موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 36 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2, 3  التالي
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: فضفضه إلى سيدنا رسول الله صل الله عليه وآله وسلم
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين فبراير 20, 2017 6:39 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء مارس 31, 2015 3:06 pm
مشاركات: 306


سيدي " كل الكون يذكر الله إذا رآك.. صلى الله عليك وسلم "


من بين أنفاسه الشريفة.. وحي

بين كل نفس ونفس "نبضة" لقلبه الشريف.. فيها ما فيها.. ماذا فيها؟

نبضة.. استقر فيها "فأوحى إلى عبده ما أوحى".. ما كذب الفؤاد المحمدي

عبد واحد.. معني ومخصوص في وب "عسى ربه"

عبد واحد.. يهدي "به" الله من اتبع رضوانه سبل السلام..

"عبد واحد يهد الله به"


قال الله.. الرحمن فاسأل به خبيرا

تسأل خبير عن الخبير..

فمن الخبير المسؤول عن الخبير سبحانه؟

هو المخاطب ب "وإذا سألك عبادي عني"

عبد واحد.. " مظهر "

عبد واحد.. ينعم ،، "وأنعمت عليه"

البخيل من ذكرت عنده فلم يصل علي.. "ومن يوق شح نفسه فأولئك هم المفلحون"

أجعل لك صلاتي كلها؟.. "ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة"

"ويؤمن للمؤمنين"

ألم تر قول سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم لعمار بن ياسر؟

قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم: " مُلِئَ عَمَّارُ بْنُ يَاسِرٍ إِيمَانًا إِلَى مُشَاشِهِ"
فكيف يمتلئ بهكذا إيمان إن لم يكن آمن له رسول الله صلى الله عليه وسلم من قبل؟

عبد واحد.. جاء من الله

" لقد جاءكم من الله نور "


___________


اقرب الناس له أكثرهم عليه صلاة.. وأقربهم له أحاسنهم أخلاقا..

فكيف الجمع بين أن اقرب الناس لحضرة النبي أحسنهم اخلاقا واقربهم اكثرهم عليه صلاة؟

من كان أقربهم لنظره الشريف.. كان أقربهم منه مكانا ومنزلة في الدنيا والاخرة.. فيكون بذلك أعلاهم جاها

وفي ذلك فاليتنافس المتنافسون

في كأس محبته كل بذوق ومزاج خاص.. ومزاجه من تسنيم.. عينا يشرب بها المقربون

وليس عين أرقى من معين عين من هو " فإنك بأعيننا"

بالنسبة للاخلاق والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم..

فهل لبخيل أن يكون من أحسن الناس أخلاقا؟!
" لا "

أحسن الناس اخلاقا هم أكثرهم صلاة على الرسول الأمين.. تزكيهم وتطهرهم وتخرجهم من الظلمات الى النور.. فيكون مع كثرتها وادمانها حسن الخلق طيب النفس بارد الطبع أنور القلب

فأكثرهم عليه صلاة.. هم أحسنهم خلقا وأكثرهم سكينة.. ومن صلى على النبي.. صلى عليه النبي.. من صلى علي صليت عليه..
والنتيجة = "وصل عليهم إن صلاتك سكن لهم "

ومن كان تحت ظل غمام السكينة.. كان حسن الخلق


_____________

النبي صلى الله عليه وسلم هو الحاضر في الوجود..

لو غاب.. لقال "فاتبعوا ما جئتكم به"

لكنه قال " فاتبعوني" !

لو كان المراد " فقه وأحكام ونوافل وفرائض" .. فقط

لقيل "فاتبعوا ماجئتكم به"

ولو كان هو المراد.. يقال "فاتبعوني"

وعبد واحد.. له الإذن بأن يقول : قل
"يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم"

لا تقنطوا من رحمة الله..

فعبد واحد.. رحمة الله صلى الله عليه وسلم

ولو أراد لقال "قل لعبادي الذين أسرفوا"

لكنه أراد له أن يقول "قل يا عبادي"

قال سيدنا عمر (وكنت عبده وخادمه)


______________


القرآن الكريم نعى هذا النور صلى الله عليه وسلم في مواضع منه

من آي نعي حضرة النبي صلى الله عليه وسلم :
 (( ألم تر إلى ربك كيف مد الظل.. ولو شاء لجعله ساكنا.. ثم جعلنا الشمس عليه دليلا .. "ثم قبضناه إلينا قبضا يسيرا" ..))

__________________


لا شيء مقدم على الأدب معه صلى الله عليه وسلم..

"ولو أنهم رضوا ما آتاهم الله ورسوله"

" ولو أنهم صبروا حتى تخرج إليهم"

"ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جاؤوك"

ولو أنهم.. ولو أنهم.. ولو أنهم.. حسرات حسرات على أنفسهم لو أنهم تأدبوا مع هذا السيد الأمين صلى الله عليه وسلم ..


الأدب ثم الأدب ثم الأدب..

على عتبة قدم النبي صلى الله عليه وسلم الزكية

" أدب ".. بل وأدب مع آله كذلك.. فإن لهم أقداما كقدم جدهم صلى الله عليه وسلم .. ذلك" القدم الهاشمي".. لا يسبقه سابق ولن يدركه لاحق..
فهو قدم مصطفى من القدم..



وأدب الصحب مع الآل.. من الأدب مع جد الآل..

قال سعيد المقبري:
كنا مع أبي هريرةَ إذ جاء " الحسنُ بنُ عليٍّ ".. فسلَّم فرددنا عليه.. ولم يعلم به أبو هريرة ...

فقلنا: يا أبا هريرةَ هذا الحسن بنُ عليٍّ سلَّم علينا !

فتبعه أبو هريرةَ فلحقه وقال: (وعليك السلام يا سيدي)

__________________


النبي صلى الله عليه وسلم ينظر لأصحابه وأحبابه وورثته بالسوية.. لا
يحسب أحدهم أن أحدا أكرم على رسول الله منه..

يعطي كل جلسائه بنصيبه.. ينظر بالتساوي

لا يحسب جليسه أن أحدا أكرم عليه منه..

(وهذا يفسر بعضا مما يشهده بعض المريدين في دلال مشايخهم على رسول الله.. فلا يحسبون أن أحدا أحب إلى رسول الله من مشايخهم)


___________________

(شعره صلى الله عليه وسلم)

من كرامات ومعجزات الشعر النبوي الشريف..

" حين يمسه بيده الشريفتين يأخذ الوضع الذي أراده كأن شعره مطوّع إليه "

كان الصحابي منهم.. يمسك بشعرة رسول الله صلى الله عليه وسلم التي أعطيها.. فيشمها كما يشم الوردة..

فاح عطر شعر خالد بن الوليد وعمامته بطيب وطهر غرة شعر طه الامين صلى الله عليه وسلم

__________________


" ومنهم من يلمزك في الصدقات.. فإن أعطوا منها رضوا.. وإن لم يعطوا منها إذا هم يسخطون "


أعاذنا الله وإياكم من هذا الحال ومن أهل تلكم الأحوال..

الأدب الأدب..

__________________


" قُلْ أَرَأَيْتُمْ مَا أَنْزَلَ اللَّهُ لَكُمْ مِنْ رِزْقٍ فَجَعَلْتُمْ مِنْهُ حَرَامًا وَحَلَالًا قُلْ آللَّهُ أَذِنَ لَكُمْ أَمْ عَلَى اللَّهِ تَفْتَرُونَ"

رزق الله الخلق رزقا واسعا..

ولا شك أن أعظم ذلك الرزق هو ما رزقه الله للعالمين كل العالمين
"رزق الرحمة"..

رزقناهم.. فما أرسلناك إلا رحمة للعالمين.. وخص الانس بذلك الرزق زيادة في تكريمهم وتشريفهم..


رزق حلال طيب مطيب طاهر مطهر من لدن حكيم عليم خبير رزاق.. أنور أكمل أجمل هو رزق سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم..

هو رزق شق الشهادة الثاني
" رزق محمد رسول الله "

رزق الله المسلم "وأشهد أن"

هو رزق للمسلم والكافر..

إمتنع الكافرون عن نصيبهم من هذا الرزق.. فرزقوا منه رغما عن أنوفهم وما كان الله ليعذبهم وأنت فيهم وما عندي ما تستعجلون به..



فجأة.. ظهر المروق من الدين حتى لبعض المسلمين..

ظهر مسلمون يجعلون من هذا الرزق حراما !!!

وصاله حرام!! ..
واستحضاره "بدعة" !! ..
وزيارته ليست من محبة الله في شيء!!
ومحبته أكثر من نفسك التي بين جنبيك يا عمر "غلو"
والاستزادة منه"يدعون من دون الله " !!..
والتشفع به" شرك"!!

أنزل الله إليكم رزق سيدنا النبي.. فجعلتم منه حراما ؟!
آلله أذن لكم؟
أم على الله تفترون؟!!!

_________________

إن كان من يصل عليه عشرا صباح مساء قد استوجب شفاعته..

فكيف بمن يصل عليه "حتى يقال مجنون" ؟!


___________________

أول مسبح لله هو نور النبي صلى الله عليه وسلم
ثم سبحت الملائكة بتسبيح هذا النور "النور الإمام" ..
فهو إمام الحضرة الالهية وإمام الخلائق من أول لحظة وقبل اللحظة
نور أوحى له الله بأن "سبح" .. فسبح
ولقد نعلم أنك يضيق صدرك بما يقولون.. فسبح بحمد ربك وكن من الساجدين ) 

لما كان صدر سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم يضيق مما يلاقي في الله.. وتكاد نفسه أن تخرج حسرة عليهم.. يذكره الله بتلك اللحظات ويخفف ويهون عليه ويسليه.. وقت إذ كان يسبح ويسجد وحده في هذا الملكوت.. وقتها خالق واحد ومخلوق واحد

____________

"ما بين صلاة لله وصلاة على رسوله.. حكاية ولي.. "


____-___________

( وإذا سألك عبادي عني فإني قريب..)

ولو ما سألوه؟


" في ستين دهية "!

______________


وما كان الله ليعذبهم "وأنت" فيهم..

طيب وكتابي فيهم؟ لا
طيب وسنتك فيهم؟ لا
طيب وملائكتي فيهم؟ لا


لازم "وأنت فيهم" بس..

لأنو :
مين يقوم مقامك؟..
مين يحمل حملك؟
من له إمكان ليكون بمكان؟



"أنت".. صلى الله عليك وسلم

__________________


يحمي الصحابي رسول الله صلى الله عليه وسلم " بظهره "ويفديه.. الظهر للعدو والوجه للطاهر صلى الله عليه وسلم.. أدبا.. وحتي لا يقال مات وظهره لحبيبه.. وحتى يكون آخر ما يراه ويقع عليه بصره هو حبيبه صلى الله عليه وسلم

_______________


" تعرض علي أعمالكم "..

كم أثقلت كاهل الرجال أصحاب مقامات الرجولة .. خوفا وإشفاقا ووجلا!!!


___________________


ليست أجسادا وليس لها سراج من دونه..

إن لم تتجه إليه الملائكة.. إنطفأت أسرجتها..

عبد واحد.. لا شريك له فيما آتاه الله له

وصلى عليه وسلم من أجله وله..


__________________


أيقال ميت؟!

من دونه ودونه ودونه أحياء عند ربهم..

من دونه عند ربهم يرزقون..

من دونه فرحين بما آتهم ربهم..


يسمع..

يتكلم.. يرد .. يسلم..

يستغفر لأمته..

يدعو..

تعرض عليه الأعمال..

يستسقي لأمته..

يرد الله عليه روحه..

يصلي.. يحج..



فمن الحي عندك يا ميت؟!!!


___________________



عبد واحد.. رحيم عبد للرحمن شاطئه فرقان وكان خلقه القرآن..

ف "وسع مشهدك وتوحيدك عشان تعرف ما لسيدي وسيدك "

" هو البشر المباشر للتنزلات والتجليات المباشر للوحي.. صلى الله عليه وسلم"

و"شتان بين من يقع عليه الذباب وبين من لا يقع عليه الذباب"

صلى الله عليه وسلم


____________________



"إن لله عباد.. تقضى حوائجهم قبل أن ترفع حواجبهم".. فبأبي وأمي حاجبي رسول الله صلى الله عليه وسلم..

"حاجبين أقرنين بنور أزجين .. بل هما القاب قوسين "


النبي صلى الله عليه وسلم "ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر"

لأن الجنة كذلك.. وهو أجمل ما في الجنة وأرقى مراقي نعيمها


______________________



رأيت عصاة من الأشراف وأهل البيت؟

إن رأيت معاصيهم وذنوبهم.. نفرت منهم؟

أنكرت عليهم وأبغضتهم لمعاصيهم؟

ترى فيهم معاصيهم وذنوبهم وتدقق في ذلك؟ تداخلك الحيرة؟


انتبه.. ليسوا معصومين ولكنك ترى معاصيهم بعين شيطانك..

تلك مسألة فقهية..

وهل يحرم الإبن العاق من الميراث؟!

وهل يمنع العقوق الإرث؟!


__________________


زُرنِــى خــيالا ولا تُحــــــجَب فتقتلني



___________________


تمسكوا واستمسكوا بالصلاة الابراهيمية ففيها ما فيها من خصائص وفضائل..

فيها الجمع بين حضرة النبي صلى الله عليه وسلم وبين أصوله وفروعه

فهي صلاة عليه وعلى أصوله وفروعه

أصوله.. هم ابراهيم وآل ابراهيم.. ويندرج تحتها كل آباد وأجداد حضرة النبي وأصله الطاهر

وفروعه.. هم آل محمد.. فاطمة وبنيها وسائر فروع المختار

والنبي صلى الله عليه وسلم هو واسطة العقد بين الأصول والفروع..

كذلك الصلاة الابراهيمية هي صلاة على النبي وأصوله وفروعه "في العالمين".. في العالمين إنك حميد مجيد

وصلاة عليه وأهله وآله وآباؤه في العالمين بمنطوق لسانه الشريف الصادق وبوحي من خالق العالمين في العالمين ليست كشيء.. بل وفيها التوسل الى الله بتحميده وتمجيده..

ومن أسرار تسميتها بالصلاة الابراهيمية.. هي أن من دوام عليها وأكثر وأكثر منها وفتح الله عليه بها ربما "حاز خلة ما" .. خلة من خليل ما.

وبها ينال كل مراد وتحصل الولايات الكبرى..
ولو لم يكن حظ الأولياء من الله إلا أنه سبحانه قال قبل أن يذكرهم "ألا"!! .. لكان في ذلك ما يغنيهم عن العالمين

ألا إن أولياء الله..


____________________


الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم..( قل ما سألتكم من أجر فهو لكم إن أجري إلا على الله )

الكلام هنا عن معنى جديد.. حتى لا يتوهم أحد أن رسول الله يحتاج لصلواتنا حينما قال صلوا علي.. وإنما الصلاة على النبي هي حظ من صلى عليه.. يعني أجرها لكم لا لي وإن أجري إلا على الله..

وصلاتكم علي خذوها لكم وفي موازينكم.. صلاتكم علي شفاعة لكم


___-______________



سيدي يارسول الله كيف ترقى رقيك الانبياء..

ترقى على أثر القدم المحمدي.. هم أولاء على أثري وعجلت إليك ربي لترضى.. السلام عليك أيها النبي .. إذا ولسوف يعطيك ربك فترضى لعلك ترضى.. ولسوف يرضى..

عبد واحد لله.. يقبل بإقباله ويعرض بإعراضه..
العيش في إقباله الموت في إدباره..


____________________


كان الصحابة بادئ الأمر يقفون في المسجد النبوي أدبا قبل أن يخرج عليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم من حجرته ينتظرون خروجه عليهم قياما.. فلا يحب أحد فيهم أن يدخل رسول الله المسجد وهو جالس

فخفف عنهم رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال لهم " إذا أقيمت الصلاة فلا تقوموا حتى تروني"

الادب الادب..


__________________



بعد أن أنزل الله "رحمة الله وبركاته عليكم اهل البيت" .. كان النبي صلى الله عليه وسلم يمر على باب بيتهم في كل فرض من الصلوات الخمس.. فيقف على بابهم ولا يناديهم بأسمائهم .. بل يسلم ويقول :
(( رحمة الله وبركاته عليكم اهل البيت انه حميد مجيد.. الصلاة آل محمد))



___________________


" فإما نذهبن بك فإنا منهم منتقمون "

نأخذك منهم ونحرمهم.. ثم ننتقم منهم وأنت لست فيهم..


______________________



من عظيم قدر آثار أنبياء الله وعظيم دورها وسرها.. أن دابة آخر الزمان تخرج بخاتم سليمان وعصى موسى..

وهذه الآثار تكون قادرة على بيان حقيقة الإيمان من الكفر في الخلق أجمعين في ذلك الزمان..

فتفصح الآثار بصريح البيان والفصل بين كافر ومؤمن.. يختم الخاتم على المؤمن فيكتب على جبينه مؤمن.. وتقرع العصى الكافر على وجهه وأنفه فيكتب كافر "سنسمه على الخرطوم"


فكيف بفعل آثار نبي الأنبياء صلى الله تعالى عليه وسلم؟!!!



___________________


في الحب..

عن جابر بن عبد الله :
" وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم رجلا سهلا حتى إذا هويت عائشة الشيء تابعها عليه"


صلى الله عليه وسلم


___________________


عن علي كرم الله وجهه قال: «انطلق بي رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلا حتى أتى الكعبة، فقال: اجلس، فجلست إلى جنب الكعبة، فصعد رسول الله صلى الله عليه وسلم على منكبي، ثم قال: انهض فنهضت، فلما رأى ضعفي تحته، قال اجلس. فجلست، ثم قال صلى الله عليه وسلم: يا علي اصعد على منكبي، ففعلت» أي أنه صلى الله عليه وسلم قال لعلي كرم الله وجهه اصعد على منكبي واهدم الصنم، فقال، يا رسول الله، بل اصعد أنت فإني أكرمك أن أعلوك، فقال: إنك لا تستطيع حمل ثقل النبوة فاصعد أنت، فجلس النبي صلى الله عليه وسلم فصعد علي كرم الله وجهه على كاهله ثم نهض به» قال علي: فلما نهض بي، فصعدت فوق ظهر الكعبة، وتنحى رسول الله صلى الله عليه وسلم، أي وخيل لي حين نهض بي أني لو شئت لنلت أفق السماء.. وقيل لعلي كرم الله وجهه: كيف كان حالك؟ وكيف وجدت نفسك حين كنت على منكب رسول الله صلى الله عليه وسلم؟
فقال: كان من حالي أني لو شئت أن أتناول الثريا لفعلت..

عرج رسول الله صلى الله عليه وسلم بالإمام علي عروجا خاصا به من على المنكبين الشريفين..
سبحان الذي أسرى بمن عرج على منكبيه الامام علي لملكوت السموات

هكذا عرج سيدنا علي وشاهد.. وهكذا بلغت قدرته من التصرف والتصريف في الكون وملك الله بإذن الله من على منكب " يس " الأفخم..

فكيف بالحسن والحسين غلامين يرتحلان ظهره الشريف تارة ويرقون منكبيه وكتفيه الشريفين تارة أخرى؟!
يمصون لسانه ويشربون من ريقه وفيهم من دمه وخلايا ونواياه.. يبول الحسن على صدره الشريف فيتركه صلى الله عليه وسلم..

ماذا كان الحال؟

ماذا شاهدا من على ظهر جدهم صلى الله عليه وسلم؟!

وماهي مساحات التصرف والتصريف في هذا السن.. كان تمهيدا؟

من في مثل سنهم كان يؤمر بالصلاة فقط دون الضرب!! .. وهما لو شاء أحدهم أن يلتقط القمر بيده على ظهر جده لفعل!!


الارض يرثها عباده الصالحون.. فكيف بمن سيرث الجنة ويسود فيها

نعم صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.. " نعم الراكبان هما يا أنس "

" نعم الراكبان هما يا عمر" ..

______________



في عينه الشريفة "بريق" يذكر الله تعالى ويسبحه..

وفي عينه الشريفة "دمع وحمرة" .. يعبدون الله شكرا

أما الرموش فما بين رمش ساجد أو قائم أو راكع أو "متدلي" ..

كل رمش دنى.. كل رمش تدلى..

ومن بين عينيه الشريفتين
"يسطع نور النبوة" ..

من رآه لله "سجد"

فاسجدوا لله واعبدوا.. وصلى الله على البريق الهادي للعالمين وعلى آله وصحبه وسلم




____________________



(فأشارت إليه)..

أشارت إليه "بالله"..

أشارت إليه بأمر الله وبوحيه.. بإلهامه

لما أشارت إلى ابنها.. لم يسلط عليه أحد.. ورفعه الله" إليه"

أشارت إليه فكان "آية" من آيات الله



فكيف بك لو أشار إليك حضرة النبي صلى الله عليه وسلم؟!!


"قلبك وروحك".. لو كان فيهما ولهما حبيب إلا محمد" لفسدتا"


_____________________



كان سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم إذا كره شيئا عُرِفَ ذلك في وجهه ..

من شدة صدقه وهو الأصدق.. عند حضرته صدق وطهر شديدين بحيث يظهر كل ما في جوفه الطيب وباطنه الطاهر على ملامح وقسمات وجهه الشريف..

فإن كان في باطنه مسرورا..
"برقت أسارير وجهه الشريف وتبسمت عيناه وبدت أسنانه الشريفة كاللؤلؤ " .. ولعينيه الشريفتين بسمة تقية نقية تظهر البشر وتظهر مكنون طهارة قلبه الشريف..

وإن كان في باطنه غضبانا..
" إحمرت وجنتاه ودر ونفر العرق الهاشمي من بين حاجبيه وأشاح ببصره أو غض طرفه "

صادق صدوق بأبي هو وأمي في حركاته وسكناته وقسماته وبسماته.. بل وصادق حتى في حمرة وجنتيه الشريفتين.. ويراه المؤمن فيذوب من شدة صفائه ونقائه..

عذب زلال.. أنور الجبين.. أزهري الخد.. كوثري الريق صلى الله عليه وسلم..

صادق وما مثله لله يصدق.. صلى الله عليه وسلم

في "الباطن والفطرة".. كان خلقه القرآن..

فمن شدة صدقه.. صار في" الظاهر" كذلك "كان قرآنا يمشي على الأرض"!



_________________________




" الذي يبيت عند ربه يطعمه ويسقيه " كان لا يبيت في بيته دينار ولا درهم

عبد "مدثر" ب(تنام عيناي ولا ينام قلبي)

عبد "مزمل" ب(أبيت يطعمني ربي ويسقين)

سيد العباد "طه"

سيدنا طه صلى الله عليه وسلم.. العبد الذي أمر بأن يطأ الأرض بقدميه

يطأ الأرض بكلتا قدميه = تمكين

طه الممكن.. وهو عند ذي العرش مكين..

في الحضرة الإلهية "طه" مطاع

في الحضرة الإلهية "طه" أمين

وفي الحضرة الإلهية.. ليس إلا "طه" واحد

وفي حضرات كل العالمين :
"وما صاحبكم بمجنون"




_____________________



في ليلة الجمعة.. يكون النظر لمن سيلبي نداء "يا أيها الذين آمنوا"

في يوم الجمعة.. تشرق شمس بهاء رسول الله صلى الله عليه وسلم على أقوام..

هؤلاء الأقوام ساروا منذ أول الأسبوع حتى بلغوا يوم الجمعة حيث "مطلع الشمس".. حيث مطلع نور حضرة النبي صلى الله عليه وسلم..
حيث مطلع تجليات الصلوات والتسليمات المباركات العطرة..

حتى إذا بلغوا مطلع الشمس.. وجدوها تطلع على قوم لم نجعل لهم من دونها سترا !!!!

اللهم ألحقنا بهم..

اللهم نسألك لا سترا ولا وحجابا عن نور حبيبك وشمس كونك محمد صلى الله عليه وسلم.. ونسألك من ضيائه بردا وسلاما على قلوب أمته المباركة

عبد واحد.. قيل له "أَبْصِرْ بِهِ وَأَسْمِعْ"

فهو يبصر به ويسمع..

وصلى الله على من كان سمعه الذي يسمع به وبصره الذي يبصر به وعلى آله وصحبه وسلم


___________________



الخوف كل الخوف من موت القلوب

شتان بين قلب حي وآخر ميت..

حتى الخليل يحب أن يطمئن على حياة قلوب المسلمين..

قال رب أرني كيف تحيي الموت؟

ليطمئن قلبي..

طلب أن يرى كيف يحيي الله الموتى

سيدنا ابراهيم كان "أمة"

كرامة للنبي "الأمة" وحتى يطمئن قلبه واستجابة لطلبه ..
أظهر له الله النبي "الأمي"

فأظهر الله سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.. وأحيى به كل الموتى

وكم من قلب ميت.. أحياه الله بالنبي صلى الله عليه وسلم..

فأظهر الله لكل الدنيا كيف يحيي الموتى.. أظهر عبده "محمد"..

( ففتح بها أعينا عميا وآذانا صما وقلوبا غلفا) ..


قال بلى ولكن ليطمئن قلبي..


إن ابراهيم لأواه حليم..


______________________




لكل شيء فاتحة..

للخلق فاتحة.. نور نبيك يا جابر

للقرآن فاتحة.. فاتحة الكتاب

ولأهل البيت فاتحة..

فاتحتهم "فاطمة" ..

فاطمة فاتحة أهل البيت.. بها أستفتح النسب الطاهر


______________________



في تجلي جلال غضبه صلى الله عليه وسلم :
"إذا غضب أعرض وأشاح ببصره"

وفي تجلي جمال غضبه صلى الله عليه وسلم :
"إذا غضب إحمرت وجنتاه ودر العرق الذي بين حاجبيه"

وفي تجلي كمال غضبه صلى الله عليه وسلم :
"إذا غضب قام يجر رداءه منصرفا"



___________________



إمتدح أحد الشعراء "القمر".. فقال :

" قمـــــرٌ قمـــــــرٌ سيدنـــــــا النبـــــــى قمــــــرٌ "



____________________


يتساءلون عن ظل سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم.. أين هو..

يبحثون عن ظله من تحته على الأرض..

و" العرش ظله "..

وإن كان هناك سبعة يظلهم الله يوم لا ظل إلا ظله..

فكيف هو حال النبي صلى الله عليه وسلم مع ظل ربه اليوم ويوم لا ظل إلا ظله ؟!!!

وإن كان الله عز وجل تجلى على حضرة النبي باسمه" النور"..

فكيف تريد أن يكون له ظل؟!!!


عبد عليه من الله "نور" يلوح ويشهد


أهل النور يشهدون فيه النور..

وأما أهل الظلمات فيشهدون الظل..



وما يستوي الأعمى والبصير..
ولا الظلمات ولا النور..
ولا الظل ولا الحرور..
وما يستوي الأحياء ولا الأموات..



____________________


في سماء العين المحمدية الحوراء :

"بدر عظيم أسود حالك محاط باليسير من الشفق الأحمر في سماء صافية.. يضيء للدنيا ما أظلم منها "

فأما الشفق في عينه الشريفة :
فكان صلى الله عليه وسلم أشكل العينين..
أي أن عينيه قد أشرب بياضهما بحمرة.. حتى عينه مشربة بحمرة


وأما البدر الأسود العظيم الحالك في السماء الصافية :
فهذه العين الكريمة قد دعجت في صفاء ونصع بياضها في رواء.. واتسعت في حسن وبهاء..

وطالت أهدابه وكثرت حتى كادت أن تلتبس..
"فتلك الحجب من حول سماواتها"




" فلا أقسم بالشفق.. والليل وما وسق والقمر إذا اتسق "



فما لهم لا يؤمنون؟!!!!




_____________________



حول فلك عين النبي صلى الله عليه وسلم تدور الأفلاك..

وحفظ الله للمؤمنين إيمانهم ب :
"ولا تعد عيناك عنهم"

فذلك التأمين




_________________


هنيئا لمن بكت عيناه شوقا لرسول الله صلى الله عليه وسلم ..

" تعرض علي أعمالكم "

حتى الدمع يعرض عليه ..

تعرض عليه أشواقكم..
تعرض عليه دمعاتكم..

إذا انسكب الدمع شوقا للمصطفى..
عرض عليه ذلك الدمع.. والدمعة بحساب ..


الدمع والحدق يشهد.. كذا كل رمش وخد..

فلا تعجبن من عرض الدموع عليه..

ففي بعض الحضرات :
" تعرض الأنفاس"



_________________


في الحضرة الإلهية :

يتوقف كبراء وسادة المجلس والحضرة على عتبة باب الحضرة حتى يؤذن لهم بخلع النعال على شاطئ العتبة المقدسة.. يتوقفون.. ينتظرون الإذن.. فإذا جاء الإذن باشروا خلع النعل.. حتى يخلع كل منهم نعليه ..

وبينما يتوقف السادة ليخلعون نعالهم.. يدخل عبد واحد بنعليه ولا يقال له "إخلع"..

بينما هم يخلعون النعلين.. يدخل هو

يقال له :"دس البساط يا مصطفى"



____________________



كل شيء من مقتنيات النبي صلى الله عليه وسلم استخدمت من بعده على سبيل التبرك.. لبسوا قميصه ومنهم من لبس عمامته ومن لبس جبته ومنهم من أخذ عصاه ومنهم من لبس خاتمه

إلا نعله!!!


_____________________




"قل أرأيتم إن أهلكني الله ومن معي أو رحمنا.. فمن يجير الكافرين من عذاب أليم؟"

أي أرأيتم إن غيب الله جسدي الشريف عن أنظاركم.. وأخذني منكم.. فمن لكم بالأمان من بعدي؟
من يجيركم من عذاب أليم من بعد ما كنت فيكم؟

وإن كنت أنا وأنا" محمد" صفيه وحبيبه ومصطفاه وسيد خلقه فإنه سبحانه مع ذلك له القدرة والإرادة أن يهلكني إن شاء.. فماذا يفعل بكم وما حالكم بين يديه إن كان حالي وضعفي بين يديه كذلك؟!

بل هل لكم حياة ومستقر من بعدي؟
لو إبتعد حضرة النبي صلى الله عليه وسلم عنكم.. فكم تلبثون من بعده؟!

هل لكم إمداد من عند أنفسكم؟ أم اختصكم الله برحمة!!
لا..
إذا فلا يلبسون خلافك إلا قليلا !

( وإن كادوا ليستفزونك من الأرض ليخرجوك منها.. وإذا لا يلبثون خلافك إلا قليلا )


" ما يفعل الله بعذابكم إن شكرتم وآمنتم "؟

ولكن كيف يعذبهم وأنت فيهم؟

لابد أن ينقلك إليه أولا..

إلا إن " شكرتم وآمنتم "

تشكرون الله على نعمة رسول الله فيحفظها فيكم ولكم.. وعلى ما من عليه بكم

وتؤمنون بالله ورسوله..


__________________

كيف هو حال انسان.. إن تغلغل حب النبي صلى الله عليه وسلم فيه؟

تغلغل الحب.. يغلغل

أبو بكر يوم الغار يبسط فخذه لرسول الله فتلدغه عقرب ولا يتحرك ساكنا خشية إيقاظ حبيبه.. حتى تساقطت دموعه على خذ رسول الله من شدة الألم... 

- طلحة بن عبيد الله يدافع عن رسول الله في غزوة أحد.. ويقول :اخفض رأسك يا رسول الله لا يصيبك الأذى.. نحري دون نحرك يا رسول الله. 

امرأة قتل زوجها وأبوها وأخوها في غزوة أحد.. تسأل عن رسول الله وحين رأته سالما قالت :كل مصيبة بعدك هينة يا رسول الله. 

انس بن مالك وهو يوضئ حضرة النبي وجد النبي ماء يسقط.. فنظر فإذا دموع أنس تنهمر..
قال : مالك ابن أنس؟قال :يا رسول الله .. توحشني من صلاة العشاء إلى صلاة الفجر 

الحال تواصل الاحزان تارة.. وتواصل أفراح تارة أخرى

من تغلغل حب سيدنا النبي فيه.. يكون دائم الفكرة لرسول الله وفيه ولهمه.. ليست له راحة..

ويصل الحال بمن تغلغل حب النبي فيه.. إلى حد الاستغراق والغيبة

يغيب عن ذاته من شدة استغراقه في ذات الحبيب صلى الله عليه وسلم.. فناء في رسول الله

فلا يرى الا رسول الله صلى الله عليه وسلم..

فلما يستغرق في سيدنا النبي.. يدنو من سيدنا النبي .. فيتدلى له سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم.. يدنو محب النبي فيتدلى له نور الحبيب.. ويتدلى له النبي ببعض أسراره وانواره

حتى يكون المحب قاب قوسين أو أدنى.. فيكسى من أنوار الذات المحمدية

قاب قوسين أو أدنى من رسول الله.. فيكتسي من سر رسول الله.. حتى أن يصل لمرحلة يتكلم فيها على لسان حضرة المصطفى بالنيابة عنه صلى الله عليه وسلم..

_______________________


(كل من ابتعد عن ال بيت النبي فهو رجس غير طاهر)

في أحد الأيام كان الشيخ صالح الجعفري يزورمقام سيدنا الحسين فوقف و قال:

"أبشروا يا زوار سيدنا الحسين فقد قال الله تعالى (( إِنَّمَا يُرِيدُ ٱللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُـمُ ٱلرِّجْسَ أَهْلَ ٱلْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيـراً )) فتصديقاً لقوله تعالى فإنكم لستم برجس و إلا أذهبكم الله عن آل بيت رسوله صلى الله عليه و سلم "
فكيف هو الحال بزوار رسول الله صلى الله عليه وسلم وبمن هم حوله وفي معيته؟!



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: فضفضة مع سيدنا النبي .. " صلى الله عليه وسلم "
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين فبراير 20, 2017 8:28 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مارس 29, 2012 9:53 pm
مشاركات: 32772
موضوع جميل وكلام راق عال مشرق روحانياته عاليه

مع التحفظ على العنوان

"فضفضه الى رسول الله صل الله عليه وسلم " أرى أنها الأنسب

وحتى لانفاجأ بمن يقول أننا نتأسى بما جاء فى الرابط التالى :-

https://www.youtube.com/watch?v=WrptezLqRS4

فضفضة مع فضيلة الشيخ محمود المصري - قناة الناس

فالبون شاسع

والمقامات محفوظه

جزاكم الله خيرا

_________________
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: فضفضة مع سيدنا النبي .. " صلى الله عليه وسلم "
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء فبراير 21, 2017 1:03 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء مارس 31, 2015 3:06 pm
مشاركات: 306
نعم جزاك الله خير أخي الحبيب.. لو يستطيع المشرف تغيير العنوان أكن له من الشاكرين


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: فضفضه إلى سيدنا رسول الله صل الله عليه وآله وسلم
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء فبراير 21, 2017 8:42 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مارس 29, 2012 9:53 pm
مشاركات: 32772
سكرا لكم أخى وشكرا للفاضل المشرف على سرعه الاستجابه

جزاكم الله خيرا

_________________
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: فضفضه إلى سيدنا رسول الله صل الله عليه وآله وسلم
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء فبراير 21, 2017 8:46 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء مارس 31, 2015 3:06 pm
مشاركات: 306


ما بين يوم إثنين.. ويوم إثنين آخر

كانت 63 عاما.. أقسم بها الله عز وجل..

أقسم بها وبكل يوم وساعة فيها..

"لعمرك"

لماذا؟ ماذا فيها؟!!

لأن فيها خرجت أنفاس الحبيب صلى الله عليه وسلم..

تنفس سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم في هذه ال63 عاما..

أنفاس كان مجموعها = ظهور جسده الشريف للخلق..

فلما كانت هذه السنين فيها خزائن أنفاس حضرة النبي صلى الله عليه وسلم..

ولما كانت هي الحق.. أقسم بها الحق

هي ال63 عاما المختارة من بين كل عمر الدنيا..

فإن كان الله أقسم لكل شيء أقسم به مرة مرة..

فإنه أقسم لحبيبه ليلة ليلة وضحى ضحى وفجرا فجرا من أيام عمره الشريف..

والعجيب.. أن كل أنفاس سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم التي تنفسها في الأرض والسموات وخرجت من جوفه الطاهر ما تزال موجودة لم تعدم.. فابحث عنها..

ابحث عمن يتكلمون بها أو يقرأون القرآن واحاديثه بها ..

ابحث عمن تغذى بها سواء كان إنسانا أو حيوانا أو نباتا أو جمادا وتغذى أنت به فهو الواسطة بينك وبين النفس المحمدي الشريف.. وهو من حمل لك نفس طه الأكرم عبر آلاف السنين..


واعلم أن البعض من أنفاسه المذهبة للرجس المطهرة تطهيرا قد تنفسها صلى الله عليه وسلم مباشرة وبدون واسطة في جوف "الحسن والحسين"
لما كان يقبلهم في أفواههم أو لما كان يدلي لهم لسانه الشريف ليمصوه..

فخالط نور أنفاسه العطرة خلاياهم وأفئدتهم.. مشوب دمهم دمه..

وقد تنفس سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم في ال63 عاما قرابة المئة مليون نفس أو أكثر..

فابحث عنها لعلك تحظى منه بنفس يزكي النفس.. ويزكي معها الحرث والنسل..

وبنفس واحد من أنفاسه الشريفة.. تكون في بعض محل تجلي :
"فلا تذهب نفسك عليهم حسرات..."



______________________


لا تقل أريد أن أرى سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم..

ولكن قل : سيدي رسول الله صلى الله عليك وسلم :
" أرني أنظر إليك"

ثم انظر إلى نوره في الدنيا كلها حتى في لقمة من طعام ترفعها إلى فيك..

فانظر إلى نوره.. كيف يحيي به الله الأرض بعد موتها..

الكلام عنك أنت.. بصرك.. توجهك

فإن إستقر مكانه.. فسوف تراه

" صلى الله عليه وسلم عدد كل ذر وحجر خر من الجبل لما جعله ربه دكا وخر موسى صعقا.. "



_____________________



"قل أرأيتم إن أهلكني الله ومن معي أو رحمنا.. فمن يجير الكافرين من عذاب أليم؟"

أي أرأيتم إن غيب الله جسدي الشريف عن أنظاركم.. وأخذني منكم.. فمن لكم بالأمان من بعدي؟

من يجيركم من عذاب أليم من بعد ما كنت فيكم؟

وإن كنت أنا وأنا" محمد" صفيه وحبيبه ومصطفاه وسيد خلقه فإنه سبحانه مع ذلك له القدرة والإرادة أن يهلكني إن شاء.. فماذا يفعل بكم وما حالكم بين يديه إن كان حالي وضعفي بين يديه كذلك؟!

بل هل لكم حياة ومستقر من بعدي؟
لو إبتعد حضرة النبي صلى الله عليه وسلم عنكم.. فكم تلبثون من بعده؟!

هل لكم إمداد من عند أنفسكم؟ أم اختصكم الله برحمة!!
لا..
إذا فلا يلبسون خلافك إلا قليلا !

( وإن كادوا ليستفزونك من الأرض ليخرجوك منها.. وإذا لا يلبثون خلافك إلا قليلا )



_______________________



" ما يفعل الله بعذابكم إن شكرتم وآمنتم "؟

ولكن كيف يعذبهم وأنت فيهم؟

لابد أن ينقلك إليه أولا..

إلا إن " شكرتم وآمنتم "

تشكرون الله على نعمة رسول الله فيحفظها فيكم ولكم.. وعلى ما من به عليكم ..

وتؤمنون بالله ورسوله.. وإلا

وإلا


" فإما نذهبن بك فإنا منهم منتقمون "

نأخذك منهم ونحرمهم.. ثم ننتقم منهم وأنت لست فيهم


___________________


ذكر الحبيب صلى الله عليه وسلم أصنافا من الناس لا يكلمهم الله يوم القيامة.. ومنهم :
(( المسبل إزاره، والمنان، والمُنَفِّقُ سلعته بالحلف الكاذب؛ شيخٌ زانٍ، وملكٌ كذابٌ، وعائلٌ مستكبرٌ؛ ورجلٌ على فضل ماءٍ بالفلاة يمنعه من ابن السبيل، ورجلٌ بايع رجلًا بسلعةٍ بعد العصر فحلف له بالله لأخذها بكذا وكذا فصدقه، وهو على غير ذلك، ورجلٌ بايع إمامًا لا يبايعه إلا لدنيا، فإن أعطاه منها وفَى، وإن لم يُعْطِه منها لم يَفِ))..

كل هؤلاء عقوبتهم أن الله لا يكلمهم يوم القيامة .. وقد خابوا وخسروا

فكيف بمن يؤذي الحبيب صلى الله عليه وسلم؟

كيف هي عقوبته؟!

أيكلمه الله؟ أينظر إليه؟ فمن يزكيه؟

بل إن من يؤذي رسول الله صلى الله عليه وسلم فإن الله لا يكلمه ولا ينظر إليه حتى في الدنيا !!!

فلا توبة له ولا هداية.. فمن يهديه من بعد الله؟

تؤذي "محمدا" ؟! هذا الجناب الأفخم الأكرم على ربه..

وقد سبق أن آذاه المشركون فيما مضى.. فقالوا ما قالوا وضيقوا عليه..

فلم يكلمهم الله.. بل وأهملهم وتركهم وحقرهم في كل ما قالوا.. لكنه سبحانه كان يسلي حبيبه صلى الله عليه وسلم ويزكيه ردا على كلامهم

قالوا أنه أبتر.. فلم يقل لهم الله لا ليس بأبتر.. ولم يقل لمن قالها إنك أنت الأبتر!! .. بل حقره وتركه حتى من الخطاب كأنه نكرة..

واتجه لحبيبه وخاطبه :
"إن شانئك هو الأبتر "..
بمعنى ( اتركك منهم أنا بكلمك إنت بس وهم نكرات) ..



قالوا أن ربه قد قلاه وأبغضه..
فحقرهم الله وتركهم..

لم يقل الله " ما ودعه ربه وما قلاه "

لكنه سبحانه توجه لحبيبه وخاطبه:
"ما ودعك ربك وما قلى"



قالوا إنه مجنون وحاشاه صلى الله عليه وسلم..

لكن الله لم يبال فيهم.. بل ولم وعدهم امواتا كأن لم يتكلموا..

ولم يقل لهم "ما هو بمجنون"

وأعطى الحنان والتزكية كلها لحبيبه

ففي حضن أمان الله قال له هو وحده :

"ما أنت بنعمة ربك بمجنون "
 

صلى الله عليه وسلم











أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: فضفضه إلى سيدنا رسول الله صل الله عليه وآله وسلم
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء فبراير 22, 2017 7:28 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء مارس 31, 2015 3:06 pm
مشاركات: 306
"قل إن كنتم تحبون الله.. فاتبعوني يحببكم الله "

والله إنه لأمر عجيب عجيب ..

إن كان من اتبعه فقد " أحبه الله "

فكيف بمن أحبه ؟!!!!

يعني ببساطة ..

تتبعوني = يحببكم الله

طيب تحبوني = ؟!!!!!


" سيدي رسول الله صلى الله عليك وسلم" .. إن كان في إتباعك محبة الله فماذا في محبتك يا سيدي؟


المعادلة عجيبة.. معادلة ولفة حب

لن تحب الله وتعرف الله حتى تحب سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم وتعرفه.. فهو الدلالة على حبه والدليل لشرعه.. "كيف تكفرون وأنا فيكم"

ولن تشتاق لسيدنا النبي صلى الله عليه وسلم حتى يشتاق هو لك أولا
"إشتقت لإخواني"

ثم لن تحب سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم ما لم تحبه لأجل الله..
و "أحبوني لحب الله"


ولن تحب الله حتى تتبع سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم ..
" فاتبعوني "

كذلك لن يحبك الله حتى تتبع سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم..
" يحببكم الله "

كذلك لن تكون مع سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم حتى تحبه..
" المرأ مع من أحب"

ولن تؤمن حتى يكون سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم أحب إليك من نفسك ومن كل شيء لك وحواليك..




نستخلص من كل ذلك.. أن مآال الأمر هو إلى سابقة "حب" من الله ورسوله لك أيها العبد .. أحباك فأدخلاك في دائرة "مما سواهما"


" أن يكون الله ورسوله أحب إليه مما سواهما "..

الآن وبعد أن دخلت على الله ورسوله من باب" مما سواهما "..

وبعد أن ثبتت لك المحبة..

فاعلم أن،..

ظاهر الأمر هو :
" أن الله ورسوله أحب إليك مما سواهما "

وأن باطن وحقيقة الأمر هو :
" أنك أحب إلى الله ورسوله من كثير مما سواك "!!!!!


_______________________________


من عجائب أحوال الشعر النبوي الطاهر..


حينما يتغير لون الشعر النبوي للون عنبري او عنابي غامق تارة وذهبي تارة أخرى.. يحمر بعضه ويصفر بعضه..

فاعلم أن ذلك من أثر الطيب والعطر الذي كان يخالط شعره الشريف صلى الله عليه وسلم..

((وكان حضرة سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم يبالغ كثيرا في استعمال الطيب.. "مبالغة لا كالمبالغة.. مبالغة لا كمفهومنا للمبالغة..
مبالغة من نوع " حبب إلي".. مبالغة وحي صادق طاهر..))

إلي أي درجة تتوقع؟

إلى درجة أن السيدة عائشة تصب الطيب صبا وتسكبه على شعر النبي صلى الله عليه وسلم حتى ينحدر الطيب من أعالي رأسه وعبر كل مفرق رأسه وشعره فيبلغ منابت مقدم شعر رأسه.. بل ويظهر أثر لمعان ذلك الطيب علي جبهته الشريفة ..

وكأني أسمع ذلك الطيب وهو ينهمر على شعر سيدنا النبي وهو ينطق صلى الله عليك وسلم صلى الله عليك وسلم صلى الله عليك وسلم..

لا تعجب.. فالمحبة قد تجعل المحب يهذي ويقول :
" علمنا منطق الطيب والعطر " وفي حب رسول الله أوتينا من كل شيء

والطيب والعطر يذكر الله عز وجل ويسبحه مع كل إنغماسة مع شعرة من شعرات الحبيب صلى الله عليه وسلم.. ولا شك أن طيبا غمس به شعر النبي صلى الله عليه وسلم لهو "طيب مؤمن مشاهد"..

فيطيب الطيب بطيب شعر الطيب الحبيب.. صلى الله عليه وسلم


وقد قدم أنس بن مالك المدينة وعمر بن عبد العزيز وال عليها..

فبعث إليه عمر وقال للرسول الذي أرسله : سله هل خضب رسول الله فإني رأيت شعرا من شعره قد لون!!

فقال أنس: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد منع بالسواد..
ولو عددت ما أقبل على من شيبه في رأسه ولحيته ما كنت أزيد على إحدى عشرة شيبة..
"وإنما هو الذي لون من الطيب الذي كان يطيب به شعر رسول الله هو الذي غير لونه"


وأما أحب الطيب لسيدنا النبي صلى الله عليه وسلم..

فقد كان المصطفى صلى الله عليه وسلم يحب "المسك العنبري" واستخدمه كثيرا..

حتى اختلطت على اصحابه الرائحة من شدة عبهرها وعرفها مع اختلاطها برائحة جسده الشريف .. حتى قال أنس بن مالك معبرا عن الحيرة التي إكتنفته في وصف جمال رائحة الحبيب صلى الله عليه وسلم فقال:

ما شممت مسكا ولا عنبرا قط أطيب من ريح رسول الله صلى الله عليه وسلم "

" مسكا ولا عنبرا ".. بل هو خليط بينهما


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: فضفضه إلى سيدنا رسول الله صل الله عليه وآله وسلم
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس فبراير 23, 2017 8:02 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19003

دائما ما يتحفنا السيد علاء بالدرر

أكرمكم الله السيد علاء,

وبارك الله فيكم .



_________________
عَنْ عَلِيٍّ قَالَ كُنَّا إِذَا احْمَرَّ الْبَأْسُ وَلَقِيَ الْقَوْمُ الْقَوْمَ اتَّقَيْنَا بِرَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَمَا يَكُونُ مِنَّا أَحَدٌ أَدْنَى إِلَى الْعَدُوِّ مِنْهُ


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: فضفضه إلى سيدنا رسول الله صل الله عليه وآله وسلم
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة فبراير 24, 2017 11:55 am 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء مارس 31, 2015 3:06 pm
مشاركات: 306
msobieh كتب:

دائما ما يتحفنا السيد علاء بالدرر

أكرمكم الله السيد علاء,

وبارك الله فيكم .







حفظكم الله سيدي الدكتور وتمم الله مقاصدكم



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: فضفضه إلى سيدنا رسول الله صل الله عليه وآله وسلم
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة فبراير 24, 2017 8:26 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء مارس 31, 2015 3:06 pm
مشاركات: 306
إذا دخل وقت العصر.. فتذكر أنه الوقت الذي تفجر فيه الماء ونبع من بين أصابع الحبيب صلى الله عليه وسلم .. ولما نبع ذلك نبع برائحة مسكية مشوبة بريح الورد الصافي

في العصر.. تذكر

إذ استسقى النبي صلى الله عليه وسلم لأصحابه.. ففرج عن أصابعه.. فانفجرت منها أربعة عيون.. فعلم كل أناس مشربهم..
"وأكلوا وشربوا من رزق الله النابع من بين أصابع النبي صلى الله عليه وسلم .. فتطهروا.. ولم يعثوا في الأرض مفسدين "

تأمل أمورا..

اولها.. أن تفريج النبي صلى الله عليه وسلم عن أصابعه في ركوة الماء هو استسقاء.. فكل أمره عبودية وعبادة
ولكل فعله دلالات..
يفرج عن أصابعه = يستسقي ربه

ثانيها.." وفرج عن أصابعه "
هو الأمر الصادر من ذات النبي صلى الله عليه وسلم للماء للإستعداد للظهور من العدم لعالم المادة.. فقد كان قبلها خبيئة خبأها النبي صلى الله عليه وسلم لأصحابه الكرام..
" خبيئة ري "

ثالثها.. أن في عصر ذلك اليوم..
" ظهر رزق الله من بين أصابع النبي صلى الله عليه وسلم "..

وقسم القاسم حضرة النبي صلى الله عليه وسلم هذا الرزق من بين أصابعه قرابة الأربع أقسام..

ثم قسمه قسمة أخرى من أربعة أقسام إلى 1400 قسم لأصحابه المتواجدين معه وقتها ..


واعلم أن سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم قد استسقى لأمته كلها الغائب منها والحاضر.. وقد ظهر أثر ذلك في المؤمنين المحبين والمحسنين.. فإن كل الناس قد علموا مشربهم على أثر استسقاء النبي صلى الله عليه وسلم لهم..

"ولم يكن ليكون لنا مشرب لولا استسقاء النبي صلى الله عليه وسلم"

ومع حضرة النبي صلى الله عليه وسلم الأمة في أمان..
"فإن استسقاءه يسبق عطشها"!!!

ساق واحد يستسقي قبل أن يكون الشارب.. وإذا خلق الله الشارب..
كان هو ساقيهم إذ لا عطش

بل وهو الساقي ولا آدم ولا ماء ولا طين..


ونتيجة الشرب من يده = مَنْ شَرِبَ مِنْهَا فَلَا يَظْمَأُ أَبَدًا..

هذا لمن شرب من يده الشريفة..

فكيف بمن شرب الماء من داخل ذاته الشريفة وعبر كف يده كما شرب الصحابة؟!!


فكيف بمن سقي من نور روحه صلى الله عليه وسلم؟!!!!!

كيف بمن أشربوا في قلوبهم أسرار المحبة بين الله ورسوله؟!


قد علم كل أناس مشربهم


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: فضفضه إلى سيدنا رسول الله صل الله عليه وآله وسلم
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين فبراير 27, 2017 6:58 am 
غير متصل

اشترك في: الأحد ديسمبر 15, 2013 5:39 pm
مشاركات: 6650
msobieh كتب:

دائما ما يتحفنا السيد علاء بالدرر

أكرمكم الله السيد علاء,

وبارك الله فيكم .



_________________
وابيض يستسقى الغمامُ بوجههِ...ُثمال اليتامى ِعصم الأراملِ


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: فضفضه إلى سيدنا رسول الله صل الله عليه وآله وسلم
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء مارس 01, 2017 11:34 am 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء مارس 31, 2015 3:06 pm
مشاركات: 306
( كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا تعجب من شيء عض على شفتيه ) صلوات الله وسلامه عليه ..

فإذا تعجب.. ظهر عجيب الجمال في شأن التعجب المحمدي في خلق الله وتصريف الأمور ..

فإذا عضت أسنانه شفته.. ظهر عجيب جماله صلى الله عليه وسلم..

إذا رأيت سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم.. ماذا ترى؟ ماذا تبصر؟

أما الرؤيا فترى جمالا على اختلاف التجليات..

ولجماله صلى الله عليه وسلم تجليات ومظاهر.. منها :

جلال جماله..

جمال جماله..

عجاب جماله..

كمال جماله..

" تكاد السماوات يتفطرن منه وتنشق الارض وتخر  الجبال هدا "

" في جماله تكاد السموات يتفطرن.. "
إذ ما فيها بكل ما تقطر بمثال قطرة من جماله ..

" وفي كماله تنشق الأرض.."
إذ عقمت الأرض أن يطأها خلق بمثل كماله..

"وفي جلاله تخر الجبال هدا"..

ولولا أن قيل لأحد "إثبت أحد" .. لخر جبل أحد هدا.. فإنما عليه "النبي"


فماذا تبصر لما ترى الحبيب صلى الله عليه وسلم؟!

ترى أثر صلوات الله عز وجل في نوره..

نوره منغمس و ممزوج بصلوات الخالق جل وعلا..

نوره ليس كأي نور.. " له نور يعلوه"

نوره كمثل نوره ..

لو رأيته صلى الله عليه وسلم تقول:

" سيدي .. ما أبهاك وما أحلاك.. يقطر النور من جسدك وخلاياك.. ويتحدر النور من غرتك بل ومن بين ثناياك "




"صلى الله على جماله وجلاله وكماله وعجاب أنواره صلى الله عليه وسلم "


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: فضفضه إلى سيدنا رسول الله صل الله عليه وآله وسلم
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء مارس 01, 2017 6:36 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء مارس 31, 2015 3:06 pm
مشاركات: 306
محمد "مقصود" وآدم "وسيلة"

والمقصود مقدم على الوسيلة..


________________


الجدار.. كان " لغلامين" في "المدينة" ..

وكان تحت الجدار "كنز لهما" ..

كنز "لهما".. أي أن الله عز وجل قضى أن يكونا صاحبي الكنز.. فأراد ربك فرفعت الاقلام فجفت الصحف..

وأبوهما كان صالحا..

وأراد الله أن يبلغا أشدهما ويستخرجا الكنز..

" رحمة من ربك "..



إن كان هذا الأب أو الجد الصالح قد خبأ لولديه " كنز " ..

فماذا خبأ حضرة النبي صلى الله عليه وآله وسلم لغلاميه وولديه
" الحسن والحسين "؟!!

كان أبوهما سيد الصالحين ..

بل إن للحسنين جدارين.. من تحت كل جدار " كنز"

جدار في الدنيا وجدار في الآخرة..

أما جدار الدنيا فقد استخرجا كنزهما من تحته ببركة " رحمة من ربك صلى الله عليه وسلم "..

وما تزال آثار إستخراج ذلك الكنز تتوارد علينا جيلا بعد جيل.. ذرية بعضها من بعض..

وأما جدار الآخرة.. فإنه جدار يريد أن ينقض.. ويوشك هذا مع اقتراب الآخرة..

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
( يا علي.. إن لك كنزا في الجنة.. وإنك ذو قرنيها )

ذلك من كنوز الحسن والحسين.. وما فعلته عن أمري.. ذلك تأويل ما لم تسطع عليه صبرا..


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: فضفضه إلى سيدنا رسول الله صل الله عليه وآله وسلم
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء مارس 01, 2017 9:41 pm 
غير متصل

اشترك في: الجمعة فبراير 27, 2004 4:45 am
مشاركات: 13706
علاء كتب:
( كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا تعجب من شيء عض على شفتيه ) صلوات الله وسلامه عليه ..

فإذا تعجب.. ظهر عجيب الجمال في شأن التعجب المحمدي في خلق الله وتصريف الأمور ..

فإذا عضت أسنانه شفته.. ظهر عجيب جماله صلى الله عليه وسلم..

إذا رأيت سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم.. ماذا ترى؟ ماذا تبصر؟

أما الرؤيا فترى جمالا على اختلاف التجليات..

ولجماله صلى الله عليه وسلم تجليات ومظاهر.. منها :

جلال جماله..

جمال جماله..

عجاب جماله..

كمال جماله..

" تكاد السماوات يتفطرن منه وتنشق الارض وتخر  الجبال هدا "

" في جماله تكاد السموات يتفطرن.. "
إذ ما فيها بكل ما تقطر بمثال قطرة من جماله ..

" وفي كماله تنشق الأرض.."
إذ عقمت الأرض أن يطأها خلق بمثل كماله..

"وفي جلاله تخر الجبال هدا"..

ولولا أن قيل لأحد "إثبت أحد" .. لخر جبل أحد هدا.. فإنما عليه "النبي"


فماذا تبصر لما ترى الحبيب صلى الله عليه وسلم؟!

ترى أثر صلوات الله عز وجل في نوره..

نوره منغمس و ممزوج بصلوات الخالق جل وعلا..

نوره ليس كأي نور.. " له نور يعلوه"

نوره كمثل نوره ..

لو رأيته صلى الله عليه وسلم تقول:

" سيدي .. ما أبهاك وما أحلاك.. يقطر النور من جسدك وخلاياك.. ويتحدر النور من غرتك بل ومن بين ثناياك "




"صلى الله على جماله وجلاله وكماله وعجاب أنواره صلى الله عليه وسلم "


اللهم صل على صاحب الجمال كله أحسن خلق الله كلهم حبيبى سيدنا محمد وعلى آله وسلم تسليما كثيرا كبيرا دائما ابدا

بارك الله فيك وجزاك الله كل خير أخى الفاضل علاء


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: فضفضه إلى سيدنا رسول الله صل الله عليه وآله وسلم
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس مارس 02, 2017 11:29 am 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء مارس 31, 2015 3:06 pm
مشاركات: 306
اللهم صل على صاحب الجمال كله أحسن خلق الله كلهم حبيبى سيدنا محمد وعلى آله وسلم تسليما كثيرا كبيرا دائما ابدا

بارك الله فيك وجزاك الله كل خير أخى الفاضل علاء
[/quote]



[ ]أكرمكم الله وبارك فيكم[/]


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: فضفضه إلى سيدنا رسول الله صل الله عليه وآله وسلم
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة مارس 03, 2017 2:00 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء مارس 31, 2015 3:06 pm
مشاركات: 306
" هذا ".. إسم إشارة..

اسمُ الإشَارةِ : هو ما وضِع لمُعيَّن بالإِشارةِ إِليْهِ..

في حضرة الله عز وجل.. عبد واحد يشار إليه فيقال " هذا " ..

ولا يشار لسواه..

يقال ( هذا الدال على هو )

ولا يدل على الله إلا هذا صلى الله عليه وسلم..

ولما كان في حضرة الله لا يشار لغيره..
فكان كذلك في حضرة الله لا يخاطب غيره.. فيقال :

(السلام "عليك" أيها النبي ورحمة الله وبركاته)

في حضرة الله "هذا" محمد..

القرب والتنعم بهذا صلى الله عليه وسلم هو عين القرب..

ولا قرب .. إلا أن يشاء الله.. واذكر ربك إذا نسيت.. (وقل عسى أن يهديني ربي لأقرب من هذا رشدا)


قل عسى أن يهديني ربي لأقرب من " هذا " رشدا


صلى الله عليه وسلم


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 36 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2, 3  التالي

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 0 زائر/زوار


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط