موقع د. محمود صبيح

منتدى موقع د. محمود صبيح

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين



إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 3 مشاركة ] 
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: فضل سورة يس
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء سبتمبر 04, 2018 11:48 pm 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء سبتمبر 27, 2011 3:10 pm
مشاركات: 2001
مكان: مصر المحروسة بآل البيت عليهم السلام
بسم الله الرحمن الرحيم

ما جاء في فضل سورة يس

- أخبرنا أبو محمد عبد الله بن محمد بن زر، أخْبَرَنا أبو العباس الشحام، حَدَّثَنا أحمد بن زكريا بن صالح، حَدَّثَنا هاشم بن الوليد، حَدَّثَنا حميد بن عبد الرحمن عن الحسن بن صالح عن هارون أبي محمد عن مقاتل بن حيان عن قتادة عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: إن لكل شيء قلبا وإن قلب القرآن {يس} فمن قرأ {يس} كتب الله تعالى له بها قراءة القرآن عشر مرات.

- أخبرنا عبد الملك بن مروان، أخْبَرَنا أبو علي الحافظ محمد بن محمد بن الحارث بسمرقند، حَدَّثَنا حمدان بن ذي النون، حَدَّثَنا إبراهيم هو ابن سليمان الزيات، حَدَّثَنا عبد الحكم عن أنس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن لكل شيء قلبا وإن قلب القرآن {يس} فمن قرأها مرة واحدة كما أنزلت فكأنما قرأ القرآن عشر مرات، وَمن قرأها عند الميت وهو ينزع كان أهون لنزعه.

- أخبرنا أبو الحسين محمد بن المكي، أخْبَرَنا أبو يعلى حدثني أبو سعيد عبد الله بن محمد بن الحسن بالموصل، حَدَّثَنا علي بن الحسين الخواص موصلي، حَدَّثَنا يزيد بن عميرة، حَدَّثَنا سوار بن مصعب، عَن أبي إسحاق عن البراء قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن لكل شيء قلبا وإن قلب القرآن {يس} من قرأها في ليلة أضعفت له على سائر القرآن عشرا، وَمن قرأها في صدر النهار بين يدي حاجته قضيت له حاجته.

- أخبرنا أبو بكر أحمد بن محمد بن إسماعيل، حَدَّثَنا أحمد بن محمود بن طالب البخاري، حَدَّثَنا أبو يوسف يعقوب بن أبي يعقوب، حَدَّثَنا محمدبن سهيل، حَدَّثَنا عبد الله بن زيد، حَدَّثَنا عبد الرحمن بن مالك بن مغول عن أبيه حدثني رجل، عَن أبي عبد الرحمن، عَن أبي بن كعب رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أيما رجل قرأ بياسين في سكرات الموت لم يقبض ملك الموت روحه حتى يجيئه رضوان خازن الجنة بشربة من شراب الجنة فيشربها وهو على فراشة فيقبض ملك الموت روحه وهو ريان ويمكث في قبره ريان ويبعث يوم القيامة وهو ريان ويحاسب وهو ريان.

- أخبرنا زاهر بن أحمد، أَخْبَرَنا مُحَمد بن المسيب، حَدَّثَنا علي بن الحسين بن إبراهيم، حَدَّثَنا أبو بدر، حَدَّثَنا زياد بن خيثمة عن محمد بن جحادة عن الحسن، عَن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: من قرأ {يس} في ليلة ابتغاء وجه الله تعالى غفر له تلك الليلة.

- أخبرنا أبو محمد عبد الله بن محمد بن زر، أخْبَرَنا أبو العباس الجمال، حَدَّثَنا إبراهيم بن يعقوب، حَدَّثَنا نعيم بن حماد، حَدَّثَنا مرحوم بن عبد العزيز عن غالب القطان عن الحسن، عَن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من قرأ {يس} في يوم أو ليلة ابتغاء وجه الله غفر الله تعالى له.

- أخبرنا محمد بن علي وعبد الله بن أحمد الحساني قالا:، أخْبَرَنا أبو يعلى، حَدَّثَنا الفضل بن محمد، حَدَّثَنا موسى بن عبد الرحمن، حَدَّثَنا محمد بن كثير عن مخلد عن هشام عن ابن سيرين، عَن أبي هريرة رضي الله عنه قال النبي صلى الله عليه وسلم: من قرأ سورة {يس} في ليلة غفر له.

- وأخبرنا زاهر بن أحمد، أَخْبَرَنا العباس بن بشر بن عيسى الرخجي ببغداد، حَدَّثَنا علي بن إشكاب، حَدَّثَنا أبو بدر، حَدَّثَنا عبد الواحد بن زيد عن الحسن، عَن أبي هريرة رضي الله عنه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ليس أحد يقرأ سورة {يس} في ليلة ابتغاء وجه الله تعالى إلا غفر الله له تلك الليلة.
- وأخبرنا زاهر بن أحمد، أَخْبَرَنا الحر بن إشكاب، حَدَّثَنا عمي بإسناده نحوه.


- أخبرنا أبو بكر محمد بن بكر بن خلف، حَدَّثَنا أبو نعيم عبد الملك بن أحمد بن عدي، حَدَّثَنا محمد بن عوف الحمصي، حَدَّثَنا أبو بكر محمد بن خالد البصري قال: وهذا أقدم من كتبنا عنه، حَدَّثَنا خالد بن [ص:596] سعيد بن أبي مريم عن نافع عن ابن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: من قرأ {يس} فكأنما قرأ القرآن عشر مرات، وَمن قرأها ليلا أعطي يسر ليلته، وَمن قرأها نهارا أعطي يسر نهاره.

- أخبرنا أحمد بن الحسين، أَخْبَرَنا أحمد بن محمد بن عمر، حَدَّثَنا جعفر هو ابن محمد بن حبيب، حَدَّثَنا عبد الله هو ابن رشيد أبو عبيدة عن الحسن، عَن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لكل شيء قلب وقلب القرآن {يس} ، وَمن قرأ {يس} في ليلة فكأنما قرأ القرآن عشر مرات قال:، وَمن قرأ {يس} في ليلة يريد وجه الله غفر له.

- أخبرني عبد الله بن محمد بن زر، حَدَّثَنا أبو يحيى زكريا بن يحيى بن كثير بن زر، حَدَّثَنا أبو العباس الفضل بن شاذان المقرئ عن إسماعيل بن أبي أويس، حَدَّثَنا محمد بن عبد الرحمن بن أبي بكر الجدعاني - من قريش من بني تيم من أهل مكة - عن سليمان بن مرقاع الجندي عن هلال عن الصلت أن أبا بكر رضوان الله عليه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: سورة {يس} تدعى في التوراة المعمة قالوا: يا رسول الله وما المعمة؟ قال: تعم صاحبها خير الدنيا والآخرة وتكابد عنه بلوى الدنيا وتدفع عنه أهاويل الآخرة وتدعى المدافعة القاضية وتدفع عن صاحبها كل سوء وتقضي له كل حاجة، وَمن قرأها عدلت له عشرين حجة، وَمن سمعها عدلت له ألف [ص:597] دينار في سبيل الله، وَمن كتبها ثم شربها أدخلت جوفه ألف دواء وألف نور وألف يقين وألف بركة وألف رحمة ونزعت منه كل غل وداء.

- أخبرنا أبو جعفر محمد بن علي، أَخْبَرَنا مُحَمد بن طالب، أخْبَرَنا عَليّ بن عبد العزيز، حَدَّثَنا إسماعيل بن أبي أويس
- وأخبرنا أحمد بن عمار بشيركث، أخْبَرَنا عَليّ، أخْبَرَنا عَليّ، أخْبَرَنا أبو عبيد، أَخْبَرَنا إسماعيل بن أبي أويس
- وأخبرنا الحسن بن علي بن قدامة، حَدَّثَنا أبو يعلى قال: قرئ على عبد الصمد بن الفضل وهو يسمع واللفظ له، حَدَّثَنا إسماعيل بن أبي أويس حدثني محمد بن عبد الرحمن بن أبي بكر الجدعاني من قريش من بني تيم عن سليمان بن مرقاع عن هلال عن الصلت، عَن أبي بكر رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: سورة {يس} تدعى في التوراة المعمة قيل: وما المعمة؟ قال: تعم صاحبها بخير الدنيا والآخرة وتكابد عنه شر أنواع الدنيا وتدفع عنه أهاويل الآخرة وتدعى المدافعة القاضية تدفع عن صاحبها كل سوء وتقضي له كل حاجة، وَمن قرأها عدلت له عشرين حجة، وَمن سمعها عدلت له ألف دينار في سبيل الله، وَمن كتبها ثم شربها أدخلت جوفه ألف دواء وألف نور وألف يقين وألف بركة وألف رحمة ونزعت منه كل غش ودواء.
- وأخبرنا الحسن بن علي وابن المكي، أخْبَرَنا أبو يعلى، حَدَّثَنا أحيد بن الحسين، حَدَّثَنا إسماعيل بن أويس نحوه.

- أخبرنا إبراهيم بن محفوظ الأديب، حَدَّثَنا خلف بن محمد، حَدَّثَنا أبو محمد حامد بن سهل، حَدَّثَنا سليمان بن سلمة الخبائري، حَدَّثَنا محمد بن حمير، حَدَّثَنا عبد الله بن عثمان عن الحجاج بن عبد الله بن هرمز عن علي بن زيد عن عطاء بن أبي ميمونة عن زر بن حبيش، عَن أبي بن كعب أنه قال لرسول الله صلى الله عليه وسلم في السنة التي مات فيها: اعرض علي القرآن فقال النبي صلى الله عليه وسلم: ياأبي إن جبريل صلوات الله عليه أمرني أن أقرأ عليك القرآن وهو يقرئك السلام فقرأ عليه القرآن فقال أبي رضي الله عنه: يا رسول الله اخصص لي بثواب القرآن فعلمني كما علمك الله تعالى فقال النبي صلى الله عليه وسلم: نعم ياأبي فأخبره بثواب من قرأ فاتحة الكتاب وما سواها من سور القرآن كله وكان فيما ذكر النبي صلى الله عليه وسلم من ثواب سورة يس قال: من قرأ سورة {يس} فبخ بخ انقطع العلم ما له من الكرامة عند الله تعالى والثواب فقال رجل: يا رسول الله أخبرني بما يخف من ذكر ثواب قارئ {يس} فقال: هي قلب القرآن وقلب جميع الكتب التي أنزل الله على جميع أنبيائه ورسله فمن قرأها ابتغاء وجه الله عز وجل غفر الله تعالى له ما تقدم من ذنبه وما تأخر وكأنما قرأ القرآن عشر مرار فمن قرأها وهو مكروب فرج الله تعالى عنه وإن قرأها عند خروجه إلى سفر حفظه الله تعالى من مكاره الدنيا حتى يرجع إلى بيته، وَمن قرأها عند ميت أعاذه الله تعالى من عذاب القبر، وَمن قرأها في الصلاة قبلت صلاته ولم يسأل الله شيئا إلا أعطاه إياه، وَمن قرأها عند ميت من المسلمين وهو يحشرج نزل بكل حرف منها عشرة من الملائكة يقومون بين يديه صفوفا فيصلون عليه ويستغفرون له.

- أخبرنا عبد الله بن محمد بن زر، أَخْبَرَنا مُحَمد بن صالح، حَدَّثَنا أبو كريب، حَدَّثَنا المحاربي عن عامر بن يساف اليمامي عن يحيى بن أبي كثير قال: بلغني أنه من قرأ {يس} حين يصبح لم يزل في فرج حتى يمسي، وَمن قرأها حين يمسي لم يزل في فرج حتى يصبح قال: وقد حدثني من قد جربها.

- أخبرنا عبد الله بن محمد بن زر، أَخْبَرَنا مُحَمد بن صالح، حَدَّثَنا أبو كريب، حَدَّثَنا المحاربي، عَن أبي رافع عن إسحاق بن عبد الله بن عقبة بن عامر الجهني قال: من قرأ {يس} فكأنما قرأ القرآن عشر مرار، وَمن قرأ {اقتربت الساعة وانشق القمر} بين كل ليلتين كان وجهه على ضوء القمر ليلة البدر، وَمن قرأ تنزيل السجدة و {تبارك الذي بيده الملك} فكأنما وافق ليلة القدر.

- وبه، حَدَّثَنا المحاربي عن ليث قال: بلغني أنه من قرأ {يس} في يوم أعطي يسر ذلك اليوم، وَمن قرأها في ليلة أعطي يسر تلك الليلة، وَمن قدمها أمام حاجة استجيبت له.
ـــــــــــــ
فضائل القرآن للمستغفري

_________________
اللهم إني أسألك الجوار الشريف في مدينة حبيبك صلى الله عليه وآله وسلم, ثم سجدة طويلة بالروضة الشريفة أقرب ما تكون لنبيك مكانة ومكانا تتوفني فيها وأنت عنى راض وأنا لك ساجد بالكلية, آمين يا رب العالمين.


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: فضل سورة يس
مشاركة غير مقروءةمرسل: الثلاثاء سبتمبر 04, 2018 11:58 pm 
غير متصل

اشترك في: الجمعة فبراير 27, 2004 4:45 am
مشاركات: 14072
ابن حجر كتب:
بسم الله الرحمن الرحيم

ما جاء في فضل سورة يس

- أخبرنا أبو محمد عبد الله بن محمد بن زر، أخْبَرَنا أبو العباس الشحام، حَدَّثَنا أحمد بن زكريا بن صالح، حَدَّثَنا هاشم بن الوليد، حَدَّثَنا حميد بن عبد الرحمن عن الحسن بن صالح عن هارون أبي محمد عن مقاتل بن حيان عن قتادة عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: إن لكل شيء قلبا وإن قلب القرآن {يس} فمن قرأ {يس} كتب الله تعالى له بها قراءة القرآن عشر مرات.

- أخبرنا عبد الملك بن مروان، أخْبَرَنا أبو علي الحافظ محمد بن محمد بن الحارث بسمرقند، حَدَّثَنا حمدان بن ذي النون، حَدَّثَنا إبراهيم هو ابن سليمان الزيات، حَدَّثَنا عبد الحكم عن أنس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن لكل شيء قلبا وإن قلب القرآن {يس} فمن قرأها مرة واحدة كما أنزلت فكأنما قرأ القرآن عشر مرات، وَمن قرأها عند الميت وهو ينزع كان أهون لنزعه.

- أخبرنا أبو الحسين محمد بن المكي، أخْبَرَنا أبو يعلى حدثني أبو سعيد عبد الله بن محمد بن الحسن بالموصل، حَدَّثَنا علي بن الحسين الخواص موصلي، حَدَّثَنا يزيد بن عميرة، حَدَّثَنا سوار بن مصعب، عَن أبي إسحاق عن البراء قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن لكل شيء قلبا وإن قلب القرآن {يس} من قرأها في ليلة أضعفت له على سائر القرآن عشرا، وَمن قرأها في صدر النهار بين يدي حاجته قضيت له حاجته.

- أخبرنا أبو بكر أحمد بن محمد بن إسماعيل، حَدَّثَنا أحمد بن محمود بن طالب البخاري، حَدَّثَنا أبو يوسف يعقوب بن أبي يعقوب، حَدَّثَنا محمدبن سهيل، حَدَّثَنا عبد الله بن زيد، حَدَّثَنا عبد الرحمن بن مالك بن مغول عن أبيه حدثني رجل، عَن أبي عبد الرحمن، عَن أبي بن كعب رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أيما رجل قرأ بياسين في سكرات الموت لم يقبض ملك الموت روحه حتى يجيئه رضوان خازن الجنة بشربة من شراب الجنة فيشربها وهو على فراشة فيقبض ملك الموت روحه وهو ريان ويمكث في قبره ريان ويبعث يوم القيامة وهو ريان ويحاسب وهو ريان.

- أخبرنا زاهر بن أحمد، أَخْبَرَنا مُحَمد بن المسيب، حَدَّثَنا علي بن الحسين بن إبراهيم، حَدَّثَنا أبو بدر، حَدَّثَنا زياد بن خيثمة عن محمد بن جحادة عن الحسن، عَن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: من قرأ {يس} في ليلة ابتغاء وجه الله تعالى غفر له تلك الليلة.

- أخبرنا أبو محمد عبد الله بن محمد بن زر، أخْبَرَنا أبو العباس الجمال، حَدَّثَنا إبراهيم بن يعقوب، حَدَّثَنا نعيم بن حماد، حَدَّثَنا مرحوم بن عبد العزيز عن غالب القطان عن الحسن، عَن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من قرأ {يس} في يوم أو ليلة ابتغاء وجه الله غفر الله تعالى له.

- أخبرنا محمد بن علي وعبد الله بن أحمد الحساني قالا:، أخْبَرَنا أبو يعلى، حَدَّثَنا الفضل بن محمد، حَدَّثَنا موسى بن عبد الرحمن، حَدَّثَنا محمد بن كثير عن مخلد عن هشام عن ابن سيرين، عَن أبي هريرة رضي الله عنه قال النبي صلى الله عليه وسلم: من قرأ سورة {يس} في ليلة غفر له.

- وأخبرنا زاهر بن أحمد، أَخْبَرَنا العباس بن بشر بن عيسى الرخجي ببغداد، حَدَّثَنا علي بن إشكاب، حَدَّثَنا أبو بدر، حَدَّثَنا عبد الواحد بن زيد عن الحسن، عَن أبي هريرة رضي الله عنه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ليس أحد يقرأ سورة {يس} في ليلة ابتغاء وجه الله تعالى إلا غفر الله له تلك الليلة.
- وأخبرنا زاهر بن أحمد، أَخْبَرَنا الحر بن إشكاب، حَدَّثَنا عمي بإسناده نحوه.


- أخبرنا أبو بكر محمد بن بكر بن خلف، حَدَّثَنا أبو نعيم عبد الملك بن أحمد بن عدي، حَدَّثَنا محمد بن عوف الحمصي، حَدَّثَنا أبو بكر محمد بن خالد البصري قال: وهذا أقدم من كتبنا عنه، حَدَّثَنا خالد بن [ص:596] سعيد بن أبي مريم عن نافع عن ابن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: من قرأ {يس} فكأنما قرأ القرآن عشر مرات، وَمن قرأها ليلا أعطي يسر ليلته، وَمن قرأها نهارا أعطي يسر نهاره.

- أخبرنا أحمد بن الحسين، أَخْبَرَنا أحمد بن محمد بن عمر، حَدَّثَنا جعفر هو ابن محمد بن حبيب، حَدَّثَنا عبد الله هو ابن رشيد أبو عبيدة عن الحسن، عَن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لكل شيء قلب وقلب القرآن {يس} ، وَمن قرأ {يس} في ليلة فكأنما قرأ القرآن عشر مرات قال:، وَمن قرأ {يس} في ليلة يريد وجه الله غفر له.

- أخبرني عبد الله بن محمد بن زر، حَدَّثَنا أبو يحيى زكريا بن يحيى بن كثير بن زر، حَدَّثَنا أبو العباس الفضل بن شاذان المقرئ عن إسماعيل بن أبي أويس، حَدَّثَنا محمد بن عبد الرحمن بن أبي بكر الجدعاني - من قريش من بني تيم من أهل مكة - عن سليمان بن مرقاع الجندي عن هلال عن الصلت أن أبا بكر رضوان الله عليه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: سورة {يس} تدعى في التوراة المعمة قالوا: يا رسول الله وما المعمة؟ قال: تعم صاحبها خير الدنيا والآخرة وتكابد عنه بلوى الدنيا وتدفع عنه أهاويل الآخرة وتدعى المدافعة القاضية وتدفع عن صاحبها كل سوء وتقضي له كل حاجة، وَمن قرأها عدلت له عشرين حجة، وَمن سمعها عدلت له ألف [ص:597] دينار في سبيل الله، وَمن كتبها ثم شربها أدخلت جوفه ألف دواء وألف نور وألف يقين وألف بركة وألف رحمة ونزعت منه كل غل وداء.

- أخبرنا أبو جعفر محمد بن علي، أَخْبَرَنا مُحَمد بن طالب، أخْبَرَنا عَليّ بن عبد العزيز، حَدَّثَنا إسماعيل بن أبي أويس
- وأخبرنا أحمد بن عمار بشيركث، أخْبَرَنا عَليّ، أخْبَرَنا عَليّ، أخْبَرَنا أبو عبيد، أَخْبَرَنا إسماعيل بن أبي أويس
- وأخبرنا الحسن بن علي بن قدامة، حَدَّثَنا أبو يعلى قال: قرئ على عبد الصمد بن الفضل وهو يسمع واللفظ له، حَدَّثَنا إسماعيل بن أبي أويس حدثني محمد بن عبد الرحمن بن أبي بكر الجدعاني من قريش من بني تيم عن سليمان بن مرقاع عن هلال عن الصلت، عَن أبي بكر رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: سورة {يس} تدعى في التوراة المعمة قيل: وما المعمة؟ قال: تعم صاحبها بخير الدنيا والآخرة وتكابد عنه شر أنواع الدنيا وتدفع عنه أهاويل الآخرة وتدعى المدافعة القاضية تدفع عن صاحبها كل سوء وتقضي له كل حاجة، وَمن قرأها عدلت له عشرين حجة، وَمن سمعها عدلت له ألف دينار في سبيل الله، وَمن كتبها ثم شربها أدخلت جوفه ألف دواء وألف نور وألف يقين وألف بركة وألف رحمة ونزعت منه كل غش ودواء.
- وأخبرنا الحسن بن علي وابن المكي، أخْبَرَنا أبو يعلى، حَدَّثَنا أحيد بن الحسين، حَدَّثَنا إسماعيل بن أويس نحوه.

- أخبرنا إبراهيم بن محفوظ الأديب، حَدَّثَنا خلف بن محمد، حَدَّثَنا أبو محمد حامد بن سهل، حَدَّثَنا سليمان بن سلمة الخبائري، حَدَّثَنا محمد بن حمير، حَدَّثَنا عبد الله بن عثمان عن الحجاج بن عبد الله بن هرمز عن علي بن زيد عن عطاء بن أبي ميمونة عن زر بن حبيش، عَن أبي بن كعب أنه قال لرسول الله صلى الله عليه وسلم في السنة التي مات فيها: اعرض علي القرآن فقال النبي صلى الله عليه وسلم: ياأبي إن جبريل صلوات الله عليه أمرني أن أقرأ عليك القرآن وهو يقرئك السلام فقرأ عليه القرآن فقال أبي رضي الله عنه: يا رسول الله اخصص لي بثواب القرآن فعلمني كما علمك الله تعالى فقال النبي صلى الله عليه وسلم: نعم ياأبي فأخبره بثواب من قرأ فاتحة الكتاب وما سواها من سور القرآن كله وكان فيما ذكر النبي صلى الله عليه وسلم من ثواب سورة يس قال: من قرأ سورة {يس} فبخ بخ انقطع العلم ما له من الكرامة عند الله تعالى والثواب فقال رجل: يا رسول الله أخبرني بما يخف من ذكر ثواب قارئ {يس} فقال: هي قلب القرآن وقلب جميع الكتب التي أنزل الله على جميع أنبيائه ورسله فمن قرأها ابتغاء وجه الله عز وجل غفر الله تعالى له ما تقدم من ذنبه وما تأخر وكأنما قرأ القرآن عشر مرار فمن قرأها وهو مكروب فرج الله تعالى عنه وإن قرأها عند خروجه إلى سفر حفظه الله تعالى من مكاره الدنيا حتى يرجع إلى بيته، وَمن قرأها عند ميت أعاذه الله تعالى من عذاب القبر، وَمن قرأها في الصلاة قبلت صلاته ولم يسأل الله شيئا إلا أعطاه إياه، وَمن قرأها عند ميت من المسلمين وهو يحشرج نزل بكل حرف منها عشرة من الملائكة يقومون بين يديه صفوفا فيصلون عليه ويستغفرون له.

- أخبرنا عبد الله بن محمد بن زر، أَخْبَرَنا مُحَمد بن صالح، حَدَّثَنا أبو كريب، حَدَّثَنا المحاربي عن عامر بن يساف اليمامي عن يحيى بن أبي كثير قال: بلغني أنه من قرأ {يس} حين يصبح لم يزل في فرج حتى يمسي، وَمن قرأها حين يمسي لم يزل في فرج حتى يصبح قال: وقد حدثني من قد جربها.

- أخبرنا عبد الله بن محمد بن زر، أَخْبَرَنا مُحَمد بن صالح، حَدَّثَنا أبو كريب، حَدَّثَنا المحاربي، عَن أبي رافع عن إسحاق بن عبد الله بن عقبة بن عامر الجهني قال: من قرأ {يس} فكأنما قرأ القرآن عشر مرار، وَمن قرأ {اقتربت الساعة وانشق القمر} بين كل ليلتين كان وجهه على ضوء القمر ليلة البدر، وَمن قرأ تنزيل السجدة و {تبارك الذي بيده الملك} فكأنما وافق ليلة القدر.

- وبه، حَدَّثَنا المحاربي عن ليث قال: بلغني أنه من قرأ {يس} في يوم أعطي يسر ذلك اليوم، وَمن قرأها في ليلة أعطي يسر تلك الليلة، وَمن قدمها أمام حاجة استجيبت له.
ـــــــــــــ
فضائل القرآن للمستغفري


اللهم لاتحرمنا من سيدنا النبى صلى الله عليه وسلم وأهل بيته الكرام

بارك الله فيك الأخ الفاضل ابن حجر واكرمك وجزاك الله خيرا كثيرا


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: فضل سورة يس
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس سبتمبر 06, 2018 12:05 am 
غير متصل

اشترك في: الثلاثاء سبتمبر 27, 2011 3:10 pm
مشاركات: 2001
مكان: مصر المحروسة بآل البيت عليهم السلام
بوركتي السيدة الفاضلة المهاجرة وجزاكي الله خيرا
وشرفت بمروركم الكريم

_________________
اللهم إني أسألك الجوار الشريف في مدينة حبيبك صلى الله عليه وآله وسلم, ثم سجدة طويلة بالروضة الشريفة أقرب ما تكون لنبيك مكانة ومكانا تتوفني فيها وأنت عنى راض وأنا لك ساجد بالكلية, آمين يا رب العالمين.


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 3 مشاركة ] 

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
© 2011 www.msobieh.com

جميع المواضيع والآراء والتعليقات والردود والصور المنشورة في المنتديات تعبر عن رأي أصحابها فقط