موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 37 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2, 3  التالي
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: تأثير القرانات واصطفاف الكواكب على التغيرات الكونية القادمة
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء ديسمبر 11, 2012 1:51 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19353


تأثير القرانات واصطفاف الكواكب على التغيرات الكونية القادمة بمشيئة الله

بعد العديد من المشاركات الرائعة للأفاضل :

فدا النبي، ذا النون، حامد الديب، وغيرهم عن بعض التوقعات الخاصة بحدوث اضطرابات في قطبانية الشمس وقطبانية الأرض والعواصف الشمسية ومشاركات أخرى بخصوص الأفلاك مثل المشاركات الآتية:

تحول القطب المغناطيسى ودمار الحضارة على الأرض

viewtopic.php?f=9&t=10824&p=68929#p68929


رهبان التيبت فى بيان لناسا : ظلام العالم ثلاثة أيام

viewtopic.php?f=22&t=10609&p=66885#p66885

أحببت أن أنقل لكم بحث قام به باتريك جيريل في حوالي بضع وثلاثين ورقة على علاقة اصطفاف وقرانات الكواكب بـ :

التأثير على قطبانية الشمس

التأثير على قطبانية الأرض

التأثير على العواصف الشمسية

التأثير على الزلازل والأعاصير والفيضانات والبراكين

وفيه كلام كثير عن شهر نوفمبر وديسمبر

تم بفضل الله ترجمة هذا العمل من بعض الأفاضل

وقد يكون هناك أخطاء في الترجمة بسيطة بسبب المصطلحات أو بسبب طريقة كتابة الكاتب

وطريقة كتابة التواريخ

أحببت أن أنقله أيضا لحدوث زلزالين في ثلاثة أيام فوق الـ 7 ريختر

أحدهما في اليابان والآخر في نيوزيلاند

أحب أن ألفت النظر إلى نقطتين مهمتين

الأولى: أن الأمر كله لله، يفعل ما يشاء ، ويحكم ما يريد , أعلم أن الله على كل شيء قدير قد أحاط بكل شيء علما وأحصى كل شيء عددا، هو مسبب الأسباب وضع الشفاء بإذنه في الدواء ثم إما ينفذه أو يبطله

تأثير القرانات ناحية علمية وليست تنجيمية

وحركة المد والجزر مرتبطة بلا شك بالقمر فلا يقولن أحد أن الكواكب خالقة أو صاحبة القرار

الكلام كله من الناحية العلمية وليس التنجيمية

النقطة الثانية: للشيخ محي الدين بن العربي كلام كثير على القرانات والاصطفافات وما يكون من أحداث كما في رسالة " لمعة الأنوار السنية " لعبد الرحمن الموقت بجامع أحمد بن طولون

وفيه ثلاثة أبواب

1ـ في ذكر القرانات الصغرى وما يترتب على الاقترانات من الحوادث الجزئية والكلية على حسب الإرادة الأزلية.
2 ـ في ذكر القرانات الوسطى وما تحدث من اقترانها من الحوادث.
3 ـ في ذكر القرانات الكبرى وما تحدث من اقترانها من الحوادث.

إن شاء الله سنذكر كثيرا مما ورد في هذا الجفر

يتبع بمشيئة الله



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: تأثير القرانات واصطفاف الكواكب على التغيرات الكونية القا
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء ديسمبر 11, 2012 1:58 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19353

هذا الموضوع مهم فليضعه الأحباب في بالهم ففيه أجزاء كثيرة حقيقية

وأشياء ستحدث وإن اختلفت في التوقيت فروق بسيطة

ولنبدأ بحمد الله

Solar Superstorms and Planetary Alignments

Author: Patrick Geryl

العواصف الشمسية الهائلة ومحاذاة الكواكب

كتبها: باتريك جيريل

بدأ علماء الفيزياءالفلكية الاعتراف بالدور الذي تلعبه الكهرباء في الفضاء


The Cassini-Huygens mission (now called Cassini-Equinox) was launched from Cape Canaveral on October 15, 1997. Its primary mission is the exploration of the Saturnian system, including Saturn’s atmosphere, its rings, its magnetosphere and a number of its moons.
The plasmasphere of Saturn is an electrical environment, causing everything from dark-mode plasma discharges to gigantic lighting bolts that flash across the ring plane. When Cassini got close enough to the giant planet, mission specialists were shocked to discover lightning of immense power, up to a million times more powerful than anything on Earth.
Planets and moons are not electrically inert because they are embedded in the Sun’s circuit like the electrodes in old-fashioned vacuum tubes. The “wires” are in the form of “Birkeland current” filaments within the Solar System and the plasmaspheres around planets. NASA scientists have noted that Saturn’s magnetic field bends around Enceladus “due to electric currents generated by the interaction of atmospheric particles and the magnetosphere of Saturn.” Flattening of Saturn’s plasmasphere on the sunward side is due as much to an electrical connection between Saturn and the Sun as it is to the pressure of the solar wind (quote from The Electric Universe).


تم إطلاق المسبارالفضائي كاسيني ـ هويجنز (ويطلق عليه الآن كاسيني ـ إكوينوكس) من كيب كانفرال في 15 أكتوبر 1997، في مهمة رئيسية وهي استكشاف نظام كوكب زحل بما في ذلك الغلاف الجوي لزحل، وحلقاته، ومجاله المغناطيسي، وبعض الأقمار التابعة له.
يتكون المجال البلازمي لكوكب زحل من بيئة كهربائية تؤدي إلى تحول أي شيء يتكون من بلازما معتمة إلى صواعق عملاقة مضيئة يظهر وميضها في مسار الحلقات.
عندما اقتربت كاسيني من الكوكب العملاق تفاجأ متخصصو البعثة لاكتشافهم صواعق ذات قوة هائلة أقوى بملايين المرات من أي شيء على سطح الأرض.
الكواكب والأقمار ليست خاملة كهربيا لأنها تقع ضمن فلك الشمس مثل الأقطاب في أنابيب المكنسة الكربائية عتيقة الطراز. تأخذ الخيوط الداكنة في النظام الشمسي والمجال البلازمي المحيط بالكواكب شكل خيوط تيار بيركلاند.
صرح العلماء بوكالة ناسا أن المجال المغناطيسي لكوكب زحل ينحني حول انسيلاديوس بسبب التيار الكهربائي المتولد من تفاعل جزيئات الغلاف الجوي والمجال المغناطيسي المحيط بزحل.
غالبا يرجع انبساط المجال البلازمي لكوكب زحل من الجانب المواجه للشمس إلى الارتباط الكهربائي بين زحل والشمس وكذلك بسبب ضغط الرياح الشمسية (مقتبس من " كهربائية الكون")



Mercury Surprises: Tiny Planet Has Strange Innards and Active Past
The small, sun-scorched planet Mercury has an interior unlike that of any other rocky planet in our solar system and a surprisingly dynamic history, two new studies suggest. Using observations from NASA's Messenger spacecraft in orbit around Mercury, researchers have found that the planet's huge iron core is even larger than they had thought, and it's likely overlain with a solid shell of iron and sulfur. And there's more: Mercury appears to have remained geologically active for a surprisingly large chunk of its evolutionary history.

كوكب عطارد المدهش: هو كوكب صغير ذو بنية داخلية غريبة وماضٍ نشط
أشارت دراستان حديثتان إلى أن كوكب عطارد الصغير الذي أحرقته الشمس يتميز ببنية داخلية مختلفة تماما عن بنية أي كوكب ذي تكوين صخري في مجموعتنا الشمسية، هذا فضلا عن ماضيه الذي اتسم بقدر مدهش من الديناميكية.
باستخدام الملاحظات التي يسجلها المسبار ماسينجر التابع لوكالة ناسا عن المدار المحيط بكوكب عطارد، اكتشف العلماء أن نواته الحديدية الهائلة تفوق كل تخيلاتهم، وهي غالبا مغطاة بطبقة صلبة مكونة من الحديد والكبريت. بالإضافة إلى ذلك، يبدو أن النشاط الجيولوجي لكوكب عطارد استغرق قسما كبيرا من تاريخه التطوري.



Surprising Findings
Researchers also estimated Mercury's gravity field by precisely radio-tracking Messenger's movements around the planet. The team's gravity calculations also suggest that Mercury has an iron core that comprises roughly 85 percent of the planet's radius. (For comparison, Earth's iron core covers about half of its radius.) Scientists had suspected the planet's core is big, but many will be surprised that it's so gigantic. Further, it looks like a layer of solid iron sulfide overlies Mercury's core — a feature not known to exist on any other terrestrial planet, researchers said. The new findings should help shed light on Mercury's past, and on the formation and evolution of rocky planets in general. But they also serve to remind scientists that they're in for many more surprises as they continue to probe the solar system's many mysteries, Maria Zuber of the Massachusetts Institute of Technology said. "With new data, we are continually reminded that when you think you know what's going on you probably don't," she added. "Nature is more perplexing than we can possibly conceive”

نتائج مدهشة:
قام الباحثون بتقدير مجال الجاذبية لكوكب عطارد عن طريق التتبع اللاسلكي الدقيق لتحركات المسبار ماسينجر في أنحاء الكوكب.
وقد أشارت حسابات الجاذبية إلى أن كوكب عطارد يحتوي على نواة حديدية تمثل تقريبا 85% من نصف قطر الكوكب. (مقارنة بالنواة الحديدية لكوكب الأرض والتي تشكل نصف نصف قطرها). اشتبه العلماء أن تكون النواة الحديدية لكوكب عطارد كبيرة، لكن سوف يفاجأ الكثيرون بأنها عملاقة. فهي تشبه طبقة من كبريتيد الحديد تغطي نواة عطارد ـ وقد أضاف الباحثون أن هذه الميزة لا توجد في أي كوكب آخر من الكواكب الأرضية.
ستساعد النتائج الحديثة في إلقاء الضوء على ماضي كوكب عطارد، وعلى تكوين وتطور الكواكب ذات الطابع الصخري بوجه عام. وقد صرحت ماريا زوبر ـ معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا ـ بأن هذه النتائج أيضا من شأنها تذكرة العلماء بأن يكونوا مستعدون لمزيد من المفاجآت حيث تستمر عمليات استكشاف أسرار المجموعة الشمسية. وأضافت قائلة أن توافر المزيد من المعلومات يذكرنا باستمرار أنه كلما تصورنا أننا نعرف ما يحدث فنحن قد لا ندري شيئا. فالطبيعة أكثر تعقيدا مما نظن.

Large Solar Magnetic Changes Induced by Planetary Alignments
Solar Code Cracked
We have known for a while that there is a direct relationship between planetary alignments and solar activity. Up until now it has been a riddle which no living person was able to decipher. However, it seems that we now have cracked the solar code. The importance of this breakthrough discovery is that for the first time in recent history we are able to know when major magnetic changes and solar flares occur and prepare ourselves for the impact of such events.


تغيرات كبيرة في المغناطيسية الشمسية ناتجة عن محاذاة الكواكب
كسر الشفرة الشمسية
لقد عرفنا لبعض الوقت أن هناك علاقة مباشرة بين محاذاة الكواكب والنشاط الشمسي. لم يستطع أي إنسان حل هذا اللغز حتى الآن. لكن يبدو أننا استطعنا كسر الشفرة. تكمن أهمية هذا الاكتشاف في أننا لأول مرة في التاريخ الحديث نستطيع تحديد موعد حدوث التغيرات المغناطيسية الكبرى والانفجارات الشمسية والاستعداد للآثار الناجمة عنها.



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: تأثير القرانات واصطفاف الكواكب على التغيرات الكونية القا
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء ديسمبر 11, 2012 2:00 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19353
Head Principles for Large Magnetic Changes on the Sun:
1. 3 planets which Line Up induce magnetic changes in the Sun. We call this a Triple Line Up. Remark: There can be quite a bit of difference in degrees between 1 day in these Triple Line Ups… Especially for Mercury that moves around 4 degrees/day and Venus around 1.6 degrees/day …
2. A combination of several Triple Line Ups that follow each other up during many days or even weeks triggers large scale changes in the magnetic fields of the Sun. They induce polar reversals, immense filament eruptions, etcetera.
3. These combinations are the most geo-magnetic-effective:
A. Triple Line Up: Saturn – Venus – Jupiter
B. Triple Line Up: Saturn – Mercury – Jupiter
C. Triple Line Up: Jupiter - Mercury – Venus
D. Triple Line Up: Saturn – Venus – Mercury
E. Triple Line Up: Saturn – Mars – Mercury

المبادئ الرئيسية لما يحدث من تغيرات مغناطيسية كبيرة على الشمس
1- هناك ثلاث كواكب عندما تصطف فى خط واحد تُحدث تغيرات مغناطيسية فى الشمس. نسمى هذه الحالة " الاصطفاف الثلاثى". ملحوظة : قد يوجد قدر كبير من الاختلاف فى الدرجات بين هذه الاصطفافات الثلاثية فى اليوم الواحد .. خصوصاً بالنسبة لعطارد الذى يتحرك نحو 4 درجات / اليوم والزهرة التى تتحرك نحو 1.6 درجة / اليوم....

2- إن مجموعة متعددة ومتعاقبة من الاصطفافات خلال عدة أيام أو حتى فى غضون بضعة أسابيع من شأنها إحداث تغيرات واسعة النطاق فى المجالات المغناطيسية للشمس . فهى تُحدث انعكاسات قطبية ، وانفجارات هائلة في الخيوط الداكنة ، إلخ.

3- تعتبر هذه المجموعات هى الأكثر فعالية من الناحية الجغرافية المغناطيسية :

أ - الاصطفاف الثلاثى لـ : زحل - الزهرة - المشترى.

ب- الاصطفاف الثلاثى لـ : زحل - عطارد - المشترى.

ج- الاصطفاف الثلاثى لــ : المشترى - عطارد - الزهرة .

د - الاصطفاف الثلاثى لـ : زحل - الزهرة - عطارد .

هـ- الاصطفاف الثلاثى لـ : زحل - المريخ - عطارد .


Head Principles for Large Solar Flares (X Flares) Induced by Planetary Alignments
1. Lesser solar storms can be induced by two possibilities:
A. 2 planets that heliocentrically align on the same side of the Sun. This is called a Conjunction.
B. 2 planets that heliocentrically align on the opposite sides of the Sun. This is called an Opposition.
C. Combinations of A and B can also induce large solar storms, "especially if Mercury, Venus or Mars are lined up".
2. An X flare can only be triggered if there is an extra combination with a Triple Line Up. Sometimes we see a Triple Line Up appear days before or after the crucial alignment!
3. Extra strength will be delivered if 2 or more groups of Triples appear with the conjunction(s) or opposition(s)... Other configurations are also important…
4. Saturn or Jupiter are necessary in the combinations to induce a solar storm or event. Combinations with Venus or Mercury make them even more powerful.
5. Another necessary trigger for an X flare is that planets heliocentrically oppose Mercury or Venus across the Sun in the days and weeks before the crucial alignment.
6. Super solar storms are induced by conjunctions of 4 planets: Jupiter, Saturn, Venus and Mercury.
7. The Conjunctions or Oppositions have to be short in time to deliver strength.
8. Long duration Triple Line Ups can also induce an X flare.

المبادئ الرئيسية للانفجارات الشمسية من فئة X ( x Flares ) الناجمة عن اصطفاف الكواكب:
1- هناك احتمالين يمكنهما إحداث عواصف شمسية أقل وطأة :
أ- أن يصطف كوكبان بمركزية الشمس على نفس الجانب من الشمس. ويطلق على هذه الحالة القران.
ب- أن يصطف كوكبان بمركزية الشمس على جانبى الشمس. ويطلق على هذه الحالة التقابل.
ج- مجموعات من "أ" و "ب" يمكنها أيضاً إحداث عواصف شمسية كبيرة ، وخصوصاً عند اصطفاف عطارد مع الزهرة أو المريخ.

2- يمكن إثارة انفجارات شمسية من فئة X ( x Flares ) فقط فى حالة وجود مجموعة إضافية ذات اصطفاف ثلاثى. فى بعض الأحيان نستطيع أن نرى اصطفاف ثلاثى يظهر قبل أو بعد المحاذاة الحاسمة بأيام.

3- يمكن تولد قوة إضافية إذا ظهرت مجموعتان أو أكثر من الاصطفاف الثلاثى مع القرانات أو التقابلات .. الترتيبات الأخرى لا تقل أهمية ...

4- لا بد من وجود كوكب زحل أو المشترى داخل المجموعات لإثارة عاصفة شمسية أو حدث ما. إن تواجد الزهرة أو عطارد مع أى مجموعة يجعلها أكثر قوة.

5- محفز آخر ضرورى لإثارة انفجارات شمسية من فئة x هو تقابل الكواكب بمركزية الشمس لكل من عطارد أو الزهرة عبر الشمس فى الأيام أو الأسابيع التى تسبق المحاذاة الحاسمة .

6- تحدث العواصف الشمسية الضخمة عند ارتباط 4 كواكب معاً : المشترى ، زحل ، الزهرة وعطارد .

7- يجب أن يكون القران أو التقابل قصير المدة حتى يعطى قوة.

8- إن الاصطفافات الثلاثية طويلة الأجل يمكنها أيضاً أن تحدث انفجارات شمسية من فئة
x.


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: تأثير القرانات واصطفاف الكواكب على التغيرات الكونية القا
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء ديسمبر 11, 2012 2:03 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19353

Study of Strength X Solar Flares
For instance take the 4 - 7 March, 2012 date
Extra upload from: January 14- April 5, 2012: Opposition Ceres – Saturn; Strong on March 1
February 25 – March 3, 2012: Long opposition Pluto – Venus across the Sun
March 3 – 4: Triple Line Up: Venus – Earth – Saturn
March 4 - 5: Opposition Pluto - Mercury across the Sun
First Mars and the Earth line up with the Sun on March 4 – 5, 2012. Conjunction number 1
Triple Line Up: Earth – Mercury - Uranus
X1.1 Flare on March 5 2012 @ 04:09 UTC - Sunspot 1429
Then Venus and Mercury line up with the Sun on March 7, 2012. Conjunction number 2
Triple Line Up: Saturn – Mars – Jupiter… Triple combination with Saturn and Jupiter!
X5.4 Flare on March7 2012 @ 00:24 UTC - Sunspot 1429

دراسة قوة الانفجارات الشمسية فئة x
على سبيل المثال نأخذ تاريخ من 4-7 مارس 2012
- 14 يناير ـ 5 إبريل 2012 تحميل زائد: تقابل سيريس وزحل ؛ يشتد فى 1 مارس
- 25 فبراير ـ 3 مارس 2012 : تقابل طويل بين بلوتو والزهرة عبر الشمس
- 3ـ4 مارس : اصطفاف ثلاثى : الزهرة ، الأرض ، زحل
- 4ـ5 مارس : تقابل بلوتو وعطارد عبر الشمس
- أول اصطفاف للمريخ والأرض مع الشمس من 4ـ5 مارس 2012 . القران رقم 1
- اصطفاف ثلاثى : الأرض ، عطارد ، أورانوس
- انفجار شمسى من فئة X بقوة 1.1 (x Flare ) فى 5 مارس 2012 الساعة 04:09 بالتوقيت العالمى - البقعة الشمسية 1429
- ثم بعد ذلك اصطفاف الزهرة وعطارد مع الشمس فى 7 مارس 2012. القران رقم 2
- اصطفاف ثلاثى : زحل ، المريخ ، المشترى ... مجموعة ثلاثية مع زحل والمشترى.
- انفجار شمسى من فئة X بقوة 4.5 (x 4.5 Flare ) فى 7 مارس 2012 الساعة 00:24 بالتوقيت العالمى - البقعة الشمسية 1429


Carrington Proton Event - Solar Superstorm.
1 September1859: From August 28, 1859, until September 2, numerous sunspots and solar flares were observed on the sun. Just before noon on September 1, the British astronomer Richard Carrington observed the largest flare,[3] which caused a massive coronal mass ejection (CME) to travel directly toward Earth, taking 17 hours. This is remarkable because such a journey normally takes three to four days. This second CME moved so quickly because the first one had cleared the way of the ambient solar wind plasma.[3]
A solar Super Storm of the size and duration of the ‘Carrington Event’ of 1859 will down the world’s power grid infrastructure for years... Think about that for a minute… No food... water...gasoline...radio...internet... In short: almost nothing will be left... Hundreds of millions in Europe and the US would surely die. But this is not all... All nuclear reactors will melt down... because the cooling of the reactors fails.... And worse... The fuel assemblies in the spent fuel pool will melt... Catch fire, and radioactive fission products will be released into the atmosphere... Because there is at least 10 times more spent fuel then in the reactors... The world will be confronted with the equivalent of thousands nuclear reactors melting down..!
حدث كارينجتون ـ العاصفة الشمسية الهائلة:
1 سبتمبر 1859: ما بين 28 أغسطس 1859 حتى 2 سبتمبر تم رصد بقع وانفجارات شمسية. يوم 1 سبتمبر قبل الظهر رصد عالم الفلك الإنجليزي ريتشار كارينجتون أكبر انفجار شمسي أدى إلى انبعاث كتل إكليلية هائلة (CME) في اتجاه الأرض مستغرقة 17 ساعة للوصول للأرض. كان هذا جديرا بالملاحظة لأن تلك الكتل في العادة تستغرق من 3 ـ 4 أيام حتى تصل للأرض. تحركت هذه الكتل الإكليلية الهائلة بسرعة أكبر لأن الكتل الإكليلية السابقة مهدت الطريق أمام بلازما الرياح الشمسية المحيطة.
إن حدوث عاصفة شمسية هائلة بمثل قوة حدث هارينجتون في سنة 1859 سيؤدي إلى سقوط شبكة الطاقة على مستوى العالم لسنوات عدة.
لو فكرت في هذا لدقائق: لن يكون هناك طعام، ولا ماء، ولا بنزين، ولا إرسال لاسلكي، ولا انترنت. باختصار: لن يكون هناك أي شيء. حتما سيموت مئات الملايين في أمريكا وأوروبا. لن يقتصر الأمر على ذلك، بل ستنصهر المفاعلات النووية، بسبب توقف أنظمة التبريد الخاصة بها. الأسوأ من ذلك انصهار مركبات الوقود في أحواض الوقود المستنفد، واشتعالها، مما يؤدي إلى انبعاث منتجات انشطارية مشعة في الجو.
نظرا لوجود أكثر من 10 أضعاف كميات الوقود المستنفد في المفاعل حينذاك، فإن العالم سيواجه كارثة مساوية لانصهار آلاف المفاعلات..


The following oppositions with Mercury uploaded the Sun for the Superstorm from September 1, 1859…
August 13 - 22, 1859: Long Opposition Mercury – Venus across the Sun
August 20 – 24, 1859: Opposition Mercury - Mars across the Sun
August 21 - 25, 1859: Opposition Mercury – Saturn across the Sun

التقابلات التالية مع كوكب عطارد أدت إلى إثارة عاصفة شمسية هائلة بداية من 1 سبتمبر 1859:
13ـ22 أغسطس 1859: تقابل طويل بين عطارد والزهرة عبر الشمس
20ـ24 أغسطس 1859: تقابل المريخ وعطارد عبر الشمس
21ـ25 أغسطس1859: تقابل عطارد وزحل عبر الشمس


Triple Line Ups
August 17 - 22, 1859: Saturn – Mars – Earth
August 19 - 29, 1859: Saturn – Mars – Venus
August 31 – September 1: Earth – Mercury – Venus

اصطفافات ثلاثية:
17 ـ 22 أغسطس 1859: زحل، المريخ، الأرض
19 ـ 29 أغسطس 1859: زحل، المريخ، الزهرة
31 أغسطس ـ 1 سبتمبر 1859: الأرض، عطارد، الزهرة



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: تأثير القرانات واصطفاف الكواكب على التغيرات الكونية القا
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء ديسمبر 11, 2012 2:04 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19353

4 Planets Lined Up: August 20 - 21, 1859: Saturn – Mars – Venus - Earth
On August 28, 1859… the Final Countdown Began…
August 28, 1859: Conjunction Mars – Venus and the Sun
August 28, 1859: Conjunction Earth - Mercury and the Sun
August 29, 1859: Conjunction Saturn - Venus and the Sun
August 30, 1859: Conjunction Ceres - Mercury
August 30 - 31, 1859: Conjunction Saturn – Mars and the Sun. Stops early September 1
August 31 – September 1, 1859: Triple Line Up: Earth – Mercury – Venus
September 1, 1859: Pluto aligned with the Earth
After the Blast: September 2, 1859 Conjunction Neptune - Mercury and the Sun

اصطفاف أربع كواكب:
20 ـ 21 أغسطس 1859: زحل، المريخ، الزهرة، الأرض

يوم 28 أغسطس 1859 بدأ العد التنازلي:
28 أغسطس 1859 : قران المريخ والزهرة والشمس
28 أغسطس 1859 : قران الأرض وعطارد والشمس
29 أغسطس 1859 : قران زحل والزهرة والشمس
30 أغسطس 1859 : قران سيرس وعطارد
30ـ31 أغسطس 1859: قران زحل والمريخ والشمس مع الشمس. يتوقف في وقت مبكر يوم 1 سبتمبر.
31 أغسطس ـ 1 سبتمبر 1859 : اصطفاف ثلاثي : الأرض، عطارد، الزهرة
1 سبتمبر 1859: محاذاة بلوتو والأرض
بعد الانفجار: 2 سبتمبر 1859: قران نبتون ، عطارد ، الشمس

Solar Superstorm of May 13, 1921
The prelude to this particular storm began with a major sunspot sighted on the limb of the sun vast enough to be seen with the naked eye through smoked glass. The spot was 94,000 miles long and 21,000 miles wide and by May 14th was near the center of the sun in prime location to unleash an earth-directed flare. The 3-degree magnetic bearing change among the five worst events recorded ended all communications traffic from the Atlantic Coast to the Mississippi.

عاصفة شمسية هائلة في 13 مايو 1921:
بدأت هذه العاصفة تحديدا بظهور بقعة شمسية هائلة على أحد أطراف الشمس، وكانت كبيرا جدا بحيث يمكن رؤيتها بالعين المجردة من خلال الزجاج المدخن. بلغ طول البقعة 94000 ميل وعرضها 21000 ميل، وبحلول 14 مايو كانت قد وصلت إلى موقع رئيسي بالقرب من مركز الشمس يسمح بإطلاق توهجات في اتجاه الأرض. وقد تم رصد تغير اتجاه العزم المغناطيسي البالغ 3 درجات أثناء أسوأ خمس أحداث مما أدى إلى توقف الاتصالات بين ساحل المحيط الأطلنطي والميسيسيبي.

The following oppositions with Mercury uploaded the Sun for the Superstorm from 1921…
April 28 - 29, 1921: Opposition Mercury – Jupiter across the Sun
April 28 – May 1, 1921: Opposition Mercury – Saturn across the Sun
May 8, 1921: Opposition Mercury – Earth across the Sun starts
May 11, 1921: Opposition Mercury – Venus across the Sun starts

التقابلات التالية مع كوكب عطارد أدت إلى إثارة العاصفة الشمسية منذ 1921:
28 ـ 29 إبريل 1921: تقابل عطارد والمشترى عبر الشمس
28 إبريل ـ 1 مايو 1921: تقابل عطارد وزحل عبر الشمس
8 مايو 1921: يبدأ تقابل عطارد والأرض عبر الشمس
11 مايو 1921: يبدأ تقابل عطارد والزهرة عبر الشمس

Triple Line Ups
April 9 – June 18 , 1921: Extremely long and strong Line Up… Uranus – Earth - Jupiter
April 30, 1921: Mercury – Earth – Venus
May 1 – May 21, 1921: Uranus – Venus - Jupiter (middle weak)

اصطفافات ثلاثية:
9 إبريل ـ 18 يونيه 1921: اصطفاف بالغ القوة والاستطالة لأورانوس والأرض والمشترى
30 إبريل 1921: عطارد ، الأرض ، الزهرة
1 ـ 21 مايو 1921: أورانوس، الزهرة،المشترى (متوسط الضعف)

On May 10, 1921… The Final Countdown Began….
May 10, 1921: Opposition Earth – Mercury across the Sun (weak)
May 12 - 13, 1921: Opposition Venus – Mercury across the Sun
May 13, 1921: Conjunction Mars – Mercury and the Sun starts

May 13, 1921: A combination of the 2 Triple Line Ups, Uranus – Earth – Jupiter and Uranus – Venus - Jupiter must have caused the ‘trigger’ for the Superstorm.
May 14, 1921: Conjunction Mars – Mercury and the Sun
May 14, 1921: Probably biggest CME, but uncertain because no astronomical observations.

After the Blast:
May 15, 1921: Opposition Mars – Venus across the Sun starts
May 15, 1921: Triple Line Up: Mars – Mercury – Venus

10 مايو 1921: يبدأ العد التنازلي:
10 مايو 1921: تقابل الأرض وعطارد عبر الشمس (ضعيف)
12 ـ 13 مايو 1921: تقابل الزهرة وعطارد عبر الشمس
13 مايو 1921: يبدأ قران المريخ ، عطارد ، الشمس

13 مايو 1921: لابد أن مزيج من الاصطفافين الثلاثيين: أورانوس ـ الأرض ـ المشترى ، أورانوس ـ الزهرة ـ المشترى كان المحفز لعاصفة شمسية هائلة
14 مايو 1921: قران المريخ ، عطارد، الشمس
14 مايو 1921: ربما تكون أكبر كتل إكيلية ، لكنها غير مؤكدة لعدم رصدها فلكيا.

بعد الانفجار:
15 مايو 1921: يبدأ تقابل المريخ والزهرة عبر الشمس.
15 مايو 1921: اصطفاف ثلاثي: المريخ، عطارد، الزهرة


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: تأثير القرانات واصطفاف الكواكب على التغيرات الكونية القا
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء ديسمبر 11, 2012 2:07 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19353

Cataclysm of 9792 BC Happened in 9791 BC or 9790 BC Astronomically!
There still are no good programs to search around 10,000 BC for conjunctions and oppositions and Triple Line Ups… First you have to know that an astronomical program uses the year zero. So for a date in 9792 BC you have to search in 9791 BC. On July 27, 9791 BC I found no relationship. Then I knew immediately that I had to search in 9790 BC. Reason: In my book I had found that the retrograde movement from Venus above Orion and behind the Twins happened AFTER the cataclysm… Normally this should have happened BEFORE… just like in 2012… By converting the Egyptian time line with ours, Albert Slosman must have made this mistake by not counting the year zero… So when I looked at July 27, 9790 BC I found a Line Up from Saturn, Venus and Mercury, just like at the end of 2012…
طوفان سنة 9792 ق.م. حدث فلكيا في سنة 9791 ق.م. أو سنة 9790 ق.م.!
لم تتوافر بعد أية برامج جيدة للبحث عن قرانات أو تقابلات أو اصطفافات ثلاثية حوالي سنة 10000 ق.م.. بداية، اعلم أن البرنامج الفلكي يستخدم السنة صفر. لذلك إذا أردت البحث في سنة 9792 ق.م. يجب أن تبحث في سنة 9791 ق.م..
في 27 يوليه سنة 9791 ق.م. لم أجد أي ارتباط، فعرفت على الفور أنه كان ينبغي علي أن أبحث في سنة 9790 ق.م..
السبب: في كتابي وجدت أن الحركة التراجعية لكوكب الزهرة أعلى أوريون وخلف الجوزاء قد حدثت بعد الطوفان.. لكن الطبيعي أن تحدث قبله ... كما في سنة 2012 .. باستبدال خطنا الزمني بالخط الزمني المصري، لا بد أن يكون ألبرت سلوسمان قد ارتكب خطأ لعدم قيامه بحساب السنة صفر.. لذلك عندما نظرت في تاريخ 27 يوليه سنة 9790 ق.م. وجدت اصطفاف لزحل والزهرة وعطارد تماما كما يحدث في نهاية سنة 2012.

So here we have the most important Line Ups that also come back at the end of 2012. A better program should be able to confirm this thesis. Before the end of times? Findings:
July 12, 9790 BC: Triple Line Up: Saturn – Venus – Mercury (?)
July 12, 9790 BC: Opposition Jupiter – Mercury across the Sun
July 16 - 17, 9790 BC: Conjunction Mars – Venus and the Sun
July 17 - 20, 9790 BC: Triple Line Up: Jupiter – Earth – Mars (?)
July 20 - 21, 9790 BC: Opposition Uranus – Earth across the Sun
July 21, 9790 BC: Conjunction Neptune – Mercury and the Sun

فيما يلي أهم الاصطفافات التي ستتكرر في نهاية 2012. إن توافر برنامج أفضل من شأنه إثبات هذا الافتراض. قبل نهاية العالم ؟ نتائج:
12 يوليه 9790 ق.م.: اصطفاف ثلاثي: زحل ، الزهرة ، عطارد (؟)
12 يوليه 9790 ق.م.: تقابل المشترى، عطارد عبر الشمس
16 ـ 17 يوليه 9790 ق.م.: قران المريخ، الزهرة، الشمس
17ـ20 يوليه 9790 ق.م.: اصطفاف ثلاثي المشترى، الأرض ، المريخ (؟)
20 ـ 21 يوليه 9790 ق.م.: تقابل أورانوس والأرض عبر الشمس
21 يوليه 9790 ق.م.: قران نبتون، عطارد، الشمس

On July 29, 9790 BC (Astronomically)… the Final Countdown Began…
July 29, 9790 BC: Conjunction Mars – Mercury and the Sun
July 30 - 31, 9790 BC : Conjunction Saturn - Venus and the Sun
August 1, 9790 BC: Conjunction Saturn – Mercury and the Sun
August 3, 9790 BC: Conjunction Venus - Mercury and the Sun
August 7, 9790 BC: Triple Line Up: Jupiter – Earth – Venus (?)
August 9, 9790 BC: Triple Line Up: Neptune – Earth –Mars (?)

في يوم 29 يوليه سنة 9790 ق.م. (فلكيا) ... بدأ العد التنازلي
29 يوليه 9790 ق.م.: قران المريخ، عطارد، الشمس
30ـ31 يوليه 9790 ق.م.: قران زحل ، الزهرة، الشمس
1 أغسطس 9790 ق.م.: قران زحل، عطارد، الشمس
3 أغسطس 9790 ق.م.: قران الزهرة، عطارد، الشمس
7 أغسطس9790 ق.م.: اصطفاف ثلاي: المشترى، الأرض ، الزهرة (؟)
9 أغسطس 9790 ق.م.: اصطفاف ثلاثي: نبتون، الأرض، المريخ (؟)

Cataclysm of 21,310 BC (around February – March)
March 3, 21,310 BC: Opposition Saturn – Venus
March 5, 21,310 BC: Opposition Mercury - Uranus
March 6, 21,310 BC: Opposition Jupiter – Venus
March 9, 21,310 BC: Triple Line Up: Saturn – Mercury - Venus (?). Venus on other side Sun
March 10, 21312 BC: Triple Line Up: Jupiter – Mercury – Venus (?) Venus on other side Sun
March 10, 21,310 BC: Conjunction Saturn – Mercury
March 11, 21,310 BC: Conjunction Jupiter – Mercury
March 12, 21,310 BC: Opposition Mercury – Venus

طوفان 21.310 ق.م. (تقريبا من فبراير ـ مارس)
3، مارس 21.310 ق.م.: تقابل زحل والزهرة
5 مارس 21.310 ق.م.: تقابل عطارد وأورانوس
6 مارس 21.310 ق.م.: تقابل المشترى والزهرة
9 مارس 21.310 ق.م.: اصطفاف ثلاثي: زحل، عطارد، الزهرة(؟) الزهرة على الجانب الآخر من الشمس
10مارس 21.312 ق.م.: اصطفاف ثلاثي: المشترى، عطارد، الزهرة(؟) الزهرة على الجانب الآخر من الشمس
10مارس 21.310ق.م.: قران زحل وعطارد
11مارس 21.312 ق.م.: قران المشترى، عطارد
12مارس 21.312 ق.م.: تقابل عطارد، الزهرة

Cataclysm of 29,806 BC…
June 29, 29,806 BC: Conjunction Neptune - Venus
July 1, 29,806 BC: Opposition Venus – Uranus
July 7, 29806 BC: 4 planets lined up? Uranus – Earth – Mercury - Neptune
July 12, 29,806 BC: Conjunction Neptune – Mercury
July 12, 29,806 BC: Opposition Mercury – Uranus
July 13 - 14, 29,806 BC : Opposition Mercury - Earth
July 15, 29,806 BC: Triple Line Up: Jupiter – Venus – Mercury (?)
July 16 - 17, 29,806 BC: Conjunction Saturn – Venus
July 17, 29,806 BC: Conjunction Saturn – Mercury
July 18, 29,806 BC: Conjunction Jupiter – Mercury
July 19, 29,806 BC: Conjunction Jupiter – Venus
طوفان 29.806 ق.م.:
29 يونيه 29.806 ق.م.: قران نبتون والزهرة
1 يوليه 29.806 ق.م.: تقابل الزهرة، أورانوس
7 يوليه 29.806 ق.م.: اصطفاف 4 كواكب ؟ أورانوس، الأرض، عطارد، نبتون
12 يوليه 29.806 ق.م.: قران نبتون وعطارد
12 يوليه 29.806 ق.م.: تقابل عطارد وأورانوس
13ـ14يوليه 29.806 ق.م.: تقابل عطارد والأرض
15 يوليه 29.806 ق.م.: اصطفاف ثلاثي : المشترى، الزهرة، عطارد (؟)
16ـ17 يوليه 29.806 ق.م.: قران زحل والزهرة
17 يوليه 29.806 ق.م.: قران زحل وعطارد
18 يوليه 29.806 ق.م.: قران المشترى وعطارد
19 يوليه 29.806 ق.م.: قران المشترى والزهرة



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: تأثير القرانات واصطفاف الكواكب على التغيرات الكونية القا
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء ديسمبر 11, 2012 2:18 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19353

Strength Sunstorms at the End of 2012
December 14, 2012: Triple Line Up Neptune – Mars – Venus
December 17, 2012: Triple Line Up Jupiter – Earth - Mercury
December 17 - 18, 2012: Conjunction Venus – Mercury and the Sun
December 17 - 18, 2012: Conjunction Ceres - Earth
December 18: Activation from the Neptune Triples
December 19, 2012: Conjunction Saturn - Mercury and the Sun
December 19 - 20: Activation from the Jupiter Triples
December 20, 2012: Midpoint Conjunctions Saturn – Venus - Mercury and the Sun
December 20 – 21: Activation Neptune and Jupiter Triples
December 21, 2012: Conjunction Saturn - Venus and the Sun
December 22, 2012: Triple Line Up Neptune - Mars - Mercury
December 22 - 23, 2012: Triple Line Up Jupiter – Earth – Venus

قوة العواصف الشمسية في نهاية 2012:
14 ديسمبر 2012: اصطفاف ثلاثي : نبتون، المريخ، الزهرة
17 ديسمبر 2012: اصطفاف ثلاثي : المشترى ، الأرض، عطارد
17ـ18 ديسمبر 2012: قران الزهرة، عطارد، الشمس
17ـ18 ديسمبر 2012: قران سيريس والأرض
18 ديسمبر: نشاط من ثلاثيات نبتون
19 ديسمبر 2012: قران زحل، عطارد ، الشمس
19ـ20 ديسمبر: نشاط ثلاثيات نبتون
20 ديسمبر 2012: قران مركزي : زحل، الزهرة، عطارد، الشمس
20ـ21 ديسمبر: نشاط ثلاثيات كل من نبتون، والمشتري
21 ديسمبر 2012: قران زحل، الزهرة، الشمس
22 ديسمبر 2012:اصطفاف ثلاثي: نبتون، المريخ، عطارد
22ـ23 ديسمبر 2012: اصطفاف ثلاثي: المشترى، الأرض، الزهرة

Conclusions:
1. Oppositions (especially long ones) with Mercury and Venus across the Sun in the days and weeks before the crucial alignment… ‘Induce magnetic changes in the Sun and Upload it for the creation of sunspots and X flares’.
2. Venus was key in the solar superstorms of 1859 and 1921. Saturn and Venus in the one from 1859 and Venus and Mercury in the 1921 superstorm. We see Saturn back at the end of 2012 in an alignment with Venus and Mercury!
3. From the March 7, 2012 date we know that the conjunction Venus - Mercury can be called ‘strong’.
4. For the December 2012 date… we see the extremely strong conjunctions with Saturn, Venus and Mercury. Outside this we count 4 other Triple Line Ups… each time Mercury or Venus is involved. In two other Triples we find a combination with Jupiter. This should make it a ‘Super’ Superstorm…

الاستنتاجات:
1ـ التقابلات (خاصة الطويلة منها) مع عطارد والزهرة عبر الشمس قبل المحاذاة الحاسمة بأيام وأسابيع ... تؤدي إلى تغيرات مغناطيسية في الشمس مما يساعد على ظهور البقع الشمسية وبالتالى انفجارات من فئة X (x flares).

2ـ لعب كوكب الزهرة دورا رئيسيا في العواصف الشمسية التي حدثت في عامي 1859، 1921. كل من زحل وعطارد كان لهما دورا في عاصفة سنة 1859، والزهرة وعطارد في عاصفة سنة 1921. سنرى زحل مرة أخرى في نهاية عام 2012 بمحاذاة الزهرة وعطارد.

3ـ منذ 7 مارس 2012 ندرك أن قران الزهرة وعطارد يمكن وصفه بأنه "قوي".

4ـ بالنسبة لديسمبر 2012 نعتقد أن أقوى قران هو لزحل والزهرة وعطارد. بخلاف ذلك هناك 4 اصطفافات ثلاثية هامة يظهر في كل منها عطارد أو الزهرة. في اصطفافين ثلاثيين آخرين نجد تركيبة تشمل المشترى. هذا يدخلها في فئة "أكبر" العواصف الهائلة...


When are Solar Cycles Strong? Head Principles:
1) The 4 largest planets are the most important drivers behind the strength of the eleven year solar cycle. Near oppositions and conjunctions with the Sun can last months…
2) When all 4 planets are less or more lined up on one side of the Sun during the expected maximum of the cycle, then the absolute highest point should be reached.
3) When Saturn and Jupiter stand less or more on opposite sides across the Sun for the expected maximum, and Uranus and Neptune are not lined up to Saturn or Jupiter, the cycle will be ‘extremely low’. This is the case for this cycle…
4) Triple Line Ups from the 4 largest planets play a very important role in the cycle strength.
5) A conjunction of Saturn with Jupiter and the Sun is needed to have a ‘strong’ cycle. Reason: This makes triples with the inner planets far more common. Therefore all conjunctions at the height of the cycle are important to ‘uplift’ the cycle, because the inner planets can create far more Triple Line Ups with them….



متى تكون الدورات الشمسية قوية ؟ مباديء أساسية:
1ـ تعد أكبر 4 كواكب أهم العوامل المؤثرة في قوة الدورة الشمسية البالغة 11 عام. قد تستغرق التقابلات والقرانات القريبة من الشمس عدة أشهر..

2ـ إذا اصطفت الكواكب الأربع في جانب واحد من الشمس أثناء أطول فترة متوقعة للدورة الشمسية، فلا بد من الوصول إلى أعلى نقطة على الإطلاق.

3ـ إذا كان زحل والمشترى على جانبي الشمس أثناء أطول دورة شمسية متوقعة، ولم يصطف أورانوس ونبتون مع زحل أو المشترى، ستكون الدورة الشمسية في أدنى مستوى. هذا ينطبق على هذه الدورة.

4ـ تلعب الاصطفافات الثلاثية للكواكب الأربعة دورا هاما جدا في قوة الدورة.

5ـ لابد من حدوث قران بين زحل والمشترى والشمس حتى تكون الدورة "قوية".
السبب: هذا يجعل من الثلاثيات مع الكواكب الداخلية أمرا مألوفا جدا. لذلك تظهر أهمية حدوث القرانات في أعلى الدورة لرفعها حيث تكون الكواكب الداخلية ملائمة جدا لعمل اصطفافات ثلاثية معها..


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: تأثير القرانات واصطفاف الكواكب على التغيرات الكونية القا
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء ديسمبر 11, 2012 4:07 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19353

يتبع بمشيئة الله

باقي الكثير من هذا البحث

خصوصا القرانات في شهري نوفمبر وديسمبر 2012




أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: تأثير القرانات واصطفاف الكواكب على التغيرات الكونية القا
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء ديسمبر 12, 2012 3:45 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19353



Solar Cycle 19 4/1954 – 9/1964
January 20 – 28, 1955: Conjunction Jupiter – Uranus and the Sun
February 22 - March 2, 1956: Conjunction Jupiter – Pluto and the Sun
February, 1958 – September, 1959: Extreme long Triple Line Up: Uranus – Jupiter – Saturn. Never weakens much and after a short tepid blip it becomes strong again and stays strong till September 1959! This coincides with the high of the cycle…
July 16 - 24, 1958: Conjunction Jupiter – Neptune and the Sun
April 8 - 16, 1961: Conjunction Jupiter – Saturn and the Sun
May 13 – June 26, 1962 : Opposition Jupiter – Uranus across the Sun
September 21 - 30, 1962: Opposition Jupiter - Pluto across the Sun
April 3 – 22, 1964: Triple Line Up: Jupiter – Uranus – Pluto
الدورة الشمسية 19: 4/1954 ـ 9/1964:
- 20ـ28 يناير 1955: قران المشترى، أورانوس، الشمس
- 22 فبراير ـ 2 مارس 1956: قران المشترى ، بلوتو، الشمس
- فبراير 1958 ـ سبتمبر 1959: اصطفاف ثلاثي بالغ الاستطالة: أورانوس، المشترى، زحل. لا يضعف كثيرا، ولكن يستعيد قوته بعد فترة فتور قصيرة ويحتفظ بها حتى سبتمبر 1959. ويكون ذلك متزامنا مع ارتفاع الدورة...
- 16 ـ 24 يوليه 1958: قران المشترى ونبتون والشمس
- 8 ـ16 إبريل 1961: قران المشترى وزحل والشمس
- 13مايو ـ 26 يونيه 1962: تقابل المشترى وأورانوس عبر الشمس
- 21ـ30 سبتمبر 1962: تقابل المشترى وبلوتو عبر الشمس
- 3 ـ 22 إبريل 1964: اصطفاف ثلاثي : المشترى، أورانوس، بلوتو


Conclusions: This was the strongest cycle ever. Reasons:
Conjunction Jupiter – Uranus and the Sun to jumpstart cycle.
Extreme long Triple Line Up from Uranus – Jupiter – Saturn.
Conjunction Jupiter – Neptune and the Sun around high point of the cycle.
Conjunction Jupiter – Saturn and the Sun, but this one is not so important because the strength came from the extreme long Triple Line Up.

الاستنتاجات: أقوى عاصفة على الإطلاق

الأسباب:
- قران المشترى، أورانوس، الشمس محركا الدورة
- اصطفاف ثلاثي بالغ الاستطالة : أورانوس، المشترى، زحل
- قران المشترى، نبتون، الشمس بالقرب من إحدى النقاط العليا للدورة
- قران المشترى ، زحل، الشمس لكنه ليس على درجة كبيرة من الأهمية لأن القوة نتجت عن شدة استطالة الاصطفاف الثلاثي.


Solar Cycle 20 10/1964 – 5/1976
September 3 – October 31, 1964: Opposition Jupiter – Neptune across the Sun
September 1 – December 30, 1965: Opposition Saturn – Uranus across the Sun
December 2, 1965 – February 1, 1966: Conjunction Uranus - Pluto and the Sun
December 2, 1965 – January 26, 1966: Opposition Saturn – Uranus - Pluto across the Sun
December 7, 1967 – January 16, 1968: Triple Line Up: Saturn – Jupiter – Pluto
July 3 - 23 , 1968: Triple Line Up: Saturn – Jupiter - Uranus
December 3 – 11, 1968: Conjunction Jupiter – Pluto and the Sun
April 2 - 11, 1969: Conjunction Uranus – Jupiter and the Sun
January 2 - 15, 1971: Opposition Saturn – Jupiter across the Sun
May 2 – June 15, 1971: Conjunction Neptune – Jupiter and the Sun
November 1 – December 2, 1971: Opposition Neptune – Saturn across the Sun
May 20 – July 3, 1975: Opposition Jupiter - Pluto across the Sun
March 4 – April 17, 1976: Opposition Jupiter – Uranus across the Sun
الدورة الشمسية 20: 10/1964 ـ 5/1976:
3 سبتمبر ـ 31 أكتوبر 1964: تقابل المشترى ونبتون عبر الشمس
1 سبتمبر ـ 30 ديسمبر 1965: تقابل زحل وأورانوس عبر الشمس
2 ديسمبر 1965 ـ 1 فبراير 1966: قران أورانوس، بلوتو، الشمس
2 ديسمبر 1965 ـ 26 يناير 1966: تقابل زحل ، أورانوس، بلوتو عبر الشمس
7 ديسمبر 1967 ـ 16 يناير 1968: اصطفاف ثلاثي: زحل، المشترى، بلوتو
3 ـ 23 يوليه 1968: اصطفاف ثلاثي: زحل، المشترى، أورانوس
3ـ11 ديسمبر 1968: قران المشترى، بلوتو، الشمس
2ـ11 إبريل 1969: قران أورانوس، المشترى، الشمس
2ـ15 يناير 1971: تقابل زحل، المشترى، الشمس
2 مايو ـ 15 يونيه 1971: قران نبتون، المشترى، الشمس
1 نوفمبر ـ 2 ديسمبر 1971: تقابل نبتون وزحل عبر الشمس
20 مايو ـ 3 يوليه 1975: تقابل المشترى وبلوتو عبر الشمس
4 مارس ـ 17 إبريل 1976: تقابل المشترى وأورانوس عبر الشمس


Conclusions: Weak cycle: Reasons:
No conjunction Jupiter – Saturn and the Sun.
Opposition Saturn – Jupiter across the Sun 6 years after the start of the cycle.
Triple Line Ups on the expected high of the cycle but not long and strong enough.

الاستنتاجات: دورة ضعيفة

الأسباب:
- لم يحدث قران بين المشترى وزحل والشمس
- حدوث تقابل بين زحل والمشترى عبر الشمس بعد بداية الدورة بـ 6 سنوات
- حدوث اصطفافات ثلاثية عند الارتفاع المتوقع للدورة ولكن لم تكن طويلة وقوية لدرجة كافية.

Solar Cycle 21 6/1976 – 12/1986
May 23 - July 19, 1977: Opposition Jupiter – Neptune across the Sun
April 13 - 22, 1981: Conjunction Jupiter – Saturn and the Sun
December 1 - 9, 1981: Conjunction Pluto – Jupiter and the Sun
December 11 – January 8, 1983: Conjunction Pluto – Saturn and the Sun
June 7 – 16, 1983: Conjunction Uranus - Jupiter and the Sun
March 12 – 20, 1984: Conjunction Neptune – Jupiter and the Sun
April 3 – 20, 1985: Triple Line Up: Jupiter – Saturn - Pluto
الدروة الشمسية 21: 6/1976 ـ 12/1986:
23 مايو ـ 19 يوليه 1977: تقابل المشترى ونبتون عبر الشمس
13ـ 22 إبريل 1981: قران المشترى ، زحل، الشمس
1ـ9 ديسمبر 1981: قران بلوتو ، المشترى، الشمس
11 ديسمبر ـ 8 يناير 1983: قران بلوتو، زحل ، الشمس
7ـ16 يونيه 1983: قران أورانوس، المشترى، الشمس
12ـ20 مارس 1984: قران نبتون، المشترى، الشمس
3ـ20 إبريل 1985: اصطفاف ثلاثي: المشترى، زحل، بلوتو

Conclusions: Strong cycle. Reasons:
Conjunction Jupiter – Saturn and the Sun 3 years and 9 months after the start of the cycle. This is at the expected high… And makes it a ‘strong’ cycle.
الاستنتاجات: دورة قوية

الأسباب:
حدث قران بين المشترى وزحل والشمس بعد بداية الدورة بـ 3 سنوات و9 شهور، عند الارتفاع المتوقع مما جعلها دورة"قوية".

Solar Cycle 22 9/1986 - 5/1996
March 23 – May 6, 1988: Opposition Pluto – Jupiter across the Sun
May 20 – June 21, 1988: Conjunction Uranus – Saturn and the Sun
January 29 – February 17, 1989: Triple Line Up: Uranus – Saturn – Jupiter
June 30 – July 31, 1989: Conjunction Neptune – Saturn and the Sun
July 1989: All 4 planets less or more lined up! Very close to maximum of the cycle
October 28 – November 29,1989: Triple Line Up: Neptune – Saturn – Jupiter
November 26 – January 8, 1989: Opposition Uranus – Jupiter across the Sun
February 23 – April 2, 1990: Opposition Jupiter – Neptune across the Sun
June 27 – July 17, 1990: Opposition Jupiter – Saturn across the Sun
August 23 – September 18, 1991 : Triple Line Up: Jupiter – Uranus – Neptune
March 7 – June 22, 1993: Conjunction Neptune - Uranus
December 22 - 30,1994: Conjunction Pluto – Jupiter and the Sun
الدروة الشمسية 22: 9/1986 ـ 5/1996:
23 مارس ـ 6 مايو 1988: تقابل بلوتو والمشترى عبر الشمس
20 مايوـ 21 يونيه 1988: قران أوررانوس ، وزحل ، الشمس
29 يناير ـ 17 فبراير 1989: اصطفاف ثلاثي: أورانوس، زحل، المشترى
30 يونيه ـ 31 يوليه 1989: قران نبتون، زحل، الشمس
يوليه 1989: يصطف الكواكب الأربعة بالقرب من أعلى نقطة في الدورة
28 أكتوبر ـ 29 نوفمبر 1989: اصطفاف ثلاثي: نبتون، زحل، المشترى
26 نوفمبر ـ 8 يناير 1989: تقابل أورانوس والمشترى عبر الشمس
23 فبراير ـ 2 إبريل 1990: تقابل المشترى ونبتون عبر الشمس
27 يونيه ـ 17 يوليه 1990: تقابل المشترى وزحل عبر الشمس
23 أغطسط ـ 18 سبتمبر 1991: اصطفاف ثلاثي: المشترى، أورانوس، نبتون
7 مارس ـ 22 يونيه 1993: قران نبتون وأورانوس
22ـ30 ديسمبر 1994: قران بلوتو، المشترى ، الشمس



Conclusions: Strong cycle. Reasons:
Conjunction Uranus – Saturn and the Sun to jumpstart the cycle
Conjunction Neptune – Saturn and the Sun at the expected high.
Triple Line Up before and around the expected high.
Uranus and Neptune are less or more lined up with Saturn at the high of the cycle. This makes a lot of Triple Line Ups possible with the inner planets! It also compensate completely for the opposition of Saturn and Jupiter across the Sun.

الاستنتاجات: دورة قوية

الأسباب:
- قران بين أورانوس وزحل والشمس أدى إلى انطلاق الدورة
- قران بين نبتون وزحل والشمس عند الارتفاع المتوقع
- حدوث اصطفاف ثلاثي قبل وقريبا من الارتفاع المتوقع
- اصطفاف أورانوس ونبتون وزحل عند ارتفاع الدورة ، مما ساعد على حدوث اصطفافات ثلاثية مع الكواكب الداخلية، كما أنه عوض تماما عن تقابل زحل والمشترى عبر الشمس.

Solar Cycle 23 6/1996 – 2008????
December 20 - 28, 1996: Conjunction Neptune – Jupiter and the Sun
March 24 - 30, 1997: Conjunction Uranus – Jupiter and the Sun
May 18 – July 16, 1998: Triple Line Up: Neptune – Uranus – Saturn
May 22, 1998 – April 12 ,1999: Extreme long Triple Line Up: Pluto – Jupiter – Saturn
June 18 - 26, 2000: Conjunction Jupiter – Saturn and the Sun
February 4 - 20, 2001: Opposition Pluto – Jupiter across the Sun
February 20 – April 28, 2002: Opposition Saturn – Pluto across the Sun
December 12 - January 26, 2003: Opposition Jupiter - Neptune across the Sun
September 1 – October 5, 2003: Opposition Jupiter – Uranus across the Sun
October 7 – December 10, 2005: Triple Line Up: Saturn – Jupiter - Pluto
October 15, December 2006 – January 19, 2007: Opposition Saturn – Neptune across the Sun
October 17 – 26, 2007: Conjunction Pluto – Jupiter and the Sun

الدروة الشمسية 23: 6/1996 ـ 2008 ؟؟؟؟
20ـ28 ديسمبر 1996: قران نبتون ، المشترى، الشمس
24ـ30 مارس 1997: قران أورانوس، المشترى ، الشمس
18 مايوـ 17 يوليه 1998: اصطفاف ثلاثي: نبتون، أورانوس، زحل
22 مايو 1998 ـ 12 إبريل 1999: اصطفاف ثلاثي بالغ الاستطالة: بلوتو، المشترى، زحل
18ـ26 يونيه 2000: قران المشترى، زحل، الشمس
4ـ20 فبراير 2001: تقابل بلوتو والمشترى عبر الشمس
12 ديسمبر ـ 26 فبراير 2003: تقابل المشترى ونبتون عبر الشمس
1 سبتبر ـ 5 أكتوبر 2003: تقابل المشترى وأورانوس عبر الشمس
7 أكتوبر ـ 10 ديسمبر 2005: اصطفاف ثلاثي: زحل، المشترى، بلوتو
15 أكتوبر، ديسمبر 2006 ـ 19 يناير 2007: تقابل زحل ونبتون عبر الشمس
17 ـ 26 أكتوبر 2007: قران بلوتو، المشترى ، الشمس



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: تأثير القرانات واصطفاف الكواكب على التغيرات الكونية القا
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء ديسمبر 12, 2012 3:46 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19353

Conclusions: Strong cycle. Reasons:
2 conjunctions to jumpstart the cycle.
2 Triple Line Ups from which an extreme long one with Pluto, Jupiter and Saturn.
Conjunction Jupiter – Saturn and the Sun 3 years and 11 months after the start of the cycle. This is at the expected high… And makes it a ‘strong’ cycle.
الاستنتاجات: دورة قوية

الأسباب:
- قرانان يؤديان إلى انطلاق الدورة
- اصكفافان ثلاثيان أحدهما بالغ الاستطالة بين بلوتو والمشترى وزحل
- حدوث قران بين المشترى وزحل والشمس بعد بداية الدورة بـ 3 سنوات و 11 شهر، عند الارتفاع المتوقع مما جعلها دورة "قوية"

Solar Cycle 24 2008 - 2012?
November 3 - 20, 2008: Triple Line Up: Saturn – Jupiter – Neptune
August 18 – September 18, 2009: Opposition Saturn – Uranus across the Sun
September 16 – 21, 2009: Conjunction Jupiter - Neptune and the Sun
June 22 – July 10, 2010: Triple Line Up: Saturn – Jupiter – Uranus
September 20 – 28, 2010: Conjunction Jupiter – Uranus and the Sun
February 2 – March 9, 2011: Opposition Saturn – Jupiter across the Sun
October 15 – December 6, 2013: Opposition Jupiter – Pluto across the Sun
October 5 – November 28, 2015: Opposition Jupiter – Neptune across the Sun
May 18 – July 15, 2017: Triple Line Up: Jupiter – Saturn - Pluto

الدروة الشمسية 24: 2008 ـ 2012 ؟
3 ـ 20 نوفمبر 2008: اصطفاف ثلاثي : زحل، المشترى، نبتون
18 أغسطس ـ 18 سبتمبر 2009: تقابل زحل وأورانوس عبر الشمس
16ـ21 سبتمبر 2009: قران المشترى، نبتون، الشمس
22 يونيه ـ 10 يوليه 2010: اصطفاف ثلاثي: زحل، المشترى ، أورانوس
20ـ28 سبتمبر 2010: قران المشترى، أورانوس، الشمس
2 فبراير ـ 9 مارس 2011: تقابل زحل والمشترى عبر الشمس
15 أكتوبر ـ 6 ديسمبر 2013: تقابل المشترى وبلوتو عبر الشمس
5 أكتوبر ـ 28 نوفمبر 2015: تقابل المشترى ونبتون عبر الشمس
18 مايو ـ 15 يوليه 2017: اصطفاف ثلاثي : المشترى، زحل، بلوتو

Conclusions: Weak cycle: Reasons:
No conjunction Jupiter – Saturn and the Sun.
Opposition Saturn – Jupiter across the Sun at the expected high of the cycle. No Triple Line Ups with them possible…
Uranus and Neptune not lined up with Saturn or Jupiter. No Triples possible… so weak cycle.

الاستنتاجات: دورة ضعيفة

الأسباب:
- عدم حدوث قران بين المشترى وزحل والشمس
- حدوث تقابل بين زحل والمشترى عبر الشمس عند الارتفاع المتوقع للدورة مع استحالة حدوث اصطفاف ثلاثي بينهم.
- عدم اصطفاف أورانوس ونيتون مع زحل أو المشترى. استحالة حدوث اصطفافات ثلاثية
بالتالي كانت الدورة ضعيفة.


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: تأثير القرانات واصطفاف الكواكب على التغيرات الكونية القا
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء ديسمبر 12, 2012 3:48 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19353

August 1, 2010 Global Eruption Rocks the Sun
Biggest solar event in relation with the magnetic field of the Sun. Coincided with the start of the reversal of the magnetic field of the Sun according to the Mayan sunspot cycle theory! All planets stood at the Earth facing side of the Sun…

1 أغسطس 2010: انفجار كوني يهز الشمس:
أكبر حدث شمسي متعلق بالمجال المغناطيسي للشمس، والذي يتزامن مع بداية انعكاس المجال المغناطيسي للشمس طبقا لنظرية المايا عن دورة البقع الشمسية. كل الكواكب تحتل موقعا على جانب الأرض المواجه للشمس.

No Conjunctions or Oppositions from July 21, 2010 (Conjunction Mars – Mercury and the Sun) till August 13, 2010 (Conjunction Pluto – Venus and the Sun).
June 26 - 27, 2010: Triple Line Up: Pluto – Earth – Mercury
July 2 - 10, 2010: Triple Line Up: Uranus - Jupiter – Saturn
July 8 - 9, 2010: Triple Line Up: Neptune – Earth - Venus
July 12 - 17, 2010 : Triple Line Up: Uranus - Jupiter - Mars
Conclusion: 2 long Triple Line Ups with Uranus!

لا توجد قرانات أو تقابلات من 21 يوليه 2010 (قران بين المريخ، عطارد، الشمس) حتى 13 أغسطس 2010 (قران بلوتو، الزهرة، الشمس)
26ـ27 يونيه 2010: اصطفاف ثلاثي: بلوتو، الأرض، عطارد
2ـ10 يوليه 2010: اصطفاف ثلاثي: أورانوس، المشترى، زحل
8ـ9 يوليه 2010: نبتون، الأرض، الزهرة
12ـ17 يوليه 2010: اصطفاف ثلاثي: أورانوس، المشترى، المريخ
الاستنتاج: اصطفافان ثلاثيان طويلان مع أورانوس

Conjunctions and Oppositions from July 10, 2010 till August 1, 2010
July 11 - 12, 2010: Opposition Mercury – Jupiter across the Sun
July 13, 2010: Opposition Mercury – Uranus across the Sun
July 15, 2010: Conjunction Mercury – Saturn and the Sun
July 21, 2010: Conjunction Mercury - Mars and the Sun

القرانات والتقابلات من 10 يوليه 2010 حتى 1 أغسطس 2010
11ـ12 يوليه 2010: تقابل عطارد والمشترى عبر الشمس
13 يوليه 2010: تقابل عطارد وأورانوس عبر الشمس
15 يوليه 2010: قران عطارد ، زحل ، الشمس
21 يوليه 2010: قران عطارد ، المريخ ، الشمس

8 Triple Line Ups:
July 18 - 22, 2010: Uranus – Jupiter – Venus
July 23 – 24, 2010: Saturn – Earth – Uranus
July 24 - 25, 2010: Jupiter – Mars – Saturn
July 25 – 26, 2010: Mercury – Venus – Pluto
July 25 - 26, 2010: Neptune - Earth – Mercury
July 29 - 30, 2010: Uranus - Mars – Earth
July 30 : 4 planets almost lined up: Uranus - Mars – Earth – Saturn
July 30 - 31, 2010: Saturn – Mars – Earth
July 30 - 31, 2010: Saturn – Venus – Jupiter
Conclusion: 8 Triple Line Ups in 12 days followed by an almost 4 planet Line Up… And finally a combination with Saturn, Venus and Jupiter…

8 اصطفافات ثلاثية
18ـ22 يوليه 2010: أورانوس، المشترى، الزهرة
23 ـ 24يوليه 2010: زحل، الأرض، أورانوس
24ـ25 يوليه 2010: المشترى، المريخ، زحل
25ـ26 يوليه 2010: عطارد، الزهرة، بلوتو
25ـ26 يوليه 2010: نبتون، الأرض، عطارد
29ـ 30 يوليه: أورانوس، المريخ، الأرض
30 يوليه: شبه اصطفاف بين 4 كواكب: أورانوس، المريخ، الأرض، زحل
30ـ31 يوليه 2010: زحل، المريخ، الأرض
30ـ31 يوليه 2010: زحل، الزهرة، المشترى
الاستنتاج: 8 اصطفافات ثلاثية خلال 12 يوم يعقبها شبه اصطفاف 4 كواكب .. وفي النهاية تركيبة مع زحل، والزهرة، والمشترى.

Nasa Report
On August 1, 2010, an entire hemisphere of the sun erupted. Filaments of magnetism snapped and exploded, shock waves raced across the stellar surface, billion-ton clouds of hot gas billowed into space. Astronomers knew they had witnessed something big. It was so big, it shattered old ideas about solar activity. "The August 1st event really opened our eyes," says Karel Schrijver of Lockheed Martin's Solar Lab in Palo Alto, CA. "We see that solar storms can be global events, playing out on scales we scarcely imagined before."
For the past three months, Schrijver has been working with fellow Lockheed-Martin solar physicist Alan Title to understand what happened during the "Great Eruption." They had plenty of data: The event was recorded in unprecedented detail by NASA's Solar Observatory and twin STEREO spacecraft. Explosions on the sun are not localized or isolated events, they announced. Instead, solar activity is interconnected by magnetism over breathtaking distances. Solar flares, tsunamis, coronal mass ejections-they can go off all at once, hundreds of thousands of miles apart, in a dizzyingly-complex concert of mayhem. "To predict eruptions" says Title, "We have to know the surface magnetic field of practically the entire sun."
In a paper they prepared for the Journal of Geophysical Research (JGR), Schrijver and Title broke down the Great Eruption into more than a dozen significant shock waves, flares, filament eruptions, and CMEs spanning 180 degrees of solar longitude and 28 hours of time. At first it seemed to be a cacophony of disorder until they plotted the events on a map of the sun's magnetic field. Title describes the Eureka! moment: "We saw that all the events of substantial coronal activity were connected by a wide-ranging system of separatrices, separators, and quasi-separatrix layers." A "separatrix" is a magnetic fault zone where small changes in surrounding plasma currents can set off big electromagnetic storms. Locations of key events are labeled in this extreme ultraviolet image of the sun, obtained by the Solar Dynamics Observatory during the Great Eruption of August 1st. White lines trace the sun's magnetic field. Credit: K Schrijver & A. Title.]
Much remains to be done. "We're still sorting out cause and effect," says Schrijver. "Was the event one big chain reaction, in which one eruption triggered another--bang, bang, bang--in sequence? Or did everything go off together as a consequence of some greater change in the sun's global magnetic field?"
تقرير ناسا:
حدث انفجار شمسي يوم 1 أغسطس 2010 شمل نصف مساحة الشمس. تصدعت الخيوط الداكنة وانفجرت، وتسارعت الموجات التصادمية عبر سطح النجم ، وتصاعدت في الفضاء سحب من الغازات الساخنة تبلغ بلايين الأطنان. أدرك علماء الفلك أنهم شهدوا حدثا كبيرا حطم الأفكار القديمة عن النشاط الشمسي. قال كاريل شريفر العالم بمعمل البحوث الشمسية التابع لشركة لوكهيد مارتن بمدينة بالو ألتو ـ كاليفورنيا : إن حدث 1 أغسطس قد فتح أعيننا. فبتنا نعرف أن العواصف الشمسية يمكن أن تكون أحداثا كونية تعمل على نطاقات نادرا ما خطرت بمخيلتنا من قبل.
خلال الثلاثة أشهر الماضية عمل شريفر مع زميله في لوكهيد مارتن آلان تايتل وهو متخصص في الفيزياء الشمسية على فهم ما حدث في " الثوران الكبير ". وقد حصلا على الكثير من المعلومات حيث قام كل من مرصد ناسا الشمسي والمسبار الفضائي برصد جميع تفاصيل الحدث غير مسبوق. وقد أعلنا أن الانفجارات الشمسية ليست أحداثا محصورة في أماكن محددة أو متباعدة، لأن النشاط الشمسي مرتبط بالمغناطيسية التي تغطي مساحات مذهلة. فالانفجارات الشمسية قد يصحبها موجات تسونامي وقذائف من الكتل الإكليلية القادرة على الانتقال مئات وآلاف الأميال مما يؤدي إلى حدوث فوضى عارمة.
يقول تايتل: لكي نتنبأ بالثورات الشمسية لابد من معرفة المجال المغناطيس لسطح الشمس بالكامل.
وفي بحث أعداه لمجلة الأبحاث الجيوفيزيائية، أشارا إلى أن " الثوران الكبير " ليس فقط بعض الموجات التصادمية الهائلة، والتوهجات، وانفجار الخيوط الداكنة، وقذف الكتل الإكليلية على امتداد 180 درجة على خطوط الطول الشمسية ومستغرقة 28 ساعة. في البداية بدا الأمر وكأنه فوضى من خطوط الطول والعرض حتى وضعوا الأحداث على خريطة تبين المجال المغناطيسي للشمس. قال تايتل واصفا لحظة الاكتشاف: لقد وجدنا أن كل أحداث النشاط الأكليلي كانت مترابطة وفق منظومة واسعة النطاق من الفواصل وطبقات من أشباه الفوالق.
"Separatrix" هو منطقة فالق مغناطيسي حيث يمكن أن تؤدي التغيرات الصغيرة المحيطة بتيارات البلازما إلى اندلاع عواصف الكترومغناطيسية.
تم تحديد أماكن الأحداث الرئيسية على هذه صورة بالأشعة فوق البنفسجية التي التقطها مرصد سولار دينامكس للشمس أثناء الثوران الكبير في 1 أغسطس. الخطوط البيضاء تمثل المجال المغناطيسي للشمس.
يعتقد شريفر وتايتل أن أمامهم الكثير من العمل. قال شريفر: إننا مازلنا في مرحلة تحديد الأسباب والنتائج. هل كان الحدث سلسلة من ردود الأفعال بحيث أدى كل انفجار إلى الانفجار التالي على التوالي؟ أم أنها بدأت معا نتيجة تغير أكبر طرأ على المجال المغناطيسي للشمس؟

September 22, 2010 Global Eruption in September
September 19, 2010: Conjunction Jupiter - Uranus and the Sun
September 21 – 22, 2010 Conjunction Uranus – Jupiter – Earth and the Sun
September 22, 2010: Opposition Saturn across the Sun with the conjunction (weak)
September 22, 2010: Opposition Mercury – Pluto and the Sun (weak)
Triple Line Up: September 19 – 22, 2010: No
22 سبتمبر 2010: انفجارات كونية خلال شهر سبتمر
19 سبتمبر 2010: قران المشترى ، أورانوس، الشمس
21ـ22 سبتمبر 2010: قران أورانوس، المشترى، الأرض، الشمس
22 سبتمبر 2010: تقابل زحل عبر الشمس مع القران (ضعيف)
22 سبتمبر 2010: تقابل عطارد، بلوتو، الشمس (ضعيف)
لا يوجد اصطفاف ثلاثي: 19ـ22 سبتمبر 2010

March 19, 2011… Biggest Filament Eruption Ever?
March 14 – 15, 2011: Triple Line UpMars – Venus - Saturn
March 15, 2011: Triple Line Up Neptune – Mars - Mercury
March 15 - 16, 2011: Triple Line UpEarth - Mercury – Jupiter
March 17 - 18, 2011: Triple Line Up Earth – Mercury - Saturn

19 مارس 2011: أكبر انفجار الخيوط الداكنة ...؟
14ـ15 مارس 2011: اصطفاف ثلاثي: المريخ، الزهرة، زحل
15 مارس 2011: اصطفاف ثلاثي: نبتون، المريخ، عطارد
15ـ16 مارس 2011: اصطفاف ثلاثي: الأرض، عطارد، المشترى
17ـ18 مارس 2011: اصطفاف ثلاثي: الأرض، عطارد، زحل
Filament Eruption:
March 19, 2011: Opposition Pluto – Mercury across the Sun
March 19, 2011: Opposition Earth – Uranus across the Sun
March 19, 2011: Opposition Jupiter - Saturn across the Sun
Conclusion: The Triple Line Ups stressed the magnetic fields of the Sun and the opposition Saturn – Jupiter triggered the filament eruption…

انفجار الخطوط الداكنة:
19 مارس 2011: تقابل بلوتو وعطارد عبر الشمس
19 مارس 2011: تقابل الأرض وأورانوس عبر الشمس
19 مارس 2011: تقابل المشترى وزحل عبر الشمس
الاستنتاج: أدت الاصطفافات الثلاثية إلى الضغط على الحقول المغناطيسية للشمس، وأدى تقابل زحل والمشترى إلى انفجار الخيوط الداكنة..

June 7, 2011… Biggest Blast Ever
On June 7th at 0641 UT, magnetic fields above sunspot complex 1226-1227 became unstable and the resulting blast produced an M2-class solar flare:
"It looks like someone kicked a cloud of dirt in the air," says solar physicist C. Alex Young… "I've never seen material released in this way before. An amazing, amazing event."

7 يونيه 2011 ... حدوث أكبر انفجار على الإطلاق:
في يوم 7 يونيه الساعة 6.41 بالتوقيت العالمي أصبحت المجالات المغناطيسية التي تغطي منطقتي البقع الشمسية 1226 ـ 1227 غير مستقرة مما أدى إلى حدوث انفجار شمسي من فئة M2:
وصفها سي ألكس المتخصص في الفيزياء الشمسية قائلا: الأمر يبدوكأن أحد ركل سحابة من التراب في الهواء. لم يسبق لي رؤية مادة تنطلق على هذا النحو. حادث مدهش.

Prelude to the Biggest Blast Ever
The prelude to the biggest blast ever consisted of a large set of planetary alignments… because 6 planets where broadly lined up since half April, 2011 till the end of May … Saturn - Earth – Mercury – Venus – Mars – Jupiter.
Important remark: There were no oppositions with Venus from March 16 till May 24! So also no ‘Uploads’ from Venus… And therefore no X flares from March 9, 2011 till August 9, 2011. This is extremely important to understand the working of the solar cycle! Just prior to the June 7 event there is an opposition from Venus with Saturn, starting on May 24. The first long opposition with Venus after the June 7 event is from July 14 – 22 with Pluto across the Sun and from August 4 – 10 with the Earth across the Sun.

مقدمة أكبر انفجار على الإطلاق:
اشتملت مقدمة أكبر انفجار على مجموعة كبيرة من محاذاة الكواكب.. حيث استمر اصطفاف 6 كواكب على نطاق واسع منذ منتصف إبريل 2011 حتى نهاية مايو: زحل، الأرض، عطارد، الزهرة، المريخ، المشترى.
ملحوظة هامة: لم يحدث تقابل مع الزهرة منذ 16 مارس حتى 24 مايو، وبالتالي لم يحدث أي تحميل من كوكب الزهرة، ولذلك لم تحدث انفجارات من فئة X (X Flares) منذ 9 مارس 2011 حتى 9 أغسطس 2011. هذا هام للغاية لكي يتسنى فهم كيفية عمل الدورة الشمسية. قبيل حدث 7 يونيه كان هناك تقابل بين الزهرة وزحل بدأ يوم 24 مايو. أول تقابل مع الزهرة بعد حدث 7 يونيه استمر من 14 ـ 22 يوليه مع بلوتو عبر الشمس ، من 3ـ10 أغسطس مع الأرض عبر الشمس.

May 18, 2011: Conjunction Jupiter – Mars and the Sun. CME
May 19, 2011: Conjunction Uranus – Venus and the Sun. CME
May 19 - 20, 2011: Triple Line Up: Earth – Mercury – Mars. Filament eruption on May 20th, 2011
May 21 - 22, 2011: 4 planets almost lined up: Earth – Mercury – Venus – Mars
May 22, 2011: Conjunction Neptune – Mercury and the Sun
May 22 - 23, 2011: Triple Line Up: Earth – Mars – Venus. Filament eruption on May 23, 02 UTC
May 24 – June 2, 2011: Opposition Saturn – Venus across the Sun
Several near center disk filament eruptions were observed on May 25
May 29, 2011: Conjunction Mercury – Uranus and the Sun
Large CME off the east limb
May 31 – June 2, 2011: Opposition Saturn – Mercury across the Sun
June 1, 2011: Conjunction Jupiter – Venus and the Sun. Slow Earth directed CME
June 2, 2011: Conjunction Venus – Mercury and the Sun. Slow Earth directed CME
June 4, 2011: Conjunction Mars – Mercury and the Sun
June 4, 2011: Triple Line Up: Mercury – Venus – Jupiter
June 5 till June 10, 2011: Triple Line Up: Saturn – Mars – Jupiter
June 5 – 6: 5 planets almost lined up!!! Saturn – Mercury – Venus – Mars - Jupiter
June 7 - 8, 2011: Triple Line Up: Saturn – Venus – Mercury
 Same one that comes back at the end of 2012… but then aligned with the Sun…
June 8: Conjunction Venus - Mars and the Sun

18 مايو 2011: قران المشترى، المريخ، الشمس. انبعاث كتل إكليلية.
19 مايو 2011: قران أورانوس، فينوس، الشمس. انبعاث كتل إكليلية.
19ـ20 مايو 2011: اصطفاف ثلاثي: الأرض، عطارد، المريخ. انفجار الخيوط الداكنة في 20 مايو 2011.
21ـ22 مايو 2011: شبه اصطفاف 4 كواكب: الأرض، عطارد، الزهرة، المريخ.
22 مايو 2011: قران نيتون ، عطارد، الشمس.
22ـ23 مايو 2011: اصطفاف ثلاثي: الأرض، المريخ، الزهرة. افجار الخيوط الداكنة في 23 مايو الساعة 2 بالتوقيت العالمي.
24 مايو ـ 2 يونيه 2011: تقابل زحل والزهرة عبر الشمس. وقد لوحظ انفجار عدة خيوط داكنة قريبة من مركز القرص في 25 مايو.
29 مايو 2011: قران عطارد، أورانوس، الشمس. انبعاث كتل إكليلية هائلة من الطرف الشرقي.
31 مايو ـ 2 يونيه 2011: تقابل زحل وعطارد عبر الشمس.
1 يونيه 2011: قران المشترى، الزهرة، الشمس. انبعاث كتل إكليلية ببطء في اتجاه الأرض.
2 يونيه 2011: قران الزهرة، عطارد، الشمس. انبعاث كتل إكليلية ببطء في اتجاه الأرض.
4 يونيه 2011: قران المريخ، عطارد، الشمس.
4 يونيه 2011: اصطفاف ثلاثي: عطارد، الزهرة، المشترى.
5 ـ 10 يونيه 2011: اصطفاف ثلاثي : زحل، المريخ، المشترى.
5ـ6 يونيه 2011: شبه اصطفاف 5 كواكب: زحل، عطارد، الزهرة، المريخ، المشترى.
7ـ8 يونيه 2011: اصطفاف ثلاثي: زحل، الزهرة عطارد.
هو نفس الاصطفاف الذي يتكرر في نهاية 2012... لكن يكون الاصطفاف مع الشمس..
8 يونيه: قران الزهرة، المريخ، الشمس


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: تأثير القرانات واصطفاف الكواكب على التغيرات الكونية القا
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء ديسمبر 12, 2012 3:52 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19353


X 5.4 Flare March 7, 2012
The following oppositions uploaded the Sun for the X5.4 flare from March 7, 2012…
January 14 – April 5, 2012: Opposition Ceres – Saturn; Strong on March 1
February 25 – March 3, 2012: Long opposition Pluto – Venus across the Sun
March 3, 2012: Opposition Pluto - Mercury across the Sun starts
March 3 – 4: Triple Line Up: Venus – Earth – Saturn
March 4 - 5: Opposition Pluto - Mercury across the Sun
March 4 - 5, 2012: Conjunction Mars - Earth and the Sun
Triple Line Up: Earth – Mercury - Uranus
March 6 – 7, 2012: Line Up Neptune – Moon - Earth
March 7, 2012: Conjunction Venus - Mercury and the Sun
Triple Line Up: Saturn – Mars – Jupiter ( almost from February 22 – March 13) !
Line Up Mars – Moon - Earth
March 7 – 8, 2012: Line Up Sun – Moon - Earth
Why was the flare so strong on March 7, 2012?
Long opposition Pluto – Venus across the Sun followed by opposition Pluto – Mercury across the Sun and 3 Triple Line Ups ( the last one was a combination with Saturn and Jupiter).

انفجار من فئة X بقوة 5.4 (X 5.4 Flare) يوم 7 مارس 2012:
التقابلات التالية أدت إلى تحميل الشمس لحدوث انفجار من فئة X بقوة 5.4 (X 5.4 Flare):
14 يناير ـ 5 إبريل 2012: تقابل سيرس وزحل، قوي في 1 مارس.
25 فبرايرـ 3 مارس 2012: تقابل طويل بين بلوتو والزهرة عبر الشمس.
3 مارس 2012: تقابل بلوتو وعطارد عبر الشمس.
3ـ4 مارس: اصطفاف ثلاثي: الزهرة، الأرض، زحل.
4ـ5 مارس: تقابل بلوتو وعطارد عبر الشمس.
4ـ5 مارس 2012: قران مارس، الأرض، الشمس.
اصطفاف ثلاثي: الأرض، عطارد، أورانوس.
6ـ7 مارس 2012: اصطفاف نبتون، القمر، الأرض.
7 مارس 2012: قران الزهرة ، عطارد، الشمس.
اصطفاف ثلاثي: زحل، المريخ، المشترى (تقيبا من 22 فبرايرـ13 مارس)!
اصطفاف المريخ، القمر، الأرض.
7ـ8 مارس 2012: اصطفاف الشمس، القمر ، الأرض.
لماذا كان الانفجار شديدا جدا في يوم 7 مارس 2012؟
تقابل طويل بين بلوتو والزهرة عبر الشمس، يعقبه تقابل بين بلوتو وعطارد عبر الشمس، وثلاث اصطفافات ثلاثية ( آخرها كان تكوين مجموعة مع زحل والمشترى).


Other example: X 6.9 flare from August 9, 2011
The following oppositions loaded up the Sun for the X6.9 flare from August 9, 2011… 2012…
July 13 - 22, 2011: Long opposition Pluto – Venus across the Sun
July 14 - 21 , 2011: Opposition Mercury – Mars across the Sun
August 2, 2011: Conjunction Mercury – Pluto and the Sun
August 4 - 28, 2011: Long opposition Venus - Earth across the Sun starts
August 7 - 9, 2011: Strong Triple line Up: Neptune – Earth – Mercury (Triple is strong from July 25 – August 11)!
August 10 – 11, 2011: Triple line Up: Pluto – Earth – Mars (strong from August 9 - 13)
Remarks: Strong Triple Line Up with the Earth during 2 days followed by another Triple Line Up with the Earth… while the Earth is in a long opposition across the Sun with Venus… the X flare happened in the middle of these Triples!

مثال آخر: انفجار من فئة X بقوة 6.9 (X6.9 flare) حدث في 9 أغسطس 2011:
التقابلات التالية أدت إلى تحميل الشمس لحدوث انفجار من فئة X بقوة 6.9
(X6.9 Flare) مابين 9 أغسطس 2011 ـ 2012:
13ـ22 يوليه 2011: تقابل طويل بين بلوتو والزهرة عبر الشمس.
14ـ21 يوليه 2011: تقابل بين عطارد والمريخ عبر الشمس.
2 أغسطس 2011: قران عطارد، بلوتو، الشمس.
4ـ28 أغسطس 2011: بداية تقابل طويل بين الزهرة والأرض عبر الشمس.
7ـ9 أغسطس 2011: اصطفاف ثلاثي طويل: نبتون، الأرض، عطارد (قوي من 25 يوليه ـ 11 أغسطس)!
10ـ11 أغسطس 2011: اصطفاف ثلاثي: بلوتو، الأرض، المريخ (قوي ما بين 9ـ13 أغسطس).
ملاحظات: اصطفاف ثلاثي قوي مع الأرض خلال يومين، يعقبه اصطفاف ثلاثي آخر مع الأرض ... بينما تكون الأرض في حالة تقابل طويل عبر الشمس مع الزهرة ... الانفجار واسع النطاق (X Flare) يحدث فيما بين تلك الاصطفافات الثلاثية.

Why the X Flares on September 6 – 7, 2011?
August 4 - 28, 2011: Long opposition Venus - Earth across the Sun
August 13 - 20, 2011: Opposition Venus – Mercury across the Sun
August 15 - 24, 2011: Opposition Venus - Neptune across the Sun
August 27 - 30, 2011: Opposition Mercury – Saturn across the Sun
August 31, 2011: Conjunction Mercury – Jupiter and the Sun
September 5, 2011: Opposition Venus – Uranus across the Sun starts
September 6 and 7, 2011: Opposition Venus – Uranus across the Sun. On 7th almost perfect
September 7, 2011: Triple Line Ups: Mercury – Venus – Saturn and Neptune – Earth – Mercury
Triangle: Earth – Venus – Mars with Mercury in midpoint…

ما هي أسباب حدوث انفجار من فئة X (X Flare) من 6ـ7 سبتمبر 2011؟
4ـ28 أغسطس 2011: تقابل طويل بين الزهرة والأرض عبر الشمس.
13ـ20 أغسطس 2011: تقابل الزهرة وعطارد عبر الشمس.
15ـ24 أغسطس 2011: تقابل الزهرة ونبتون عبر الشمس.
27ـ30 أغسطس 2011: تقابل عطارد وزحل عبر الشمس.
31 أغسطس 2011: قران عطارد والمشترى عبر الشمس.
5 سبتمبر 2011: تقابل الزهرة وأورانوس عبر الشمس.
6، 7 سبتمبر 2011: تقابل الزهرة واورانوس عبر الشمس، شبه تام في يوم 7.
7 سبتمبر 2011: اصطفافات ثلاثية: عطارد، الزهرة، زحل ـ نبتون، الأرض، عطارد.
مثلث: الأرض، الزهرة، المريخ مع عطارد في المنتصف.

Conclusions:
1. All oppositions with Venus or Mercury across the Sun are possible X flare candidates! We need to look for Triple Line Ups during the time the opposition lasts….
2. We need an opposition across the Sun from Venus and one from Mercury in the days or weeks before the new conjunction or opposition to induce a strong X flare…
3. Oppositions across the Sun or conjunctions and the Sun from Pluto with Mercury or Venus are strong indicators for a Solar event…
4. After April 22… We found out that a combination with Saturn or Jupiter is needed to induce an X flare. After this finding we were able to eliminate a lot of potential flare dates….
5. Although the solar flux did rise sharply on April 22, 2012 to 150… and the sunspot number to 165… no X flare took place… This also eliminates a connection between the solar flux, sunspots and X flares! This means that a high sunspot number doesn’t increase the chance of an X flare, if Saturn or Jupiter is not involved in one of the combinations!
6. If Uranus, Neptune or Jupiter have Triples 6 to 10 days apart with Venus and Mercury respectively, then we can have flashes in the middle of these Triples and again after 60 to 70 per cent of the time between… See the end date in December 2012 and the flashes on September 22 and 24, 2011. Remark: Uranus, Jupiter or Neptune need to have twice the same planet outside Mercury and Venus…
7. Triple Line Ups that last long can induce an X flare at any moment during the time it lasts… Normally a conjunction or opposition will trigger the X flare… See the flash from January 27, 2012… And July 12…
8. The Triple Line Ups, oppositions and conjunctions of Planets induce the formation of Sunspots days before the alignment . 2 to 3 days before the crucial alignment that will induce an X flare, the sunspot can begin to erupt with M flares…
9. 2 to 3 days after the X flare the sunspot can still erupt M flares…
10. Old regions can flare again with an M flare or filament eruption when a Triple Line Up, conjunction or opposition shows up….
11. We need a Triple Line Up to induce an X flare.

الاستنتاجات:
1ـ جميع التقابلات مع الزهرة أو عطارد عبر الشمس من الممكن أن تؤدي إلى انفجارات من فئة X ( X Flare). يجب أن نبحث عن اصطفافات ثلاثية أثناء التقابلات...
2ـ نحتاج إلى تقابل عبر الشمس للزهرة وآخر لعطارد خلال الأيام أو الأسابيع التي تسبق القران أو التقابل الجديد الذي يؤدي لحدوث انفجارقوي من فئة X (X Flare).
3ـ تعتبر التقابلات عبر الشمس أو القرانات مع الشمس لبلوتو مع عطارد أو الزهرة مؤشرات قوية لوقوع حدث الشمسي.
4ـ بعد 22 إبريل اكتشفنا أنه لا بد من تكوين مجموعة مع زحل أو المشترى لإحداث انفجار من فئة X (X Flare) ، وبذلك تمكنا من حذف كثير من التواريخ المتوقعة لحدوث انفجارات من فئة X (X Flare).
5ـ بالرغم من شدة ارتفاع التدفق الشمسي في 22 إبريل 2012 إلى 150 ... وعدد البقع الشمسية إلى 165 .. لم تحدث انفجارات من فئة X (X Flare)، وعلى هذا يتم استبعاد العلاقة بين التدفق الشمسي، والبقع الشمسية، والانفجارات من فئة X (X Flare). هذا يعني أن تزايد أعداد البقع الشمسية لا يزيد من فرص حدوث انفجارات من فئة X (X Flare)، إن لم يكن زحل أو المشترى في إحدى هذه المجموعات.
6ـ إذا حدثت اصطفافات ثلاثية لأورانوس أو نبتون أو المشترى واستمرت 6ـ10 أيام منفصلة مع كل من الزهرة وعطارد على التوالي ، قد تخلل هذه الاصطفافات الثلاثية توهجات فضلا عن حدوث ذلك في 60ـ70% في الفترات الفاصلة.. انظر التاريخ الأخير في ديسمبر 2012 والتوهجات في 22، 24 سبتمبر 2011.
ملحوظة: يحتاج كل من أورانوس أو المشترى أو نبتون إلى وجود نفس الكوكب مرتين، باستثناء عطارد والزهرة.
7ـ الاصطـفافات الثـلاثية التي تستمر لمدة طويلة يمكـن أن تؤدي انفجـارات من فئة X (X Flare) في أي لحظة خلال الفترة التي تستغرقها. عادة يؤدي أي قران أو تقابل إلى انفجار من فئة X (X Flare) .. انظر التوهجات من 27 يناير 2012 .... و12 يوليه ....
8ـ الاصطفافات الثلاثية، والتقابلات، والقرانات للكواكب تؤدي إلى ظهور بقع شمسية قبل المحاذاة بأيام؛ التي تسبق المحاذاة الحاسمة بـ 2ـ3 أيام هي التي تؤدي إلى حدوث انفجار من فئة X (X Flare)، يمكن أن يبدأ الثوران الشمسي بانفجار من فئة M (M Flare).
9ـ بعد الانفجار من فئة X (X Flare) بـ 2ـ3 أيام يمكن أن تستمر البقع الشمسية في إثارة انفجارات من فئة M (M Flare).
10ـ يمكن أن تحدث انفجارات من فئة M (M Flare) في المناطق القديمة أو يحدث انفجار للخيوط الداكنة عندما يحدث اصطفاف ثلاثي، أو قران، أو تقابل.
11ـ لا بد من وجود اصطفاف ثلاثي حتى يحدث انفجار من فئة X (X Flare).

Predictions For 2012
With this new knowledge we can make predictions for BIG solar flares and other happenings. Remember 50 percent of the flares happen on the opposite side of the Sun.
And we are not perfect… We can overlook some X flares or big blasts because there are THOUSANDS of combinations possible…
Sometimes we think an X flare is possible and nothing happens… That is because we are still in the learning phase… But we improve with each event which does or does not takes place …. Therefore we give here the dates that we expect solar events, due to planetary alignments…

توقعات لسنة 2012:
مع توافر هذه المعلومات الجديدة أصبح من الممكن توقع الانفجارات الشمسية الكبرى وغيرها من الأحداث. تذكر أن 50% من الانفجارات تحدث على الجانب الآخر من الشمس. لكننا لسنا كاملين .. فقد نغفل بعض الانفجارات من فئةX (X Flares) أو بعض الانفجارات الكبرى لأن هناك آلاف التركيبات.
أحيانا نتوقع حدوث انفجار من فئةX (X Flares) ولا يحدث، هذا لأننا مازلنا في مرحلة التعلم، لكننا نتقدم مع كل حدث سواء وقع أم لا ..لذلك نقدم فيما يلي توقعاتنا حول تواريخ الأحداث الشمسية تبعا لمحاذاة الكواكب.

March 12 - 13, 2012 : Triple Line Up Jupiter – Venus - Earth
This alignment probably induced a very strong weakening from the magnetic field of the Earth… Comes back at the end of June… And December 21, 2012!

12ـ13 مارس 2012: اصطفاف ثلاثي للمشترى والزهرة والأرض
هذه المحاذاة على الأرجح أضعفت المجال المغناطيسي للأرض بشكل كبير ..
تتكرر في شهر يونيه ، وفي يوم 21 ديسمبر 2012 !

March 21st, 2012
Conjunction Earth – Mercury and the Sun
Opposition Earth – Uranus across the Sun
Triple Line Ups: Only 1 on the day itself from the opposition… Earth – Mercury – Uranus
Conclusion: Too weak to produce X flare.
21 مارس 2012:
قران بين الأرض وعطارد والشمس
تقابل بين الأرض وأورانوس عبر الشمس
اصطفافات ثلاثية : واحد فقط في اليوم من الجهة المعاكسة (تقابل) ... الأرض، عطارد، أورانوس
الاستنتاج: أضعف من أن يتسبب في انفجار من فئةX (X Flares)

March 28, 2012
Opposition Uranus – Earth across the Sun
Conjunction Saturn – Mercury and the Sun. No triple line up with Mercury or Venus…

28 مارس 2012:
تقابل بين أورانوس والأرض عبر الشمس
قران بين زحل ، عطارد، الشمس. لا يوجد اصطفافات ثلاثية مع عطارد أو الزهرة

March 28 – April 5: Opposition Neptune – Venus across the Sun
April 1-2, 2012: Opposition Neptune – Venus across the Sun. No Triple Line Up
April 2 -7, 2012: Opposition Mercury – Jupiter across the Sun => perfect on April 4, 2012
April 4, 2012: Triple Line Up: Neptune – Earth – Mars (weak)=> Not with Mercury or Venus…
Conclusion: Too weak to produce X flare

28 مارس ـ 5 إبريل: تقابل نبتون والزهر عبر الشمس
1ـ2 إبريل 2012: تقابل نبتون والزهرة عبر الشمس. لا يوجد اصطفافات ثلاثية
2ـ7 إبريل 2012: تقابل بين عطارد والمشترى عبر الشمس = > تام في 4 إبريل 2012
4 إبريل 2012: اصطفاف ثلاثي (ضعيف) بين نبتون ، الأرض، المريخ => ليس مع عطارد أو الزهرة
الاستنتاج: أضعف من أن يتسبب في انفجار من فئةX (X Flares)


April 14 - 15, 2012: Conjunction Earth - Saturn and the Sun
April 14 – May 6 , 2012: Long opposition Uranus – Mars across the Sun
Triple Line Up: Neptune – Earth – Mars (middle strong)
Conclusion: Normally no X flare because no Triple Line Up with Mercury or Venus
14ـ15 إبريل 2012: قران بين الأرض، زحل، الشمس
14 إبريل ـ 6 مايو 2012: تقابل طويل بين أورانوس والمريخ عبر الشمس
اصطفاف ثلاثي (متوسط القوة): نبتون، الأرض، المريخ
الاستنتاج: عادة لا تحدث انفجارات من فئةX (X Flares) لعدم ووجود اصطفافات ثلاثية مع عطارد أو الزهرة

April 19 - 26, 2012: Opposition Venus – Uranus across the Sun starts
April 20 – 24, 2012: Opposition Mars – Uranus across the Sun (strong)
April 21, 2012: Triple Line Up: Venus – Mercury – Neptune
April 22, 2012: Conjunction Mercury – Pluto and the Sun

19ـ26 إبريل 2012: بداية تقابل الزهرة وأورانوس عبر الشمس.
20ـ24 إبريل 2012: تقابل (قوي) بين المريخ وأورانوس عبر الشمس
21 إبريل 2012: اصطفاف ثلاثي: الزهرة، عطارد، نبتون
22 إبريل 2012: قران عطارد، بلوتو ، الشمس

Triple Line Ups: April 22, 2012:
Neptune – Earth – Mars (almost)
Earth – Mercury – Uranus
April 22 – 23: Conjunction Venus – Mars and the Sun
April 22 – 23: Opposition Uranus – Venus - Mars across the Sun
Trapezium like configuration (parallelogram) from Earth – Mars – Venus – Mercury…
Conclusion: For April 22, 2012… Because of the trapezium (parallelogram) like configuration, the conjunctions, oppositions and the 3 Triple Line Ups… Large scale effects are possible on the Sun… One of these will happen: X flare, filament eruption or CME. But a powerful X flare combined with a big filament eruption(s) or big CME(s) is possible… Will the effects be visible from Earth? That is a difficult question to answer… The Triple Line Ups with Neptune and Uranus end at the back from the Sun and are therefore not viewable from Earth… However, the positions from Venus and Mercury are on the Earth facing side of the Sun…
Result: We overlooked that we need a combination with Saturn or Jupiter in the alignments to induce an X flare. So we have a lot of sunspots… Complex… but not enough complexity… Therefore no X flare took place… Although the solar flux did rise sharply to 150… and the sunspot number to 165… However this gave us the chance to eliminate a lot of potential dates in the future...

اصطفافات ثلاثية يوم 22 إبريل 2012:
(شبه اصطفاف): نبتون ، الأرض، المريخ
الأرض، عطارد، أورانوس
22ـ23 إبريل: قران الزهرة، المريخ، الشمس
22ـ23 إبريل: تقابل أورانوس ، الزهرة والمريخ عبر الشمس
شكل شبه منحرف (متوازي الأضلاع) مكون من : الأرض، المريخ، الزهرة، عطارد
الاستنتاج: بالنسبة ليوم 22 إبريل 2012 .. الشكل شبه المنحرف (متوازي الأضلاع)، والقرانات، والتقابلات، والاصطفافات الثلاثية الثلاث.. يمكن أن يكون لها آثار واسعة النطاق على الشمس .. منها: انفجار من فئةX (X Flares)، أو انفجار الخيوط الداكنة، أو انبعاث كتل إكليلية، وقد يحدث انفجار قوي من فئةX (X Flares) مصحوبا بانفجارات كبرى في الخيوط الداكنة أو انبعاث كتل إكليلية ضخمة.. هل يمكن رؤية هذه الآثار من الأرض ؟
من الصعب الإجابة على هذا السؤال.. الاصطفافات الثلاثية مع نبتون وأورانوس تكون خلف الشمس لذلك لا يمكن رؤيتها من الأرض ، إلا أن المواقع مع الزهرة وعطارد تكون من جهة الشمس المواجهة للأرض.
النتيجة: أغفلنا أننا نحتاج إلى مجموعة تحتوي على زحل أو المشترى في محاذاة الكواكب التي تحفز انفجار من فئةX (X Flares). إذاً هناك الكثير من البقع الشمسية .. مجمعة .. لكن ليس بما يكفي ، لذلك لم يحدث انفجار من فئةX (X Flares)، بالرغم من ارتفاع التدفق الشمسي لدرجة 150 وارتفاع عدد البقع الشمسية إلى 165 .. وعلى هذا اظلساس قمنا بحذف كثير من التواريخ المتوقعة في المستقبل.



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: تأثير القرانات واصطفاف الكواكب على التغيرات الكونية القا
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء ديسمبر 12, 2012 3:55 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19353
April 26, 2012: Triple Line Up: Mars – Venus - Uranus
May 4 - 22, 2012: Long opposition Jupiter – Earth across the Sun starts
May 4 - 5, 2012: Triple Line Up: Mars – Mercury - Venus
May 5, 2012: Triple Line Up: Mercury – Earth – Saturn
May 5 - 6, 2012: Conjunction Saturn – Venus and the Sun
May 6, 2012: Triple Line Up: Venus – Mercury - Uranus
May 7, 2012: 4 planets almost Lined Up: Uranus – Mercury – Venus - Mars
May 8, 2012: Conjunction Mercury – Neptune and the Sun
May 8 - 9, 2012: Triple Line Up: Mars – Mercury - Uranus
Result: Big sunspot 1476 is a complex region with major polarity intermixing and several magnetic delta structures and a high probability of an X flare. However, the lack of a recent opposition with Venus or Mercury made an X flare impossible…

26 إبريل 2012: اصطفاف ثلاثي: المريخ، الزهرة، أورانوس
4ـ22 مايو 2012: بداية تقابل طويل بين المشترى والأرض عبر الشمس
4ـ5 مايو 2012: اصطفاف ثلاثي: المريخ، عطارد، الزهرة
5 مايو 2012: اصطفاف ثلاثي: عطارد، الأرض، زحل
5ـ6 مايو 2012: قران زحل، الزهرة، الشمس
6 مايو 2012: اصطفاف ثلاثي: الزهرة، عطارد، أورانوس
7 مايو 2012: شبه اصطفاف 4 كواكب: أورانوس، عطارد، الزهرة، المريخ
8 مايو 2012: قران عطارد، نبتون، الشمس
8ـ9 مايو 2012: اصطفاف ثلاثي: المريخ، عطارد، أورانوس
النتيجة: بقعة شمسية عملاقة رقم 1476، هي منطقة تجمع بها اختلاط قطبي بالغ والعديد من تركيبات دلتا المغناطيسية مع وجود احتمال كبير لحدوث انفجار من من فئةX (X Flares)؛
غير أن عدم حدوث تقابل مؤخرا مع الزهرة أو عطارد جعلت حدوث انفجار من فئةX أمرا
مستحيلا.

M1.4 Flare on 5/05/2012 @ 13:23 UTC - Sunspot 1476
M1.3 Flare on 5/05/2012 @ 23:01 UTC - Sunspot 1476
M1.1 Flare on 5/06/2012 @ 01:18 UTC - Sunspot 1476
M1.3 Flare on 5/06/2012 @ 17:47 UTC - Sunspot 1476
M1.9 Flare on 5/07/2012 @ 14:31 UTC - Sunspot 1470-1471 combined
M1.4 Flare on 5/08/2012 @ 13:08 UTC - Sunspot 1476
M4.7 Flare on 5/09/2012 @ 12:32 UTC - Sunspot 1476
M1.8 Flare on 5/09/2012 @ 14:08 UTC - Sunspot 1476
M4.1 Flare on 5/09/2012 @ 21:05 UTC - Sunspot 1476
M5.7 Flare on 5/10/2012 @ 04:18 UTC - Sunspot 1476

انفجار من فئة M بقوة 1.4 ـ يوم 5/5/2012ـ الساعة 13:23 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسية 1476
انفجار من فئة M بقوة 1.3ـ يوم 5/5/2012ـ الساعة 23:01 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسية 1476
انفجار من فئة M بقوة 1.1ـ يوم 6/5/2012ـ الساعة 1:18 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسية 1476
انفجار من فئة M بقوة 1.3ـ يوم 6/5/2012ـ الساعة 17:47 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسية 1476
انفجار من فئة M بقوة 1.9ـ يوم 7/5/2012ـ الساعة 14:31 بالتوقيت العالمي ـ البقعتان الشمسيتان
1470ـ1471 معا
انفجار من فئة M بقوة 1.4 ـ يوم 8/5/2012 ـ الساعة 13:08 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسية 1476
انفجار من فئة M بقوة 4.7ـ يوم 9/5/2012ـ الساعة 12:32 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسية 1476
انفجار من فئة M بقوة 1.8ـ يوم 9/5/2012ـ الساعة 14:08 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسية 1476
انفجار من فئة M بقوة 4.1ـ يوم 9/5/2012ـ الساعة 21:05 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسية 1476
انفجار من فئة M بقوة 5.7ـ يوم 10/5/2012ـ الساعة 4:18 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسية 1476


May 12 - 13, 2012: Opposition Jupiter – Earth across the Sun becomes strong
May 14, 2012: Triple Line Up: Saturn – Venus – Mercury

Result: Several filament eruptions… but nothing special on this side of the Sun.

May 16, 2012: Conjunction Mercury – Uranus and the Sun


12ـ13 مايو 2012: تقابل المشترى والأرض عبر الشمس يصبح قويا
14 مايو 2012: اصطفاف ثلاثي: زحل، الزهرة، عطارد

النتيجة: انفجار العديد من الخطوط الداكنة ، لكن لم يحدث شيء استثنائي على هذا الجانب من الشمس

16 مايو 2012: قران بين عطارد ، أورانوس، الشمس

Important remarks: Like in 2011 we have…
An almost Line Up of 4 planets…
A conjunction with Venus before the 4 planets almost line up…
A conjunction with Mercury after the 4 planets almost line up…
A Triple Line Up before the 4 planets almost line up…
A Triple Line Up after the 4 planets almost line up…
A conjunction after the Triple Line Up Saturn – Venus – Mercury…
But no opposition with Venus or Mercury…instead one with Jupiter… Just prior to the June 7, 2011 blast there were 2 Triples that we miss now… On the other hand we have 2 extra Triple Line Ups on May 4 – 5… One with Mercury and Venus in it and the other with Mercury and Saturn… So my BIG question: Is it a warning for the Line Up at the end of this year? Or will the poles switch ?
Sun may soon have four poles, say researchers
Normally, the sun’s magnetic field flips about once every 11 years. In 2001, the sun’s magnetic north pole, which was in the northern hemisphere, flipped to the south. While scientists had predicted that the next flip would begin from May 2013, the solar observation satellite Hinode found that the north pole of the sun had started flipping about a year earlier than expected. There was no noticeable change in the south pole. If that trend continues, the north pole could complete its flip in May 2012 but create a four-pole magnetic structure in the sun, with two new poles created in the vicinity of the equator of our closest star.

ملحوظة هامة: كما حدث في 2011:
شبه اصطفاف أربع كواكب
قران مع الزهرة قبل شبه اصطفاف الـ 4 كواكب
قران مع عطارد بعد شبه اصطفاف الـ 4 كواكب
اصطفاف ثلاثي قبل شبه اصطفاف الـ 4 كواكب
اصطفاف ثلاثي بعد شبه اصطفاف الـ 4 كواكب
قران بعد الاصطفاف الثلاثي لزحل ، الزهرة، عطارد
لم يحدث تقابل مع الزهرة أو المريخ ... بدلا من ذلك حدث تقابل مع المشترى ... قبيل انفجار 7 يونيه 2011 حدث اصطفافان ثلاثيان نفتقدهما حاليا .. لكن لدينا اصطفافين ثلاثيين إضافيين في يومي 4ـ5 مايو ... أحدهما مع عطارد ويشمل الزهرة ، والآخر مع عطارد ويشمل زحل..
إذاً سؤالي الكبير هو : هل يعد هذا تحذير من حدوث اصطفاف في نهاية هذا العام ؟ أم سيحدث تحول للقطبية؟
يقول الباحثون أن قريبا سيصبح للشمس أربع أقطاب
عادة يعكس المجال المغناطيسي للشمس كل 11 عام. في 2011 تغير القطب المغناطيسي الشمالي للشمس من الجزء الشمالي إلى الجنوبي. توقع العلماء أن يبدأ الانعكاس التالي من مايو 2013، فقد رصد القمر الصناعي هينود بداية انحراف القطب الشمالي للشمس قبل سنة من المتوقع. لم يكن ثمة تغير ملحوظ في القطب الجنوبي. إذا استمر على هذا النسق فقد يكمل القطب الشمالي انقلابه في مايو 2012 فينتج عن ذلك بناء مغناطيسي رباعي القطب في الشمس، به قطبين جديدين بالقرب من خط استواء أقرب نجم لنا ...

On May 17, 2012 an M-class flare exploded from the sun. The eruption also shot out a burst of solar particles traveling at nearly the speed of light that reached Earth about 20 minutes after the light from the flare. An M-class flare is considered a "moderate" flare, at least ten times less powerful than the largest X-class flares, but the particles sent out on May 17 were so fast and energetic that when they collided with atoms in Earth's atmosphere, they caused a shower of particles to cascade down toward Earth's surface. The shower created what's called a ground level enhancement (GLE).

17 مايو 2012 حدث انفجار شمسي من فئة M أدى إلى انبعاث جزيئات شمسية تنتقل بسرعة الضوء ، فقد وصلت إلى الأرض بعد الانفجار بـ 20 دقيقة. يعتبر الانفجار من فئة M انفجارا متوسطا أضعف من أقوى انفجار وهو فئة X بعشر مرات على الأقل؛ إلا أن الجزيئات المنبعثة في 17 مايو كانت فائقة السرعة والقوة بحيث نتج عند اصطدامها بذرات الغلاف الجوي للأرض وابل من الجزيئات انهمر في اتجاه سطح الأرض. هذا الوابل يؤدي إلى ما يسمى تعزيز على أدنى مستوى Ground Level Enhancement (GLE).

GLEs are quite rare – fewer than 100 events have been observed in the last 70 years, since instruments were first able to detect them. Moreover, this was the first GLE of the current solar cycle--a sure sign that the sun's regular 11-year cycle is ramping up toward solar maximum.
"Usually we would expect this kind of ground level enhancement from a giant coronal mass ejection or a big X-class flare," says Georgia de Nolfo, a space scientist who studies high speed solar particles at NASA's Goddard Space Flight Center in Greenbelt, Md. "So not only are we really excited that we were able to observe these particularly high energy particles from space, but we also have a scientific puzzle to solve."

هذا النوع من الأحداث نادر نوعا؛ أقل من 100 حدث تم رصدها خلال الـ 70 سنة الأخيرة منذ تخصيص آلات لرصدها. كان هذا هو الحدث الأول من GLE للدورة الشمسية الحالية، وهو يعتبر دليل مؤكد على أن الدورة الشمسية الاعتيادية التي تستغرق 11 عام تتجه نحو أوج شمسي. قالت عالمة الفضاء جورجيا دي نولفو، التي تقوم بدراسة الجزيئات الشمسية فائقة السرعة بمركز جودارد للطيران الفضائي التابع لوكالة ناسا بماريلاند: عادة نتوقع حدوث هذا النوع من التعزيز على أدنى مستوى GLE بسبب انبعاث كتلة إكليلية عملاقة أو انفجار من فئة X. فنحن لا نشعر بالحماسة فقط لأننا استطعنا رصد هذه الجزيئات عالية الطاقة القادمة من الفضاء، ولكن لأن أصبح لدينا لغز علمي علينا حله.

May 18, 2012: Opposition Mercury – Mars across the Sun. Triple Line Up: No
May 18 - 27, 2012: Opposition Jupiter – Venus across the Sun starts
May 20, 2012: Opposition Mercury – Saturn across the Sun
May 21 - 22, 2012: Triple Line Up: Earth - Mercury – Jupiter
May 22 - 23, 2012: Opposition Venus – Jupiter across the Sun perfect
May 22, 2012: 4 planets in 2 triples: Earth - Mercury – Venus - Jupiter
May 24, 2012: Triple Line Up: Jupiter – Venus - Mercury
Conclusion: The May 20 – 24 period has some extreme stressful oppositions with Venus, Mercury, Jupiter and Saturn and 2 triple Line Ups…that could lead to large scale effects on the Sun
Result: Blast on the other side of the Sun on May 21, 2012 at 12.48 UTC. And several minor C flares on this side during the 20 - 24 period…

18 مايو 2012: تقابل عطارد والمريخ عبر الشمس. لا يوجد اصطفاف ثلاثي.
18ـ27 مايو 2012: بداية تقابل المشترى والزهرة عبر الشمس.
20 مايو 2012: تقابل عطارد وزحل عبر الشمس.
21ـ22 مايو 2012: اصطفاف ثلاثي : الأرض، عطارد، المشترى.
22ـ23 مايو 2012: تقابل تام بين الزهرة والمشترى عبر الشمس.
22 مايو 2012: 4 كواكب في اصطفافين ثلاثيين: الأرض، عطارد، الزهرة، المشترى.
24 مايو 2012: اصطفاف ثلاثي: المشترى، الزهرة، عطارد.
الاستنتاج: الفترة من 20ـ24 مايو شملت تقابلات متفرقة مجهدة مع الزهرة، عطارد، المشترى، زحل، بالإضافة إلى اصطفافين ثلاثيين.. مما قد يؤدي إلى آثار واسعة النطاق على الشمس.
النتيجة: انفجار على الجانب الآخر من الشمس في 21 مايو 2012 الساعة 12:48 بالتوقيت العالمي، وانفجار ثانوي من فئة C على هذا الجانب خلال الفترة من 20ـ24..


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: تأثير القرانات واصطفاف الكواكب على التغيرات الكونية القا
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء ديسمبر 12, 2012 3:57 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19353


May 25th, 2012
Conjunction Mercury – Jupiter and the Sun
Opposition Venus - Mercury across the Sun (close to May 26). Triple Line Up: No
Conclusion: No Triple Line Up. Opposition not perfect with conjunction but afterwards perfect alignment opposition Venus and Mercury. However there are 2 Triple Line Ups… one on May 24 and one on May 27…
Result: Some minor C flares on this side of the Sun… On May 26…the most significant event of the day occurred at 20:45 UTC in AR 1476 several days behind the west limb. This major
event was associated with a full halo CME and an increase in the above 10 MeV proton flux.

25 مايو 2012:
قران عطارد، المشترى، الشمس
تقابل الزهرة وعطارد عبر الشمس (تقريبا في 26 مايو). لا يوجد اصطفاف ثلاثي
الاستنتاج: لا يوجد اصطفاف ثلاثي. تقابل غير تام مع قران، لكن يحدث بعد ذلك محاة تقابلية تامة للزهرة والمشترى؛ كما يحدث اصطفافان ثلاثيان أحدهما يوم 24 مايو والآخر يوم 27 مايو.
النتيجة: حدوث بعض الانفجارات الثانوية من فئة C على هذا الجانب من الشمس.. يوم 26 مايو .. أهم حدث لليوم وقع الساعة 20:45 بالتوقيت العالمي في المنطقة النشطة رقم 1476 على مسافة بضعة أيام خلف الطرف الغربي. صاحب هذا الحدث الكبير انبعاث كتل إكليلية ذات هالة كاملة، وازدياد التدفق البروتوني على 10 ملايين إلكترون للفولت.



May 27, 2012: Opposition Mercury – Earth across the Sun (perfect)
Triple Line Up: Saturn – Mars – Mercury
Conclusion: X flare or filament eruption possible… (3 Triples: May 24, 27 and June 1)
Result: In the early hours of the 27th there was a huge backsided CME. Later there was a long duration C flare on the 27th. The size of the CME was the size you might see from an X flare.

27 مايو 2012: تقابل (تام) عطارد والأرض عبر الشمس.
اصطفاف ثلاثي: زحل، المريخ، عطارد
الاستنتاج: إمكانية حدوث انفجار من فئة X أو انفجار الخيوط الداكنة... (3 اصطفافات ثلاثية: 24، 27 مايو ، 1 يونيه)
النتيجة: في الساعات الأولى من يوم 27 انبعاث كتلة إكللية عملاقة. في وقت متأخر من يوم 27 مايو حدث انفجار فئة C واستمر لفترة طويلة. كان حجم الكتلة الإكليلية مسوية التي تنبعث نتيجة لانفجار من فئة X.

May 31 – June 2, 2012: Opposition Mercury - Pluto across the Sun. Strong on June 1.
June 1, 2012: Triple Line Up: Mercury – Venus – Earth (between middle long and long)
June 3, 2012: Sunspot 1496 decayed significantly following an impulsive M3.3 flare at 17:55 UTC. This flare was associated with a small CME observed off the northeast limb.
June 5, 2012: Conjunction Venus - Earth and the Sun. Triple Line Up: No
Venus will be in the middle of her retrograde loop on the fifth of June at 8.18 pm.
June 6 – 16, 2012: Triple Line Up: Ceres – Mars - Mercury
June 6, 2012: M2.1 flare in the southern hemisphere from sunspot 1494 at 20.06 UTC.
June 8, 2012: Triple Line Up: Pluto – Venus - Mercury
June 9 - 10, 2012: Conjunction Mars - Saturn and the Sun
June 10, 2012: Opposition Neptune - Mercury across the Sun
June 11, 2012: Triple Line up: Pluto – Earth – Mercury

31 مايوـ 2 يونيه 2012: تقابل بين عطارد وبلوتو عبر الشمس. قوي يوم 1 يونيه.
1 يونيه 2012: اصطفاف ثلاثي: عطارد، الزهرة، الأرض. (ما بين متوسط الاستطالة وطويل).
3 يونيه 2012: اضمحلال البقعة الشمسية 1469 بشكل كبير بعد انفجار مفاجيء من فئة M بقوة 3.3 الساعة 17:55 بالتوقيت العالمي. صاحب هذا الانفجار انبعاث كتلة إكليلية صغيرة تم رصدها على الطرف الشمالي شرقي.
5 يونيه 2012: قران الزهرة، الأرض، الشمس. لا يوجد اصطفاف ثلاثي.
ستكون الزهرة في منتصف دورتها التراجعية في الخامس من يونيه الساعة 8:18 مساء.
6ـ16 يونيه 2012: اصطفاف ثلاثي لسيرس، المريخ، عطارد.
6 يونيه 2012: انفجار من فئة M بقوة 2.1 في نصف الكرة الجنوبي من البقعة الشمسية 1494 الساعة 20:06 بالتوقيت العالمي.
8 يونيه 2012: اصطفاف ثلاثي: بلوتو، الزهرة، عطارد.
9ـ10 يونيه 2012: قران المريخ، زحل، الشمس.
10 يونيه 2012: تقابل نبتون وعطارد عبر الشمس.
11 يونيه 2012: اصطفاف ثلاثي : بلوتو، الأرض، عطارد.

Conclusion: Special one… 2 Line Ups and 1 opposition with Mercury on 4 days…
Result: 6/09/2012: M1.9 Flare on @ 11:32 UTC and M1.8 at 16:53 UTC, sunspot 1504
6/10/2012: M1.3 at 06:45 UTC from sunspot 1504
M1.2 Flare on 6/13/2012 @ 13:17 UTC - Sunspot 1504 - LDE lasting 2hrs
M1.9 Flare on 6/14/2012 @ 14:30 UTC - Sunspot 1504 - LDE lasting 7hrs

الاستنتاج: شيء مميز ... اصطفافان، تقابل واحد مع عطارد في 4 أيام.
النتيجة: 9/6/2012: انفجار من فئة M بقوة 1.9 الساعة 11:32 بالتوقيت العالمي، وانفجار من فئة M بقوة 1.8 الساعة 16:53 بالتوقيت العالمي، بقعة شمسية رقم 1504.
10/6/2012: انفجار من فئة M بقوة 1.3 الساعة 6:45 بالتوقيت العالمي من البقعة الشمسية 1504.
انفجار من فئة M بقوة 1.2 يوم 13/6/2012 الساعة 13:17 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسية 1504 ـ حدث طويل المدة (LDE) استغرق ساعتين.
انفجار من فئة M بقوة 1.9 يوم 14/6/2012 الساعة 14:30 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسية 1504 ـ حدث طويل المدة (LDE) استغرق 7 ساعات.

June 18, 2012: Opposition Uranus – Mercury across the Sun
June 19, 2012: Conjunction Pluto - Venus and the Sun
June 23 - 24, 2012: Long Triple Line Up: Uranus – Mars –Venus
June 24 – 25, 2012: Conjunction Mercury – Saturn and the Sun
Large M flare and even X flare possible because of the opposition on June 18.
Result: Large filament eruption behind the northwest limb. Strong indications it was an X!

18 يونيه 2012: تقابل أورانوس وعطارد عبر الشمس.
19 يونيه 2012: قران بلوتو، الزهرة، الشمس.
23ـ24 يونيه 2012: اصطفاف ثلاثي طويل: أورانوس، المريخ، الزهرة.
24ـ25 يونيه 2012: قران بين عطارد، زحل، الشمس.
احتمال حدوث انفجار كبير من فئة M أو حتى X بسبب التقابل الذي حدث في 18 يونيه.
النتيجة: انفجار كبير في الخطوط الداكنة خلف الطرف الشمالي الغربي. هناك مؤشرات قوية أن الانفجار كان من فئة X.

June 27, 2012: Conjunction Mercury - Mars and the Sun
June 27, 2012: Almost closest point Triple Line Up: Jupiter - Earth – Venus
M flare and filament eruption possible
June 28 – 29, 2012: Conjunction Pluto - Earth and the Sun
June 30, 2012: Jupiter – Moon - Earth and Ceres – Moon – Earth Lined Up
June 30 – July 1, 2012: Triple Line Up: Neptune – Venus – Mercury
June 25 – July 27, 2012 Jupiter – Ceres - Earth – Venus (almost Lined Up). Strongest around July 5 – 16. Conclusion: Long M flares possible (X also)… Even till July 16.
Result: M2.4 Flare on 6/28/2012 @ 16:12 UTC - Sunspot 1513
M2.2 Flare on 6/29/2012 @ 09:20 UTC - Sunspot 1513 M1.6 Flare on 6/30/2012 @ 18:32 UTC - Sunspot 1513 M1.0 Flare on 6/30/2012 @ 12:52 UTC - Sunspot 1513 M2.8 Flare on 7/01/2012 @ 19:18 UTC - Sunspot 1513
M1.1 Flare on 7/02/2012 @ 00:35 UTC - Sunspot 1513 M5.6 Flare on 7/02/2012 @ 10:52 UTC - Sunspot 1515 M3.8 Flare on 7/02/2012 @ 20:07 UTC - Sunspot 1515

27 يونيه 2012: قران عطارد، المريخ، الشمس.
27 يونيه 2012: اصطفاف ثلاثي تقريبا في أقرب نقطة بين: المشترى، الأرض، الزهرة.
إمكانية حدوث انفجارات من فئة M وانفجارات الخيوط الداكنة.
28ـ29 يونيه 2012: قران بلوتو، الأرض، الشمس.
30 يونيه 2012: اصطفاف المشترى والقمر والأرض، اصطفاف سيرس والقمر والأرض.
30 يونيه ـ 1 يوليه 2012: اصطفاف ثلاثي: نبتون، الزهرة، عطارد.
25 يونيه ـ 27 يوليه 2012: شبه اصطفاف بين المشترى، سيرس، الأرض، الزهرة. يصل إلى أقصى قوة من 5 ـ 16يوليه.
الاستنتاج: إمكانية انفجار طويل من فئة M (وأيضا من فئة X)... حتى 16 يوليه..
نتيجة: انفجار من فئة M بقوة 2.4 في يوم 28/6/2012 الساعة 16:12 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسة 1513.
انفجار من فئة M بقوة 2.2 في يوم 29/6/2012 الساعة 9:20 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسية 1513
انفجار من فئة M بقوة 1.6 في يوم 30/6/2012 الساعة 18:32 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسية 1513
انفجار من فئة M بقوة 1.00 في يوم 30/6/2012 الساعة 12:52 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسية 1513
انفجار من فئة M بقوة 2.8 في يوم 1/7/2012 الساعة 19:18 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسية 1513
انفجار من فئة M بقوة 1.1 في يوم 2/7/2012 الساعة 00:35 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسية 1513
انفجار من فئة M بقوة 5.6 في يوم 2/7/2012 الساعة 10:52 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسية 1515
انفجار من فئة M بقوة 3.8 في يوم 2/7/2012 الساعة 20:07 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسية 1515

July 4, 2012 Opposition Mercury – Jupiter across the Sun.
Conclusion: Long M flare possible because Line Up Jupiter – Ceres – Earth - Venus
X1.1 Flare on 7/06/2012 @ 23:08 UTC - Sunspot 1515
X1.4 Flare on 7/12/2012 @ 16:52 UTC - Sunspot 1520 - LDE lasting 5hrs

4 يوليه 2012: تقابل بين عطارد والمشترى عبر الشمس.
الاستنتاج: إمكانية حدوث انفجار طويل من فئة M بسبب اصطفاف المشترى، سيرس، الأرض، الزهرة

انفجار من فئة X بقوة 1.1 يوم 6/7/2012 الساعة 23:08 بالتوقيت الدولي ـ البقعة الشمسية 1515
انفجار من فئة X بقوة 1.4 يوم 12/7/2012 الساعة 16:52 بالتوقيت الدولي ـ البقعة الشمسية 1520 ـ حدث طويل المدة (LDE) استغرق 5 ساعات

July 18 – 19 (15 – 22), 2012: Long (almost) Triple Line Up: Mars – Earth – Uranus
July 19, 2012: Conjunction Pluto – Mercury and the Sun
Conclusion: Long Triple Line Up can induce large M flare in combination with now weak Jupiter – Ceres – Earth – Venus Line Up...
M7.7 Flare on 7/19/2012 @ 05:58 UTC - Sunspot 1520 - LDE lasting 10hrs

18ـ19 (15ـ22) يوليه 2012: (شبه) اصطفاف ثلاثي طويل بين المريخ، الأرض، أورانوس.
19 يوليه 2012: قران بلوتو، عطارد، الشمس.
الاستنتاج: اصطفاف ثلاثي طويل قد يؤدي إلى انفجار كبير من فئة M ، واصطفاف ضعيف للمشترى ، سيرس، الأرض، الزهرة...
انفجار من فئة M بقوة 7.7 يوم 19/7/2012 الساعة 5:58 بالتوقيت العالمي ـ البقعة الشمسية 1520 ـ حدث طويل المدة (LDE) استغرق 10 ساعات.

July 15 - 22, 2012: Almost Triple Line Up: Mars – Earth - Uranus
July 21, 2012: Line Up Neptune – Moon – Earth
July 21 – 22, 2012: Triple Line Up: Mercury – Venus - Uranus (strong July 20 – July 23)
July 21 – 23, 2012: Long Triple Line Up: Venus – Mars – Saturn (strong July 20 - July 24)
July 22 - 23, 2012: Conjunction Venus - Neptune and the Sun
July 24, 2012: Line Ups Uranus – Moon – Earth and Mars – Moon - Earth
Conclusion: Last opposition was on July 4… Can the long Triples induce an X flare eruption?
Result: July 23: Huge Farside CME from old Sunspot 1520. Fastest CME ever recorded! 3,500 km/sec!

15 ـ 22 يوليه 2012: شبه اصطفاف ثلاثي بين المريخ، اظلرض، أورانوس
21 يوليه 2012: اصطفاف نبتون ، القمر، الأرض
21ـ22 يوليه 2012: اصطفاف ثلاثي: عطارد، الزهرة، أورانوس (قوي في يومي 20، 23 يوليه فقط)
21ـ23 يوليه 2012: اصطفاف ثلاثي طويل بين الزهرة، المريخ، زحل (قوي في يومي 20، 24 يوليه فقط)
22ـ23 يوليه 2012: قران بين الوهرة ، نبتون، الشمس
24 يوليه 2012: اصطفافات بين أورانوس والقمر والأرض، وبين المريخ والقمر والأرض
الاستنتاج: التقابل الأخير كان في يوم 4 يوليه .. هل من الممكن أن تؤدي الاصطفافات الثلاثية الطويلة إلى انفجارات من فئة X ؟
النتيجة: 23 يوليه: انبعاث كتلة إكليلية ضخمة من الجانب البعيد من البقعة الشمسية 1520. كانت أسرع كتلة إكليلية تم رصدها. بلغت سرعتها 3.500 كم/الثانية.

July 28, 2012: Conjunction Mercury – Earth and the Sun
Conclusion: M flare possible
28 يوليه 2012: قران عطارد، الأرض ، الشمس.
الاستنتاج: إمكانية حدوث انفجار منن فئة M.


July 30 – August 21: Strong Triple Line Up Jupiter – Ceres - Mercury (from July 19 – October 1)
August 1 - 31, 2012 Long opposition Jupiter – Mars across the Sun
August 4, 2012: Conjunction Neptune - Mercury and the Sun
Small impulsive M flares possible from August 1 till August 21 because Ceres Triple

30 يوليه ـ 21 أغسطس: اصطفاف ثلاثي قوي بين المشترى، سيرس، عطارد (من 19 يوليه ـ 1 أكتوبر)
1 ـ 31 أغسطس 2012: تقابل طويل بين المشترى والمريخ عبر الشمس
4 أغسطس 2012: قران نبتون، عطارد، الشمس.
إمكانية حدوث انفجار صغير مفاجيء من فئة M من 1 ـ 21 أغسطس بسبب الاصطفاف الثلاثي الذي شمل سيرس.

August 8, 2012: Triple Line Up: Uranus - Venus – Mercury
August 8 - 12, 2012: Opposition Ceres – Mars July 19 – August 31. Strong August 8 - 12.
August 11, 2012: Conjunction Mercury - Venus and the Sun
August 12, 2012: Conjunction Mercury – Uranus and the Sun
Opposition Jupiter – Mars across the Sun (almost)
Large M flares (even X) possible because of opposition Ceres – Mars and Jupiter – Mars and extreme long Triple Line Up Jupiter – Ceres - Mercury (July 19 – October 1, strong from July 30 – August 20)
Aug 14, 2012: Conjunction Uranus - Venus and the Sun
August 14 – 18: Triple Line Up Jupiter – Ceres - Mercury (strong from July 30 – August 20)
August 14 – 15, 2012: Long Triple Line Up: Saturn – Mars – Earth
August 14 – 15, 2012: Long Triple Line Up: Pluto – Earth – Venus
August 15, 2012: Mercury – Moon – Earth Lined Up
August 16 - 17, 2012: Opposition Mercury - Saturn across the Sun
August 16 – 18, 2012: Opposition Jupiter – Mars across the Sun perfect
Conclusion: Many M flares and X flare and filament eruption possible. 7.5 + Earthquakes?

8 أغسطس 2012: اصطفاف ثلاثي بين أورانوس، الزهرة، عطارد
8ـ12 أغسطس 2012: تقابل سيرس والمريخ من 19 يوليه ـ 31 أغسطس. قوي من 8ـ12 أغسطس
11 أغسطس 2012: قران عطارد، الزهرة، الشمس
12 أغسطس 2012: قران عطارد ، أورانوس، الشمس
(شبه) تقابل بين المشترى والمريخ عبر الشمس
إمكانية حدوث انفجار كبير من فئة M (أو حتى X) بسبب تقابل سيرس والمريخ والمشترى، وتقابل المشترى والمريخ، والاصطفاف الثلاثي بالغ الاستطالة بين المشترى وسيرس وعطارد (19 يوليه ـ 1 أكتوبر، قوي من 30 يوليه ـ 20 أغسطس)
14 أغسطس 2012: قران بين أورانوس ، الزهرة، الشمس
14ـ18 أغسطس: اصطفاف ثلاثي بين المشترى، سيرس، عطارد (قوي من 30 يوليه ـ 20 أغسطس)
14ـ15 أغسطس 2012: اصطفاف ثلاثي طويل بين: زحل، المريخ، الأرض
14ـ15 أغسطس 2012: اصطفاف ثلاثي طويل بين: بلوتو، الأرض، الزهرة
15 أغسطس 2012: اصطفاف عطارد، القمر، الأرض
16ـ17 أغسطس 2012: تقابل عطارد وزحل عبر الشمس
16ـ18 أغسطس 2012: تقابل تام بين المشترى و المريخ عبر الشمس
الاستنتاج: إمكانية حدوث انفجارات كثيرة من فئة M وفئة X وانفجار الخيوط الداكنة، وزلازل بقوة 7.5.

August 20, 2012: Last day strong Triple with Ceres: Jupiter – Ceres- Mercury
August 22, 2012: Conjunction Mercury – Jupiter and the Sun
August 22, 2012: Opposition Mars – Mercury - Jupiter across the Sun
August 22 – 29, 2012: Triple Line Up Jupiter – Ceres – Mars (from August 3 – September 10)
August 23 - 24, 2012: Conjunction Earth – Neptune and the Sun
Conclusion: Long M flares (even X) possible because of August 14 – 18 Line Ups and Ceres Triples

20 أغسطس 2012: اليوم الأخير لاصطفاف ثلاثي قوي مع سيرس بين: المشترى، سيرس، عطارد
22 أغسطس 2012: قران عطارد والمشترى والشمس
22 أغسطس 2012: تقابل المريخ وعطارد والمشترى عبر الشمس
22 ـ 29 أغسطس 2012: اصطفاف ثلاثي: المشترى، سيرس، المريخ (من 3 أغسطس ـ 10 سبتمبر)
23ـ24 أغسطس 2012: قران الأرض، نبتون ، الشمس
الاستنتاج: إمكانية حدوث انفجارات طويلة من فئة M (أو X) بسبب الاصطفافات من 14ـ18 أغسطس ، والاصطفافات الثلاثية مع سيرس

August 25 – September 2, 2012: Opposition Venus – Saturn across the Sun starts
Conclusion: M flares possible because of triple Line Up with Ceres

25 أغسطس ـ 2 سبتمبر 2012: بداية تقابل الزهرة وزحل عبر الشمس
الاستنتاج: إمكانية حدوث انفجارات من فئة M بسبب الاصطفاف الثلاثي مع سيرس

August 28, 2012: Opposition Mercury – Pluto across the Sun
August 29, 2012: Opposition Saturn – Venus across the Sun
August 29, 2012: Triple Line Up: Uranus - Venus – Mercury
August 29 – September 4, 2012: Conjunction Jupiter – Ceres
Conclusion: Because of the oppositions and Triple with Ceres, large M flares and an X are possible

28 أغسطس 2012: تقابل عطارد وبلوتو عبر الشمس
29 أغسطس 2012: تقابل زحل والزهرة عبر الشمس
29 أغسطس 2012: اصطفاف ثلاثي: أورانوس، الزهرة، عطارد
29 أغسطس ـ 4 سبتمبر2012: قران المشترى وسيرس
الاستنتاج: إمكانية حدوث انفجارات كبرى من فئة M وفئة X بسبب التقابلات والقرانات مع سيرس

August 31 – September 2, 2012: Triple Line Up: Neptune – Earth - Mercury
Because of the oppositions and conjunction with Ceres, large M flares and an X are possible
September 6, 2012: Opposition Mercury - Neptune across the Sun
Large M flare possible => Triples (weak) Jupiter – Ceres – Mars and Jupiter – Ceres - Mercury
September 8 – 9, 2012: Line Up Ceres – Moon – Earth
September 8 - 11, 2012: Long Triple Line Up: Jupiter – Venus – Mars
September 9, 2012: Line Up Pluto – Moon - Earth
September 9 - 10, 2012: Opposition Mercury - Earth across the Sun
September 11 - 12, 2012: Triple Line Up: Saturn – Mercury – Venus
September 11, 2012: Line Up Venus – Moon - Earth
Conclusion: Triples with Saturn and Jupiter! Strong X flare and filament eruption possible

31 أغسطس ـ 2 سبتمبر 2012: اصطفاف ثلاثي / نبتون، الأرض عطارد
التقابلات والقرانات مع سيرس تؤدي على انفجارات كبرى من فئة M ، بالإضافة على إمكانية حدوث انفجار من فئة X
6 سبتمبر 2012: تقابل عطارد ونبتون عبر الشمس.
إمكانية حدوث انفجارات كبرى من فئة M => اصطفافات ثلاثية (ضعيفة) بين المشترى وسيرس والمريخ، وبين المشترى وسيرس وعطارد
8ـ9 سبتمبر 2012: اصطفاف سيرس، القمر، الأرض
8ـ11 سبتمبر 2012: اصطفاف ثلاثي طويل بين: المشترى ، الزهرة، المريخ
9 سبتمبر 2012 : اصطفاف بلوتو - القمر - الأرض
9-10 سبتمبر 2012 : تقابل المشترى - الأرض عبر الشمس
11-12 سبتمبر 2012 : اصطفاف ثلاثى : زحل - المشترى - الزهرة
11 سبتمبر 2012 : اصطفاف الزهرة - القمر - الأرض
الخلاصة : الثلاثيات مع زحل وعطارد ! احتمال حدوث إنفجارات شديدة من الفئة X وتفجر خيوط داكنة من الشمس.

September 12 – 15, 2012: Triple Line Up: Ceres – Venus - Mars
September 12 - 16, 2012: Opposition Mercury - Uranus across the Sun. Strong September 14 – 15
Conclusion: M flare and filament eruption possible
12-15 سبتمبر 2012 : اصطفاف ثلاثى : سيريس - الزهرة - المريخ
12-16 سبتمبر 2012 : تقابل عطارد - أورانوس عبر الشمس. 14-15 سبتمبر شديد.
الخلاصة : احتمال حدوث انفجارات من الفئة M وتفجر خيوط داكنة.

September 17 - 23, 2012: Triple Line Up Jupiter – Ceres - Mercury
September 19, 2012: Line Up Mars – Moon -Earth
September 19 - 20, 2012: Conjunction Venus – Jupiter and the Sun
September 19 - 21, 2012: Triple Line Up: Uranus – Earth – Mercury
September 21, 2012: Conjunction Ceres - Venus
September 21, 2012: Conjunction Mercury – Saturn and the Sun
September 21, 2012: Line Up Jupiter – Moon - Earth
Conclusion: Conjunctions with Jupiter, Saturn, Venus and Mercury… triple with Ceres… Large M flares from September 17 – 23. Strong X flare possible September 20 - 21. 7+ Earthquakes?

17-23 سبتمبر 2012 : اصطفاف ثلاثى المشترى - سيريس - عطارد
19 سبتمبر 2012 : اصطفاف المريخ - القمر - الأرض .
19-20 سبتمبر 2012 : قران الزهرة - المشترى والشمس
19-21 سبتمبر 2012 : اصطفاف ثلاثى : أورانوس - الأرض - عطارد
21 سبتمبر 2012 : قران سيريس - الزهرة
21 سبتمبر 2012 : قران عطارد - زحل والشمس
21 سبتمبر 2012 : اصطفاف المشترى - القمر - الأرض
الخلاصة : القرانات مع المشترى ، زحل ، الزهرة وعطارد ... ثلاثية مع سيريس ... انفجارات شمسية واسعة النطاق من الفئة X اعتباراً من 17-23 سبتمبر . حدوث انفجار شمسى شديد من الفئة X مع إمكانية حدوث هزات أرضية تزيد قوتها على 7 ريختر فى 20-21 سبتمبر ؟

September 26, 2012: Triple Line Up: Mercury – Venus – Jupiter
September 26 – October 1: Long (almost) Triple Line Up: Pluto – Mars –Mercury
Conclusion: Large M flare and filament eruption is possible

26 سبتمبر 2012 : اصطفاف ثلاثى : عطارد - الزهرة - المشترى
26سبتمبر - 1 أكتوبر : اصطفاف ثلاثى طويل (تقريباً) : بلوتو - المريخ - عطارد
الخلاصة : إمكانية حدوث انفجار واسع النطاق من الفئة M وتفجر خيوط داكنة

Sep 28 – 29, 2012: Conjunction Uranus - Earth and the Sun
Conclusion: Large M flare (even an X) and filament eruption possible.
28-29 سبتمبر 2012 : قران أورانوس - الأرض والشمس
الخلاصة : إمكانية حدوث انفجار شمسى واسع النطاق من الفئة M ( وقد يصل للفئة x ) مع انفجار خيوط داكنة .

October 3, 2012: Line Up Mars – Moon - Earth
October 2 - 5, 2012: Triple Line Up: Neptune – Earth – Venus
October 3, 2012: Opposition Mercury – Jupiter across the Sun
October 3 – 5, 2012: Opposition Mars – Venus across the Sun strong
October 4 - 5, 2012: Triple Line Up: Earth – Mercury – Saturn
October 4 – 5, 2012: Conjunction Ceres - Mercury
October 5, 2012: Line Up Jupiter – Moon - Earth
Conclusion: Oppositions with Mercury and Venus. Saturn and Jupiter in combinations. Strong X flare possible. 7.5+ Earthquakes?

3 أكتوبر 2012 : اصطفاف المريخ - القمر - الأرض
2-5 أكتوبر 2012 : اصطفاف ثلاثى : نيبتون - الأرض - الزهرة
3 أكتوبر 2012 : تقابل عطارد - المشترى عبر الشمس
3-5 أكتوبر 2012 : تقابل المريخ - الزهرة عبر الشمس شديد
4-5 أكتوبر 2012 : اصطفاف ثلاثى : الأرض - عطارد - زحل
4-5 أكتوبر 2012 : قران سيريس - عطارد
5 أكتوبر 2012 : اصطفاف المشترى - القمر - الأرض
الخلاصة : تقابلات مع عطارد والزهرة. زحل والمشترى فى تشكيلات. إمكانية حدوث انفجار شمسى شديد من الفئة X . زلازل تزيد قوته عن 7.5 ريختر ؟


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: تأثير القرانات واصطفاف الكواكب على التغيرات الكونية القا
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء ديسمبر 12, 2012 3:59 pm 
غير متصل
Site Admin

اشترك في: الاثنين فبراير 16, 2004 6:05 pm
مشاركات: 19353
October 6 – 15, 2012: Long opposition Pluto – Venus across the Sun starts
Conclusion: M flare and filament eruption possible

6-15 أكتوبر 2012 : يبدأ تقابل طويل بلوتو - الزهرة عبر الشمس
الخلاصة : إمكانية حدوث انفجارات شمسية من الفئة M وانفجار خيوط داكنة .

October 11, 2012: Opposition Pluto – Venus across the Sun
October 11, 2012 : Triple Line Up: Mars – Mercury - Venus
October 12, 2012: 4 planets almost Lined Up! Mars – Mercury – Venus - Pluto
October 12, 2012: Line Up Venus – Moon -Earth
October 13, 2012: Conjunction Mercury – Mars and the Sun
October 13, 2012: Triple Line Up: Pluto – Mercury – Venus
Conclusion: No combination with Saturn or Jupiter… But long M flares (even an X) possible because of Triple Line Up (almost) Jupiter – Ceres – Venus (strongest around October 9 – 29)

11 أكتوبر 2012 : تقابل بلوتو - الزهرة عبر الشمس
11 أكتوبر 2012 : اصطفاف ثلاثى : المريخ - عطارد - الزهرة
12 أكتوبر 2012 : اصطفاف وشيك لأربعة كواكب ! المريخ - عطارد - الزهرة - بلوتو
12 أكتوبر 2012 : اصطفاف الزهرة - القمر - الأرض
13 أكتوبر 2012 : قران عطارد - المريخ والشمس
13 أكتوبر 2012 : اصطفاف ثلاثى : بلوتو - عطارد - الزهرة
الخلاصة : لا تشكيلة مع زحل أو المشترى ... ورغم ذلك هناك احتمال حدوث انفجارات شمسية من الفئة M ( وقد تصل للفئة X ) وذلك بسبب الاصطفاف الثلاثى ( فى الأغلب ) المشترى - سيريس -الزهرة ( وتبلغ أقوى درجاتها ما بين 9-29 أكتوبر )

October 15, 2012 : Conjunction Pluto - Mercury and the Sun
Large M flare possible because Triple with Ceres
October 16 – 25, 2012 : Opposition Venus – Mercury across the Sun starts
October 16 – November 2, 2012: Long opposition Saturn – Earth across the Sun starts
October 16: Triple Line Up : Pluto – Mars – Venus
Conclusion: Large M flare possible…
15 أكتوبر 2012 : قران بلوتو - عطارد والشمس
احتمال حدوث انفجار شمسى كبير من الفئة M وذلك نتيجة للثلاثية مع سيريس
16-25 أكتوبر 2012 : يبدأ تقابل الزهرة - عطارد عبر الشمس
16 أكتوبر - 2 نوفمبر 2012 : يبدأ تقابل طويل زحل - الأرض عبر الشمس
16 أكتوبر 2012 : اصطفاف ثلاثى : بلوتو - المريخ - الزهرة
الخلاصة : إمكانية حدوث انفجارات شمسية من الفئة M

October 20 - 21, 2012: Opposition Mercury – Venus across the Sun
October 20 - 25: Triple Line Up (almost) Jupiter – Ceres – Venus (strongest around October 9 – 29)
October 22 - 23 Conjunction Mars – Pluto and the Sun
October 24 - 25: Opposition Earth – Saturn across the Sun
Conclusion: Long M flares (even an X) and filament eruption possible

20-21 أكتوبر : تقابل عطارد - الزهرة عبر الشمس
20-25 أكتوبر : اصطفاف ثلاثى ( وشيك ) المشترى - سيريس - الزهرة ( ويبلغ أقوى مراحله ما بين 9-29 أكتوبر )
22-23 أكتوبر : قران المريخ - بلوتو والشمس
24-25 أكتوبر : تقابل الأرض - زحل عبر الشمس
الخلاصة : احتمال حدوث انفجارات شمسية طويلة ( قد تصل للفئة X ) مع تفجر خيوط داكنة.

October 27 - 28, 2012: Long Triple Line Up: Mars – Earth – Jupiter (almost from October 25 – 30)
Conclusion: X flare possible because of previous oppositions and Triple with Ceres

27-28 أكتوبر 2012 : اصطفاف ثلاثى طويل : المريخ - الأرض - المشترى ( من 25-30 أكتوبر تقريباً )
الخلاصة : احتمال حدوث انفجارات شمسية من الفئةX بسبب التقابلات والاصطفاف الثلاثى مع سيريس.

October 31, 2012: Conjunction Neptune – Mercury and the Sun
November 1 - 2, 2012: Triple Line Up: Uranus – Earth – Venus
Conclusion: M flare possible…

31 أكتوبر 2012 : قران نيبتون - عطارد والشمس
1-2 نوفمبر 2012 : اصطفاف ثلاثى : أورانوس - الأرض - الزهرة
الخلاصة : انفجار شمسى محتمل من الفئةM ...

November 5 – 6, 2012: Triple Line Up: Neptune – Mercury – Venus
Conclusion: M flare possible…
5-6 نوفمبر 2012 : اصطفاف ثلاثى : نيبتون - عطارد - الزهرة
الخلاصة : انفجار شمسى محتمل من الفئة M ...

November 8, 2012: Conjunction Mercury – Uranus and the Sun
November 8 - 18, 2012: Long opposition Neptune - Venus across the Sun starts
November 12, 2012: Triple Line Up: Mercury – Mars – Pluto
November 12 - 13, 2012: Opposition Venus – Neptune across the Sun
November 13, 2012: Opposition Saturn – Mercury across the Sun
Conclusion: Long M flare (even an X) and filament eruption possible

8 نوفمبر 2012 : قران عطارد - أورانوس والشمس
8-18 نوفمبر 2012 : بدء تقابل طويل نيبتون - الزهرة عبر الشمس
12 نوفمبر 2012 : اصطفاف ثلاثى : عطارد - المريخ - بلوتو
12-13 نوفمبر 2012 : تقابل الزهرة - نيبتون عبر الشمس
13 نوفمبر 2012 : تقابل زحل - عطارد عبر الشمس
الخلاصة : احتمالية حدوث انفجار شمسى طويل من الفئة M ( قد يصل للفئة X ) وانفجار خيوط داكنة .

November 17 – 22, 2012: Triple Line Up Ceres- Mars - Earth
November 17, 2012: Conjunction Mercury - Earth and the Sun
Long M flare and filament eruption possible
17-22 نوفمبر 2012 : اصطفاف ثلاثى : سيريس - المريخ - الأرض
17 نوفمبر 2012 : قران عطارد - الأرض والشمس
احتمال حدوث انفجار شمسى من الفئة M وتفجر خيوط داكنة.

November 19, 2012: Triple Line Up: Uranus – Mercury – Venus
November 19, 2012: Conjunction Mercury – Jupiter and the Sun
Conclusion: Long M flare (even an X) and filament eruption possible

19 نوفمبر 2012 : اصطفاف ثلاثى : أورانوس - عطارد - الزهرة
19 نوفمبر 2012 : قران عطارد - المشترى والشمس
الخلاصة : احتمال حدوث انفجار شمسى طويل من الفئة M ( قد يصل للفئة X ) وانفجار خيوط داكنة.

November 24, 2012: Opposition Mercury – Pluto across the Sun
November 25 – 28, 2012: Triple Line Up: Venus – Earth – Saturn
November 25 - 29, 2012 : Triple Line Up: Pluto – Mars – Earth
November 26, 2012: Line Up Mercury – Moon - Earth
November 27, 2012: Opposition Mercury – Mars across the Sun
November 28, 2012: Line Up Sun – Moon – Earth and Jupiter – Moon - Earth
Conclusion: X flare and filament eruption possible. 7.5+ Earthquakes?
Strength Sunstorms at the End of 2012

24 نوفمبر 2012 : تقابل عطارد - بلوتو عبر الشمس
25-28 نوفمبر 2012 : اصطفاف ثلاثى : الزهرة - الأرض - زحل
25-29 نوفمبر 2012 : اصطفاف ثلاثى : بلوتو - المريخ - الأرض
26 نوفمبر 2012 : اصطفاف عطارد - القمر - الأرض
27 نوفمبر 2012 : تقابل عطارد - المريخ عبر الشمس
28 نوفمبر 2012 : اصطفاف الشمس - القمر - الأرض و المشترى - القمر - الأرض

الخلاصة : احتمال حدوث انفجار شمسى من الفئة X وتفجر خيوط داكنة. زلازل تزيد عن 7.5 ريختر ؟
عواصف شمسية قوية فى نهاية عام
2012


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 37 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2, 3  التالي

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
cron
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط