا أرملة عندي ثلاث بنات أقوم عليهن من غزل يدي فلما كان أمس شدّدت غزلي في خرقة حمراء وأردت أن أذهب إلى السوق لأبيعه وأبلّغ به أطفالي فإذا أنا بطائر قد انقض عليّ و أخذ الخرقة والغزل وذهب، وبقيت حزينة لا أملك شيئاً أبلّغ به أطفالي.. فبينما المرأة مع داود عليه السلام في الكلام إذا بالباب يطرق على داود فأذن له بالدخول وإذا بعشرة من التجار كل واحد بيده: مائة دينارفقالوا: يا نبي الله أعطها لمستحقها .. فقال لهم داود عليه السلام: ما كان سبب حملكم هذا المال قالوا يا نبي الله كنا في مركب فهاجت علينا الريح، وأشرفنا على الغرق فإذا بطائر قد ألقى علينا خرقة حمراء وفيها غزل فسدّدنا به عيب المركب فهانت علينا الريح وانسد العيب ونذرنا لله أن يتصدّق كل واحد منا بمائة دينار وهذا المال بين يديك فتصدق به على من أردت، فالتفت داود - عليه السلام - إلى المرأة وقال لها: ربٌ يتاجرُ لكِ في البر والبحر وتجعلينه ظالمًا ، و أعطاها الألف دينار وقال: أنفقيها على أطفالك .. - إن الله لا يبتليك بشي إلا وبه خير لك .. حتى وإن ظننت العكس .. فأرح قلبك -لَولا البَلاء ˛˛ لكانَ يُوسف مُدلّلا فِي حضن أبيه ولكِنّـه مَع البلَاء صار.. عَزِيز مِصر -أفنضيـق بعد هذا ..؟! كُونوا عَلى يَقينَ ..أنْ هُناكَ شَيئاً يَنتظْرُكمَ بعَد الصَبر .. ليبهركم فيْنسيّكم مَرارَة الألَمْ .. يَا رَبِّ افْتَحْ عَلَيْ الأحبة بَرَكَاتٍ رِّزْقٍ مَنْ الْسَّمَاءِ وَالْأَرْضِ.. وفرج يارب همومهم


وحكمة

صورة



وعن كرامات السيدة نفيسة رضى الله عنها


صورة

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حلو الكلام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد فبراير 25, 2018 11:50 pm 
غير متصل

اشترك في: الجمعة فبراير 27, 2004 4:45 am
مشاركات: 17719
الله الله الله جميل جمييل جميييييل تسلم ايديكم يارب

والله حقيقى المحبة معاها كل خير واللى قلبه مليان بالمبة كل الخير بيبقى معاه والبركة والله

حتى لو معاه بعض البلاء فالحمد لله على كل حال

بس أكيد بعد الصبر كل الخير والله

ربنا يخليكم ياملهمة وسكينة ويبارك فيكم ويحفظكم يارب


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حلو الكلام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين فبراير 26, 2018 8:57 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 34118
حبيبتى الغالية المهاجرة لا حرمنا الله من مرورك الجميل الطيب أكرمكى الله ربنا يحفظك و يسعدك و جزاكى الله خيرا كثيرا


في حلو الكلام حبيبتي سكينة بتقدم سؤال وإجابته حقيقة أذهلت العالم فسبحان الله العظيم وقصة جميلة وأمنية للأحبة


كتبت سكينة

*ما الذي يتكرر كل أربع دقائق ..؟!!*
*حقيقة اذهلت العالم ..!!*
الاذان
*الأذآن لا ينقطع عن الكرة الارضية ( 24 ) ساعة ...*
*سبحان الخالق ..*
*لقد توصل باحث في علوم الرياضيات بدولة الإمارات العربية المتحدة لمعادلة حسابية عبقرية ، تؤكد إعجاز الخالق عز و جل في إعلاء نداء الحق صوت الأذآن طوال* *24 ساعة يومياً ،*
*وقال الباحث في دراستة
*ان الأذآن الذي هو دعاء الإسلام إلى عبادة الصلاة ، لا ينقطع عن الكرة الأرضية كلها أبداً ًعلى مدار الساعة ,* *فما إن ينتهي في منطقة حتى ينطلق في الأخرى ..!!*
*وشرح الباحث " عبد الحميد الفاضل فكرته بشرحه كيف أن الكرة الأرضية تنقسم إلى 360 خطاً ، تحدد الزمن في كل منطقة منها , يفصل كل خط عن الخط الذي يليه أربع دقائق بالضبط ,*
*والأصل في الأذآن أن ينطلق في موعده المحدد ..*
*ويفترض أن يؤديه المؤذن أداء ً حسنا ًيستمر أربع دقائق من الزمن .*
*ولتقريب الصورة أكثر فإذا افترضنا*
*أن الأذآن انطلق الآن في المنطقة الواقعة عند خط الطول واحد , واستمر أربع دقائق , وانتهت الأربع دقائق فإنه سينطلق في المنطقة الواقعة عند الخط اثنين ,* *وعندما ينتهي سينطلق في الخط الثالث ثم* *الرابع وهكذا لا ينقطع الأذآن طوال اليوم الكامل من حياة أرضنا .*
*ويمكن التأكد بعملية حسابية صغيرة
*4 دقائق ×360( خط طول ) = 1440 دقيقة*
*1440 تقسيم 60( دقيقة ) = 24 ساعة*
*سبحان الله ..*
*لا تفوتكم اخواني الكرام*
*والله انه معجزه عظيمه .*


و قصة بها حكمة رائعة تريح القلب


حضر مجنون إلى مجلس إمام المسجد وكان عنده ضيوف , فأحضر الإمام تمراً, وطلب من المجنون أن يقسمه بين الحضور , فقال المجنون لإمام المسجد : أأقسمه كقسمةِ الناسِ أم كقسمةِ الله ؟!
فقال له الإمام : اقسمه كقسمةِ الناسِ.
فأخذ المجنون طبق التمر, وأعطى كل واحدٍ من الحضور ثلاث تمرات, ووضع بقية الطبق أمام الإمام.
عندها قال الإمام: أقسمه كقسمة الله !
فجمع المجنون التمر , وأعطى الأول تمرة, والثاني حفنة , والثالث لا شئ , والرابع ملأ حجره !
فضحك الحاضرون طويلاً ..
لقد أراد المجنون أن يقول لهم إن لله حكمة في كل شئ , وإن أجمل مافي الحياة التفاوت , لو أُعطي الناس كلهم المال لم يعد له قيمة ...
ولو أُعطي كلهم الصحة ما كان للصحة قيمة ..
ولو أعطي كلهم العلم ما كان للعلم قيمة.. سرّ الحياة أن يُكمل الناس بعضهم , وأن لله حكمة لا ندركها بعقلنا القاصر , فحين يعطي الله المال له حكمة , وحين يمسكه له حكمة , وأنه ليس علينا أن نشتكي الله كما نشتكي موزع التمر إذا حرمنا !! لأن الله سبحانه وتعالى إذا أعطانا فقد أعطانا ماهو له , وإذا حرمنا فقد حرمنا مما ليس لنا أساساً !
ولو نظرنا إلى الحياة لوجدناها غير متساوية , لهذا نعتقد أن فيها إجحافاً, ولكن هنالك مبدأ أسمى من المساواة , هو العدل , والله عادل , لهذا وزع بالعدل لا بالمساواة , لأن المساواة تحمل في طياتها إجحافاً أحياناً, ومن أُعطي المال نحن لا نعرف ما الذي أُخذ منه في المقابل , ولنكن على يقين أن الله لو كشف لنا حُجب الغيب ما اخترنا لأنفسنا إلا ما اختاره سبحانه لنا , ولكننا ننظر إلى الدنيا كأنها كل شئ , وأنها المحطة الأخيرة لنيل النصيب والرزق , هناك آخرة , ستأتي لامحالة , وسنرى كيف تتحقق العدالة المطلقة , وأن العطاء الحقيقي هناك , والحرمان الحقيقي هناك.
المال لم يكن يوماً معياراً لحب الله للعبد, فقد أعطى المال والملك لمن أبغضهم وأحبهم , ولكنه لم يعطِ الهداية إلا لمن أحبّ, ولو كان المال دليلاً على محبة الله للناس لما ملك النمرود الأرض من مشارقها إلى مغاربها ,
الأشياء التي لا تصلك وأنت تحتاجها بشدة ، هي أشياء قدر الله عز وجل لها التأجيل ؛ لتأتيك في وقتها المُناسب ..


وأمنية لجميع الأحباب

صورة

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حلو الكلام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء فبراير 27, 2018 9:24 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 34118
حلو الكلام حلو جدا النهارة عن مراتب المحبة


كتبت سكينة



مراتب المحبة
أولها : العلاقة ، وسميت علاقة لتعلق القلب بالمحبوب . قال الشاعر :
أعلاقة أم الوليد بعيد ما أفنان رأسك كالثغام المخلس
.
الثانية : الإرادة ، وهي ميل القلب إلى محبوبه وطلبه له .
الثالثة : الصبابة ، وهي انصباب القلب إليه . بحيث لا يملكه صاحبه . كانصباب الماء في الحدور . فاسم الصفة منها صب والفعل صبا إليه يصبو صبا ، وصبابة ، فعاقبوا بين المضاعف والمعتل ، وجعلوا الفعل من المعتل والصفة من المضاعف . ويقال : صبا وصبوة ، وصبابة . فالصبا : أصل الميل . والصبوة : فوقه ، والصبابة : الميل اللازم . وانصباب القلب بكليته .
الرابعة : الغرام وهو الحب اللازم للقلب ، الذي لا يفارقه . بل يلازمه كملازمة الغريم لغريمه . ومنه سمي عذاب النار غراما للزومه لأهله . وعدم مفارقته لهم . قال تعالى : إن عذابها كان غراما .
الخامسة : الوداد وهو صفو المحبة ، مراتبها عشرة وخالصها ولبها ، والودود من أسماء الرب تعالى . وفيه قولان :
أحدهما : أنه المودود . قال البخاري رحمه الله في صحيحه : الودود الحبيب .
والثاني : أنه الواد لعباده . أي المحب لهم . وقرنه باسمه الغفور إعلاما بأنه [ ص: 30 ] يغفر الذنب ، ويحب التائب منه ، ويوده . فحظ التائب : نيل المغفرة منه .
وعلى القول الأول " الودود " في معنى يكون سر الاقتران . أي اقتران " الودود بالغفور " استدعاء مودة العباد له ، ومحبتهم إياه باسم الغفور .
السادسة : الشغف يقال : شغف بكذا . فهو مشغوف به . وقد شغفه المحبوب . أي وصل حبه إلى شغاف قلبه . كما قال النسوة عن امرأة العزيز : قد شغفها حبا وفيه ثلاثة أقوال .
أحدها : أنه الحب المستولي على القلب ، بحيث يحجبه عن غيره . قال الكلبي : حجب حبه قلبها حتى لا تعقل سواه .
الثاني : الحب الواصل إلى داخل القلب . قال صاحب هذا القول : المعنى أحبته حتى دخل حبه شغاف قلبها ، أي داخله .
الثالث : أنه الحب الواصل إلى غشاء القلب . والشغاف غشاء القلب إذا وصل الحب إليه باشر القلب . قال السدي : الشغاف جلدة رقيقة على القلب . يقول : دخله الحب حتى أصاب القلب .
وقرأ بعض السلف " شعفها " بالعين المهملة . ومعناه : ذهب الحب بها كل مذهب . وبلغ بها أعلى مراتبه ، ومنه : شعف الجبال ، لرءوسها .
السابعة : العشق وهو الحب المفرط الذي يخاف على صاحبه منه . وعليه تأول إبراهيم ، ومحمد بن عبد الوهاب ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به قال محمد : هو العشق .
[ ص: 31 ] ورفع إلى ابن عباس - رضي الله عنهما - شاب رضي الله عنهما - وهو يعرفه - قد صار كالخلال . فقال : ما به ؟ قالوا : العشق . فجعل ابن عباس - رضي الله عنهما - عامة دعائه بعرفة : الاستعاذة من العشق .
وفي اشتقاقه قولان . أحدهما : أنه من العشقة - محركة - وهي نبت أصفر يلتوي على الشجر ، فشبه به العاشق .
والثاني : أنه من الإفراط . وعلى القولين : فلا يوصف به الرب تبارك وتعالى ، ولا العبد في محبة ربه . وإن أطلقه سكران من المحبة قد أفناه الحب عن تمييزه . كان في خفارة صدقه ومحبته .
الثامنة : التتيم وهو التعبد ، والتذلل . يقال : تيمه الحب أي ذلله وعبده . وتيم الله : عبد الله . وبينه وبين اليتم - الذي هو الانفراد - تلاق في الاشتقاق الأوسط ، وتناسب في المعنى . فإن المتيم المنفرد بحبه وشجوه . كانفراد اليتيم بنفسه عن أبيه ، وكل منهما مكسور ذليل . هذا كسره يتم . وهذا كسره تتيم .
التاسعة : التعبد وهو فوق التتيم . فإن العبد هو الذي قد ملك المحبوب رقه فلم يبق له شيء من نفسه ألبتة . بل كله عبد لمحبوبه ظاهرا وباطنا . وهذا هو حقيقة العبودية . ومن كمل ذلك فقد كمل مرتبتها .
ولما كمل سيد ولد آدم هذه المرتبة : وصفه الله بها في أشرف مقاماته . مقام الإسراء ، كقوله سبحان الذي أسرى بعبده ومقام الدعوة . كقوله وأنه لما قام عبد الله يدعوه ومقام التحدي كقوله وإن كنتم في ريب مما نزلنا على عبدنا وبذلك استحق التقديم على الخلائق في الدنيا والآخرة .
وكذلك يقول المسيح عليه الصلاة والسلام لهم ، إذا طلبوا منه الشفاعة - بعد [ ص: 32 ] الأنبياء عليهم الصلاة والسلام - " اذهبوا إلى محمد ، عبد غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر " .
وحقيقة العبودية : الحب التام ، مع الذل التام والخضوع للمحبوب . تقول العرب طريق معبد أي قد ذللته الأقدام وسهلته .
العاشرة : مرتبة الخلة التي انفرد بها الخليلان - إبراهيم ومحمد صلى الله عليهما وسلم - كما صح عنه أنه قال : إن الله اتخذني خليلا ، كما اتخذ إبراهيم خليلا .
وقال : لو كنت متخذا من أهل الأرض خليلا لاتخذت أبا بكر خليلا . ولكن صاحبكم خليل الرحمن . والحديثان في الصحيح .
وهما يبطلان قول من قال : الخلة [ ص: 33 ] لإبراهيم . والمحبة لمحمد ، فإبراهيم خليله ومحمد حبيبه .
والخلة هي المحبة التي تخللت روح المحب وقلبه ، حتى لم يبق فيه موضع لغير المحبوب ، كما قيل :
قد تخللت مسلك الروح مني ولذا سمي الخليل خليلا
.
وهذا هو السر الذي لأجله - والله أعلم - أمر الخليل بذبح ولده ، وثمرة فؤاده وفلذة كبده . لأنه لما سأل الولد فأعطيه ، تعلقت به شعبة من قلبه . والخلة منصب لا يقبل الشركة والقسمة . فغار الخليل على خليله : أن يكون في قلبه موضع لغيره . فأمره بذبح الولد . ليخرج المزاحم من قلبه .
فلما وطن نفسه على ذلك ، وعزم عليه عزما جازما : حصل مقصود الأمر . فلم يبق في إزهاق نفس الولد مصلحة . فحال بينه وبينه . وفداه بالذبح العظيم . وقيل له : ياإبراهيم قد صدقت الرؤيا أي عملت عمل المصدق إنا كذلك نجزي المحسنين نجزي من بادر إلى طاعتنا ، فنقر عينه كما أقررنا عينك بامتثال أوامرنا ، وإبقاء الولد وسلامته إن هذا لهو البلاء المبين وهو اختبار المحبوب لمحبه ، وامتحانه إياه ليؤثر مرضاته . فيتم عليه نعمه ، فهو بلاء محنة ومنحة عليه معا .


والحكمة



صورة


صورة

الحمد لله

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حلو الكلام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء فبراير 28, 2018 9:25 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 34118
بسم الله نبدأ حلو الكلام بآية كريمة ثم نختمه ويكون الختام مسك


كتبت سكينة


يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اصْبِرُوا وَصَابِرُوا وَرَابِطُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ

صورة
وقال ابن جرير : حدثني أبو السائب ، حدثني ابن فضيل عن عبد الله بن سعيد المقبري ، عن جده ، عن شرحبيل ، عن علي ، رضي الله عنه ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ألا أدلكم على ما يكفر الذنوب والخطايا ؟ إسباغ الوضوء على المكاره ، وانتظار الصلاة بعد الصلاة ، فذلكم الرباط " .



وعن المعية كتبت سكينة





*المعية*

إنها أعلى مراتب التصوف وهي طمأنينة تسري في القلب فتجعله يشعر بالقوة ساعة الضعف والطمأنينة ساعة الخوف والثبات ساعة الشدة.

المعية أي الشعور بوجود الله في كل لحظة. والقرآن الكريم يصور لنا صور من صور المعية عندما وصل فرعون بجيشه إلى سيدنا موسى عليه السلام وكان البحر أمامه فقال بنو إسرائيل (إنّا لمدركون) فرد عليهم الكليم عليه السلام
*(كَلّا إنَّ مَعِيَ رَبّي سَيهدينْ)*

بالله عليك انظر وتمعّن وفكّر وقدّر ودقّق في كلمة *(كَلّا)*
التي تحمل كل معاني المعية
نعم البحر أمامه وفرعون خلفه وكل الأسباب ضدّه ولكن المعية التي في قلبه جعلته يقول *كلا* بكل طمأنينة وثقة لأنّ باب الله لا يغلق
المعية عندما يقول سيدنا أبا بكر الصديق رضي الله عنه وأرضاه لسيدنا النبي ﷺ وهما في الغار لو نظر أحدهم إلى نعله لرآنا وسيدنا النبي ﷺ
بكل ثقة يقول:
*(لا تحزن إنَّ الله مَعَنا)*
يا سلام !! ما أجمل هذه المعية التي سَخّرَت حمامة وعنكبوت.
المعية عندما ينادي سيدنا يونس عليه السلام في ظلمة البحر وفي بطن الحوت:
*(لا إله إلا أنت سُبحانك إنّي كُنتُ من الظالمين)*

فيا أحباب، المعية ركنٌ ركين وسياجٌ متين وحبلٌ قويم ونورٌ مبين.
اللهم أكرمنا بهذه *المعية.*
اللهم آمين اجمعين يا رب العالمين بجاه سيدنا الرسول ﷺ.

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حلو الكلام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة مارس 02, 2018 2:45 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 34118
فى حلو الكلام يوم الجمعة

كتبت سكينة



صورة



وكتبت حبيبتى سكينة عن أجمل ما قرأت

من أقصر خطب الجمعه في التاريخ:

للشيخ عبد القادر الجيلاني منذ ألف عام تقريبا
صعد المنبر و قال :-
لقمة في بطن جائع خير من بناء ألف جامع ..
و خير ممن كسا الكعبة وألبسها البراقع ..
و خير ممن قام لله راكع ..
و خير ممن جاهد للكفر بسيف مهند قاطع ..
و خير ممن صام الدهر والحر واقع ..
و إذا نزل الدقيق في بطن جائع له نور كنور الشمس ساطع ..
فيــــــا بشري لمن أطعم جائع ..
زاورو جيرانكم تراحمو فيما بينكم واغيثو بعضكم لعل رحمة الله تغشانا
من أجمل ماقرأت اليوم


وعن السعادة كتبت


السعادة سر لا تعرفه الا النفوس المتسامحة المتواضعة التي شعارها نحن وليس انا .
جالس العلماء بعقلك و جالس الامراء بعلمك، وجالس الاصدقاء بأدبك، وجالس أهل بيتك بعطفك، وجالس السفهاء بحلمك، وكن جليس ربك بذكرك، وكن جليس نفسك بنصحك .
فكل شيء ينقص إذا قسمته
على إثنين إلا السعادة فإنها
تزيد إذا تقاسمتها مع الآخرين....

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حلو الكلام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة مارس 02, 2018 9:19 pm 
غير متصل

اشترك في: الأحد ديسمبر 15, 2013 5:39 pm
مشاركات: 7728
molhma كتب:
فى حلو الكلام يوم الجمعة

كتبت سكينة



صورة



وكتبت حبيبتى سكينة عن أجمل ما قرأت

من أقصر خطب الجمعه في التاريخ:

للشيخ عبد القادر الجيلاني منذ ألف عام تقريبا
صعد المنبر و قال :-
لقمة في بطن جائع خير من بناء ألف جامع ..
و خير ممن كسا الكعبة وألبسها البراقع ..
و خير ممن قام لله راكع ..
و خير ممن جاهد للكفر بسيف مهند قاطع ..
و خير ممن صام الدهر والحر واقع ..
و إذا نزل الدقيق في بطن جائع له نور كنور الشمس ساطع ..
فيــــــا بشري لمن أطعم جائع ..
زاورو جيرانكم تراحمو فيما بينكم واغيثو بعضكم لعل رحمة الله تغشانا
من أجمل ماقرأت اليوم


وعن السعادة كتبت


السعادة سر لا تعرفه الا النفوس المتسامحة المتواضعة التي شعارها نحن وليس انا .
جالس العلماء بعقلك و جالس الامراء بعلمك، وجالس الاصدقاء بأدبك، وجالس أهل بيتك بعطفك، وجالس السفهاء بحلمك، وكن جليس ربك بذكرك، وكن جليس نفسك بنصحك .
فكل شيء ينقص إذا قسمته
على إثنين إلا السعادة فإنها
تزيد إذا تقاسمتها مع الآخرين....



ملهمتي العزيزة الف شكر لكي. ربنا ما يحرمنيش منك أبدا

_________________
وابيض يستسقى الغمامُ بوجههِ...ُثمال اليتامى ِعصم الأراملِ


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حلو الكلام
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت مارس 03, 2018 9:08 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 34118
صورةحبيبتى و حبيبة روحى و أختى سكينة ربنا يديم المودة بيننا و لا يحرمنى منكم أبدا و لا يحرمنى من الصحبة الطيبة اللهم آمين صورة


خير ما نبدأ حلو الكلام الصلاة على سيدنا وحبيبنا ونبينا سيدنا محمد
اللَّهمَّ صلِّ وسلِّم وبارك عليه صلاةً تكونُ لكَ رِضاءً، ولِحَقِّهِ أداءً، وأعطِهِ الوسيلة َوالفضيلةَ والمقامَ المحمودَ الذي يَغبِطُه عليه الأوَّلونَ والآخرون

كتبت حبيبتي سكينة


صورة

وعن الدعاء كتبت


صورة
قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم : " يا عائشة عليك بالكوامل " أو كلمة أخرى ، فلما انصرفت عائشة سألته عن ذلك ، فقال لها : " قولي : اللهم إني أسألك من الخير كله عاجله وآجله ما علمت منه وما لم أعلم ، وأعوذ بك من الشر كله عاجله وآجله ما علمت منه وما لم أعلم ، وأسألك الجنة وما قرب إليها من قول أو عمل ، وأعوذ بك من النار وما قرب إليها من قول أو عمل ، وأسألك خير ما سألك عبدك ورسولك محمد ، وأعوذ بك من شر ما استعاذ بك منه عبدك ورسولك محمد صلى الله عليه وآله وسلم ، وأسألك ما قضيت لي من أمر أن تجعل عاقبته رشدا " . " هذا حديث صحيح الإسناد ، ولم يخرجاه
صورة



ومن الروائع

من روائع الخليفة الراشد عمر بن عبد العزيز رحمه الله قوله:
‏《 "الأموات" محبوسون في قبورهم نادمون على ما فرطوا، و"الأحياء" في الدنيا يقتتلون على ما ندِم عليه أهل القبور؟!
‏فلا هؤلاء إلى هؤلاء يرجعون،
‏ولا هؤلاء بهؤلاء معتبرون 》
‏نسأل الله العفو والعافية في الدنيا والآخرة ،،،





_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حلو الكلام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد مارس 04, 2018 9:24 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 34118
فى حلو الكلام بتقدم حبيبتى سكينة على اسم مصر التاريخ يقدر يقول ما شاء. أنا مصر عندي أحب وأجمل الأشياء و صلاح جاهين ونختم أحلى الكلام بالدعاء للأحباب

كتبت سكينة

على اسم مصر التاريخ يقدر يقول ما شاء
أنا مصر عندي أحب وأجمل الأشياء
باحبها وهي مالكه الأرض شرق وغرب
وباحبها وهي مرميه جريحة حرب
باحبها بعنف وبرقة وعلى استحياء
واكرهها وألعن أبوها بعشق زي الداء
واسيبها واطفش في درب وتبقى هي ف درب
وتلتفت تلقيني جنبها في الكرب
والنبض ينفض عروقي بألف نغمة وضرب
على اسم مصر


صورة


والدعاء

صورة

اللهم اجعلنا إخوة متحابين فيك، واجعلنا ممن تظلهم في ظلك يوم لا ظل إلا ظلك.





_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حلو الكلام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين مارس 05, 2018 9:38 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 34118

فى حلو الكلام خواطر للشيخ الشعراوي رحمه الله و الختام بحكمة


كتبت أختى الحبيبة سكينة


عندما تكون نقيا من الداخل يمنحك الله نوراً من حيث لا تعلم ، يحبك الناس من حيث لا تعلم ،
و تأتيك مطالبك من حيث لا تعلم .
صاحب النيه الطيبة هو من يتمنى الخير للجميع دون استثناء ،
فسعادة الآخرين لن تؤخذ من سعادتك ،
وغِناهم لن ينقص من رزقك ،
وصحتهم لن تسلبك عافيتك ، واجتماعاتهم بأحبتهم لن يفقدك أحبابك .
دائما كن الشخص الذي يمتلك النية الطيبة..


صورة




والحكمة


كُل ساقى سيسقى بما سقى ولا يظلم ربُك أحداً !
وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِرًا ۗ وَلَا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَدًا


صورة


_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: حلو الكلام
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء مارس 06, 2018 9:30 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 34118
في حلو الكلام مقالة وياليت قومي يعلمون و سؤال لأحد الزهاد والختام بالدعاء


كتبت سكينة

وياليت قومي يعلمون ... !!!
عنوان مناسب لمقالة جميلة حقا
لا قيمةَ للدنيا بغيرِ قلبٍ متعلِّق بالله
يلجأ إلى الله إذا حزن ؛
ويحمده إذا فرح ، ويعود إليه إذا أذنب ، ويشكره على كلّ حال
القلبُ البعيد عن الله؛ لن يفرح بـإجازة
لن يبتهج بسفر ، لن يهنأ بمال ، لن يستغني بوظيفة ، لن يستمتع بحياة .
إنما الحياةُ لمن أحبّ الله حقا
هذا زمن التقنية والتكنولوجيا ، عصر التطوّر والسرعة لكنّه ليس عصر السعادة
السعادة لا تُقاس برفاهية الجسد ، وإنّما بتنعّم الروح وصفائها .
هذا زمانٌ لن ينجو فيه إلاّ من تمسّك بحبل الله ، وراقبَ الله ، وعلَّق فؤادَه بخالقه ومولاه ؛
فعلق قلبك بالله تطمئن في دنياك وآخرتك


و سؤال لأحد الزهاد


سئل أحد الزهاد ؟
ما السر في بشاشة وجهك واستبشاره ؟؟
قال :-
أستحي أن أحزن وأمري بيد الله !
ما أعظمها من كلمة وما أبلغ أثرها. أسأل الله لي ولكم الرضا والسعادة والصحة والعافية...

والدعاء لمصر



اللهم احفظ مصر و أهلها واجعلها في أمانك وإحسانك

اللهم أنت ملاذنا وأنت عياذنا
وعليك إتكالنا اللهم أحفظ مصر من كل سوء ومكروه

صورة

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 1414 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة السابق  1 ... 4, 5, 6, 7, 8, 9, 10 ... 95  التالي

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
cron
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط