موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 15 مشاركة ] 
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: غضبة الدجال ....
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت إبريل 28, 2012 5:21 am 
غير متصل

اشترك في: الأربعاء ديسمبر 28, 2011 5:29 am
مشاركات: 293
بسم الله الرحمن الرحيم
و الصلاة و السلام على سيد المرسلين سيدنا محمد بن عبد الله
و على آله الأطهار و صحبه الكرام و سائر اولياء الله الصالحين


و بعد ...

كتبت هذا الموضوع على عجل لأنعش الفكر قليلا بأحجية لعلنا نستطيع الإجابة عنها سويا
ورد فى صحيح مسلم بسند صحيح

اقتباس:
حَدَّثَنَا عَبْدُ بْنُ حُمَيْدٍ، حَدَّثَنَا رَوْحُ بْنُ عُبَادَةَ، حَدَّثَنَا هِشَامٌ، عَنْ أَيُّوبَ، عَنْ نَافِعٍ، قَالَ: لَقِيَ ابْنُ عُمَرَ ابْنَ صَائِدٍ فِي بَعْضِ طُرُقِ الْمَدِينَةِ، فَقَالَ لَهُ قَوْلًا أَغْضَبَهُ، فَانْتَفَخَ حَتَّى مَلَأَ السِّكَّةَ، فَدَخَلَ ابْنُ عُمَرَ عَلَى حَفْصَةَ وَقَدْ بَلَغَهَا، فَقَالَتْ لَهُ: رَحِمَكَ اللَّهُ مَا أَرَدْتَ مِنْ ابْنِ صَائِدٍ، أَمَا عَلِمْتَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه و سلم قَالَ: " إِنَّمَا يَخْرُجُ مِنْ غَضْبَةٍ يَغْضَبُهَا "

ووردت هذة الرواية بعدة ألفاظ أجمعت كلاها على ذلك الجزة الأخير " يخرج من غضبة يغضبها "
و فى مسند الإمام أحمد بن حنبل بسند صحيح أيضا

اقتباس:
حَدَّثَنَا سُرَيْجٌ، وَعَفَّانُ، وَيُونُسُ، قَالُوا: حَدَّثَنَا حَمَّادُ بْنُ سَلَمَةَ، عَنْ أَيُّوبَ، وَعُبَيْدِ اللَّهِ، عَنْ نَافِعٍ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ، أَنَّهُ رَأَى ابْنَ صَائِدٍ فِي سِكَّةٍ مِنْ سِكَكِ الْمَدِينَةِ، فَسَبَّهُ ابْنُ عُمَرَ، وَوَقَعَ فِيهِ، فَانْتَفَخَ حَتَّى سَدَّ الطَّرِيقَ، فَضَرَبَهُ ابْنُ عُمَرَ بِعَصًا كَانَتْ مَعَهُ حَتَّى كَسَّرَهَا عَلَيْهِ، فَقَالَتْ لَهُ حَفْصَةُ: مَا شَأْنُكَ وَشَأْنُهُ؟ مَا يُولِعُكَ بِهِ؟ أَمَا سَمِعْتَ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه و سلم يَقُولُ: " إِنَّمَا يَخْرُجُ الدَّجَّالُ مِنْ غَضْبَةٍ يَغْضَبُهَا "، قَالَ عَفَّانُ: " عِنْدَ غَضْبَةٍ يَغْضَبُهَا "، وَقَالَ يُونُسُ فِي حَدِيثِهِ: مَا تَوَالُعُكَ بِهِ


*** خارج الموضوع : فى هذا إشارة إلى امر مهم و هو أن ابن صياد حين غضب انتفخ حتى سد الطريق او ملأ السكة بمعنى ان جسمه قد انتفخ و تغير شكله
و حين أقرأ الحديث أتذكر الأفلام الأجنبية مثل Hulk أو الشخصية الفانتازية " الرجل الأخضر" الذى يكبر جسده حين يغضب فيملأ الطريق و يكتسب قوى غير عادية ....
نفس الفكرة رأيناها فى فيلم watchmen و ذلك الرجل العالم الأزرق اللون الذى أيضا يكتسب قوى خارقة عندما يغضب و ينتفخ جسده
و اللون الأزرق إشارة إلى الشيطنة أو التلبس بشيطان و ظهر هذا بشكل محوّر فى فيلم أفاتار و أيضا الجسد الكبير الأزرق اللون الذى يختفى داخله البطل
و قد وجدت هذة الرواية أثناء القراءة ..... فى المستدرك للحاكم
اقتباس:
حَدَّثَنَا أَبُو الْعَبَّاسِ مُحَمَّدُ بْنُ يَعْقُوبَ، أَنْبَأَ الْحَسَنُ بْنُ عَلِيِّ بْنِ عَفَّانَ، ثنا عَمْرُو بْنُ مُحَمَّدٍ الْعَنْقَزِيُّ، ثنا إِسْرَائِيلُ، ثنا سِمَاكُ بْنُ حَرْبٍ، عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا، قَالَ: كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ فِي ظِلِّ حُجْرَةٍ، وَقَدْ كَادَ الظِّلُّ أَنْ يَتَقَلَّصَ، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ: " إِنَّهُ سَيَأْتِيكُمْ إِنْسَانٌ فَيَنْظُرُ إِلَيْكُمْ بِعَيْنِ شَيْطَانٍ، فَإِذَا جَاءَكُمْ لا تُكَلِّمُوهُ "، فَلَمْ يَلْبَثُوا أَنْ طَلَعَ عَلَيْهِمْ رَجُلٌ أَزْرَقُ أَعْوَرُ، فَقَالَ: حِينَ رَآهُ دَعَاهُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ، فَقَالَ: " عَلَى مَا تَشْتُمُنِي أَنْتَ وَأَصْحَابُكَ "، فَقَالَ: ذَرْنِي آتِكَ بِهِمْ، فَانْطَلَقَ فَدَعَاهُمْ فَحَلَفُوا مَا قَالُوا وَمَا فَعَلُوا حَتَّى يُخَوَّنَ، فَأَنْزَلَ اللَّهُ عز و جل:ف يَوْمَ يَبْعَثُهُمُ اللَّهُ جَمِيعًا فَيَحْلِفُونَ لَهُ كَمَا يَحْلِفُونَ لَكُمْ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ عَلَى شَيْءٍ أَلا إِنَّهُمْ هُمُ الْكَاذِبُونَ قال، هَذَا حَدِيثٌ صَحِيحٌ عَلَى شَرْطِ مُسْلِمٍ وَلَمْ يُخَرِّجَاهُ


عودة إلى الموضوع

و العجيب ارتباط هذة الأحاديث بابن صياد الذى ملأت الكتب الأقاويل حول إذا ما كان هو الدجال أم غيره ....
و لكن ورد أنه ليس الدجال و ذلك أنه مات و أسلم و دخل المدينة و لكن قرأت هذة الرواية فى سنن أبي داود عن جابر بن عبد الله الأنصاري الصحابي بسند صحيح
اقتباس:
حَدَّثَنَا وَاصِلُ بْنُ عَبْدِ الْأَعْلَى، أَخْبَرَنَا ابْنُ فُضَيْلٍ، عَنِ الْوَلِيدِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ جُمَيْعٍ، عَنْ أَبِي سَلَمَةَ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ، عَنْ جَابِرٍ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه و سلم ذَاتَ يَوْمٍ عَلَى الْمِنْبَرِ: إِنَّهُ بَيْنَمَا أُنَاسٌ يَسِيرُونَ فِي الْبَحْرِ فَنَفِدَ طَعَامُهُمْ، فَرُفِعَتْ لَهُمْ جَزِيرَةٌ، فَخَرَجُوا يُرِيدُونَ الْخُبْزَ فَلَقِيَتْهُمُ الْجَسَّاسَةُ، قُلْتُ لِأَبِي سَلَمَةَ: وَمَا الْجَسَّاسَةُ؟ قَالَ: امْرَأَةٌ تَجُرُّ شَعْرَ جِلْدِهَا وَرَأْسِهَا قَالَتْ: فِي هَذَا الْقَصْرِ، فَذَكَرَ الْحَدِيثَ وَسَأَلَ عَنْ نَخْلِ بَيْسَانَ، وَعَنْ عَيْنِ زُغَرَ، قَالَ: هُوَ الْمَسِيحُ، فَقَالَ لِي ابْنُ أَبِي سَلَمَةَ: إِنَّ فِي هَذَا الْحَدِيثِ شَيْئًا مَا حَفِظْتُهُ، قَالَ: شَهِدَ جَابِرٌ أَنَّهُ هُوَ ابْنُ صَيَّادٍ قُلْتُ: فَإِنَّهُ قَدْ مَاتَ قَالَ: وَإِنْ مَاتَ قُلْتُ: فَإِنَّهُ أَسْلَمَ، قَالَ: وَإِنْ أَسْلَمَ، قُلْتُ: فَإِنَّهُ قَدْ دَخَلَ الْمَدِينَةَ، قَالَ: وَإِنْ دَخَلَ الْمَدِينَةَ


و معنى هذا أن فهم بعض الصحابة أن هذة الظواهر من عدم دخوله المدينة و عدم إسلامه و لو بالظاهر لن تكون إلا عند ظهوره فى آخر الزمان
و كان سيدنا عمر بن الخطاب رضى الله عنه و أرضاه يقسم أن بن صياد هو الدجال ففى سنن أبى داود
اقتباس:
حدثَنَا قُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ، حَدَّثَنَا يَعْقُوبُ يَعْنِي ابْنَ عَبْدِ الرَّحْمَنِ، عَنْ مُوسَى بْنِ عُقْبَةَ، عَنْ نَافِعٍ، قَالَ: كَانَ ابْنُ عُمَرَ يَقُولُ: " وَاللَّهِ مَا أَشُكُّ أَنَّ الْمَسِيحَ الدَّجَّالَ ابْنُ صَيَّادٍ "


ووردت رواية صحيحة فى المعجم الكبير للطبراني بسند صحيح عن النبي صلى الله عليه و سلّم فى أمر بن صياد

اقتباس:
حَدَّثَنَا عُبَيْدُ بْنُ غَنَّامٍ، ثنا أَبُو بَكْرٍ، عَنْ حَفْصِ بْنِ غِيَاثٍ، عَنْ عُبَيْدِ اللَّهِ، عَنْ نَافِعٍ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ، عَنْ حَفْصَةَ، قَالَتْ: قَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه و سلم : " إِنَّمَا يَخْرُجُ ابْنُ صَائِدٍ لِغَضْبَةٍ يَغْضَبُهَا "


و على كل هل بن صياد هو الدجال أم لا ... فالدجال يغضب ضغبة يخرج بها

فمم يغضب الدجال هذة الغضبة التى تؤدى لخروجه عليه لعنة الله ..... ؟؟؟

ورد فى الأحاديث كون السفياني يملك الكور الخمس " و من ضمنها فلسطين " بمعنى ان إسرائيل ستزول و لن يخرج الدجال
ففى عقد الدرر فى أخبار المنتظر للسلمي
اقتباس:
عن أبي جعفر، عليه السلام، قال: إذا استولى السفياني على الكور الخمس، فغدوا له تسعة أشهر، يعني ثم يظهر المهدي عليه السلام.
وزعم هشام أن الكور الخمس: دمشق، وفلسطين، والأردن، وحمص، وحلب

وورد أيضا أن قبل السفياني يكون هناك جند المشرق و هم جند الأردن و جند فلسطين بمعنى أن اسرائيل ستزول قبل السفياني و لن يخرج الدجال .
ففى الفتن لنعيم بن حماد
اقتباس:
إِذَا ظَهَرَ الْمَغْرِبُ عَلَى مِصْرَ فَبَطْنُ الأَرْضِ يَوْمَئِذٍ خَيْرٌ مِنْ ظَهْرِهَا لأَهْلِ الشَّامِ، وَيْلٌ لِلْجُنْدَيْنِ: جُنْدِ فِلَسْطِينَ وَالأُرْدُنِّ، وَبَلَدِ حِمْصَ مِنْ بَرْبَرٍ يَضْرِبُونَ بِسُيُوفِهِمْ إِلَى بَابٍ لِلْعِطْرِ، وَصَاحِبُ الْمَغْرِبِ رَجُلٌ مِنْ كِنْدَةَ أَعْرَجُ "

ثم خروج الإمام المهدي عليه السلام بمكة و مبايعته .... و لن يخرج الدجال
ثم قتال الإمام المهدى عليه السلام للسفياني و انتصاره عليه .... و لن يخرج الدجال
ثم هدنة الروم و مصالحة كبيرة بين المسلمين و الروم تحت قيادة الإمام المهدي .... و لن يخرج الدجال

هذة الأحداث الكبرى التى تتميز بانتصار المسلمين و علو رايتهم فى الأرض لم تغضب الدجال غضبة تخرجه من مكمنه !!!!
فما الذى سيغضب الدجال هذة الغضبة .....

يتبع للنقاش


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: غضبة الدجال ....
مشاركة غير مقروءةمرسل: السبت إبريل 28, 2012 3:46 pm 
غير متصل

اشترك في: السبت فبراير 21, 2004 10:56 pm
مشاركات: 1245
مكان: يا رب مع الحبيب و آله صلى الله عليه و آله وصحبه وسلم
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين
و الصلاة والسلام على من لا نبي بعده المبعوث رحمة للعالمين
سيدنا وحبيبنا وشفيعنا ان شاء الله عز وجل سيدنا محمد امام الرسل اجمعين
وعلى آله وصحبه ومن وآلاه إلى يوم الدين

الفاضل شمس
تحية طيبة وبعد

جزاك الله خيراً على فتح هذا الباب حيث اننى قد انشغلت بهذه الغضبه كثيراً حتى احاول جمع ما يدلنى على ما هى تلك الغضبة او كيفيتها ولكننى فشلت ولم اجد ما يدلنى
فارجوا من الله عز وجل ان يكون الخير و الفهم عن طريق سيدي الدكتور محمود

ولكن مما قد قرائته فى تلك الموضوع واندهشت به هو قول سيدنا عمر الذي قد اوردته فى كلامك


Shams كتب:
و كان سيدنا عمر بن الخطاب رضى الله عنه و أرضاه يقسم أن بن صياد هو الدجال ففى سنن أبى داود
حدثَنَا قُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ، حَدَّثَنَا يَعْقُوبُ يَعْنِي ابْنَ عَبْدِ الرَّحْمَنِ، عَنْ مُوسَى بْنِ عُقْبَةَ، عَنْ نَافِعٍ، قَالَ: كَانَ ابْنُ عُمَرَ يَقُولُ: " وَاللَّهِ مَا أَشُكُّ أَنَّ الْمَسِيحَ الدَّجَّالَ ابْنُ صَيَّادٍ "


فما صحة هذا الاثر و كيف يكون ؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!



و السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

_________________

يا خير من دفنت في التراب أعظمه فطاب من طيبهن القاع الأكم
نفسي الفداء لقبر أنت ساكنه فيه العفاف وفيه الجود والكرم
أنت الشفيع الذي ترجى شفاعته عند الصراط إذا ما زلّت القدم


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: غضبة الدجال ....
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين إبريل 30, 2012 2:46 am 
غير متصل

اشترك في: الأربعاء ديسمبر 28, 2011 5:29 am
مشاركات: 293
النت عندى مقطوع و أكتب من السيبر فسأقوم بإضافة الأحاديث من المنزل لاحقا بعد عودة الأنترنت

الأثر صحيح أخى الفاضل سيف الحق
و هناك أيضا الرواية الصحيحة عن سيدنا محمد صلى الله عليه و سلّم
التى تشير أن ابن صياد يخرج لغضبة يغضبها و هو نفس توصيف الدجال .... و الله أعلم

و لكن هذا الموضوع أثار حيرتي لفترة من الزمان و هو أن الدجال عليه لعنة الله يتأخر ظهوره لما بعد خروج الإمام المهدي بفترة
و كأن خروج المهدى عليه السلام لم يغضب الدجال و كأن الدجال - و اعذرونى فى اللفظ - لا يهتم لخروج الإمام المهدى

و لكن تذكرت إشارة سيدنا محمد عليه الصلاة و السلام لعمر بن الخطاب رضى الله عنه
"إن يكن الذى تتخوف منه فلن تقدر عليه" أو بهذا المعنى
و لهذا تجد من عجرفة الدجال أنه لا يأبه من ظهر أو من انتصر
لأنه يعلم أنه لن يقدر عليه أحد إلا سيدنا عيسى عليه السلام

و لكن هناك فارق بين هذا و بين النقطة محل السؤال و هو مما يغضب الدجال ؟؟؟
إن كان خروج المهدى فى حد ذاته لم يغضبه الغضبة التى تخرجه من مكمنه !!!!

لدى فكرة و لكن لم تختمر بعد .... و سأقوم بعرضها لاحقا ....
و فى انتظار طرح الأفكار من الأعضاء الأفاضل


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: غضبة الدجال ....
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين إبريل 30, 2012 8:14 pm 
غير متصل

اشترك في: الأربعاء ديسمبر 28, 2011 5:29 am
مشاركات: 293
الحمد لله ... الإنترنت رجع تاني 8)

يبدو أن الإمام المهدى عليه السلام ليس كما يعتقد الكثيرين أنه سيقيم الخلافة الإسلامية بمعنى الحكم و السلطان
و لكن إقامة خلافة على منهاج النبوة بمعنى تأصيل الأمور و العودة بالدين إلى المنهج الصحيح
و لهذا نجد أن فتوحات المهدى عليه السلام و محاربة بعض العرب و خلافه ليس لسلطان و إنما لإقامة الدين
و فى ظنى أن الدجال قد خطط أيضا لانقسام المسلمين إلى سنة و شيعة بعد انتقال سيد المرسلين صلى الله عليه و سلّم
و وجدت فى حديث ضعيف أنه عند الهدنة مع الروم و محاربة المسلمين و الروم عدوا من ورائنا وجدت إشارة إلى فارس ( إيران )

اقتباس:
حَدَّثَنَا أَبُو عُمَرَ صَاحِبٌ لَنَا مِنْ أَهْلِ الْبَصْرَةِ، حَدَّثَنَا ابْنُ لَهِيعَةَ، عَنْ عَبْدِ الْوَهَّابِ بْنِ حُسَيْنٍ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ ثَابِتٍ، عَنْ أَبِيهِ، عَنِ الْحَارِثِ الْهَمْدَانِيِّ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه و سلّم قَالَ: " يَكُونُ بَيْنَ الْمُسْلِمِينَ وَبَيْنَ الرُّومِ هُدْنَةٌ وَصُلْحٌ حَتَّى يُقَاتِلُوا مَعَهُمْ عَدُوًّا لَهُمْ، فَيُقَاسِمُونَهُمْ غَنَائِمَهُمْ، ثُمَّ إِنَّ الرُّومَ يَغْزُونَ مَعَ الْمُسْلِمِينَ فَارِسَ فَيَقْتُلُونَ مُقَاتِلَتَهُمْ، وَيَسْبُونَ ذَرَارِيَّهُمْ، فَتَقُولُ الرُّومُ: قَاسِمُونَا الْغَنَائِمَ كَمَا قَاسَمْنَاكُمْ، فَيُقَاسِمُونَهُمُ الأَمْوَالَ وَذَرَارِيَّ الشِّرْكِ، فَتَقُولُ الرُّومُ: قَاسِمُونَا مَا أَصَبْتُمْ مِنْ ذَرَارِيِّكُمْ، فَيَقُولُونَ: لا نُقَاسِمُكُمْ ذَرَارِيَّ الْمُسْلِمِينَ أَبَدًا، فَيَقُولُونَ: غَدَرْتُمْ بِنَا، فَتَرْجِعُ الرُّومُ إِلَى صَاحِبِهِمْ بِالْقُسْطَنْطِينِيَّةِ، فَيَقُولُونَ: إِنَّ الْعَرَبَ غَدَرَتْ بِنَا، وَنَحْنُ أَكْثَرُ مِنْهُمْ عَدَدًا، وَأَتَمُّ مِنْهُمْ عُدَّةً، وَأَشَدُّ مِنْهُمْ قُوَّةً، فَأَمِدَّنَا نُقَاتِلْهُمْ، فَيَقُولُ: مَا كُنْتُ لأَغْدِرَ بِهِمْ، قَدْ كَانَتْ لَهُمُ الْغَلَبَةُ فِي طُولِ الدَّهْرِ عَلَيْنَا، فَيَأْتُونَ صَاحِبَ رُومِيَّةَ فَيُخْبِرُونَهُ بِذَلِكَ، فَيُوَجِّهُ ثَمَانِينَ غَايَةً، تَحْتَ كُلِّ غَايَةٍ اثْنَا عَشَرَ أَلْفًا فِي الْبَحْرِ، وَيَقُولُ لَهُمْ صَاحِبُهُمْ: إِذَا رَسِيتُمْ بِسَوَاحِلِ الشَّامِ فَاحْرِقُوا الْمَرَاكِبَ لِتُقَاتِلُوا عَنْ أَنْفُسِكُمْ، فَيَفْعَلُونَ ذَلِكَ، وَيَأْخُذُونَ أَرْضَ الشَّامِ كُلَّهَا، بَرَّهَا وَبَحْرَهَا، مَا خَلا مَدِينَةَ دِمَشْقَ، وَالْمُعْتِقَ، وَيُخْرِبُونَ بَيْتَ الْمَقْدِسِ ". قَالَ: فَقَالَ ابْنُ مَسْعُودٍ: وَكَمْ تَسَعُ دِمَشْقَ مِنَ الْمُسْلِمِينَ؟ قَالَ: فَقَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه و سلّم : " وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ، لَتَتَّسِعَنَّ عَلَى مَنْ يَأْتِيهَا مِنَ الْمُسْلِمِينَ كَمَا يَتَّسِعُ الرَّحِمُ عَلَى الْوَلَدِ ". قَالَ: قُلْتُ: وَمَا الْمُعْتَقُ يَا نَبِيَّ اللَّهِ؟ قَالَ: " جَبَلٌ بِأَرْضِ الشَّامِ مِنْ حِمْصَ، عَلَى نَهَرٍ يُقَالُ لَهُ الأَرْنَطُ، فَتَكُونُ ذَرَارِيُّ الْمُسْلِمِينَ فِي أَعْلَى الْمُعْتَقِ، وَالْمُسْلِمُونَ عَلَى نَهَرِ الأَرْنَطِ، وَالْمُشْرِكُونَ خَلْفَ نَهَرِ الأَرْنَطِ يُقَاتِلُونَهُمْ صَبَاحًا وَمَسَاءً، فَإِذَا أَبْصَرَ ذَلِكَ صَاحِبُ الْقُسْطَنْطِينِيَّةِ وَجَّهَ فِي الْبَرِّ إِلَى قِنَّسْرِينَ سِتَّ مِائَةِ أَلْفٍ حَتَّى تَجِيئَهُمْ مَادَّةُ الْيَمَنِ سَبْعِينَ أَلْفًا، أَلَّفَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ بِالإِيمَانِ، مَعَهُمْ أَرْبَعُونَ أَلْفًا مِنْ حِمْيَرَ، حَتَّى يَأْتُوا بَيْتَ الْمَقْدِسِ، فَيُقَاتِلُونَ الرُّومَ فَيَهْزِمُونَهُمْ، وَيُخْرِجُونَهُمْ مِنْ جُنْدٍ إِلَى جُنْدٍ، حَتَّى يَأْتُوا قِنَّسْرِينَ وَتَجِيئُهُمْ مَادَّةُ الْمَوَالِي ". قَالَ: قُلْتُ: وَمَا مَادَّةُ الْمَوَالِي يَا رَسُولَ اللَّهِ؟ قَالَ: " هُمْ عَتَاقَتُكُمْ، وَهُمْ مِنْكُمْ قَوْمٌ يَجِيئُونَ مِنْ قِبَلِ فَارِسَ، فَيَقُولُونَ: تَعَصَّبْتُمْ عَلَيْنَا يَا مَعْشَرَ الْعَرَبِ، لا نَكُونُ مَعَ أَحَدٍ مِنَ الْفَرِيقَيْنِ، أَوْ تَجْتَمِعَ كَلِمَتُكُمْ، فَتُقَاتِلُ نِزَارُ يَوْمًا، وَالْيَمَنُ يَوْمًا، وَالْمَوَالِي يَوْمًا، فَيُخْرِجُونَ الرُّومَ إِلَى الْعَمْقِ، وَيَنْزِلُ الْمُسْلِمُونَ عَلَى نَهَرٍ يُقَالُ لَهُ كَذَا وَكَذَا، يُغْزَى وَالْمُشْرِكُونَ عَلَى نَهَرٍ يُقَالُ لَهُ الرَّقَبَةُ، وَهُوَ النَّهَرُ الأَسْوَدُ، فَيُقَاتِلُونَهُمْ فَيَرْفَعُ اللَّهُ تَعَالَى نَصْرَهُ عَنِ الْعَسْكَرَيْنِ، وَيُنَزِّلُ صَبْرَهُ عَلَيْهِمَا، حَتَّى يُقْتَلَ مِنَ الْمُسْلِمِينَ الثُّلُثُ، وَيَفِرُّ ثُلُثٌ، وَيَبْقَى الثُّلُثُ، فَأَمَّا الثُّلُثُ الَّذِينَ يُقْتَلُونَ فَشَهِيدُهُمْ كَشَهِيدِ عَشَرَةٍ مِنْ شُهَدَاءِ بَدْرٍ، يَشْفَعُ الْوَاحِدُ مِنْ شُهَدَاءِ بَدْرٍ لِسَبْعِينَ، وَشَهِيدُ الْمَلاحِمِ يَشْفَعُ لِسَبْعِ مِائَةٍ، وَأَمَّا الثُّلُثُ الَّذِينَ يَفِرُّونَ فَإِنَّهُمْ يَفْتَرِقُونَ ثَلاثَةَ أَثْلاثٍ، ثُلُثٌ يَلْحَقُونَ بِالرُّومِ، وَيَقُولُونَ: لَوْ كَانَ اللَّهُ بِهَذَا الدِّينِ مِنْ حَاجَةٍ لَنَصَرَهُمْ، وَهُمْ مُسْلِمَةُ الْعَرَبِ: بَهْرَاءَ وَتَنَّوخُ وَطَيِّءٌ وَسُلَيْمٌ، وَثُلُثٌ يَقُولُونَ: مَنَازِلُ آبَائِنَا وَأَجْدَادِنَا خَيْرٌ، لا تَنَالُنَا الرُّومُ أَبَدًا، مُرُّوا بِنَا إِلَى الْبَدْوِ، وَهُمُ الأَعْرَابُ، وَثُلُثٌ، يَقُولُونَ: إِنَّ كُلَّ شَيْءٍ كَاسْمِهِ، وَأَرْضُ الشَّامِ كَاسْمِهَا الشُّؤْمُ، فَسِيرُوا بِنَا إِلَى الْعِرَاقِ وَالْيَمَنِ وَالْحِجَازِ، حَيْثُ لا نَخَافُ الرُّومَ، وَأَمَّا الثُّلُثُ الْبَاقِي فَيَمْشِي بَعْضُهُمْ إِلَى بَعْضٍ، يَقُولُونَ: اللَّهَ اللَّهَ، دَعُوا عَنْكُمُ الْعَصَبِيَّةَ، وَلِتَجْتَمِعْ كَلِمَتُكُمْ وَقَاتِلُوا عَدُوَّكُمْ، فَإِنَّكُمْ لَنْ تُنْصَرُوا مَا تَعَصَّبْتُمْ، فَيَجْتَمِعُونَ جَمِيعًا وَيَتَبَايَعُونَ عَلَى أَنْ يُقَاتِلُوا حَتَّى يَلْحَقُوا بِإِخْوَانِهِمُ الَّذِينَ قُتِلُوا، فَإِذَا أَبْصَرَ الرُّومُ إِلَى مَنْ قَدْ تَحَوَّلَ إِلَيْهِمْ، وَمَنْ قُتِلَ، وَرَأَوْا قِلَّةَ الْمُسْلِمِينَ، قَامَ رُومِيُّ بَيْنَ الصَّفَّيْنِ مَعَهُ بَنْدٌ فِي أَعْلاهُ صَلِيبٌ، فَيُنَادِي: غَلَبَ الصَّلِيبُ، غَلَبَ الصَّلِيبُ، فَيَقُومُ رَجُلٌ مِنَ الْمُسْلِمِينَ بَيْنَ الصَّفَّيْنِ وَمَعَهُ بَنْدٌ فَيُنَادِي: بَلْ غَلَبَ أَنْصَارُ اللَّهِ، بَلْ غَلَبَ أَنْصَارُ اللَّهِ وَأَوْلِيَاؤُهُ، فَيَغْضَبُ اللَّهُ تَعَالَى عَلَى الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ قَوْلِهِمْ: غَلَبَ الصَّلِيبُ، فَيَقُولُ: يَا جِبْرِيلُ، أَغِثْ عِبَادِي، فَيَنْزِلُ جِبْرِيلُ فِي مِائَةِ أَلْفٍ مِنَ الْمَلائِكَةِ، وَيَقُولُ: يَا مِيكَائِيلُ، أَغِثْ عِبَادِي، فَيَنْحَدِرُ مِيكَائِيلُ فِي مِائَتَيْ أَلْفٍ مِنَ الْمَلائِكَةِ، وَيَقُولُ: يَا إِسْرَافِيلُ، أَغِثْ عِبَادِي، فَيَنْحَدِرُ إِسْرَافِيلُ فِي ثَلاثِ مِائَةِ أَلْفٍ مِنَ الْمَلائِكَةِ، وَيُنَزِّلُ اللَّهُ نَصْرَهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ، وَيُنَزِّلُ بَأْسَهُ عَلَى الْكُفَّارِ، فَيُقْتَلُونَ وَيُهْزَمُونَ، وَيَسِيرُ الْمُسْلِمُونَ فِي أَرْضِ الرُّومِ حَتَّى يَأْتُوا عَمُّورِيَّةَ، وَعَلَى سُورِهَا خَلْقٌ كَثِيرٌ، يَقُولُونَ: مَا رَأَيْنَا شَيْئًا أَكْثَرَ مِنَ الرُّومِ، كَمْ قَتَلْنَا وَهَزَمْنَا وَمَا أَكْثَرَهُمْ فِي هَذِهِ الْمَدِينَةِ وَعَلَى سُورِهَا، فَيَقُولُونَ: أَمِّنُونَا عَلَى أَنْ نُؤَدِّيَ إِلَيْكُمُ الْجِزْيَةَ، فَيَأْخُذُونَ الأَمَانَ لَهُمْ وَلِجَمِيعِ الرُّومِ عَلَى أَدَاءِ الْجِزْيَةِ، وَتَجْتَمِعُ إِلَيْهِمْ أَطْرَافُهُمْ، فَيَقُولُونَ: يَا مَعْشَرَ الْعَرَبِ إِنَّ الدَّجَّالَ قَدْ خَالَفَكُمْ إِلَى دِيَارَكُمْ، وَالْخَبَرُ بَاطِلٌ، فَمَنْ كَانَ فِيهِمْ مِنْكُمْ فَلا يُلْقِينَّ شَيْئًا مِمَّا مَعَهُ، فَإِنَّهُ قُوَّةٌ لَكُمْ عَلَى مَا بَقِيَ، فَيَخْرُجُونَ فَيَجِدُونَ الْخَبَرَ بَاطِلا، وَتَثِبُ الرُّومُ عَلَى مَا بَقِيَ فِي بِلادِهِمْ مِنَ الْعَرَبِ فَيَقْتُلُونَهُمْ، حَتَّى لا يَبْقَى بِأَرْضِ الرُّومِ عَرَبِيُّ وَلا عَرَبِيَّةٌ، وَلا وَلَدُ عَرَبِيٍّ إِلا قُتِلَ، فَيَبْلُغُ ذَلِكَ الْمُسْلِمِينَ فَيَرْجِعُونَ غَضَبًا لِلَّهِ G فَيَقْتُلُونَ مُقَاتِلَتَهُمْ وَيَسْبُونَ الذَّرَارِيَّ، وَيَجْمَعُونَ الأَمْوَالَ، لا يَنْزِلُونَ عَلَى مَدِينَةٍ وَلا حِصْنٍ فَوْقَ ثَلاثَةِ أَيَّامٍ حَتَّى يُفْتَحَ لَهُمْ، وَيَنْزِلُونَ عَلَى الْخَلِيجِ، وَيُمَدُّ الْخَلِيجُ حَتَّى يَفِيضَ، فَيُصْبِحُ أَهْلُ الْقُسْطَنْطِينِيَّةِ يَقُولُونَ: الصَّلِيبُ مَدَّ لَنَا بَحْرَنَا، وَالْمَسِيحُ نَاصِرُنَا فَيُصْبِحُونَ وَالْخَلِيجُ يَابِسٌ، فَتُضْرَبُ فِيهِ الأَخْبِيَةُ، وَيَحْسِرُ الْبَحْرُ عَنِ الْقُسْطَنْطِينِيَّةِ، وَيُحِيطُ الْمُسْلِمُونَ بِمَدِينَةِ الْكُفْرِ لَيْلَةَ الْجُمُعَةِ بِالتَّحْمِيدِ وَالتَّكْبِيرِ وَالتَّهْلِيلِ إِلَى الصَّبَّاحِ، لَيْسَ فِيهِمْ نَائِمٌ وَلا جَالِسٌ، فَإِذَا طَلَعَ الْفَجْرُ كَبَّرَ الْمُسْلِمُونَ تَكْبِيرَةً وَاحِدَةً، فَيَسْقُطُ مَا بَيْنَ الْبُرْجَيْنِ، فَتَقُولُ الرُّومُ: إِنَّمَا كُنَّا نُقَاتِلُ الْعَرَبَ، فَالآنَ نُقَاتِلُ رَبَّنَا وَقَدْ هَدَمَ لَهُمْ مَدِينَتَنَا وَخَرَبَهَا لَهُمْ، فَيَمْكُثُونَ بِأَيْدِيهِمْ، وَيَكِيلُونَ الذَّهَبَ بِالأَتْرِسَةِ، وَيَقْتَسِمُونَ الذَّرَارِيَّ حَتَّى يَبْلُغَ سَهْمُ الرَّجُلِ مِنْهُمْ ثَلاثَ مِائَةِ عَذْرَاءَ، وَيَتَمَتَّعُوا بِمَا فِي أَيْدِيهِمْ مَا شَاءَ اللَّهُ، ثُمَّ يَخْرُجُ الدَّجَّالُ حَقًّا، وَيَفْتَحُ اللَّهُ الْقُسْطَنْطِينِيَّةَ عَلَى يَدَيْ أَقْوَامٍ هُمْ أَوْلِيَاءُ اللَّهِ، يَرْفَعُ اللَّهُ عَنْهُمُ الْمَوْتَ وَالْمَرَضَ وَالسَّقَمَ، حَتَّى يَنْزِلَ عَلَيْهِمْ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ عَلَيْهِ السَّلامُ، فَيُقَاتِلُونَ مَعَهُ الدَّجَّالَ "


فقلت ربما يكون هذا الذى يغضب الدجال حيث أنه من وجهة نظرى هو الذى قسم المسلمين و زعزع العقائد
ويعضد هذا الحديث الصحيح فى مسند الإمام أحمد بن حنبل
اقتباس:
حَدَّثَنَا مُعَاوِيَةُ بْنُ عَمْرٍو، حَدَّثَنَا أَبُو إِسْحَاقَ يَعْنِي الْفَزَارِيَّ، عَنْ عَبْدِ الْمَلِكِ بْنِ عُمَيْرٍ، عَنْ جَابِرِ بْنِ سَمُرَةَ، عَنْ نَافِعِ بْنِ عُتْبَةَ، قَالَ: كُنْتُ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه و سلّم فِي غَزَاةٍ، فَأَتَاهُ قَوْمٌ مِنْ قِبَلِ الْمَغْرِبِ عَلَيْهِمْ ثِيَابُ الصُّوفِ، فَوَافَقُوهُ عِنْدَ أَكَمَةٍ، وَهُمْ قِيَامٌ وَهُوَ قَاعِدٌ، فَأَتَيْتُهُ فَقُمْتُ بَيْنَهُمْ وَبَيْنَهُ فَحَفِظْتُ مِنْهُ أَرْبَعَ كَلِمَاتٍ أَعُدُّهُنَّ فِي يَدِي قَالَ: " تَغْزُونَ جَزِيرَةَ الْعَرَبِ فَيَفْتَحُهَا اللَّهُ، ثُمَّ تَغْزُونَ فَارِسَ فَيَفْتَحُهَا اللَّهُ، ثُمَّ تَغْزُونَ الرُّومَ فَيَفْتَحُهَا اللَّهُ، ثُمَّ تَغْزُونَ الدَّجَّالَ فَيَفْتَحُهُ اللَّهُ، ". قَالَ نَافِعٌ: يَا جَابِرُ، أَلَا تَرَى أَنَّ الدَّجَّالَ لَا يَخْرُجُ حَتَّى تُفْتَحَ الرُّومُ

و لكن وجدت أيضا أن خروج الدجال لا يتم فى هذة الفترة أيضا بمعنى أنه لم يغضب لهذا الغضب الشديد الذى يخرجه
و لكن فى مسألة محاربة إيران ( إن كانت هى فارس ) نجد ان المهدى عليه السلام يقيم الدين حقا و يعيد جمع المسلمين تحت عقائد صحيحة
و لكن خروج الدجال يتأخر إلى هزيمة الروم ..... كما يشير الحديث
فالأمر قد يكون أن الروم أعوان الدجال و هزيمة ملك الروم ( و عليه علامات كثيرة ) هى التى تغضب الدجال
و لكن ليس مجرد الهزيمة التى تلحق بالروم فى حد ذاتها هى التى تخرج الدجال و لكن وجدت أنه فتح رومية
ففى هذا تحول كبير فى مسار الإصلاح الديني الذى يقوم به الإمام المهدى عليه السلام من إصلاح لعقائد الشيعة و محاربتهم و توحيد الأمة الإسلامية و تأصيل الدين
إلى إصلاح عالمي يرمى إلى إعادة المسيحية و اليهودية إلى نصابها الصحيح ....

و نجد إشارة لهذا أن الإمام المهدى يعرف بأنه يستخرج الإنجيل طريا و عصا موسى و هذا فى فتح رومية كما ورد فى روايات ضعيفة فى عقد الدرر فى أخبار المنتظر
اقتباس:
اذا فتحتم رومية فادخلوا كنيستها الشرقية من بابها الشرقي فاعقدوا سبع بلاطات ثم اقتلوا الثامنة فان تحتها عصا موسى والانجيل طريا وحلى بيت المقدس

مما يتعارض و بشدة مع مخطط الدجال من إدعاء أنه المسيح و من ثم إدعاء الألوهية فالحقيقة أن الإمام المهدى باستخراجه الإنجيل
سيعيد المسيحيين إلى العقيدة الحقة التى تلتقى مع الإسلام مما يجعل إدعاء الدجال بأنه المسيح مردود عليه من العالم أجمع
فيغضب الدجال هذة الغضبة حين يرى قرب نهاية مخططه فيخرج من مكمنه إضطرارا عقب فتح رومية و إلا هدم مخططه تماما على يد الإمام المهدى عليه السلام ....

و الله أعلم


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: غضبة الدجال ....
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس يوليو 12, 2012 7:03 pm 
غير متصل

اشترك في: الأربعاء أكتوبر 31, 2007 10:41 pm
مشاركات: 358

.

يعتقد البعض ان خروج الدجال من غضبة: ان الدجال سيغضب غضبة تؤدى الى خروجه من الجزيرة بعد ان يفك السلاسل المقيدة له .......

هذا لا يتوافق مع قول النى صلى الله عليه وسلم : حديث عمران : {لقد أكل الطعام ومشى في الأسواق } أخرجه الإمام أحمد والطبراني
أى أن الحال الذى كان فى وثاقه والذى شاهده فيه تميم الدارى ماكان إلا احتراما للبعثة النبوية و حفظا للذكر الحكيم ....ثم فى نهاية العهد النبوى اذن الله للدجال ان يخرج ويبدأ فى سيرة فى الا رض ناشرا فتنته حتى انه يأكل الان ويمشى فى الاسواق فهو ذو فتنة عميت عليكم

وكذلك ماروى عن نافع : أن حفصة رضي الله عنها قالت لأخيها عبد الله بن عمر رضي الله عنهما: أما سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: إنما يخرج الدجال من غضبة يغضبها .
صحيح مسلم الْفِتَنِ وَأَشْرَاطِ السَّاعَةِ (2932) ، مسند أحمد (6/283).

وهذا يعنى ان خرجة الدجال ليست من حبس او من جزيرة مقيد فيها ولكن الخرجة هنا قد تعنى خروجه عن طور البشرية العادى الذى هو يتلبس به الى خرجةذات طور أخر

فى اخر خرجة يكون ظاهره موافقا للوصف النبوى الذى ورد فى الصحاح

وعليه فان للدجال خروجات وخروجات حسب ماتقتضيه فتنة الوقت



.


_________________
اللهم صلى على سيدنا محمد احن الخلق على الخلق ارحم الخلق بالخلق الجميل الذى خلق الجمال لاجله --الكامل الذىكان الكمال بفضله وعلى اّله وصحبه وسلم


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: غضبة الدجال ....
مشاركة غير مقروءةمرسل: الجمعة يوليو 13, 2012 2:06 am 
غير متصل

اشترك في: الأربعاء ديسمبر 28, 2011 5:29 am
مشاركات: 293
أتفق معك أخى سيناء على هذا الرأى ...
فانا أيضا اعتقد أن للدجال خرجات ، آخرها هى التى يخرج فيها من غضبة يغضبها
و لكن الأمر أنه إن كان قد أعد لخروجه و أن يفتن الناس فلم عندما يخرج ليحقق فتنته و مراده يكون خروجه غاضبا و لهذا كان البحث


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: غضبة الدجال ....
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء يوليو 17, 2012 5:32 am 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19405
الفاضل شمس

سيناء امرأة

ومن أولادها من تخرج من الجامعة ويعمل منذ فترة



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: غضبة الدجال ....
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء يوليو 17, 2012 5:46 am 
غير متصل

اشترك في: الأربعاء ديسمبر 28, 2011 5:29 am
مشاركات: 293
جزاك الله كل خير على المرور الكريم و التوضيح سيد محمود
اشتقنا إلى كتاباتكم الفترة السابقة يسر الله لكم كل أمر و رزقكم الصحة و التقوي
رمضان كريم مبارك عليكم و على الجميع


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: غضبة الدجال ....
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء يوليو 17, 2012 5:50 am 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19405

أكرمكم الله سيد شمس

ونحن والله اشتقنا إلى كتاباتكم

نهارك أبيض

رزقك الله خير هذا الصباح

فتحه ونصره ورزقه ونوره وهداه

وكل سنة وأنت والأسرة الكريمة بخير وأمن وأمان

مجبور الخاطر

آمين



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: غضبة الدجال ....
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء سبتمبر 10, 2014 11:55 pm 
غير متصل

اشترك في: الجمعة يناير 25, 2013 10:11 pm
مشاركات: 1253
مكان: المنيا / صعيد مصر
اقتباس:
و لكن هذا الموضوع أثار حيرتي لفترة من الزمان و هو أن الدجال عليه لعنة الله يتأخر ظهوره لما بعد خروج الإمام المهدي بفترة
و كأن خروج المهدى عليه السلام لم يغضب الدجال و كأن الدجال - و اعذرونى فى اللفظ - لا يهتم لخروج الإمام المهدى




كلمة خروج لا تعنى فقط الخروج من مكان الى اخر فى نفس البعد او البانر...اى مثل ما تخرج انت من غرفتك الى الصالة مثالا..

حتى فيزيائيا تعنى هذه الكلمة الكثير والكثير..ممكن يكون خروج من بعد الى بعد اخر..هذا الخروج والانتقال للبعد الارضى سيكون عبر بث طاقات رهيبة لفتح هذه البوابة..

.ومن يبثون هذه الطاقات هم الماسون اتباع هذا الملك المتوج المنتظر عندهم...

طالما ان الكتابات هنا تعبر عن رأى صاحبها فقط فسوف اتكلم وسيكون هذا تعبيرا عن فهمى..

الخروج المقصود هو الخروج للبعد هذا والظهور بكامل الصفة وليس الصفة الروحية فهذه تكون عن بعد

هذه الصور توضح كلمة الخروج

صورة

صورة

كلمة غضبة بالنسبة لى هى طاقة كبيرة مدمرة..والاختلال فى الطاقة هو سبب كل شر حتى على مستوى البناء الجسدى للانسان وكذلك الكون يتمتع بتوازن طاقوى ..يقوم بتنظيم هذا التوازن ملائكة لله غلاظ شداد لا يعصون الله وهم والله اعلم (المدبرات امرا) وفى كتب الروحانيين يسمون باملاك الكواكب الفلكيين..

الكون كله فيه هندسة كونية مقدسة...الطرف المقابل كل همه منذ البدء ان يقوم بعمل اختلال لهذا التوازن

هذه الهندسة الكونية المقدسة هى عرش الله..وعرش الله يتأثر بالاحداث الجسام ..لواط ..زنا..قتل..والعياذ بالله

فطبعا لا تتصور ان لله عرش مثل الملوك يجلس عليه والعياذ بالله

الطاقة هى مفتاح كل شئ..

الحضرات الصوفية هذه مصنع انتاج للطاقة الالهية ..الصلاة التسبيح ..الطاعة عموما هى حالة من توازن طاقوى للانسان والمعصية عكس ذلك تماما

هل تعلم ان الذكر يحرك الاكوان..وكذلك القتل الزنا يهتز له عرش الرحمن

اخيرا تأمل فى جمل يوم كسنة ويوم كشهر ..لا تجد اليوم كسنة الا فى اليوم السماوى اى خارج نظاق الارض..ولما يحدث ان يكون يوم كسنة على الارض فاعلم ان هناك اختلال حدث فى كل شئ وسيكون اخر هذا الاختلال طلوع الشمس من المغرب..

والله ورسوله اعلم

_________________
لا اله الا الله..سيدنا محمد رسول الله
صورة


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: غضبة الدجال ....
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس سبتمبر 11, 2014 12:33 am 
غير متصل

اشترك في: الخميس مارس 29, 2012 9:53 pm
مشاركات: 33186
تفسير عقلانى لكلمه الخروج أو قل فيزيائى للتقريب

ولكن ما مبعث الغضب ؟؟؟


_________________
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: غضبة الدجال ....
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس سبتمبر 11, 2014 1:28 am 
غير متصل

اشترك في: الجمعة يناير 25, 2013 10:11 pm
مشاركات: 1253
مكان: المنيا / صعيد مصر
السلام عليكم والرحمة

اهلا بكم الدكتور حامد

كتبت بفضل الله بعد هذه المشاركة موضوع بعنوان (رؤيتى الخاصة لحديث تميم الدارى تكلمت فيه بحرية نسبيا عن ما جاء هنا..اما سبب الغضبة فهذه تحتاج انسان من العارفين وانا لست كذلك والله ورسوله اعلم بحقائق الامور

السلام عليكم

_________________
لا اله الا الله..سيدنا محمد رسول الله
صورة


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: غضبة الدجال ....
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس سبتمبر 11, 2014 1:27 pm 
غير متصل

اشترك في: الخميس مارس 29, 2012 9:53 pm
مشاركات: 33186
وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته

باذن الله اقرأ مشاركتك التى اشرت اليها

_________________
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه
أستغفر الله العلى العظيم الذى لا اله الاّ هو الحى القيوم وأتوب اليه


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: غضبة الدجال ....
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس سبتمبر 11, 2014 2:25 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء إبريل 10, 2007 11:42 pm
مشاركات: 482
كما قال الأخ شمس

shams كتب:
إذا كان الماسون هم من يبثون الطاقة و يعملون على ايجادها لتوفير معبر للدجال فلا يستقيم و كون الغضبة منه لا من أتباعه
و لا تتفق و كون الدجال له خرجتان كما فهمت من كلام السيد محمود صبيح حفظه الله فى تعليقه على الحديث الشريف
( يخرج من خلة تكون بين العراق و الشام ) فالمفهوم حينها أنه على هذة الأرض و إنما الذى ينزل من السماء هو السيد المسيح عليه السلام
بل ما سطره الماسونيون فى ألعابهم ما يسمى "False Coming Of Messiah" او تزوير نزول المسيح و يسبق النزول الحقيقي للسيد المسيح


أعتقد و الله تعالى أعلم إن الدجال هو اللى بيفتح لنفسه بوابات لينتقل و يختبئ من بعدنا إلى بعد آخر

أما الماسون فهم يفتحون المعابر لانتقال المخلوقات الأخرى التابعة لهم

و الله و رسوله أعلم


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: غضبة الدجال ....
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء إبريل 14, 2015 9:49 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء أكتوبر 07, 2014 5:10 pm
مشاركات: 476


لكن السؤال ما سبب غضب الدجال ؟؟ هل اصلاح الارض ام خراب اسرائيل ؟ ام ماذا ؟؟

_________________
في كل رواق للحسين يوجد سيف و بطلين


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 15 مشاركة ] 

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط