موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 2 مشاركة ] 
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: فى ذكرى مولد حضرة النبى صلى الله عليه وسلم
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء نوفمبر 20, 2018 7:02 am 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء يناير 06, 2009 4:44 pm
مشاركات: 3751



الحمد لله الذى شرف الوجود بالنبى الأمين ، واصطفاه فكانخير مبعوث فى العالمين ، وختم ببعثته الباقية نبوة الأنبياء المرسلين ، وأثنى عليه فى كتابه بجامع الثناء ، فقال : ( وإنك لعلى خلق عظيم )

استغفره واشهد أن لا إله إلا هو رفع ذكر حبيبه وأعلاه ، وأشهد أن سيدنا محمد عبده ورسوله المقورن إسمه باسم ربه فى أفضل ذكر تنطق به الشفاه ، ( لا إله الا الله محمد رسول الله ) صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم أفضل الصلاة وأتم التسليم

أما بعد – فقد قال الله تعالى : -

(مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ ۚ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ ۖ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا ۖ سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ ) عباد الله !

فى مثل هذا الشهر خرجت درة الكا\نات من أصداف المغيبات ، وبزغ فجر الحق من حرم الله فشق حجب الظلمات ، واشرقت شمس الهداية من بيت السيدة آمنة الزهرية مقرونا شروقها بخوارق العادات ، وتجلى سناها مؤذنا بانهزام الوثنية ، واكتساح ضلالات الجاهلية ، وإظهار دين الله القوى القويم ، فى هذه الشهر أقام الله على الناس حجته ، وألبس الحق حلله ووضع فى الارض رحمته ، وصرف عن المسالمين المهتدين غضبه ونقمته ، فى مثل هذا الشهر ولد مؤسس دين الاسلام ، ومبدد جيوش الخرافات والأوهام ، ومطهر الكعبة المشرفة من الاصنام ، ولد محفوفا بعناية ربه ، وعلى رأس الأربعين بعث رحمة مهداه من الله الرحمن الرحيم .

بعث فريدا وحيدا إلى أقوام ألفت الكفر والضلال والعناد قلوبهم ، وطبعت على تقديس عادات الباء والاجداد نفوسهم ، وأشربت القسوة والصلابة والجفوة طبائعهم ، فجاهدهم بقوة النف سلا بقوة الحديد وصابرهم على دعوة الحق متحملا إيذائهم البالغ الشديد ، حتى اذاب هذا العناد بعزيمته الصادقة وخلقه الكريم : اجتذبهم إلى الحق وجهزهم جنودا للاسلام مخلصين ، وصير أرواحهم بعد التوحش كأرواح الملائكة المكريم ، وتركهم للاسلام ثروة يعتز بها وبذكراها على مر السنين ، فاملأ أيها المسلم بمحبة هذا الحبيب قلبك ، وذكر به دائما نفسك ، واكثر فى كل وقت من الصلاة عليه والتسليم .

عباد الله !

أنعم بها ذكرى ما أجذرنا أن نتخذها عيدا نجدد فيه صلتنا بالدين ،ونتعرف فيه ( ولو قليلا ) من كمالات سيد المرسلين صلى الله عليه وسلم ، ثم نقارن بين اخلاقه وأعماله وبين ما ألفناه فى هذه السنين ،ولعل ذلك يدفعنا إلى إصلاح ما فسد من نقوسنا ،وتقويم ما أعوج من أخلاقنا وعاداتنا والرجوع إلى الله تعالى بالاعتذار عما فرط من الذهب العظيم ، نعم وبهذا العمل الجليل يسر الرسول صلى الله عليه وسلم ، وبأحياء شرعه يخلد اسمه ويححيى ذكره بين الخاص والعام ، لا بما ألفه الناس واعتادوه فى هذه الأيام ، من طبول وزمور وأنوار ، وبيارق وأعلام وأزهار ، نواطب عليها كل عام مع الانحراف الكلى عن الصراط المستقيم

لست أدرى كيف يسر الرسول صلى الله عليه وسلم بأصوات الطبول وصوت شرعه خافت لا يسمع ، لست أدرى كيف يفرح الرسول صلى الله عليه وسلم برفع الأعلام على االجدران دينه منكسة لا ترفع ؟ لست أفهم يرضى الرسول صلى الله عليه وسلم عن قوم صرفوا مجهودهم كله إلى مالا ينفع تلك يا أخوانى مظاهر لا قيمة لها مه هذا التفريط والأهمال وهيات والله أن نجنى من ورائها ما نقصد من الأمانى والآمال وما مثالنا معها إلا كبيت ستر ظارهه بالحرير وفى باطنه ناعق الخراب مقيم ، اتقوا الله عباد الله وأن كنتم تحبون الرسول صلى الله عليه وسلم حقا فهلموا إلى أركان دينكم فجددوها وسارعوا إلى سنة نبيكم فالتزموها وانهضوا إلى الموبقيات المتفشية فيما بينكم فحاربوها فاذا ما تم لكم ذلك حق لكم أن تحفلوا بذكراه كما تشأون وأن تعبروا عن عواطفكم نحو نبيكم صلى الله عليه وسلم بما تختارون وإلا فمن الرقاع والتلاعب النحكات بالرسول مع الأصرار على كل فعل سىء وحلق ذميم اتقوا الله وأذكروا قول ربكم فى حق النبى صلى الله عليه وسلم (فَالَّذِينَ آمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنزِلَ مَعَهُ ۙ أُولَٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ )

روى البخارى ومسلم عن أنس بن مالك رضى الله تعالى عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسللم قال ( لا يؤمن أحكم حتى أكون أحب إليه من ولده ووالده والناس أجمعين )

وقال أيضا ( لا يؤمن أحدكم حتى يكون هواه تبعا لما جئت به ) رواه الترمذى عبن عبد الله بن عمرو بن العاص رضى الله عنه

هذه الخطبة ألقيت فى يوم الجمعة 10 ربيع الاول سنة 1353 هـ
22 يونيو سنة 1934 م
لفضيلة الاستاذ الشيخ محمد سليما الواعظ الاسلامى بجرجا



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: فى ذكرى مولد حضرة النبى صلى الله عليه وسلم
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء نوفمبر 20, 2018 8:48 am 
غير متصل

اشترك في: الأربعاء فبراير 03, 2010 12:20 am
مشاركات: 5221
ورضوان الله على الخطيب وناقله وناشره ..
ـــــــــــــــــــــــ
(اللهم صل على سيدنا محمد الفاتح لما أغلق والخاتم لما سبق ناصر الحق بالحق والهادي إلى صراطك المستقيم وعلى آله حق قدره ومقداره العظيم)
(( اللّهُمّ اطْوِ لِسانِي بِالصّلاةِ عليْهِ صلّى اللهُ عليْهِ وآلِهِ وسلّم
حتّى يكُون لِي فِي كُلِّ نفسٍ بِقدْرِ ذرّاتِ الْعوالِمِ كُلِّها الْسِنةٌ تُصلِّي عليْهِ صلّى اللهُ عليْهِ وآلِهِ وسلّم
بِكُلِّ لُغاتِ خلْقِك مِن الْعرْشِ إِلى الْفرْشِ مِنْ بدْءِ الْبدْءِ إِلى مالانِهاية لِكمالِ اللهِ وبقائِهِ
حتّى أنْغمِس فِى أنْوارِهِ صلّى اللهُ عليْهِ وآلِهِ وسلّم
فأكُون نُورًا كُلِّيًا رُوحانِيًّا
أسْتمِدُّ مِنْهُ الْعِلْم والْفهْم والْحِكْمة والرّشد
وصلاح أمْرِ الدُّنْيا والأخِرة
فاللّهُمّ صلِّ على هذا النّبِيِّ الأُمِّيِّ الزّكِيِّ
صلاتك الدّائِمة الأزلِيّة الأبدِيّة
وعلى آلِهِ وصحْبِهِ وسلِّمْ ))

_________________
صلوات الله تعالى تترى دوما تتوالى ترضي طه والآلا مع صحب رسول الله


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 2 مشاركة ] 

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط