موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 4 مشاركة ] 
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: الهالة أو الأجسام السبعة المحيطة بالجسد
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء أكتوبر 08, 2014 6:29 am 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 35177
وهي كالغلاف الغازي حول الكرة الأرضية مع عدم نسيان أننا من تراب هذه الكرة الأرضية
وهي تحيط بالإنسان على شكل بيضوي وتكون على شكل اهتزازات تعجّ بالضوء والطاقة وألوانها كقوس قزح
ملونة كاملة رائعة، تتعلق بالصحة والعقل والعاطفة .

صورة
اللون يشفيها ويكون كفيتامين لها أي يقويها ويكمّلها لوّنوا كل شيء حولكم ستشعرون بفرق كبير مريح واعلموا عندها
أن هالتكم تزداد شفاء وجمالا وألوانا لأن الجسم يمتص الترددات المختلفة التي تصدر من حوله لكل شيء.

صورة
ولهذا لوّن /زيّن/ الله سبحانه لنا الدنيا وجعل اللونين السماوي في السماء وعكسه على البحار والمحيطات والأخضر في الأرض يحيط بنا لنرتاح وترتاح طاقاتنا كلها فالناظر للبحار أو لجمال الطبيعة لا يجد نفسه إلا ناطقا بكلمة لها وزنها عند
خالقنا ألا وهي ... سبحان الله... سبحان الله... سبحان الله
ولهذا قال رسولنا الأعظم صلوات الله عليه :/روّحوا القلوب ساعة بعد ساعة فإن القلوب إن كلّت عميت/
وعمى القلوب هو وصف لضعف الطاقة وليس للجسد.
واعلموا أن كل ما يفرحكم هو يزيد من طاقتكم أو هالتكم حتى وضع الخد على خد طفل صغير وملا عبته،
وقد قال رسولنا الأعظم :/تفائلوا بالخير تجدوه/وبالتالي من تشاءم وجد كل ما هو شرّ:
/ خاصية الجذب: أي شبيه الشيء منجذب إليه/
أي أن الحزن لا يجدي وهو هدر للطاقة... فالطاقة لها ربط مباشر مع العقل والتفكير السلبي يدمّرها
وكذلك باقي الصفات الذميمة كالغيبة والنميمة والكذب ... الخ هو هدر للطاقة
ولهذا يكون الإنسان المؤمن /من أيّ دين كان/ ذو طاقة عليا فهو يرجع كلّ الأمور لخالقه فيحمل همومه عنه
وبالتالي يرتاح هو ويبقى قويا...

صورة
الإنسان وهو يقابل الناس من الممكن أن يفرّغوا له طاقته بامتصاصها أو
يتعرض للحسد فيجد نفسه خائر القوى برغم أنه عند خروجه من منزله كان نشيطا جدا؟!!!
فيسعى بعدها دون أن يدري ما حصل له للهدوء أو العودة للمنزل سريعا ليرتاح...


ما الحلّ في هذه الحالة و أصحاب الريكي / وكل أصحاب المهن/غالبا لا يعطون سرّ مهنتهم
لهذا... من أراد سرّ القوة ...
أي الإحتفاظ بقوة هالته مكتملة وملونة وجميلة وينافس بها حتى أصحابها بقوة هالتهم
صورة
فليسمع ولينفّذ ما قاله الإمام عليّ كرّم الله وجهه:

/ من خرج من بيته متوضئا كأنه خرج شاهرا سيفه في وجه الناس/
تخيلوا معي من سيجرؤ عليكم وأنتم تشهرون سيفا!!!
لا أحد... لا أحد


القوة في الوضوء والوضوء على الوضوء ثمّ الصلاة تزيد وتزيد في الهالة وقراءة القرآن
تجعلها قوة ما بعدها قوة
ولهذا كان النبي صلوات الله عليه وصحابته رضوان الله عليهم برغم قلتهم نسبة لأعداد أعدائهم
هم المنتصرون لهالة البشرية المحيطة بجسم الإنسان

صورة
وهناك بعض الأشخاص الذين يقومون بشفط بعض الطاقة (Vampire Action) من أشخاص آخرين، لذا يشعر الإنسان أحياناً بالتعب والإرهاق عند مقابلته لشخص ما، حيث يسلب منه هذه الطاقة رغما عنه، وذلك من خلال ثقب فى تلك الهالة، وأحياناً أخرى تجلس مع شخص لأول مرة وتشعر وكأنك تعرفه وترتاح إليه منذ زمن بعيد، مصداقاً لحديث الرسول صلى الله عليه وسلم : (الأرواح جنود مجندة ما تعارف منها ائتلف وما تناكر منها اختلف)، ويمكن أن تشعر أيضاً بتلك الطاقة السلبية عند ترك الفروض – خاصة الصلاة وقراءة القرآن – والجلوس لساعات أمام التليفزيون.
صورة
ومن خلال بعض الدراسات لقياس مستويات الطاقة بأجهزة معينة وتحديد كميتها فى صورة وحدات، تبين أن كل ما فى الكون يحتوى على طاقة بداخله، فمثلاً الزهور وحبوب اللقاح تنبعث منها ما بين ٢٥ و ٣٢ وحدة، بينما نجد بعض الأحجار الكريمة الأرجوانية أو البنفسجية يمكن أن تعطى طاقة تصل إلى ٣٠٠ وحدة، وربما كانت هذه الطاقة نتيجة لتسبيح الكائنات المختلفة من خلال قوله تعالى «وإن من شىء إلا يسبح بحمده ولكن لا تفقهون تسبيحهم».
صورة
صورة
صورة
صورة

وهناك بعض الدراسات المثيرة التى أجريت لقياس الطاقة الروحية المنبعثة من الأشخاص فى حياتهم العادية، وعندما يقتربون أكثر من دينهم، وتصفو أرواحهم، يزدادون شفافية وارتقاء بالنفس البشرية على احتياجات الجسد، وقد تم تصنيف البشر من حيث كم الطاقة الروحية المنبعثة من أجسادهم كما يلى:


١- أناس بعيدون عن الدين: لا يمارسون أياً من الشعائر الدينية، وتتراوح مستويات الطاقة المنبعثة منهم ما بين ٥٠ و٦٠ وحدة.


٢- الباحثون عن الحقيقة (أصحاب النفس اللوامة): فى اتجاه ودرب الله، ويمارسون بعض الطقوس الدينية والروحية التى تجعل نفسهم أكثر هدوءًا وسكينة، وهؤلاء تتراوح مستويات الطاقة عندهم ما بين ٩٠ و٢٠٠ وحدة.


٣- أصحاب النفس المطمئنة: الذين عرفوا طريقهم إلى الله، ويمارسون العبادات والطقوس بحب وشغف، ولهم تأثير إيجابى على الآخرين، وتصل مستويات الطاقة عندهم إلى ٣٠٠ وحدة.


٤- الخاصة والدعاة: وعندهم القدرة أن يكون لديهم عدد كبير من المريدين والتابعين، ويعرفون طريقهم إلى الله جيداً، وهم فى حالة سلام نفسى، وتصل مستويات الطاقة عندهم إلى ٨٠٠ وحدة.


٥- الأولياء والخلصاء والأصفياء: وعددهم قليل جداً، وربما يكونون غير معروفين للعامة، وتصل مستويات الطاقة لديهم من ٩٠٠ إلى ١٦٠٠ وحدة، وهؤلاء الناس يتمتعون بقدرات خاصة من الوعى والإدراك والحواس، التى ربما تصل لما نطلق عليه لفظ «الكرامات».

كيف يمكن رؤية الهالة:

1. قدرة في الإنسان "استقصاء الأثر" وهي نوع من رؤية الهالة المنبعثة من الموجودات سواء أكان جمادا أو مخلوقات أخرى أو بصمة تركت أثرها في مكان ما، واستطاعت العيون التي لديها بصيرة أن ترى مدلول تلك البصمة فتتبع أثرها.
2. باستخدام كاميرا كيرليان وبعض النظارات الخاصة ترى الهالة بدون الألوان
3. بعض الناس لديهم القدرة على رؤية الهالة بالعين المجردة والبعض يصل لهذه القدرة عن طريق التدريب وزيادة تحسس العين وتوجد تدريبات عدة لرؤية الهالة خاصة في وجود ظلام ومصدر ضوء خافت جدا.
4. الأطفال الصغار.


الهالة النورانية في القرآن:


وقد اثبت القرآن الكريم وجود هالة نورانية تحيط بالأجسام ، وتتفاوت في شدتها من شخص إلى آخر، فهي تكون أقوى لدى الانبياء و المرسلين، و الاتقياء، كل حسب درجته و منزلته،الامثل فالامثل ، حتى تنتهي الى اشخاص تغلف الظلمة ارواحهم وعقولهم و قلوبهم.
واثبت ان هالة الرسل اقوى من ضوء الشمس


فالنبي محمد صلى الله عليه وآله سلم لم يُرا له ظل وقع على الارض قط


قال تعالى "يا أيها النبي إنا أرسلناك شاهدا و مبشرا و نذيرا * وداعيا إلى الله بإذنه و سراجا منيرا" الأحزاب


فقد أورد أصحاب كتب السيرة (انه لم يقع ظله على الارض ولا رؤي له ظل في شمس ولا قمر) و تلك الهالة اقوى لدى المؤمنين في كل زمان و مكان


"كتاب أنزلناه إليك لتخرج الناس من الظلمات إلى النور"سورة إبراهيم


"إنا أنزلنا التوراة فيها هدى و نور" المائدة


" وآتيناه الإنجيل فيه هدى و نور" المائدة


وجميع التعاليم السماوية و الكتب المنزلة على الرسل، تحمل في طياتها ذلك النور الساطع،الذي تكتسبه ارواح من يتبعها، فتتغير به حياتهم


قوله تعالى "أو من كان ميتاً فأحييناه وجعلنا له نورا يمشي به في الناس كمن مثله في الظلمات ليس بخارج منها" الأنعام


وتبقى الهالة ملازمة للروح خلال مراحل القيامة من حساب و جنة أو نار لا تفارقها ابدا لانها اصبحت من صفاتها الذاتية، وهي تدل على حالة تلك الروح من خير أو شر:


"يوم يقول المنافقون و المنافقات للذين آمنوا انظرونا نقتبس من نوركم قيل ارجعوا وراءكم فالتمسوا نوراً" الحديد


ولقد اثبت القرآن ان تلك الهالة تتلون تبعا لحالة صاحبها من ايمان و كفر و من حب و كراهية ومن خير و شر فتدل عليه يوم القيامة


"يوم ينفخ في الصور و نحشر المجرمين يومئذ زرقا" طه


فاشار بذلك الى حقيقة علمية ان اللون الازرق هو اشد الالوان قتامة وهذا الموضوع ذكرني


بالدعاء اللذي ورد في الحديث الصحيح اللذي رواه ابن عباس (رضى الله عنهما) قال: ( اللهم اجعل في قلبي نورا وفي لساني نورا و في بصري نورا و في سمعي نورا و عن يميني نورا و عن يساري نورا ومن فوقي نورا و من تحتي نورا و من أمامي نورا و من خلفي نورا و اجعل لي في نفسي نورا و أعظم لي نورا )


الهالة والقرين


ننتقل هنا إلى الجانب الحسي من القرين الجني و القرين الملائكي فعن احمد بن حنبل قال:


قال رسول الله صلى الله عليه وآله سلم "ما منكم ... من أحد إلا وقد وكل به قرينه من الجن وقرينه من الملائكة .قالو وإياك يا رسول الله قال وإياي ولكن الله تعالى أعانني عليه فلا يأمرني إلا بحق "


آخر فالإنسان محاط بهالة مركبة هالة نارية (القرين الجني) و هالة نورانية (القرين الملائكي) ومن الناحية العلمية أي إنسان له هالة كهرومغناطيسية من تردد معين جذورها تنبع من القلب والله سبحانه وتعالى خلق الإنسان وأحاطه بترددات ثابتة ومعينه لا يمكن أن تختل إلا في حالات معينه وهي الحالات التي نهانا فيها الله سبحانه وتعالى ورسوله الكريم من الوقوع فيها وأي خلل في هذه الهالة نتيجة أعمال الإنسان من خير يزيد الطاقة النورانية التي تحيط بوجهه

سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ (سورة الفتح29)


و علي العكس تنحصر الهالة النورانية و تزداد الهالة النارية حالة قيام الإنسان بأعمال غير طيبة أو حالة المس الشيطاني للإنسان و أول تأثير علي هذه الهالة يسبب اضطراب للإنسان في تصرفاته وسلوكياته وشعوره بأعراض مختلفة غير طبيعية ومن هنا نستنتج انه مصاب.

وقد أخبرنا سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم في حديث صحيح أن بعض الحيوانات ترى الشياطين بينما لا يتمكن الإنسان الذي بجوارها من رؤيتها . وكذلك ترى بعض الحيوانات الملائكة وهذه حكمة الله تعالى

صورة
وهنا نستشهد بحديث الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم في حديث صحيح رواه أبى هريرة رضي الله عنه يقول فيه


( إذا سمعتم أصوات الديكة فسلوا الله من فضله فإنها رأت ملكا وإذا سمعتم نهيق الحمير فتعوذوا بالله من الشيطان فإنها رأت شيطانا) الجامع الصغير للسيوطى حديث رقم 4259 صحيح
صورة
ولتبيين الموضوع وتوضيحه نذكر ما قد اكتشفه العلم الحديث فى هذا المجال و هو ما أكتشفه العلماء بأن عين الديك ترى الأشعة فوق البنفسجية وتتفوق في تركيبها على عين الإنسان حيث تستطيع رؤية موجات الضوء من 300-700 نانوميتر بينما الإنسان يرى من 400-700 نانوميتر- (النانوميتر وحده قياس الأطوال الموجية) أي أن عين الإنسان لا تستطيع رؤية الأشعة من 300—399 نانوميتر وهى في مجال الأشعة فوق البنفسجية بينما تستطيع الطيور بما فيها الديك رؤيتها. تتميز عين الديك عن عين الإنسان في وجود القمع الرابع بالشبكية والذي يحتوى على صبغات خاصة لرؤية الأشعة فوق البنفسجية وكذلك وجود القمع المزدوج وتسمى قدره رؤية الأشعة فوق البنفسجية بالبعد الرابع .

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: الهالة أو الأجسام السبعة المحيطة بالجسد
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء أكتوبر 08, 2014 6:51 am 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 35177
المصدر

http://www.garndabi.com/vb/showthread.php?t=27216

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: الهالة أو الأجسام السبعة المحيطة بالجسد
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء أكتوبر 08, 2014 8:37 am 
غير متصل

اشترك في: السبت فبراير 06, 2010 8:26 pm
مشاركات: 13748
مكان: مصر
بارك الله فيكي أختي السيدة الملهمة موضوع جميل

بخصوص هذه الفقرة:

ان الأولياء والخلصاء والأصفياء تصل مستويات الطاقة لديهم من ٩٠٠ إلى ١٦٠٠ وحدة، فأعتقد والله أعلم أن مستويات الطاقة لديهم غير محدودة ولذلك لا تقاس لأنها فيض الهي مستمدة من الله فلا يستطيعون الاحاطة بها
ولعل صاحب المقالة يقولها عن طريق الاجتهاد الله أعلم

_________________
"يس" يا روح الفؤاد


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: الهالة أو الأجسام السبعة المحيطة بالجسد
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء أكتوبر 08, 2014 2:51 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مايو 30, 2013 5:51 am
مشاركات: 35177
السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

وبارك لكى أختى الغالية خلف الظلال و أنا أعتقد مثلك إن الأولياء لديهم من الفيوضات النورانية ما لا يعلمه سوى الله سبحانه و تعالى

شرفنى مرورك الكريم العطر

_________________



مولاي صل وسلم دائما أبداعلى حبيبك خير الخلق كلهم
اللهم صل على هذا النبى الأمين وأجعلنا من خاصة المقربين لديه السعداء وعلى آله وسلم حق قدره ومقداره العظيم




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 4 مشاركة ] 

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 11 زائر/زوار


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط