موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ مشاركة واحده ] 
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: رؤية واثرها
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء نوفمبر 14, 2017 5:58 pm 
غير متصل

اشترك في: السبت أغسطس 23, 2014 11:49 pm
مشاركات: 104

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مولانا الدكتور محمود صبيح متعك الله بالصحه والعافيه
لو سمحت يامولانا رايت رؤيه من شهور وهي كالاتي
رايت اني امسك مصحف وبيدي قلم واني اضع التشكيل (علامات الضبط او الشكل)
لم اري ذلك ولكني احسست اني افعل ذلك وان اخي احمد هو من قال لي ذلك او اقترح ذلك
وفي لحظه تذكرت اني علي جنابه اعزكم الله فرفعت يدي بسرعه من علي المصحف لاني لايجوز ان المسه وانا علي جنابه والرؤيه كانت يوم الخميس ليلة الجمعه وفي الحقيقه اني كنت علي جنابه فعلا انتهت الرؤيه
المشكله ماترتب علي هذه الرؤيه اني عندما خرجت يوم السبت في الصبح للذهاب للعمل لم احتمل اشعة الشمس علي عينيي واحسست باحساس غريب مث الالم في جبهتي بين عيني واسمتر هذا الالم يذهب ويعود وضغطي ارتفع لمدة شهرين كان غير مستقر وكان مرتفع حتي مع خذ علاج للضغط انا اعتقدت ان السبب فيتامينات كنت اتناولها واقفتها ولكن لم تقف هذه الاعراض وهداأ الضغط بعد شهرين ولكن اكلالم بين عيني يذهب ويعود وايضا احس بثقل شديد علي اكتافي وخاصة منطقة العضد وبالذات اليمين وهذا العرض مستمر معي لدرجة اني عندما انهي العمل واذهب للبيت في المغرب كاني كنت في معركه منهك جدا ولا استطاستطيع فعل شئ غير النوم وعندما استيقظ في منتصف الليل للعوده للعمل استيقظ بصعوبه وانهاك ايضا كاني لم انم مطلقا كنت اطلب من زوجتي اجراء مساج لاكتافي حتي يذهب الالم والثقل بدون جدوي وايضا كان هناك رعشه في يدي وايضا حدث شئ خاص بقرائتي للاوراد حيث اني لم احس بطعم في قراءة الاوراد اقراها مجرد باللسان علي عكس قبل ذلك وايضا اكون اقراها وانا في المواصلات واتلفت يمينا ويسارا ولا اغض البصر طبيعتي تغيرت وشخصيتي ولا اعلم السبب حضرتك انا كنت مواظب علي الاوراد دي من اكتر من سنه ونصف صباحا ومساءا اذكار سفينة النجاه والمسبعات العشر وسوره يس وحزب النصر لسيدي ابو الحسن والحراسه لسيدي الرفاعي واكتر من حزب لهم ويضاف في المساء سورة الدخان والملك والواقعه والرحمن ايضا احسست ببعد قلبي عن موقع حضرتك وايضا الحضره الاسبوعيه كل خميس التي نقرا فيها صلوات سيدي احمد الدردير واقول بعد قلبي لاني احيانا كثيره كنت ابعد عن الحضره بسبب العمل او السفر لكن مرتبط بها قلبيا لدرجة اني كنت في بعض الاوقات يوم الخميس اري في المنام المسؤل عن اقامة الحضره ولكن الان بعدت عنها قلبيا وايضا موقع حضرتك كنت مرتبط به بشده ولا يمنعني عنه الا انقطاع النت وهو اول شئ ادخل عليه يوميا اما الان تغير الامر

ولكن في احد المرات دهنت اكتافي بزيت للزيتون ونمت وبعد الاستيقاظ من النوم للذهاي لللعمل في منتصف الليل احسست بتحسن بسيط ولكن ملحوظ والرعشه في ايدي خفت شويه لم اعرف ما سبب هذا توقعت ان زيت الزيتون له اثر طبي او شئ من هذا القبيل وفي يوم اتصلت باحد الاشخاص علي النت يدعي معالجة الناس من امراض روحيه وينشر اشياء عن مخططات الدجال والاحداث المستقبليه وعندما تحدثت معه قال لي ايه علاقتك بالجن وقال انت بتقرا اوراد دي ليها علاقة بالجن ولازم توقفها وبعد ما فصلت معاه بشويه حسيت الثقل الي علي اكتافي خف كاني كنت متكتف بدات افكر طيب الي لنا كنت فيه دا ايه وايه سببه وافتكرت الرؤيه ولما كنت اروح بعد العمل لم يعد هناك الانهاك الشديد والنوم. كنت اجلس مع اسرتي ونتحدث واحايانا لا انام حتي منتصف الليل لحين عودتي مره اخري لللعمل (حضرتك عملي في عيادة دكتور ) لايوجد به مايرهق او عمل بدني شاق يؤدي لهذا الارهاق الذي كنت احس به الحقيقه اني توقفت عن الاوراد خشيت ان يعود هذا الالم والانهاك الشديد وايضا بسبب اني لاحظت عدم حضوري اثناء الذكر بل احيانا اردد الذكر واعمل مخالفات اثناء ترديدي الذكر والورد
انا لم اربط بين الرؤيه وما حدث لي الا مؤخرا
ماذا حدث يامولانا هول فعلا هذه الرؤيه لها دلاله وما تعبيرها
جزاكم الله خيرا ونفعنا بكم دنيا واخري


(ارجو من الادراه تكبير الخط)


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ مشاركة واحده ] 

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 3 زائر/زوار


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط